في يوم عرفة

السبت ١٥ يونيو ٢٠٢٤

اليوم يقف ضيوف الرحمن على صعيد عرفات الطاهر في الركن الأعظم من مناسك الحج، شعث غبر جاؤوا من كل فج عميق في أعظم وأكبر وأعمق مظهر من مظاهر المساواة بين البشر، لا فرق بين كبير أو صغير، فقير أو غني، خفير أو وزير، أو أبيضّ أو أسود، أو عربي أو أعجمي. ومن على ذلك الصعيد الطاهر، تظل حاضرة شامخة ساطعة أمام البشرية قاطبة، القيم العظيمة التي سطر بها نبي الأمة وخاتم الأنبياء والمرسلين، المبعوث رحمة للعالمين، المتمم لمكارم الأخلاق، نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، سطر به أول دستور للمسلمين حمل صون الروح البشرية وحفظ الأنفس والممتلكات وحقن الدماء واحترام حسن التعايش. هذه القيم العظيمة والرسالة السامية النبيلة التي تبرز منهاج الوسطية والاعتدال لديننا الحنيف، يعمل بعضهم على اختطافها ليمرر توجهاته المغايرة لما أجمعت عليه الأمة، ويسوق ما لا يمت إلى دين الإسلام بصلة، وفي مثل هذه المواسم يستغلون الأجواء الروحانية للمناسبة الجليلة لنفث سموهم وبث أحقادهم، فهي بالنسبة لهم فرصة للمزايدات ونشر المغالطات للتشويش على حقائق غير خافية على أحد. في هذه السانحة، نحيي الجهود الكبيرة والمتميزة التي تقوم بها الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف والزكاة، وبالتعاون مع مجلس الإمارات للإفتاء، لنشر وترسيخ هذه القيم العظيمة وإبرازها، ففي ذلك أعظم وأجلّ خدمة للإسلام والمسلمين للتصدي لخطابات المرجفين والمدعين، ومنصات…

سباق الإمارات العالمي

الخميس ١٣ يونيو ٢٠٢٤

قبل سنوات قلائل قال قائد المسيرة المباركة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، مخاطباً شباب الوطن «إننا في سباق مع العالم إلى يوم الدين»، وإن هذا السباق لن يتوقف «وتحقيق التقدم فيه يمكن من خلال استثمارنا في ركيزتين أساسيتين هما العلم والكوادر الوطنية النوعية المتميزة التي ستقود البلاد خلال المراحل المقبلة وهما خيار الدولة الاستراتيجي ورهانها لتحقيق ما تصبو إليه من مستويات عالمية.. مستعينين بالله تعالى أولاً ثم بما يتسلحون به من معرفة وعلوم مع توظيف معطيات العصر من ذكاء اصطناعي وأحدث التكنولوجيا». سرعان ما تحولت تلك الكلمات التاريخية إلى برنامج عمل للحكومة بالتزامن مع إطلاق المبادرة العالمية لشباب الإمارات. قفزت تلك العبارات التاريخية إلى الذاكرة بينما كنت مساء الاثنين الماضي ضمن حضور محاضرة رفيعة المستوى بمركز الإمارات للبحوث والدراسات الاستراتيجية استضاف فيها البروفيسور المعروف كيشور محبوباني وهو زميل بارز في معهد آسيا للأبحاث بجامعة سنغافورة الوطنية، والعميد السابق لمعهد لي كوان يو للإدارة والسياسات، وأول مندوب للجزيرة التي تحولت لعملاق اقتصادي لدى الأمم المتحدة عقب استقلالها. في تلك المحاضرة، توقف الرجل أمام الاهتمام المبكر للإمارات بمسائل التكنولوجيا المتقدمة والذكاء الاصطناعي رغم أن الأمر كان بعيداً عن موضوع محاضرته السياسية الصرفة وقراءته المستقبلية للانتخابات الرئاسية الأميركية على العلاقات مع الصين. ولكنه كان حديثاً عن…

مخالفات «عقاريين»

