أنجيلا ميركل

أخبار نتيجة ثاني فحص كورونا للمستشارة الألمانية جاءت سلبية

نتيجة ثاني فحص كورونا للمستشارة الألمانية جاءت سلبية

الأربعاء ٢٥ مارس ٢٠٢٠

أعلن متحدث باسم الحكومة الألمانية، اليوم الأربعاء، أن نتائج فحص المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل للتحقق من عدم إصابتها بفيروس كورونا جاءت سلبية للمرة الثانية. وأضاف شتيفن زايبرت، في بيان، "تواصل المستشارة العمل من العزل المنزلي". وأكد أن ميركل ستخضع لفحص آخر في بداية الأسبوع المقبل، مشيراً إلى أنه سيُطلع الرأي العام بالمستجدات أولاً بأول. وتعزل ميركل نفسها، منذ مساء يوم الأحد الماضي، وتعمل من منزلها بعدما تلقت لقاحاً من طبيب يوم الجمعة تبين لاحقاً أنه مصاب بالفيروس. وكانت ميركل تتلقى لقاحاً لدى هذا الطبيب للوقاية من العقدية الرئوية. وأوضح أن المستشارة في حالة جيدة. وقال زايبرت، في برلين، إن ميركل تدير أعمالها من المنزل، مضيفاً أنها على اتصال وثيق مع وزرائها وموظفيها. وجاءت نتيجة أول اختبار خضعت له ميركل لمعرفة ما إذا كانت مصابة بالفيروس أم لا سلبية. المصدر: الاتحاد

أخبار ميركل تتخلى عن رئاسة حزبها مع البقاء في منصبها كمستشارة لألمانيا

ميركل تتخلى عن رئاسة حزبها مع البقاء في منصبها كمستشارة لألمانيا

الإثنين ٢٩ أكتوبر ٢٠١٨

عقب خسارة حزبها في انتخابات البرلمان المحلي بولاية هيسن، تعتزم المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل التخلي عن منصبها كرئيسة للحزب المسيحي الديمقراطي، لكنها تعتزم في الوقت نفسه الاستمرار في منصبها كمستشارة لألمانيا. وذكرت مصادر أن ميركل أعلنت ذلك بوضوح اليوم الاثنين خلال اجتماع لهيئة رئاسة حزبها. تجدر الإشارة إلى أن ميركل تتولى رئاسة الحزب منذ 18 عاماً. وكانت ميركل تصر من قبل على أن منصب رئاسة الحزب والمستشارية لا بد أن يشغلهما نفس الشخص. ومن المتوقع اختيار خليفة لميركل خلال المؤتمر العام للحزب المقرر عقده مطلع ديسمبر المقبل في مدينة هامبورج. المصدر: الاتحاد

أخبار ميركل: «إرهابيون» تسللوا إلى أوروبا تحت مظلة اللاجئين

ميركل: «إرهابيون» تسللوا إلى أوروبا تحت مظلة اللاجئين

الثلاثاء ١٢ يوليو ٢٠١٦

أكدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أمس أن جماعات إرهابية قامت بتهريب بعض أعضائها إلى أوروبا وسط موجة المهاجرين الذين هربوا من سوريا. وقالت ميركل في تجمع لحزب الاتحاد الديموقراطي المسيحي الذي تتزعمه في شرق البلاد: «استخدم تدفق اللاجئين لدس الإرهابيين جزئياً»، ووصل أكثر من مليون مهاجر إلى ألمانيا العام الماضي، بينهم الكثير من السوريين. ودعت المستشارة الألمانية للمزيد من التضامن داخل أوروبا في مواجهة أزمة اللجوء، وقالت إنها كانت خيبة أمل، عندما قال كثير من الدول الأوروبية العام الماضي عند استقبال اللاجئين: «إن ذلك لا يخصنا». وأضافت ميركل أن تركيا التي يبلغ عدد سكانها 75 مليون نسمة استقبلت 3 ملايين لاجئ سوري، فيما استقبلت أوروبا التي يبلغ عدد سكانها 500 مليون نسمة مليوناً واحداً تقريباً من اللاجئين. من جانبها، أوقفت سفينة تابعة للبحرية الألمانية قارباً لمهربي البشر مشتبهاً فيه خلال العملية التي يقوم بها الاتحاد الأوروبي في البحر المتوسط. وأوضح الجيش الألماني أنه ثلاثة أشخاص ممن كانوا بالقارب -يبدو أنهم مهربون- نقلوا إلى متن السفينة الألمانية على بعد 60 كيلومتراً قبالة السواحل الليبية، وتم تسليمهم للسلطات الإيطالية في ميناء كاتانيا على جزيرة صقلية مساء أمس الأول. ووفقاً للجيش، كانت المجموعة مصحوبة بقارب مطاطي غير صالح للإبحار يحمل 146 مهاجراً. إلى ذلك، أعلنت الشرطة التشيكية أمس إنقاذ 31 عراقياً من حافلة…