إيران

أخبار تحالف إيراني – قطري – إسرائيلي.. للإضرار بالإمارات

تحالف إيراني – قطري – إسرائيلي.. للإضرار بالإمارات

الأربعاء ٠٧ يونيو ٢٠١٧

في رصد وثائقي جديد حصلت عليه «الاتحاد»، لكشف التحالف القطري الإيراني المباشر والإسرائيلي غير المباشر، اتسع نطاق المؤامرة ضد الإمارات والمنطقة، حيث عمل «جون سميث» على تجنيد شباب إماراتيين تحت ستار برامج «تنمية ودعم القادة»، بتمويل قطري قيمته 3 ملايين إسترليني، ودارت هذه المؤامرة في رأس الخيمة تحت عنوان «برنامج الزمالة لجون سميث الخليج الحكم الرشيد» في فبراير 2016، لتمتد خيوط لعبة ثلاثي الشر إلى العراق، بقيادة نوري المالكي رئيس الوزراء العراقي السابق لمشروع إيراني للتخريب والفوضى بالشرق الأوسط، حيث موله بـ 5 ملايين إسترليني من الخزينة العراقية، وفي كل هذا كانت المخابرات اللبنانية تعمل نيابة عن نظيرتها الإيرانية في دعم دورات جون سميث الخليجية والعربية والشرق أوسطية، ومن المستوى الإقليمي للمؤامرة إلى العالمي، حيث تحرك الأصابع الإسرائيلية 4 آلاف منظمة من 43 دولة أعضاء في شبكة «آناليند» لإجبار العرب على التطبيع ضمن برامج تعزيز الحوار والثقافة، وتنفيذ مخططات التخريب بالمنطقة. بيانات الرصد وأظهرت بيانات الرصد، وفقاً لـ مريم المنصوري الباحثة في الشؤون السياسية والعلاقات الدولية، تحالف قطر وإيران وإسرائيل، لدعم الحركات التخريبية والإرهابية بمنطقة الخليج والدول العربية بشكل عام، وقامت قطر من خلال منظمات ومبادرات المجتمع المدني «الوهم»، بتنفيذ مخططها داخل الإمارات، في إمارة رأس الخيمة في فبراير 2016، بعنوان «برنامج الزمالة لجون سميث الخليج الحكم الرشيد»، لتشكيل شبكة…

أخبار تفاصيل الخرق الأمني الخطير لمرقد الخميني

تفاصيل الخرق الأمني الخطير لمرقد الخميني

الأربعاء ٠٧ يونيو ٢٠١٧

خرق أمني خطير شهدته العاصمة الإيرانية طهران صباح الأربعاء، حين فتح مسلحون النار عند ضريح الخميني قبل أن يفجر اثنان نفسيهما، وذلك بالتزامن مع هجوم آخر على مقر البرلمان. وعن تفاصيل الهجوم على قبر الخميني، قالت وكالات أنباء إيرانية إن 3 مسلحين اقتحموا المنطقة الواقعة على بعد 20 كلم جنوبي طهران من الباب الغربي وبدأوا في إطلاق النار. وقال رئيس العلاقات العامة في الموقع، علي خليلي، إن أحد المسلحين فتح النار ليفجر عقب ذلك حزاما ناسفا كان يرتديه، قبل أن يعلن التلفزيون الإيراني عن انتحار مهاجم آخر بتفجير نفسه. وذكرت وكالة "تسنيم" أن المهاجم "بعد نفاد ذخيرته رمى بسلاحه جانبا وبدأ يركض" نحو القبر، وعند وصوله إلى مخفر للشرطة قرب القبر أقدم على تفجير الحزام الناسف. وأشارت الوكالات أخرى إلى مقتل بستاني كان يعمل في المكان، وإصابة 5 أشخاص بجروح في قبر الخميني. وأضافت أن قوات الأمن في المكان تمكنت من قتل مهاجم آخر واعتقال امرأة كانت من بين المهاجمين، وتمكن قوات الأمن من إبطال مفعول قنبلة داخل القبر. وكان وزير الداخلية الإيراني قد أعلن عن عقد اجتماع أمني طارئ، عقب هجوم البرلمان الذي أسفر عن مقتل 7 أشخاص، والخرق الأمني عند قبر الخميني. المصدر: البيان

