اقتصادية دبي

أخبار حملات لاقتصادية دبي لمكافحة التلاعب في عروض الأسعار

حملات لاقتصادية دبي لمكافحة التلاعب في عروض الأسعار

السبت ٠٩ يونيو ٢٠١٨

أفادت اقتصادية دبي بأنها أطلقت، مؤخراً، حملات على الأسواق تستهدف مكافحة التلاعب في عروض الأسعار، والتأكد من تطابق أسعار المنتجات مع أسعارها عند الصندوق. وأكدت أن مفتشين تابعين لقطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك يجوبون الأسواق ومنافذ البيع الكبرى، للتأكد من التزامها بتعليمات وقواعد حماية المستهلك في الإمارة. وبيّنت اقتصادية دبي أن المفتشين ينفذون حملات منظمة على الأسواق، من خلال البحث الميداني بطريقة تقييم سلة من السلع المختلفة، التي تعتمد على تجوّل المفتش في منفذ البيع وتجميع عينات عشوائية من السلع وقيد أسعارها على الرف، ومن ثم مقارنتها بالسعر الذي يظهر عند موظف الصندوق، مؤكدة أنه لم تسجل أي مخالفات تجارية على أي منفذ البيع خلال أيام شهر رمضان. وقال نائب المدير التنفيذي لقطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك، عبدالله الشحي، إن «مفتشين في إدارة حماية المستهلك، نفذوا جولات تفتيشية على أسواق دبي الكبرى، شملت سوق الخضراوات والفواكه في منطقة العوير، وسوق الأسماك في ديرة، التي تتضمن قسماً لبيع اللحوم». وأضاف أن «الزيارات التي بدأت قبل شهر رمضان شملت أكثر من 10 أسواق ومنافذ بيع كبرى، واستهدفت مكافحة الغش التجاري، وضبط التلاعب بالأسعار، ورصد أي حالات لتضليل المستهلكين»، مؤكداً أن الحملات لم تسفر عن توقيع أي مخالفات تجارية ضد أي من منافذ البيع أو التجار في الأسواق الرئيسة. وأوضح الشحي أن «مفتشين…

أخبار مستثمرون في دبي يمارسون 70 ألف نشاط تجاري خلال 2017

مستثمرون في دبي يمارسون 70 ألف نشاط تجاري خلال 2017

الخميس ١٥ فبراير ٢٠١٨

أفادت اقتصادية دبي بأن المستثمرين في دبي مارسوا 70 ألفاً و178 نشاطاً تجارياً خلال العام الماضي، مؤكدة أن الأنشطة تضمنت قطاعات اقتصادية عدة أبرزها القطاع التجاري، الذي استحوذ على المرتبة الأولى في قائمة القطاعات والأنشطة الأكثر ممارسة من المستثمرين في الإمارة خلال عام 2017، بينما حل قطاع التشييد والبناء في المرتبة الثانية. قطاع التجارة وتفصيلاً، قال مدير إدارة التطوير والمتابعة في قطاع التسجيل والترخيص التجاري باقتصادية دبي، عمر المهيري لـ«الإمارات اليوم»، إن «عدد الأنشطة التي تم اختيارها من قبل المستثمرين خلال عام 2017، شكل 70 ألفاً و178 نشاطاً اقتصادياً»، لافتاً إلى أن قطاع التجارة جاء في المرتبة الأولى بنسبة 36.4% من مجموع الأنشطة الاقتصادية التي مارسها المستثمرون في دبي خلال العام الماضي. وأضاف أن أبرز 10 أنشطة في قطاع التجارة حسب الأولوية كانت: مجموعة الملابس الجاهزة، الإلكترونيات، تجارة المواد الغذائية، تجارة مواد البناء، تجارة المعدات الميكانيكية والهندسية، إصلاح المركبات، تجارة الأثاث، تجارة المجوهرات، تجارة الأدوية، تجارة قطع غيار السيارات، موضحاً أن قطاع التشييد والبناء جاء في المرتبة الثانية، وجاء في المرتبة الثالثة قطاع العقارات والتأجير وخدمات الأعمال. منطقة «ديرة» وكشف المهيري أن تمركز أنشطة القطاع التجاري كان لافتاً في منطقة «ديرة» في دبي بنسبة 52.7%، في حين شكلت منطقة «بر دبي» نحو 40.8%، واستحوذت منطقة «دبي الجديدة»، جنوب إمارة دبي…

