القضية الفلسطينية

أخبار واشنطن: حائط البراق جزء من إسرائيل

واشنطن: حائط البراق جزء من إسرائيل

الأحد ١٧ ديسمبر ٢٠١٧

رفضت الرئاسة الفلسطينية، أمس، تصريحات مسؤول أميركي قال فيها، إن «حائط المبكى» (البراق) يجب أن يبقى بيد إسرائيل في كل الأحوال، مؤكدة أن الإدارة الأميركية بقرارها اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل، أصبحت خارج عملية السلام. وأكد البيت الأبيض أن الولايات المتحدة تعتبر «حائط المبكى» في القدس (أي حائط البراق وهو الجدار الغربي للمسجد الأقصى) جزءاً من إسرائيل. وجاءت هذه التصريحات على لسان مسؤول كبير في البيت الأبيض، قبيل زيارة نائب الرئيس الأميركي مايك بنس المقررة إلى إسرائيل الأسبوع المقبل. وقال المسؤول، في موجز صحفي عقده أمس الأول: «لا نستطيع تصور أي وضع لا يكون فيه حائط المبكى جزءا من إسرائيل، لكن كما ذكر الرئيس ترامب، فإن ترسيم حدود دولة إسرائيل السيادية سيكون جزءا من الاتفاق بشأن الوضع النهائي. ويقع الحائط خارج حدود إسرائيل قبل عام 1967، ويتاخم بعضاً من «المسجد الأقصى»، أحد أكثر الأماكن المقدسة عند المسلمين. في المقابل، أكد الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة، عدم قبول أي تغيير على حدود القدس الشرقية المحتلة عام 1967». واعتبر في رده على تصريحات مسؤولين في البيت الأبيض أن الموقف الأميركي يؤكد مرة أخرى أن الإدارة الحالية أصبحت خارج عملية السلام بشكل كامل. وأضاف أن استمرار هذه السياسة سواء بما يتعلق بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، أو نقل السفارة الأميركية إليها، أو…

أخبار 4 شهداء و1114 جريحاً حصيلة العدوان الإسرائيلي خلال يومين

4 شهداء و1114 جريحاً حصيلة العدوان الإسرائيلي خلال يومين

السبت ٠٩ ديسمبر ٢٠١٧

قالت وزارة الصحة الفلسطينية، إن العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني خلال اليومين الماضيين أسفر عن استشهاد 4 مواطنين فلسطينيين وإصابة 1114 آخرين. وذكرت الوزارة، في بيان لها اليوم، أن 954 إصابة تم علاجها ميدانياً، في حين نقلت 160 إصابة إلى مستشفيات الضفة وغزة والقدس . وأوضحت أن إصابات الضفة والقدس بلغت 935، أما إصابات غزة وصلت إلى 179 وأن مجمل الإصابات في قطاع غزة وضعها خطير ، فيما وصفت باقي الإصابات بالطفيفة وعدد منها بالمتوسطة. المصدر: البيان