أخبار قطر جاسوس إيران والإخوان

قطر جاسوس إيران والإخوان

الإثنين ٠٥ يونيو ٢٠١٧

أكدت مصادر يمنية مطلعة اكتشاف خلية تجسس مشتركة قطرية إيرانية في مكتب الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، تم زرعها من قبل قيادات موالية لحزب الإصلاح «الإخوان» في اليمن. وكانت الخلية ترصد اتصالات الرئيس هادي من خلال تسجيل مكالماته الهاتفية، علاوة على نسخ وتسريب الوثائق الخاصة بالرئاسة لجهات في «الدوحة» التي توصل بدورها ما يجري في الرئاسة اليمنية إلى استخبارات إيرانية. وكشفت مصادر يمنية عن عمليات تجنيد واسعة لمئات من العناصر المنتمية لحزب التجمع اليمني للإصلاح «الإخوان» بإشراف ودعم من قطر تحت غطاء دعم الشرعية، ومنذ اندلاع «عاصفة الحزم» دربت قطر 1300 عنصر إخواني سراً، عبر قيادات إخوانية بارزة. واصطدمت حركة حماس الفلسطينية بخيارات صعبة بعد فشل رهانها على الخارج، خاصةً بعد أن سلمت قطر قائمة بأسماء قياداتها لمغادرة الدوحة بعد قمة الرياض، مما يضطرها إلى إيجاد عاصمة جديدة لتكون محطتها القادمة. وأكدت مصادر إعلامية، مغادرة القيادي في حركة حماس صالح العاروري العاصمة القطرية «الدوحة»، في طريقه إلى ماليزيا، بعد قرار الحكومة القطرية ترحيل بعض قادة حماس. وكشفت صحيفة «ديلي بيست» الأميركية عن خدعة حاول بها مسربو الرسائل الإلكترونية لسفير الإمارات في واشنطن يوسف العتيبة إيهام وسائل الإعلام بأن ما حصلوا عليه من تسريبات يحوي أسراراً ذات أهمية أكبر من حجمها الحقيقي لتحقيق أغراض سياسية، وقالت إن العينة التي قدمها لهم…

أخبار قطر تخدم المشروع الإيراني لتطويق الخليج بالميليشيات الإرهابية

قطر تخدم المشروع الإيراني لتطويق الخليج بالميليشيات الإرهابية

الأحد ٠٤ يونيو ٢٠١٧

في ظل تصاعد العلاقة ما بين دولة قطر وإيران للدرجة التي صرح فيها أمير هذا البلد العربي الخليجي، بضرورة عدم «معاداة إيران»، واعتبر «حزب الله» اللبناني أحد عناصر «المقاومة»، كشف تقرير أمريكي أن إيران لا تزال تخطط لتطويق شبه الجزيرة العربية عبر دعمها للميليشيات الطائفية الموالية لها، بهدف زعزعة استقرار دول الخليج. وقال التقرير، الذي نشر على موقع «وور إن ذي روكس»، إن عناصر من الحرس الثوري وميليشيا «حزب الله» موجودة في اليمن وتقوم بتدريب مقاتلي ميليشيا «الحوثي»، كما أنها هي من تقوم بنقل وتركيب وصيانة منصات إطلاق الصواريخ بالإضافة إلى قيامهم بتدريب ميليشيات الانقلابيين والقيام بعمليات الإمداد والدعم اللوجستي. وأكد التقرير أن خسارة «الحرس الثوري وميليشيا حزب الله والميليشيات الأفغانية» هذا العام تمثل ضعف عدد الذين قتلوا العام الماضي حيث وصل مجمل القتلى إلى 44 عنصراً من ميليشيا حزب الله والحرس الثوري بقيادة أحد قادته المعروف باسم «أبو علي»، وهو الذي قاد عدة غارات حوثية سابقة ضد المملكة العربية السعودية، وساهم في توفير التدريب والإشراف التشغيلي لكتائب «الحسين»، وهي وحدة نخبة من الحوثيين في شمال ووسط اليمن. بعيداً عن بعض البيانات الغامضة، لم تعلق إيران وحزب الله علناً على تدخلهما العسكري أو خسائرهما في اليمن. وهذا يتناقض بشكل ملحوظ مع مجموعة من البيانات الصحفية الناشئة عن خسائر ساحة المعركة…