أخبار 20 % تراجعاً في المتوسط اليومي لشكاوى المستهلكين بشأن «القيمة المضافة»

20 % تراجعاً في المتوسط اليومي لشكاوى المستهلكين بشأن «القيمة المضافة»

الخميس ٢٥ يناير ٢٠١٨

أفادت اقتصادية دبي، بأن متوسط عدد الشكاوى اليومية من المستهلكين بشأن تطبيق ضريبة القيمة المضافة تراجع بنسبة 20% بشكل تدريجي منذ بداية يناير الجاري، مرجعة السبب إلى زيادة وعي قطاع الأعمال بالضريبة. تجربة تطبيق ضريبة القيمة المضافة باتت ناجحة مع سرعة تجاوب الأسواق مع النظام الجديد. وأكدت اقتصادية دبي أن المنشآت التجارية العاملة في دبي استطاعت خلال فترة بسيطة توفيق أوضاعها لتوائم المتطلبات الجديدة ونظام ضريبة القيمة المضافة، مشيرة إلى أن حملات التوعية التي نفذتها فرق العمل التابعة لقطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك باقتصادية دبي، انعكست إيجابياً على أداء المنشآت وسرعة تجاوبها مع شكاوى المستهلكين. وتفصيلاً، قال المدير التنفيذي لقطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في اقتصادية دبي، محمد علي راشد لوتاه، إن «متوسط الشكاوى اليومية التي تتلقاها اقتصادية دبي من المستهلكين ضد منشآت تجارية استغلت سلباً ضريبة القيمة المضافة، تراجع قبل نهاية الشهر الأول لتطبيق الضريبة»، مرجعاً ذلك إلى زيادة وعي قطاع الأعمال بالضريبة. وأوضح لوتاه أن «عدد الشكاوى اليومية تراجع منذ بداية يناير الجاري بمتوسط يومي تقدر نسبته بنحو 20%، إذ كان هناك انخفاض تدريجي في أعداد الشكاوى خلال الأسبوعين الأول والثاني ثم الثالث، لتصل إلى نحو 17 شكوى يومياً قبل نهاية الشهر»، مشيراً إلى أن «جهود مفتشي اقتصادية دبي ركزت على الاستجابة السريعة لشكاوى المستهلكين مع التواصل بصورة…

أخبار اقتصادية دبي ترخص مشاهير «التواصل الاجتماعي»

اقتصادية دبي ترخص مشاهير «التواصل الاجتماعي»

الخميس ١٢ أكتوبر ٢٠١٧

أطلقت اقتصادية دبي مبادرة جديدة، لترخيص مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي، الذين يمارسون أعمالاً تجارية من خلال حساباتهم على هذه المواقع، مؤكدة أنه يمكن ترخيص عمليات الترويج والتسويق للمنتجات التجارية عبر شبكات «التواصل الاجتماعي»، لتمارس أعمالها كحسابات تجارية بصورة قانونية. وقالت في تصريحات، لـ«الإمارات اليوم»، إن المبادرة أطلقها قطاع التسجيل والترخيص التجاري، وتأتي ضمن برنامج «التاجر الإلكتروني»، الذي يعد الأول من نوعه على مستوى الشرق الأوسط. من جانبهما، قال مدوّنان إن ترخيص أعمالهما يعزز ثقة المستهلكين بحساباتهما، ويمنحهما الفرصة للإسهام في تعزيز الاقتصاد المحلي. إطلاق المبادرة وتفصيلاً، قال مدير إدارة التطوير والمتابعة في قطاع التسجيل والترخيص التجاري باقتصادية دبي، عمر المهيري، إنه «تم إطلاق مبادرة ترخيص مشاهير (مواقع التواصل الاجتماعي)، ما يؤكد حرص اقتصادية دبي على تقديم الدعم لمجتمع الأعمال في دبي، من مختلف الشرائح، حيث إن فئة التجار، الذين يعملون من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، كمشروعات متناهية الصغر، تعتبر جزءاً من مجتمع الأعمال»، مضيفاً أن «سهولة مزاولة واستدامة الأعمال لأصحاب الرخص التجارية الإلكترونية، يعزز القدرة التنافسية لمشروعاتهم في إمارة دبي». وأضاف أن «أصحاب حسابات الترويج والتسويق للمنتجات التجارية عبر (شبكات التواصل الاجتماعي)، يمكنهم ترخيص أعمالهم من خلال مبادرة (اقتصادية دبي)، بحيث يستطيعون ممارسة أعمالهم كحسابات تجارية، من خلال هذه المواقع والشبكات بصورة قانونية». التاجر الإلكتروني وأشار المهيري إلى أن المبادرة…