الإثنين ١٠ يونيو ٢٠٢٤

رغم الارتياح الذي استقبلت به العقوبات والمخالفات والإجراءات التي اتخذها مركز أبوظبي العقاري، التابع لدائرة البلديات والنقل، بحق عددٍ من الوسطاء والمطورين العقاريين، إلا أنها لم تشفِ غليل المتضررين من ممارسات أمثال هؤلاء المخالفين، خاصة المكالمات التسويقية المزعجة التي لا تراعي حرمة أو خصوصية، وترد في مختلف ساعات النهار والليل وأوقات قيلولة وراحة الإنسان. وحتى بعد أن فرضت الجهات المختصة على الشركات والمؤسسات المروجة إدخال خاصية اسم الشركة أو الجهة المعلنة، نجد مندوبيهم يستخدمون أرقامهم الشخصية لتلك الغايات الترويجية. يردك الاتصال من رقم هاتف نقال، فتعتقد أنه من شخص لديك عمل معه أو ممثل جهة أخرى تنتظر إنجاز معاملة فيها، فإذا به المروج أو المسوق الذي يريد إقناعك بشراء وحدة في مشروع «الأحلام» أو الاستفادة من عروض القروض المصرفية المغرية والتسهيلات الائتمانية بلا حدود، لا غاية لأي منهم سوى تحقيق «التارجت» المطلوب منه أو المبلغ المستهدف، ولو كان على حساب توريطك في مصيدة وسداد أقساط بلا نهاية. وكان مركز أبوظبي العقاري قد أعلن تسجيل 17 مخالفة للوسطاء لبيع وحدات في مشروعات عقارية وهمية مع علمهم بذلك، و13 مخالفة للاتصالات العشوائية. كما حرر المركز 12 مخالفة مزاولة نشاط وسيط من دون ترخيص من الدائرة، وثماني مخالفات لشركات تزاول الوساطة العقارية دون رخصة، وإيقاف سبعة وسطاء عقاريين عن مزاولة المهنة، وفرض غرامات…

«شخصية العام المؤثرة»

الأحد ٠٢ يونيو ٢٠٢٤

اسدل الستار في «دانة الدنيا» الأربعاء الماضي على قمة الإعلام العربي 2024، والتي انطلقت بتوجيهات ورعاية راعي الإعلام ونصير الإعلاميين صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، والتي تضمنت المنتدى الإعلامي للشباب العربي، وأضخم دورة من دورات منتدى الإعلام العربي في دورته الـ22، وكذلك رواد التواصل الاجتماعي. وكان الختام مسكاً باختيار الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية شخصية العام المؤثرة تقديراً «لحضور سموه المتميز والملهم على منصات التواصل الاجتماعي بما يخدم الأهداف النبيلة في مجالات العمل الإنساني والاجتماعي، وتكريماً وتقديراً لعطائه المتواصل ومبادراته المتعددة والمعهودة اجتماعياً وإنسانياً». حضور سمو الشيخ سيف بن زايد على منصات التواصل الاجتماعي ليس حضوراً قوياً ومتميزاً فحسب بل يمثل حالة متفردة غيرت الصورة النمطية التي ترسخت في الأذهان عن وزراء الداخلية والمسؤولين الأمنيين الذين يؤثرون التكتم بحكم طبيعة عملهم، ولكن أبو زايد غير من تلك الصورة والانطباع السائد، وسموه يتبنى الشفافية والانفتاح على مختلف شرائح المجتمع، ليس على صعيد ما يتحقق من إنجازات لوزارة الداخلية والمؤسسات الأمنية والشرطية المنطوية تحت مظلتها، وإنما في مقاربة وطرح القضايا الاجتماعية والتوعوية لما فيه صون كيان الأسرة باعتبارها نواة المجتمع الصالح والإيجابي وتعزيز أمن واستقرار المجتمع. كما أن لسموه بصمات…