آراء

ماذا تريد إيران من دول الخليج؟

الأحد ٠٤ يونيو ٢٠١٧

سؤال نطرحه دوماً، ماذا تريد إيران من دول الخليج العربية؟ ولماذا تنصب بعض الدول ومنها إيران نفسها كقاض ومعلم ومرب وملقن، مع أن الرسالة التي تدعيها إيران نزلت على أرض الجزيرة العربية، ومن هذه المنطقة المشرفة انتقلت الرسالة المحمدية إلى إيران، ولكن للأسف لم تستطع إيران أن تخرج من جلباب شوفينيتها، ولم تنتصر على عنصريتها فادعت وتداعت وودعت الرسالة إلى غير رجعة لتسكن في أحضان الزيف والخرافة والتحريف، وتعيش أوهام ماض هو ليس لها، لكنها تلبسه غصباً، واعتبرت نفسها أنها الأولى من سواها، في التشرف بالرسالة، ونحن لسنا ضد إيران كشعب ودولة، ولكننا نقف على الضد من فئة حكمت وتحكمت واستولت على المصير الإيراني، واحتلت مشاعر الشعب بخيال جامح مغسول بماء مستنقعات، ومعجون بطين الكذب والافتراء والهراء. إيران تريد أن تصبح دولة عظمى على حساب الآخرين، ونقول لها: ما هكذا تورد الإبل، فهي لا تملك القدرة ولا التاريخ ولا العقيدة الصحيحة التي تمكنها من إقناع الناس بأنها الدولة المثالية.. ثانياً من يريد أن يكتسح العالم بالدم والدمار، لن يفلح، وهناك دول وحضارات وأفكار بارت وانتهت إلى لا شيء بسبب هذا البطش والغرام بالعدوانية، ولن ينسى التاريخ الدولة الرومانية التي توسعت بالدماء، وكذلك النازية والفاشية، كل هذه الخيالات باءت بالفشل، لأن أصحابها آمنوا بالكراهية ونبذوا السلام والوئام. دول الخليج العربية لا…

أخبار خبراء : على قطر وإيران إنهاء الدور العبثي بالمنطقة

خبراء : على قطر وإيران إنهاء الدور العبثي بالمنطقة

السبت ٠٣ يونيو ٢٠١٧

تتجه العديد من التحليلات السياسية المعمقة وغير الانفعالية لموقف قطر من مخرجات قمم الرياض الثلاث التي أثبتت علو كعب السياسة السعودية دولياً، وكذلك ردة الفعل الإعلامية «السعودية الإماراتية» القوية والفورية حول هذا الموقف هو أن الدوحة نقضت تعهداتها السابقة بالتزام الخط الخليجي بعدم الاستمرار في تحالفاتها مع إيران والإخوان على النحو الذي يطعن الخاصرة الخليجية. ولا شك في أن قمم الرياض (السعودية، والخليجية والعربية الإسلامية) مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب قد دشنت حقبة جديدة وتحولات كبرى في السياسة الإقليمية في العالمين العربي والإسلامي، عنوانها نهاية الدور الإيراني العبثي في المنطقة، ونهاية التنظيمات الجهادية الإسلامية بشقيها السني والشيعي، ونهاية التشيع السياسي والتسنن السياسي، ونهاية كل جماعات الإسلام السياسي وتنظيماتها المنتشرة في الدول الإسلامية، ونهاية فوضى علاقة الدين بالدولة. ويتفق كثير من المحللين الاستراتيجيين أنه كان على قطر أن تفهم وتستوعب هذه التحولات التي تمثل بداية لانتهاء الفوضى والحروب التي أثخنت المنطقة بسبب تلك العوامل، إذ أن المرحلة الجديدة لا وجود فيها لأحزاب على أساس ديني ولا وجود لتنظيمات جهادية، ولا إخوان مسلمين وأنصار شريعة ولا حزب الله ولا حشد شيعي ولا غيره، وأن إيران ستوقع في نهاية المطاف على هذا التوجه، وستتخلى عن ثوابتها السابقة، لتعود وتنخرط في النظام الإقليمي والدولي الجديد. وأكدوا في تصريحات خاصة لـ «الاتحاد» أن قمم الرياض…