أخبار “اقتصادية دبي” تحل ما يزيد عن 100 ألف شكوى للمستهلكين من 2010 وحتى النصف الأول من 2017

“اقتصادية دبي” تحل ما يزيد عن 100 ألف شكوى للمستهلكين من 2010 وحتى النصف الأول من 2017

الخميس ٢٧ يوليو ٢٠١٧

أعلن قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في اقتصادية دبي عن حل 105,258 شكوى منذ عام 2010 وحتى النصف الأول من 2017، بمعدل 15 ألف شكوى سنويا، وذلك من خلال مركز الاتصال التابع لاقتصادية دبي "أهلا دبي 600545555". وتعكس هذه الأرقام الدور الحيوي الذي يقوم به قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في اقتصادية دبي في مجال حفظ حقوق المستهلكين، وحرصه على حيادية التعامل بين التاجر والمستهلك لتعزيز المكانة التجارية للإمارة باعتبارها مقصداً آمناً للأفراد من مقيمين أو سياح. وتتوزع الشكاوى بين مختلف القطاعات منذ بداية عام 2010 وحتى النصف الأول من 2017، وتشكل شكاوى قطاع الخدمات ما نسبته 35% من مجمل الشكاوى، تليها شكاوى قطاع الإلكترونيات بمعدل 22%، ومن ثم قطاع السيارات الذي نال 12%، ومن ثم قطاع المنسوجات والمستلزمات الشخصية بنسبة 8%، واستحوذ قطاع الأثاث على 3%، وتأجير السيارات بنسبة 1%، وتوزعت النسبة المتبقية (ما يعادل 19%) على القطاعات الأخرى. وتنوعت قضايا الشكاوى على مدار 7 سنوات لتشمل الآتي: وجود خلل في المنتج بمعدل 22%، والاسترداد النقدي بنسبة 18%، وعدم الالتزام بشروط الاتفاق 10%، والغش التجاري بمعدل 6%، وشكاوى الاستبدال بنحو 5%، وإضافة رسوم إضافية بنسبة 4%، ومن ناحية أخرى شكلت شكاوى عدم الالتزام بقائمة الأسعار 3%، فيما بلغت شكاوى وجود أعطال في الجهاز 2%، وعدم الالتزام بشروط الضمان بمعدل…