أخبار شهيد برصاص المستوطنين في الضفة وغارات على القطاع

شهيد برصاص المستوطنين في الضفة وغارات على القطاع

الجمعة ٠١ ديسمبر ٢٠١٧

استشهد مزارع فلسطيني أمس الخميس، برصاص مستوطن أثناء عمله بأرضه في بلدة قصرة، جنوبي مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة. وأفاد مسؤول ملف الاستيطان في شمالي الضفة الغربية غسان دغلس، أن مستوطناً أطلق النار على المواطن محمود أحمد عودة (48 عاماً)، أثناء عمله بأرضه في منطقة رأس النخيل بالبلدة، مما أدى لإصابته بجروح خطيرة، ونقل إلى المستشفى لكنه فارق الحياة. وذكرت مصادر محلية في قصرة، أن أهالي البلدة هرعوا إلى منطقة رأس النخيل، بعد توجيه نداء استغاثة عبر سماعات المساجد، واندلعت مواجهات عنيفة بينهم وبين المستوطنين وقوات الاحتلال التي حضرت لحمايتهم، أسفرت عن إصابة مواطن آخر. واحتجز أهالي قصرة نحو 15 مستوطناً داخل أحد الكهوف في منطقة رأس النخيل، وأوسعوهم ضرباً. وأفاد الهلال الأحمر أن شاباً أصيب بالرصاص الحي في القدم، خلال المواجهات الدائرة في قصرة، وأن طواقمه قدمت الإسعافات الأولية اللازمة للمصاب، قبل تحويله إلى المستشفى. كما أصيب عدد من المواطنين خلال هجوم لعشرات المستوطنين على بلدة عصيرة القبلية، جنوبي مدينة نابلس. وقال رئيس مجلس قروي عصيرة القبلية، حافظ صالح، إن العشرات من مستوطني مستوطنة «يتسهار» ترافقهم قوات الاحتلال، هاجموا عدة منازل تقع على أطراف البلدة، ورشقوها بالحجارة. وأضاف أن الأهالي تصدوا للمستوطنين وأجبروهم على الفرار، واندلعت مواجهات عنيفة أطلق خلالها الجنود قنابل الغاز المسيل للدموع بكثافة. وأكد أن…

أخبار الاحتلال يقر بناء مسار تهويدي عبر الضفة والجولان

الاحتلال يقر بناء مسار تهويدي عبر الضفة والجولان

الثلاثاء ٢٨ نوفمبر ٢٠١٧

وافقت حكومة الاحتلال الإسرائيلي على تمويل بناء مسار تهويدي يمكن عبوره سيراً على الأقدام ويمر بالضفة الغربية المحتلة وهضبة الجولان، واعتبرت وزيرة إسرائيلية أن المكان «الملائم» لإقامة دولة فلسطينية هو سيناء، ما أثار غضب مصر. وقال وزير السياحة الإسرائيلي ياريف ليفين إن المسار الجديد سيعبر القدس القديمة وأماكن «حافلة بالتاريخ اليهودي»، بحسب زعمه. وتسعى سلطات الاحتلال منذ سنوات إلى جذب السياح الأجانب إلى الضفة عبر تطوير مواقع تاريخية ودينية كالحرم الإبراهيمي في المدينة القديمة بالخليل والذي يسميه اليهود زوراً «كهف البطاركة». من جانبها، اعتبرت وزيرة المساواة الاجتماعية الإسرائيلية جيلا جملئيل، أن أفضل مكان للفلسطينيين ليقيموا فيه دولتهم هو سيناء، بحسب ما أفادت القناة العبرية الثانية. وقالت جيلا جملئيل، الموجودة في مصر للمشاركة في مؤتمر نسائي تابع للأمم المتحدة، في حوار لمجلة «السيادة» الأسبوع الماضي، «لا يمكن إقامة دولة فلسطينية إلا في سيناء». وطلبت الخارجية المصرية توضيحات من الخارجية الإسرائيلية حول هذه التصريحات، مشيرة إلى أن مصر عبرت عن طريق سفيرها في تل أبيب حازم خيرت، عن غضبها الشديد إزاء تلك التصريحات. وهدمت قوات الاحتلال منشأة فلسطينية في منطقة «بيت عينون» شرقي مدينة الخليل (جنوبي القدس المحتلة). وذكرت مصادر محلية، أن جرافة عسكرية للاحتلال قامت بهدم «بركس» يستخدم كمخزن للمقتنيات في «بيت عينون»، بذريعة البناء من دون ترخيص. المصالحة وفيما تواصل…