أخبار 37 جريحا في انفجار كبير في شيراز الإيرانية

37 جريحا في انفجار كبير في شيراز الإيرانية

السبت ٠٣ يونيو ٢٠١٧

ذكرت وسائل إعلام إيرانية رسمية اليوم السبت أن انفجارا وقع في متجر كبير في مدينة شيراز بجنوب إيران مما أسفر عن إصابة 37 شخصا مضيفة أن تحقيقا جاريا لمعرفة سبب الانفجار. وأفادت التقارير أن الانفجار وقع الساعة 12.45 صباحا بالتوقيت المحلي (2115 بتوقيت جرينتش). ونقلت وكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية للأنباء عن رئيس مركز الإسعاف في إقليم فارس قوله إنه ليست هناك حالات حرجة بين المصابين. وقالت الوكالة إن الانفجار كان مدويا مضيفة أن جدران المتجر الكبير انهارت. ونقلت وكالة تسنيم عن مدير إدارة الإطفاء قوله إنه تم إخلاء المبنى ويحقق خبراء لمعرفة سبب الحادث. المصدر: الاتحاد

أخبار قطر دمية الإخوان وإيران

قطر دمية الإخوان وإيران

الأحد ٢٨ مايو ٢٠١٧

في تحد جديد للموقف الخليجي والعربي والدولي، أكد أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني في اتصال هاتفي مع الرئيس الإيراني حسن روحاني أن الدوحة وطهران تجمعهما علاقات وثيقة وتاريخية عريقة، ودعا إلى مزيد من تعزيز العلاقات بين البلدين. وتعكس التصريحات التي يواصل أمير قطر الإدلاء بها بشأن علاقات بلاده القوية مع إيران، مدى النفوذ الذي يتمتع به الإخوان في قطر، حيث يقول الإخوان إن أدبياتهم تركز على فكرة الإسلام الشامل والتقارب بين مذاهبه، لكن الفكرة تتعدى ذلك، فما أظهرته التجارب والوقائع، خاصة في العلاقة المشبوهة التي ربطت جماعة الإخوان منذ نشأتها بنظام الملالي في إيران، يؤكد وجود ما هو أبعد من ذلك في أدبيات هذا التنظيم. وتواصل وسائل الإعلام القطرية، خاصة قناة الجزيرة تخبطها. ففي الوقت الذي نفت فيه «الجزيرة» صحة تصريحات أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني، والتي هاجم فيها دول الخليج العربية وأعلن انحيازه لإيران، نشرت خبراً على موقعها، وعلى حسابها الرسمي على «تويتر»، تدعي فيه إقامة دعاوى ضد الإمارات والسعودية في بريطانيا لعلاقتهما بجرائم حرب في عدن. وإمعاناً في التخبط القطري، ودليلاً على فبركة الأخبار، حذفت قناة الجزيرة الخبر والتغريدة بعد دقائق من نشرهما. المصدر: الاتحاد