يوم الكاتب الإماراتي

الأحد ٢٦ مايو ٢٠٢٤

اليوم تحتفي مختلف الهيئات والدوائر والمؤسسات المعنية بالثقافة والفكر والآداب بيوم الكاتب الإماراتي الذي يخلد تأسيس اتحاد كتاب وأدباء الإمارات في مثل هذا اليوم السادس والعشرين من مايو 1984. بمبادرة تاريخيّة من لدن سلطان القلوب والثقافة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، الرئيس الفخري لاتحاد كتاب وأدباء الإمارات. احتفاء بالفكر والثقافة الإماراتية بمختلف أدواتها وتفرعاتها، وهي التي رسخت مكانتها، وأظهرت للعالم الثراء والتنوع الفكري والثقافي والإبداعي الذي تزخر به إمارات المحبة والعطاء بتقديم قامات وأسماء وإسهامات إماراتية متميزة، تضع بصمات وعلامات فارقة تضيف لبنات لجسور الثقافة والتواصل الحضاري مع مختلف شعوب وحضارات العالم، امتداداً لروح التواصل والتلاقي الذي تميزت به هذه البقعة الغالية، انطلاقاً من القيم التي قامت عليها من التسامح وحسن التعايش والانفتاح على الآخر والتلاقح بين الحضارات والثقافات. تجيء احتفالية اليوم وقد تحقق للثقافة الإماراتية والإبداع الإماراتي مشاركة إقليمية وعالمية أوسع في مختلف المنصات والمحافل التي تعنى بالعقل والفكر والإبداع في العديد من المدن والفضاءات، وتابعنا مؤخراً كيف احتفى معرض سالونيك للكتاب في اليونان بالثقافة الإماراتية التي كانت ممثلة بالشارقة ضيف شرف المعرض الدولي، وكذلك المشاركة الإماراتية المتميزة في مقر «اليونسكو» ومدينة النور باريس بمناسبة اجتماعات المنظمة والاحتفال بتسجيل بعض من عنصر التراث غير المادي للإمارات. كما جاءت الاحتفالية بعد أقل…

«المسح الوطني للصحة»

الخميس ٢٣ مايو ٢٠٢٤

إطلاق المسح الوطني للصحة والتغذية 2024 - 2025، خطوة مهمة للغاية في إطار الارتقاء بمستويات الرعاية الصحية الشاملة التي تتميز بها الإمارات، وتصدرت معها المؤشرات العالمية في مستوى الرعاية لمختلف شرائح المجتمع، وبالأخص الطفولة والأمومة وكبار المواطنين. جاء إطلاق المسح الذي تشارك فيه ست جهات صحية وإحصائية من أجل تحديث «قاعدة البيانات الصحية للسكان وقياس مؤشرات الأداء الصحية، ودعم صانعي السياسات والخبراء الصحيين لتحديد الاحتياجات والأولويات، واتخاذ إجراءات استباقية للتحديات الصحية والغذائية، وتعزيز جودة الحياة للمجتمع». ومن المقرر أن تستمر عمليات المسح التي ينفذها 70 فريقاً ميدانياً نحو سبعة أشهر. وهي تصب في تحقيق مستهدفات التنمية الشاملة 2030. لقد أثبتت التجارب السابقة على امتداد السنوات القليلة الماضية حرص الجهات الصحية على الالتزام بالشفافية والممارسات العالمية، تنفيذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة التي تولي الرعاية الصحية للمواطن، أينما كان، كل الدعم والاهتمام. ومن هنا تتجلى أهمية تعاوننا جميعاً مع الفرق الميدانية لإنجاح هذا المسح الوطني الهام؛ لأن مخرجاته تصب في مصلحتنا جميعاً ومصلحة أبنائنا وبناتنا، وتبني على ما تحقق من نجاحات في قطاع الرعاية الصحية ولكل ما فيه صالح الأجيال القادمة. هدف وطني واضح لبناء أجيال سليمة ومجتمع صحي سليم. وقد أعلنت الوزارة أن «المسح الصحي الوطني يستهدف 10.000 أسرة من المواطنين والمقيمين، بالإضافة إلى 2000 فرد من العمال، كما يستهدف مسح التغذية…