أخبار الاحتلال يفجر منزل شهيد ويهدم عمارة في القدس

الاحتلال يفجر منزل شهيد ويهدم عمارة في القدس

الخميس ١٦ نوفمبر ٢٠١٧

هدمت جرافات الاحتلال، فجر أمس، منزل عائلة الشهيد نمر الجمل من بلدة بيت سوريك شمال غرب القدس، منفذ عملية مستوطنة «هار هدار»، التي أسفرت عن مقتل ثلاثة رجال أمن وجرح رابع. ودهمت قوات معززة من الاحتلال البلدة وفرضت طوقاً أمنياً عليها.. فيما حاصر الجنود الحي السكني الذي يوجد فيه منزل عائلة الشهيد التي تم إجبارها على مغادرة المنزل. وذكرت العائلة أن المنزل -الموجود ضمن عمارة سكنية لها- تم تفجيره بوضع كميات كبيرة من المتفجرات، ما تسبب بتصدعات في شقق سكنية أخرى. كما هدمت جرافات بلدية الاحتلال في القدس عمارة سكنية قيد الإنشاء في بلدة العيساوية بذريعة البناء دونترخيص. اعتقالات بالجملة من جهة أخرى، اعتقلت قوات الاحتلال 14 فلسطينياً خلال مداهمات شنتها بأنحاء متفرقة من الضفة الغربية المحتلة تخللها مواجهات بمناطق بالخليل وجنين. إلى ذلك، توغلت جرافات عسكرية للاحتلال بشكل محدود شرقي محافظة رفح، فيما أطلقت زوارقه النار بشكل مكثف تجاه مراكب الصيادين في بحر شمال غرب غزة. المصدر: البيان

أخبار الاحتلال يعتقل فلسطينياً بزعم نيته تنفيذ عملية في «تل أبيب»

الاحتلال يعتقل فلسطينياً بزعم نيته تنفيذ عملية في «تل أبيب»

السبت ٢١ أكتوبر ٢٠١٧

اعتقلت قوات الاحتلال «الإسرائيلي» شاباً فلسطينياً (39 عاماً) من مدينة رام الله، بزعم تخطيطه لتنفيذ عملية في «إسرائيل»، فيما اعتقل الاحتلال ثمانية فلسطينيين من جنين بينهم شقيقان، وقمع مسيرات في الضفة الغربية.  وذكر موقع «واللاه» العبري، أن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب وهو يستقل شاحنة في طريقة إلى ريشون لتسيون جنوبي تل أبيب، مدعية أن الشاحنة التي كان يقودها مسروقة، وأنه خلال التحقيق معه اعترف أنه قام بسرقتها لتنفيذ «عملية». وذكرت صحيفة معاريف أن شرطة الاحتلال تلقت أمس الأول الخميس بلاغاً حول سرقة شاحنة من مدينة حولون، فتمت ملاحقة الشاب واعتقاله. وذكر الجيش «الإسرائيلي» أن اعتقال الشاب أحبط تنفيذ عملية دهس ضد جنود. واعتقلت قوات الاحتلال، شاباً بزعم حيازته سكيناً. وأفادت صحيفة معاريف العبرية، أن الشاب كان يحمل سكيناً ويخفيه على جسده، قرب حائط البراق بمدينة القدس، وتم اعتقاله وتحويله إلى التحقيق. وداهمت قوات الاحتلال مخيم العروب شمالي مدينة الخليل، وفتشت منزلين بذريعة البحث عن سلاح. وداهمت قوات الاحتلال منزلي المواطنين وائل وفادي جوابرة، وفتشتهما وعاثت فيهما خراباً بذريعة البحث عن سلاح، وصادرت أجهزة نقالة. وقمعت قوات الاحتلال مسيرة كفر قدوم الأسبوعية السلمية المناهضة للاستيطان، والمطالبة بفتح شارع القرية الذي أغلق قبل 14 عاماً، بقرار من جيش الاحتلال خلال انتفاضة الأقصى الثانية. وأفاد منسق المقاومة الشعبية في البلدة مراد شتيوي، أن…