أخبار قطر تفجر أزمة سياسية واسعة مع دول الخليج وأميركا

قطر تفجر أزمة سياسية واسعة مع دول الخليج وأميركا

الخميس ٢٥ مايو ٢٠١٧

يسود الغموض منذ الليلة قبل الماضية مسار العلاقات بين قطر وسائر دول الخليج، وذلك بعد تداول تصريحات من الدوحة منتقدة للسياسات الخليجية لتعود وكالة الأنباء القطرية لاحقاً لتُصدر توضيحاً يشير إلى تعرضها للقرصنة والاختراق. وبدأت الأحداث بنشر وكالة الأنباء القطرية تصريحات منسوبة للأمير تميم بن حمد خلال حفل تخريج الدفعة الثامنة من مجندي الخدمة العسكرية، وبحسب ما جاء في تلك التصريحات فقد انتقد الأمير اتهام قطر بدعم جماعات إرهابية، كما رفض تصنيف الإخوان ضمن الجماعات الإرهابية، وكذلك دافع عن أدوار حزب الله وحركة حماس وإيران والعلاقة معها. وعادت الوكالة الحكومية القطرية لاحقاً لتنشر تصريحات منسوبة إلى وزير الخارجية القطري، محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، يُفهم منها التوجه لسحب سفراء قطر من دول الخليج وطرد سفراء تلك الدول من الدوحة. غير أن الوكالة عادت بسرعة لتنشر بياناً حكومياً ينفي صحة التصريحين السابقين للأمير تميم ووزير الخارجية، مؤكدا تعرض الوكالة للاختراق. وجاء البيان على لسان الشيخ سيف بن أحمد آل ثاني، مدير مكتب الاتصال الحكومي القطري، وقد أكد فيه أن موقع وكالة الأنباء القطرية «تم اختراقه من قبل جهة غير معروفة إلى الآن» قامت بـ«إدلاء تصريح مغلوط لحضرة صاحب السمو بعد حضور سموه تخريج الدفعة الثامنة للخدمة الوطنية»، وأكد الشيخ سيف أن ما نُشر «ليس له أي أساس من الصحة»، وأن الجهات…

أخبار الأردن: الحشود العسكرية لاقتحام سوريا «فبركة» إيرانية

الأردن: الحشود العسكرية لاقتحام سوريا «فبركة» إيرانية

الأربعاء ١٠ مايو ٢٠١٧

أكدت مصادر أردنية أمس، أن ما بثته قنوات فضائية ومواقع إخبارية محسوبة على إيران بشأن حشود عسكرية أردنية وأمريكية وبريطانية تنتظر ساعة الصفر لاقتحام سوريا عبارة عن «فبركة» إعلامية.  وقالت: «إن ترويج اعتزام دخول الجنوب السوري عن طريق الحدود الأردنية محض افتراء ولا أساس له من الصحّة». وأضافت، «الصور المنشورة بهذا الخصوص على أنها حشود عسكرية ضخمة تستعد للحرب هي في الأساس معدات عسكرية قديمة وخارجة من الخدمة العسكرية وغير صالحة للاستعمال ومودعة في مخازن «سكراب» شمال شرقي عمّان على بعد أكثر من 50 كيلومتراً عن الحدود مع سوريا». ووصفت المصادر ما بُث وتناقلته وسائل إعلام سورية أيضاً بأنه «سراب». وقال مسؤول أردني إن الغارات الجوية التي وقعت نحو الساعة الثالثة صباحاً، هي الأولى التي تقع قرب هذا الجزء من الحدود. وجاءت بعد ساعات من تحذير وزير الخارجية السوري الأردن من إرسال قوات إلى بلاده. وقال طلاس السلامة، قائد جيش أسود الشرقية، وهو فصيل من الجيش السوري الحر مدعوم من الغرب يقاتل في الصحراء السورية على الحدود مع الأردن «طيران النظام قصفنا بأربع غارات». وأضاف أن ضربة جوية أصابت منطقة حدودية تأوي فيها الجماعة المعارضة أسر المقاتلين، وأصابت ضربات أخرى موقعاً لمقاتلي المعارضة على مسافة ثمانية كيلومترات من مخيم الركبان. وقال السلامة إن مقاتلي المعارضة ردوا بإطلاق صواريخ على مطار…

