مهرجان الشيخ زايد

أخبار عشاق كأس العالم على موعد مع تجربة مليئة بالحماس في مهرجان الشيخ زايد

عشاق كأس العالم على موعد مع تجربة مليئة بالحماس في مهرجان الشيخ زايد

الأحد ٢٠ نوفمبر ٢٠٢٢

أعلنت اللجنة العليا المنظمة لمهرجان الشيخ زايد أنه تزامناً مع فعاليات "كأس العالم 2022" -الحدث الرياضي العالمي الذي ينتظره الجميع من كافة أنحاء العالم- سيوفر المهرجان العديد من الشاشات المخصصة لعرض المباريات بشكل منتظم بحيث تتوزع الشاشات في كافة أرجاء المهرجان. وستمنح هذه الشاشات زوار مهرجان الشيخ زايد ومحبي كرة القدم، الفرصة لمشاهدة المباريات يومياً من الساعة من 4 عصراً وحتى الساعة 12 منتصف الليل خلال أيام الأسبوع وحتى الساعة الواحدة صباحاً خلال عطلات نهاية الأسبوع والإجازات الرسمية. وسيتمكن عشاق الكرة المستديرة من تشجيع فرقهم المفضلة وسط أجواء المهرجان الرائعة حيث يبدأ بث المباريات بدءاً من 20 نوفبمر ولغاية 18 ديسمبر 2022 ليمثل المهرجان وجهة فريدة تستضيف فعاليات ترفيهية متنوعة لجمهور كرة القدم من أنحاء العالم. وإضافة إلى توفير المهرجان لأساليب جديدة للمشجعين للاحتفال بشغفهم المشترك بلعبة كرة القدم، فيمكنهم قبل المباريات وبعدها الاستمتاع بتجربة متميزة تشمل عدداً من أفضل الفعاليات الرياضية والترفيهية، والاطلاع على الثقافة المحلية، وتذوق العديد من أصناف المأكولات، وممارسة الألعاب، فضلاً عن استكشاف نمط حياة مختلف ضمن مساحة مفعمة بالأجواء الاحتفالية. وأكدت اللجنة العليا المنظمة للمهرجان أن المشجعين لكرة القدم سيمضون أوقاتاً استثنائية مع الكثير من الأنشطة والعروض المميزة، بما فيها مشاهدة مباريات البطولة في بث مباشر على شاشات عرض موزعة في أنحاء المهرجان، إضافة إلى…

منوعات «مهرجان الشيخ زايد» يوفر لزواره تجارب وفعاليات ترفيهية ممتعة في بيئة صحية آمنة

«مهرجان الشيخ زايد» يوفر لزواره تجارب وفعاليات ترفيهية ممتعة في بيئة صحية آمنة

السبت ٢١ نوفمبر ٢٠٢٠

شرع «مهرجان الشيخ زايد» أبوابه لاستقبال آلاف الزوار من الأسر والأفراد الذين توافدوا للاستمتاع بفعاليات الحدث الثقافي الترفيهي التعليمي العالمي الكبير، وخوض تجارب تفاعلية ممتعة للتعرف على مختلف حضارات العالم عبر الأجنحة والمشاركات التي تستعرض جوانب متعددة من الثقافات والموروث الشعبي لعشرات الدول الخليجية والعربية والعالمية. يخصص المهرجان، الذي انطلقت فعالياته أمس الجمعة في منطقة الوثبة بأبوظبي وتستمر ثلاثة أشهر، لزواره آلاف الفعاليات والعروض والورش الترفيهية والتعليمية التي تبحر بهم في فضاءات المتعة والتشويق والإثارة والتحدي لمحاكاتها والتفاعل معها، حيث يمنح الزوار الفرصة للاستمتاع بآلاف الاستعراضات الفنية والعروض والأهازيج الفلكلورية الرائعة التي تقدمها عشرات الفرق العالمية بأزيائها التقليدية ذات الألوان المتميزة، حيث تشهد خشبات المسارح المشيدة في كافة الأجنحة طيفاً واسعاً من مختلف الفنون الشعبية والأهازيج الفلكلورية الخليجية والعربية والعالمية. كما أن الجمهور على موعد يومي عند الساعة الثامنة مساءً مع «مسيرة الحضارات العالمية»، هذه الفعالية الاستعراضية الأبرز التي تشهد استعراضات الفرق الفنية الخليجية والعربية والعالمية المشاركة في المهرجان، والتي تقدم استعراضاتها الممثلة لفنون دولها في مشهد لافت وفريد من نوعه، يدلل على التجانس والتقارب بين مختلف الثقافات والفنون العالمية في ساحات المهرجان على أرض الإمارات. وبعروضها الفنية المبهرة وأضوائها الليزرية ذات الألوان المتناسقة ومياهها المتمايلة على إيقاعات موسيقية ممتعة، تأسر نافورة الإمارات عيون وعقول الزوار، مانحة إياهم متعة من…