«عنواني».. تراث وهوية

الثلاثاء ٢١ مايو ٢٠٢٤

استكمالاً لحديثنا بالأمس عن جهود ومبادرات دائرة البلديات والنقل لجعل عاصمتنا الحبيبة «المدينة المثالية التي تعكس طموحات وتطلعات سكانها وتلبي احتياجاتهم»، وتدعو سكانها للمشاركة في رسم مستقبلها، نتوقف اليوم أمام حملة التوعية التي أطلقتها الدائرة منذ أكثر من عام لتعريف الجمهور بمشروع العنونة والإرشاد المكاني الموحد لإمارة أبوظبي «عنواني»، وهو المشروع الذي تعزز بمبادرتها الحضارية التي جاءت ترجمة لتوجيهات قيادتنا الرشيدة، بإطلاق أسماء شخصيات إماراتية رائدة في مجالها من رجالات الرعيل الأول وذوي الإسهامات المتميزة على شوارع وطرق الإمارة. مبادرة رائدة ومتميزة تحمل في طياتها كل معاني التقدير والوفاء لهذه الشخصيات الوطنية ذات الدور المتميز في مسيرتنا المباركة. تمنيت أن تضيف الدائرة رمز استجابة سريعاً (QR) أمام كل اسم من أسماء هذه الشخصيات من أجل تعريف أجيال اليوم بها وبأدوارها لتعم الفائدة في إثراء الذاكرة الوطنية. مشروع «عنواني» نظام رائد يستخدم التقنيات الذكية لتسهيل الوصول والتنقل الفعّال إلى مختلف الوجهات في الإمارة. وكانت حملة التوعية التي أطلقت العام الماضي قد جرى تنفيذها بلغات عدة للوصول إلى مختلف شرائح المجتمع في إمارة أبوظبي، وتعزيز فرص استفادة أكبر عدد منهم من المشروع. كما تضمنت الحملة سلسلة فيديوهات قصيرة «تسرد قصص اختيار ومعاني أسماء الشوارع في إمارة أبوظبي، والتي تمت تسميتها بأسماء مستوحاة من التراث والثقافة الإماراتية الأصيلة، وذلك في خطوة للتعريف بالهوية…

«مودة ورحمة»

السبت ١٨ مايو ٢٠٢٤

حملة في غاية الأهمية تصب في إطار رعاية ومبادرات وجهود قيادتنا الرشيدة للاعتناء بالأسرة الإماراتية باعتبارها النواة الأساسية لبناء الوطن والارتقاء ببنيانه وأبنائه وبناته. فقد أطلقت مؤسسة التنمية الأسرية برعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، الحملة الإعلامية الاجتماعية «مودة ورحمة» لرفع مستوى الوعي بمفهوم الزواج، وذلك عبر المنبر الإعلامي الثالث الذي نظمته بمقرها في عاصمتنا الحبيبة. وقد جاءت الحملة ترجمة لرؤية وتوجيهات سموها في تقديم المبادرات الاجتماعية الهادفة، والخدمات والبرامج المبتكرة، التي من شأنها تعزيز التماسك الأسري وترابط النسيج الاجتماعي، وتقوية الروابط العائلية بين جميع أفراد المجتمع، إيماناً من سموها بأهمية ومكانة الأسرة في التنشئة الاجتماعية، وتحقيق الرؤية الشاملة في التعامل مع مختلف التحديات للمحافظة على القيم الحميدة في المجتمع. وحرصت سموها على توجيه رسائل غاية في الأهمية للشباب والشابات المقبلين على الزواج، تحمل بين سطورها كل معاني الحرص لمساعدتهم على حسن بناء أسرة المستقبل من خلال الأخذ بالعوامل والأسباب القائمة على النهج السليم لذلك، والابتعاد عن السلوكيات الدخيلة والعادات والمظاهر السلبية التي لا تعود بالنفع عليهم وعلى أسرهم. وأكدت سموها أننا جميعاً، كلنا شركاء في زيادة الوعي الأسري بأهمية تكوين الأسرة السليمة، وترسيخ الاستقرار المجتمعي، وتقديم الدعم والمساندة للمقبلين على الزواج انطلاقاً من إيماننا الشديد…