أخبار احتجاز 4 قوارب صيد إماراتية على متنها 4 مواطنين و15 آسيوياً في إيران

احتجاز 4 قوارب صيد إماراتية على متنها 4 مواطنين و15 آسيوياً في إيران

الأحد ٠٧ مايو ٢٠١٧

احتجزت السلطات الإيرانية 4 قوارب صيد خشبية من نوع «لنش» مرخصة من أم القيوين، على متنها 4 نواخذة إماراتيين، و15 بحاراً من الجنسية الآسيوية، تدعي أن القوارب دخلت مياهها الأسبوع الماضي. وأعرب مواطنون أصحاب القوارب عن قلقهم، من هذه الادعاءات، مؤكدين أن قواربهم كانت تمارس الصيد في مياه الدولة، بمسافة تبعد عن السواحل بحوالي 35 كيلومتراً، ولم يصلوا إلى المياه الإقليمية، أو يخرجوا عن الحدود. وقالوا إن الزوارق الإيرانية دخلت مياه الدولة، واعتدت على قواربهم، وصادرت منهم الهواتف والأجهزة والأسماك التي تم اصطيادها، وسمحت للنواخذة بإجراء اتصال واحد لإبلاغ ذويهم بأن تم الإمساك بهم، وأغلقت هواتفهم، وأخذتهم إلى جهة غير معلومة حتى هذه اللحظة. وأشاروا إلى أن معظم النواخذة المواطنين ملتزمين بالأنظمة والقوانين، لأنه تم توقيعهم على تعهد بعدم الصيد في المياه الإقليمية للدول المجاورة أو الاقتراب من المنشآت النفطية، وفي حال مخالفتهم لذلك، تسحب عنهم البطاقة، ويتوقفون عن المهنة، مشيرين إلى أن هذا الإجراء جاء لمصلحة الصياد المواطن، للحفاظ على سلامته. وقال ناصر يوسف أحمد من أم القيوين، صاحب أحد القوارب المحتجزة، إنه تم الإمساك بقاربه في أول طلعه له للبحر يوم الخميس الماضي، بعد أن كان متوقفاً على الرصيف 7 أشهر بسبب وجود البحارة في إجازة خارج الدولة، لافتاً إلى أن قاربه من نوع «لنش» يضم نوخذة مواطناً…

أخبار واشنطن: إيران وراء كل مشاكل المنطقة ونرفض «حزب الله» جديداً في اليمن

واشنطن: إيران وراء كل مشاكل المنطقة ونرفض «حزب الله» جديداً في اليمن

الخميس ٢٠ أبريل ٢٠١٧

اعتبر وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس أن إيران تقف وراء كل مشكلات المنطقة ، مشيراً إلى ضرورة التصدي لنفوذها من أجل حل الصراع اليمني من خلال المفاوضات. وقال ماتيس للصحفيين في الرياض بعد اجتماع مع خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز عاهل السعودية وكبار المسؤولين السعوديين: «في كل مكان تنظر إن كانت هناك مشكلة في المنطقة فتجد إيران». وقال الوزير الأميركي: «إن إيران تلعب دوراً يزعزع الاستقرار في المنطقة، لكن يجب التصدي لنفوذها من أجل التوصل إلى حل للصراع اليمني من خلال مفاوضات برعاية الأمم المتحدة». وأضاف: «علينا التغلب على مساعي إيران لزعزعة استقرار بلد آخر وتشكيل ميليشيا أخرى في صورة حزب الله اللبناني، لكن النتيجة النهائية هي أننا على الطريق الصحيح لذلك». وشدد ماتيس على وجوب عدم تمكين إيران من إنشاء ميليشيا قوية في اليمن على غرار حزب الله في لبنان. وقال ماتيس لصحفيين يرافقونه في جولته الشرق الأوسطية: ««علينا أن نمنع إيران من زعزعة استقرار» اليمن و«إنشاء ميليشيا جديدة على غرار حزب الله اللبناني». ويرى المسؤولون في البنتاغون أن إيران هي التي زودت الحوثيين الصواريخ التي يستخدمونها. وأضاف: «هدفنا هو دفع النزاع في اليمن إلى مفاوضات ترعاها الأمم المتحدة للتأكد من انتهائه في أسرع وقت». وأوضح ماتيس أن محادثاته مع الملك سلمان وولي ولي العهد محمد…