أخبار الاحتلال يغلق الحرم الإبراهيمي واقتحامات جديدة للأقصى

الاحتلال يغلق الحرم الإبراهيمي واقتحامات جديدة للأقصى

الإثنين ٠٩ أكتوبر ٢٠١٧

اقتحم أكثر من 300 مستوطن، أمس الأحد، المسجد الأقصى المبارك، من جهة باب المغاربة، بحراسات مشددة من قوات الاحتلال الخاصة، فيما أغلق الحرم الإبراهيمي في وجه المصلين لمناسبة الأعياد اليهودية، فيما اعتقلت قوات الاحتلال 11 فلسطينياً خلال حملة مداهمات ليلية في أنحاء متفرقة من الضفة الغربية المحتلة. وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية أن المستوطنين اقتحموا المسجد بلباسهم التلمودي التقليدي، وعدد منهم أدى طقوساً وحركات تلمودية فيه، في الوقت الذي شددت فيه قوات الاحتلال إجراءاتها على دخول المصلين للمسجد المبارك، واحتجزت بطاقاتهم الشخصية على بوابات المسجد الرئيسية. في الوقت ذاته، أدى عضو «الكنيست» المتطرف من حزب الليكود اليميني «يهودا غليك» صلوات تلمودية بلباس المتزمتين اليهود أمام الأقصى، من جهة باب القطانين، كما أدت مجموعات من غُلاة المستوطنين الطقوس التلمودية، من جهة بابي السلسلة، والقطانين. وكانت ما تسمى ب«منظمات الهيكل» المزعوم كثفت دعواتها لأنصارها، وللمستوطنين للمشاركة الواسعة في اقتحامات جماعية للأقصى المبارك، بدءاً من يوم امس الأحد، ولنهاية الأسبوع، تزامناً مع أيام ما يسمى عيد «المظلة» أو العُرش اليهودي، لافتة إلى تفاهمات مع قوات الاحتلال لتسهيل الاقتحامات ومحاولة الحد من دخول المصلين إلى المسجد. في المقابل، دعت هيئات اسلامية الفلسطينيين للتصدي لمحاولات استهداف الأقصى. إلى جانب ذلك، أبلغت سلطات الاحتلال إدارة الحرم الإبراهيمي نيتها إغلاقه بالكامل أمام المصلين المسلمين ، مع فتحه أمام…

أخبار الاحتلال يغلق الضفة بذريعة «الأعياد اليهودية»

الاحتلال يغلق الضفة بذريعة «الأعياد اليهودية»

السبت ٣٠ سبتمبر ٢٠١٧

أغلقت إسرائيل الأراضي الفلسطينية المحتلة بذريعة حلول الأعياد اليهودية، فيما أثار سفير الولايات المتحدة لدى إسرائيل غضب الفلسطينيين بتصريحات خارجة عن الأعراف الدبلوماسية ومتحيزة لإسرائيل. وقالت ناطقة باسم جيش الاحتلال إن كافة نقاط العبور بين الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة ستغلق خلال يومين. وأضافت انه سيتم وقف حركة الفلسطينيين ومنعهم من دخول مستوطنات الضفة. وتقوم إسرائيل بإغلاق الطرق بين المدن الفلسطينية التي تمر بطرق مستوطنات أو تجمعات يهودية ويضطر سكان القدس للوصول إلى المدينة عبر مسالك وطرق التفافية طويلة. وعزز الاحتلال انتشار قواته ودورياته الراجلة والمحمولة والخيالة في مختلف أنحاء القدس المحتلة عشية «عيد الغفران». وقالت مصادر فلسطينية إن الاحتلال شرع بإجراءاته المشددة في المدينة منذ مساء الخميس وعززها فجر الجمعة وتركزت إجراءات الاحتلال وسط المدينة وبلدتها القديمة وبواباتها وعلى الحواجز العسكرية الثابتة على المداخل الرئيسية لمدينة القدس. في الغضون، اعتقلت قوات الاحتلال تسعة فلسطينيين في الضفة. وذكرت وكالة الصحافة الفلسطينية (صفا) أن قوات الاحتلال اعتقلت 11 فلسطينياً في بلدة يعبد جنوب مدينة جنين بالضفة. تصريحات منحازة في سياق آخر، أثارت تصريحات السفير الأميركي لدى تل أبيب حول ان إسرائيل لا تحتل سوى 2 في المئة من الضفة الغربية، غضب الفلسطينيين، في ثاني تصريح إشكالي يدلي به خلال شهر تقريباً. وقال السفير ديفيد فريدمان في مقابلة مع موقع إخباري إسرائيلي…