أخبار اقتصادية دبي تلزم محلاً برد أموال مستهلك لإخلاله بموعد التسليم

اقتصادية دبي تلزم محلاً برد أموال مستهلك لإخلاله بموعد التسليم

الإثنين ٠٥ يونيو ٢٠١٧

أعادت اقتصادية دبي، مبلغاً من المال إلى مستهلك، بسبب تأخر أحد المحال التجارية في تسليم مشتريات، رغم سداد قيمتها بالكامل. وأشارت إلى أنه عند التحقق من الشكوى، تبين أن المحل لم يلتزم بتوفير المنتجات خلال المدة المتفق عليها، ولذا تم إلزامه بإعادة المبلغ إلى المستهلك، والتأكيد عليه بعدم تكرار الأمر مع أي مستهلك، والالتزام بتسليم البضائع في موعدها المتفق عليه. وتفصيلاً، قال مدير أول شكاوى المستهلكين، في قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك باقتصادية دبي، أحمد الزعابي، إن «مفتشي القسم حققوا في شكوى مستهلك أفاد فيها باتفاقه مع أحد محال المفروشات في دبي، على تصميم وتغيير أقمشة أثاث منزله»، لافتاً إلى أن «المستهلك اتفق مع المحل التجاري على الانتهاء من عملية التصنيع والتصميم وتسليم الطلب خلال مدة محددة منصوص عليها في الاتفاق بين الجانبين، وقام المستهلك بدفع المبلغ كاملاً». وأضاف أن «المستهلك فوجئ بأن محل المفروشات لم يلتزم بتسليم المنتج المطلوب، وأنه حاول مراراً، التواصل مع إدارة المحل، ومطالبتها بالتسليم في الموعد المتفق عليه، ولكن دون جدوى»، لافتاً إلى أنه «قرر اللجوء إلى اقتصادية دبي وتقديم شكوى رسمية لقسم شكاوى المستهلكين عبر خدمة (أهلا دبي) للمطالبة بإيجاد حل لمشكلته وإعادة حقوقه المالية». وأشار إلى أن «مفتشي قسم الشكاوى حققوا في الشكوى، وتم الاطلاع على الأوراق والمستندات الداعمة للشكوى والتأكد من إفادة…

أخبار الرومي: الإمارات انتقلت من مرحلة رضا المتعاملين إلى إسعادهم

الرومي: الإمارات انتقلت من مرحلة رضا المتعاملين إلى إسعادهم

الجمعة ٣١ مارس ٢٠١٧

أعلنت «اقتصادية دبي»، أمس، تبني «نظام النجوم العالمي لتصنيف الخدمات» لتطبيقه على المنشآت التجارية بإمارة دبي، مشيرة إلى أن عدد المنشآت التجارية التي سيشملها التصنيف ضمن المرحلة الأولى يقارب 38 ألف منشأة. إلى ذلك، أكدت وزيرة الدولة للسعادة مدير عام مكتب رئاسة مجلس الوزراء، عهود الرومي، خلال مشاركتها في احتفالية «اقتصادية دبي» بإطلاق النظام الجديد، أن دولة الإمارات انتقلت من مرحلة رضا المتعاملين إلى إسعادهم في كل القطاعات الحكومية والخاصة. وتفصيلاً، أكدت وزيرة الدولة للسعادة مدير عام مكتب رئاسة مجلس الوزراء، عهود الرومي، أن «تطبيق (نظام النجوم العالمي لتصنيف مراكز الخدمة) على المنشآت التجارية في دبي، يجسد توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، لإعادة صياغة مفهوم مبتكر، وإطار متكامل المعايير في تقديم الخدمات، ورفع كفاءتها إلى أفضل المستويات العالمية». وأشارت الرومي إلى أن دولة الإمارات انتقلت من مرحلة رضا المتعاملين إلى إسعادهم في جميع القطاعات الحكومية والخاصة. وقالت الرومي، خلال مشاركتها في احتفالية «اقتصادية دبي»، أمس، بتبني «نظام النجوم العالمي لتصنيف الخدمات» لتطبيقه على المنشآت التجارية بإمارة دبي، إن «إطلاق النظام كان موجهاً لتحفيز الجهات الحكومية على تقديم أفضل الخدمات للمتعاملين، على غرار تلك المقدمة في قطاع الضيافة والطيران والبنوك، وليكون المتعاملون جزءاً من تطوير حكومتهم ومراكزها وخدماتها». وأضافت:…