وطن المواقف التاريخية

الثلاثاء ١٤ مايو ٢٠٢٤

إنها إمارات الأفعال قبل الأقوال، إمارات صنع اللحظة التاريخية، لا تكترث بما يقوله المزايدون ولا المتاجرون بالقضية المركزية للعرب، القضية الفلسطينية وحق الشعب الفلسطيني الشقيق في إقامة دولته الحرة المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية. وبينما كان رعاع التهافت والتفاهات مشغولين على فضائيات سوق المزايدات باسم القضية، يهمزون ويغمزون، كانت بلد «زايد الخير» تعمل بصمت ونكران ذات على حشد التأييد العربي والدولي ضمن جهد كبير وتنسيق واسع تمخض عن تصويت 142 دولة لصالح القرار التاريخي الذي اعتمدته الجمعية العامة للأمم المتحدة مؤخراً، والذي يدعم العضوية الكاملة لدولة فلسطين، ويعزز حقوقها وامتيازاتها في جميع هيئات المنظمة الدولية، ويُعد في الوقت ذاته نقطة تحول في القضية الفلسطينية، ومهماً للغاية بالنسبة لمستقبل الشعب الفلسطيني بأكمله، باعتباره يصب في مسار حل الدولتين الذي تدعمه الدول العربية وأساس مبادرتها للسلام. وهو القرار الذي كانت قد تقدمت به الإمارات باسم المجموعة العربية، بصفتها رئيسة المجموعة لشهر مايو. غداة القرار التاريخي، كانت الإمارات تسجل موقفاً تاريخياً آخر في صلب القضية الفلسطينية، وفارس الدبلوماسية الإماراتية سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية، يستنكر ويدين تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، بشأن دعوة دولة الإمارات للمشاركة في إدارة مدنية لقطاع غزة القابع تحت الاحتلال الإسرائيلي. وقال سموه، في بيانه «إن رئيس الوزراء الإسرائيلي لا يتمتع بأي صفة شرعية تخوله…

«مايسترو».. الحلم والمغامرة

الأحد ١٢ مايو ٢٠٢٤

استمراراً لحديثنا بالأمس، نواصل رحلة الغوص في درر ومكنونات الدورة الـ 33 لمعرض أبوظبي الدولي للكتاب التي اختتمت في عاصمتنا الحبيبة مؤخراً، نتوقف اليوم أمام الفعالية التي استضافتها منصة «طيبة» في تلك الزاوية القصية من القاعة رقم 12 من المعرض المترامي الأطراف، كانت فعالية نوعية في العرس الثقافي الاستثنائي، والتي انعقدت بعنوان «التراث الموسيقي من منظور عصري»، واستضافت الموسيقار اليمني الشاب محمد القحوم الذي نجح في تحقيق حلمه ومغامرته بمزاوجة التراث الموسيقي لمنطقتنا العربية، وتحديداً من منطقة الجزيرة والخليج العربي، بالأوركسترا الغربية الحديثة. كانت بالفعل مغامرة بالمعنى الشامل للفتى القادم من وادي حضرموت ذي الطبيعة المحافظة والأعراف الصارمة، والذي رحل بحلمه في عالم الأوتار والألحان لدراسة الموسيقى نحو الشقيقة الأردن غير المعروفة في هذا المجال. وأبدع في قيادة الأوركسترا الهجينة في حفلات ناجحة للغاية في كل من كوالالمبور وباريس والقاهرة والكويت. شخصياً، كنت أعتبر ما أقدم عليه «المايسترو المغامر» نوعاً من العبث بموروث غنائي طربي وموسيقي أصيل، قبل أن يفاجئني القحوم وحضور الأمسية بحججه المقنعة التي تبدّت بعبارة «لم لا؟»، وقد نالت المغامرة ذلك الاستحسان والقبول الكبير من الجمهور الذي استقبل مغامرته الجميلة في تلك العواصم والمدن الكبيرة، وهو يستعد للتحليق بها قريباً باتجاه أميركا الشمالية. في تلك الندوة التي قدمه فيها الصديق الموسوعي الدكتور عمر عبدالعزير، رئيس قسم الدراسات…