أخبار «إسرائيل» تقر تسمين المستوطنات بـ 11700 وحدة

«إسرائيل» تقر تسمين المستوطنات بـ 11700 وحدة

الإثنين ٢٥ سبتمبر ٢٠١٧

شنت قوات الاحتلال «الإسرائيلي» فجر أمس حملة اعتقالات واسعة في مناطق مختلفة من الضفة الغربية، فيما أكد رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان، وليد عساف أن سلطات الاحتلال أقرت مؤخراً إقامة 11700 وحدة استيطانية في الأراضي الفلسطينية المحتلة. واعتقلت قوات الاحتلال ثمانية شبان فلسطينيين من قرية جيوس شمال شرقي قلقيلية، ومن عدة مناطق بمحافظة بيت لحم. وذكرت مصادر محلية أن 10 دوريات تابعة لجيش الاحتلال اقتحمت قرية جيوس لتنفيذ حملة اعتقالات فيها. وقال مصدر أمني إن قوات الاحتلال اقتحمت بلدة تقوع شرق بيت لحم ونفذ الجنود حملة مداهمة وتفتيش لعدة منازل وأحياء واعتقلوا شابين. وفي قرية مراح رباح جنوب بيت لحم نفذ جنود الاحتلال حملة مداهمة وتفتيش للعديد من منازل الفلسطينيين واعتقلوا شابين. من جهة أخرى، أصيب 4 جنود «إسرائيليين» بجروح طفيفة نتيجة حادث سير عسكري في منطقة النبي يعقوب نقلوا على إثره لتلقي العلاج الطبي في المستشفى. وفي الإطار ذاته، ذكرت مصادر أمنية ومحلية فلسطينية أن شرطة الاحتلال أطلقت الرصاص باتجاه سيارة عند مثلث زيف في مدينة يطا جنوب الضفة الغربية. وأضافت المصادر أن سائق السيارة، وهي غير قانونية، تمكن من الفرار، ودفعت قوات الاحتلال بتعزيزات إلى مثلث زيف، وشرعت بأعمال البحث عن السائق. على صعيد آخر، أكد رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان، وليد عساف، أمس، أن سلطات الاحتلال أقرت…

أخبار مستوطن يدهس 4 أطفال فلسطينيين عمداً

مستوطن يدهس 4 أطفال فلسطينيين عمداً

السبت ١٢ أغسطس ٢٠١٧

أصيب أربعة أطفال فلسطينيين الليلة قبل الماضية بجروح مختلفة بعد أن دهسهم مستوطن خلال سيرهم في شارع العين ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى، بينما اقتحم جنود الاحتلال متنكرين بزي عربي قرية في رام الله بالضفة الغربية المحتلة. وقال شهود عيان إن الأطفال أصيبوا برضوض وجروح مختلفة نقلوا على إثرها إلى مستشفى هداسا العيسوية لتلقي العلاج. وذكرت مصادر فلسطينية أن المستوطن تعمد دهس الأطفال خلال سيرهم بجانب الطريق قبل أن يلوذ بالفرار. مواجهات عنيفة على صعيد آخر، ذكرت وزارة الصحة الفلسطينية وشهود أن خمسة فلسطينيين أصيبوا بالرصاص خلال مواجهات مع جيش الاحتلال وقعت الليلة قبل الماضية في قرية بيت ريما شمال غرب رام الله في الضفة الغربية المحتلة بعد أن اقتحم جنود الاحتلال هذه القرية متنكرين بزي عربي. وأكد شهود من القرية أن مواجهات بين شبان فلسطينيين والجيش الإسرائيلي اندلعت في القرية في أعقاب رصد قوة من جيش الاحتلال تخفى عناصرها بزي عربي داخل القرية. وقال سكان إن «ستة من الفلسطينيين أصيبوا برصاص الجيش الإسرائيلي، وتم نقلهم إلى مستشفى سلفيت. بدوره، أكد الشاب الفلسطيني عبدالكريم البرغوثي، من سكان القرية، أن الجيش الإسرائيلي دفع بتعزيزات كبيرة إلى داخل القرية. وفي سياق متصل،قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة قرية كفر قدوم السلمية الأسبوعية المناهضة للاستيطان. وقال منسق المقاومة الشعبية في كفر قدوم مراد شتيوي،…

أخبار الفلسطينيون يتحدون الاحتلال والحصار في «جمعة الانتصار»

الفلسطينيون يتحدون الاحتلال والحصار في «جمعة الانتصار»