أخبار «اقتصادية دبي» تجدد هويتها المؤسسية

«اقتصادية دبي» تجدد هويتها المؤسسية

الإثنين ٢٠ مارس ٢٠١٧

أطلقت اقتصادية دبي ومؤسساتها: مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، ومؤسسة دبي لتنمية التجارة والصادرات، ومؤسسة دبي لتنمية الاستثمار، الهوية المؤسسية الجديدة بما يتوافق مع المهام الموكلة بها باعتبارها الجهة المخولة بتنظيم النشاط الاقتصادي في إمارة دبي، ويأتي ذلك بالتزامن مع الذكرى 25 على إنشائها منذ عام 1992. وتتضمن الهوية المؤسسية الجديدة اعتماد اقتصادية دبي بديلاً عن الاسم السابق «دائرة التنمية الاقتصادية بدبي»، بالإضافة إلى توحيد شعار اقتصادية دبي على مستوى المؤسسات التابعة لها والمتمثل في خور دبي، مهد تاريخ وثقافة دبي وشريانها التجاري التاريخي. مهام وإنجازات وتجدس الهوية الجديدة ما تحققه اقتصادية دبي ومؤسساتها من إنجازات والتطور المستمر في المهام الموكلة إليها، وذلك تنفيذاً لرؤية القيادة الرشيدة في تحقيق المركز الأول بمختلف المجالات، ودعم النمو الاقتصادي المستدام، وتعزيز مسيرة التنويع الاقتصادي والنمو المستدام والتنافسية في الإمارة من خلال تسهيل مزاولة الأعمال، وحماية التعاملات التجارية والمستهلك، ودعم ريادة الأعمال والمشاريع الصغيرة والمتوسطة، وترويج التجارة الخارجية والتصدير، وجذب رؤوس الأموال والاستثمارات المبنية على المعرفة والابتكار. ويلعب قطاع الترخيص والتسجيل التجاري في اقتصادية دبي دوراً رئيسياً في تعزيز استدامة التنمية الاقتصادية وتنافسية إمارة دبي، من خلال طرح المبادرات الهادفة، وتطبيق أفضل الممارسات مثل سهولة إجراءات بدء النشاط الاقتصادي وتسجيل الشركات، والخدمات الإلكترونية المستحدثة، وآلية مزاولة الأعمال في الإمارة. وتوفير خدمات…

أخبار “اقتصادية دبي” ومؤسساتها تطلق هويتها المؤسسية الجديدة

“اقتصادية دبي” ومؤسساتها تطلق هويتها المؤسسية الجديدة

الأحد ١٩ مارس ٢٠١٧

أعلنت اقتصادية دبي ومؤسساتها: مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، ومؤسسة دبي لتنمية التجارة والصادرات، ومؤسسة دبي لتنمية الاستثمار، عن إطلاق الهوية المؤسسية الجديدة بما يتوافق مع المهام الموكلة بها باعتبارها الجهة المخولة بتنظيم النشاط الاقتصادي في إمارة دبي، ويأتي ذلك بالتزامن مع الذكرى 25 على إنشائها منذ عام 1992. وتتضمن الهوية المؤسسية الجديدة اعتماد اقتصادية دبي بديلاً عن الاسم السابق "دائرة التنمية الاقتصادية بدبي"، بالإضافة إلى توحيد شعار اقتصادية دبي على مستوى المؤسسات التابعة لها والمتمثل في خور دبي، مهد تاريخ وثقافة دبي وشريانها التجاري التاريخي. وتعكس الهوية الجديدة التطور المستمر في المهام الموكلة لاقتصادية دبي ومؤسساتها والإنجازات التي تحققها، تنفيذاً لرؤية القيادة الرشيدة في تحقيق المركز الأول بمختلف المجالات، ودعم النمو الاقتصادي المستدام، وتعزيز مسيرة التنويع الاقتصادي والنمو المستدام والتنافسية في الإمارة من خلال تسهيل مزاولة الأعمال، وحماية التعاملات التجارية والمستهلك، ودعم ريادة الأعمال والمشاريع الصغيرة والمتوسطة، وترويج التجارة الخارجية والتصدير، وجذب رؤوس الأموال والاستثمارات المبنية على المعرفة والابتكار. وتتولى اقتصادية دبي بوصفها هيئة حكومية بوضع وإدارة الأجندة الاقتصادية لإمارة دبي. وتقدم اقتصادية دبي كل الدعم لعملية التحول الهيكلي التي تنجزها إمارة دبي لتطوير اقتصاد متنوع ومبدع هدفه الارتقاء ببيئة الأعمال وتعزيز مستويات النمو في الإنتاجية. وتعمل اقتصادية دبي مع المؤسسات التابعة لها على وضع الخطط…