«السباق إلى المكلا»

السبت ١١ مايو ٢٠٢٤

رغم مرور أيام عدة على ختام العرس الثقافي المتجدد، معرض أبوظبي الدولي للكتاب في دورته الـ33 الاستثنائية والمتميزة، فإن فعالياته وما تضمنته وقدمته من عناوين وإصدارات وندوات ما زالت حاضرة في الذاكرة. من الإصدارات النوعية التي ضمها المعرض وتحديداً في جناح «كلمة»، كتاب «السباق إلى المكلا» لمايكل نايتس المؤرخ العسكري والباحث البارز في معهد واشنطن، والذي يجيء عقب إصداره الأول منذ عامين «25 يوماً إلى عدن»، والذي يروي فيه بعضاً من صفحات المجد التي سطرها أبطال قواتنا المسلحة هناك. في هذا الكتاب الذي قال فيه معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش، المستشار الدبلوماسي لصاحب السمو رئيس الدولة: «كتاب (السباق إلى المكلا) للمؤرخ العسكري مايكل نايتس يوثق احترافية الجيش الإماراتي والمقاومة اليمنية في معركة مأرب وتحرير المكلا من قبضة القاعدة»، واعتبر معاليه أن الكتاب «إضافة معرفية مهمة عن الحرب في اليمن وتشعباتها، وتجسيد دقيق للروح العسكرية الفذة والقدرة على تخطي الصعاب وتنفيذ المهمة». جاء طرح الكتاب في المعرض قبل أيام معدودات من احتفالاتنا الوطنية بالذكرى الـ48 لتوحيد قواتنا المسلحة الباسلة. وفي إصداره الجديد -كما في السابق- يواصل نايتس «توثيق التاريخ الكامل لحرب اليمن بألسنة صانعيه، وينقل في (السباق إلى المكلا) قصصاً غير مروية من معركتي مأرب والمكلا في شرق البلاد، ودور الإمارات في مساعدة اليمنيين على تحرير هاتين المدينتين الاستراتيجيتين، وخطتها…

تدابير وقائية استباقية

الثلاثاء ٠٧ مايو ٢٠٢٤

في وطن الاعتناء بالإنسان وحسن بنائه وصحته وجودة حياته، نلمس تكاتف وتضافر جهود مختلف الجهات الحكومية والخاصة، لاسيما في مجال اتخاذ التدابير الوقائية والاستباقية. وقد نجحت الإمارات في إرساء أنموذج ملهم ومتميز وفعال، وهي تبني على تفوقها في التعامل مع العديد من التحديات والأزمات الطارئة. وهي التي اختبرت منظومتها في هذا الجانب خلال مواقف عديدة، كانت الرؤية الاستباقية والنظرة الاستشرافية سيدة تلك المواقف امتداداً لتوجيهات القيادة الرشيدة بتوفير كل الموارد والإمكانيات وحشد الطاقات. ولعل التفوق الإماراتي مع جائحة «كوفيد- 19»، أبلغُ الشواهد وأنجح تلك التجارب. نذكر ذلك ونحن نتابع ما أعلنته مؤخراً وزارة التغير المناخي والبيئة عن تكثيف جهود المرحلة الثالثة من «حملة مكافحة البعوض»، بالتنسيق مع الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، وبالتعاون مع الجهات المعنية في الدولة، وفي مقدمتها البلديات، وذلك في إطار الحملة التي كانت مرحلتها الأولى قد انطلقت في فبراير 2022 وتستمر المرحلة الحالية حتى مايو 2025. جاء تكثيف الحملة إثر الأمطار الغزيرة التي شهدتها الدولة مؤخراً وتسببت في ظهور تجمعات للمياه بحسب بيان الوزارة أمس الأول، والذي أشار إلى أن المرحلة الثالثة من الحملة «تأتي في إطار الحرص على القضاء على البؤر التي تؤدي إلى زيادة انتشار البعوض، والتقليل من وجود تلك البؤر في مختلف المواقع والأماكن». وفي إطار المرحلة الثالثة من الحملة تقوم وزارة…