السبت ٢٩ يوليو ٢٠١٧

أدى آلاف المصلين الفلسطينيين صلاة الجمعة، أمس، في المسجد الأقصى المبارك وساحاته وبواباته، رغم التضييق الشديد الذي فرضته قوات الاحتلال؛ حيث نشرت جنوداً من الشرطة والجيش بأعداد كبرى، كما منعت من هم أقل من 50 عاماً من دخول الحرم القدسي خلال صلاة الجمعة، بينما صلى المقدسيون الذين منعوا من دخول الحرم في شوارع البلدة القديمة من مدينة القدس، واعتصموا هناك مطالبين بفتح أبواب المسجد أمامهم، وسط اشتباكات مع قوات الاحتلال، التي قابلتهم بالقمع والتنكيل، ما أدى إلى إصابة العشرات، فيما استشهد شابان فلسطينيان أحدهما في الضفة، والآخر في غزة، في مواجهات عارمة شهدتها الأراضي الفلسطينية في جمعة «النفير العام»، التي دعت إليها الفصائل، في حين أصيب العشرات خلال الاشتباكات. وأدى المصلون الصلاة وسط مظاهر أقرب إلى الاحتفال بالانتصار للمسجد الأقصى، وإجبار «إسرائيل» على التراجع عن إجراءاتها وممارساتها بتغيير الوضع القائم بالمسجد الأقصى والحرم القدسي الشريف. وأغلقت سلطات الاحتلال مداخل المدينة المقدسة، ومنعت المصلين من الدخول والوصول للمسجد الأقصى لمن هم دون الخمسين عاماً. ووجه الشيخ محمد حسين مفتي القدس والديار الفلسطينية خطيب الأقصى تحية لبطولات المقدسيين وشهداء الأقصى والمصابين، مشيداً بحراس المسجد الأقصى وسدنته الأوفياء. وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية في بيان مقتضب، إن 10 آلاف فلسطيني تمكنوا من الوصول إلى المسجد الأقصى، وأدوا صلاة الجمعة، كما أدى الآلاف الصلاة في…

أخبار «باب الأسباط».. ساحة المقدسيين لتحدّي الاحتلال

«باب الأسباط».. ساحة المقدسيين لتحدّي الاحتلال

الجمعة ٢٨ يوليو ٢٠١٧

وسط الأحداث والمواجهات الساخنة التي تشهدها مدينة القدس المحتلة منذ منتصف شهر يوليو الجاري، برز اسم باب الأسباط بشكل لافت كعنوان لتلك الأحداث، خصوصاً مع تصاعد الاحتجاجات الجماهيرية التي نجحت في إفشال خطة الاحتلال لتركيب بوابات الكترونية على المداخل المؤدية إلى باحات الحرم القدسي. وعلى مشارف الباب التاريخي، يؤدي أكثر من 5000 مصلٍّ الصلوات الخمس يومياً منذ بداية أحداث الأقصى، كما تحتشد أمامه الجموع الوافدة من كل الاحياء والبلدات المقدسية للتعبير عن رفضها إجراءات الاحتلال، وما يتبع ذلك من ممارسات التفتيش العاري والمذل، فيما يشهد المكان حالات قتل واصابات واعتقالات بالجملة، بفعل اندلاع المواجهات. وأمام الظهور اللافت لباب الأسباط، ثمة حقيقة تحملها هذه الأحداث في طياتها، هي أن الاحتلال استغل المشكلة لتنفيذ مخططه الهادف للسيطرة على الباب، الذي يعد المدخل الوحيد للمسجد الأقصى من الجهة الشرقية، وبوابة القدس القديمة على مر العصور والحضارات التاريخية. ويعد باب الأسباط من أبواب القدس التي حملت بين حجارتها تاريخ المدينة، ورفضها لكل الاعتداءات عليها، فهو الأوسع من بين الأبواب السبعة، الأمر الذي جعله مكاناً مناسباً لتجمع أكبر عدد ممكن من المرابطين للصلاة في ساحاته خلال الأحداث الحالية. باب المواجهات الكبرى ما يميز باب الأسباط هو وقوعه بين ساحتين وفضاء خارجي رحب، فقبله ساحة كبيرة، وهي التي يجتمع المرابطون فيها خلال المواجهات الحالية، ويفضي إلى…