الإمارات

أخبار هادي: لولا التحالف لكُنّا مثل الصومال

هادي: لولا التحالف لكُنّا مثل الصومال

الخميس ١٩ يوليو ٢٠١٨

شدّد الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي على أنه لولا تدخّل التحالف، «لكانت هناك حرب أهلية في اليمن أطول من الحرب الأهلية في الصومال». وأكد الرئيس اليمني أن جهود هزيمة الحوثيين لم تصل إلى طريق مسدود، قائلاً إنه لم يندم على الاستعانة بالتحالف بقيادة السعودية للتدخّل عسكرياً في اليمن. وأوضح هادي، في لقاء مع «بي بي سي» من مدينة عدن، أن عملية «عاصفة الحزم» للتحالف من أنجح القرارات التي تم اتخاذها في العالم العربي. من جهة ثانية صدّت المقاومة اليمنية المشتركة ثلاث هجمات كبيرة للميليشيا في الساحل الغربي وصعدة أسفرت عن مقتل عشرات الحوثيين. المصدر: البيان

أخبار الرئيس الصيني: الإمارات واحة التنمية في العالم العربي

الرئيس الصيني: الإمارات واحة التنمية في العالم العربي

الأربعاء ١٨ يوليو ٢٠١٨

أكد رئيس جمهورية الصين الشعبية، شي جين بينغ، أن دولة الإمارات العربية المتحدة تمثل واحة التنمية في العالم العربي، مشيراً إلى أن البلدين الصديقين يُكمل بعضهما بعضاً في التنمية، وشريكان مهمان للتواصل والتنسيق في الشؤون الدولية والإقليمية، لما لديهما من رؤى تنموية متقاربة، وأهداف سياسية متطابقة، وروابط تعاون متنامية. وقال رئيس جمهورية الصين الشعبية في مقال تحت عنوان «يداً بيد.. نحو مستقبل أفضل»، بمناسبة زيارته المرتقبة لدولة الإمارات، التي تبدأ غداً، إن الإمارات أول دولة خليجية أقامت علاقات شراكة استراتيجية مع الصين، ومنذ ذلك الوقت تطور التعاون الثنائي بشكل سريع في المجالات كافة، خصوصاً بعد الزيارة التي قام بها صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في ديسمبر عام 2015، حيث تم التوصل إلى توافق مهم حول سبل تطوير العلاقات الصينية الإماراتية. وأعرب عن يقينه التام بأن جمهورية الصين الشعبية ودولة الإمارات العربية المتحدة ستفتحان فصلاً جديداً من التعاون المشترك، لتقديم إسهامات أكبر للعالم ومستقبل البلدين المشترك، مؤكداً أنه رغم البعد الجغرافي بين الصين والإمارات، إلا إنهما موطن لشعب محب للكفاح والإبداع والحلم. وفيما يلي نص المقال: تلبية لدعوة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، سأقوم بزيارة إلى دولة الإمارات العربية المتحدة يوم 19 يوليو، حيث تعتبر…

أخبار الإمارات تجدد التزامها بالجهود الرامية لتحقيق التنمية المستدامة

الإمارات تجدد التزامها بالجهود الرامية لتحقيق التنمية المستدامة

الأربعاء ١٨ يوليو ٢٠١٨

أكدت دولة الإمارات العربية المتحدة التزامها بالجهود الدولية الرامية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة. وألقى سعادة عبد الله لوتاه مدير عام الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء نائب رئيس اللجنة الوطنية لأهداف التنمية المستدامة - خلال تقديمه الاستعراض الوطني الأول للدولة خلال المنتدى السياسي الرفيع المستوى لأهداف التنمية المستدامة والذي ينظمها سنويا المجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للأمم المتحدة في نيويورك - الضوء على التقدم الذي أحرزته الدولة في تنفيذ أهداف التنمية المستدامة السبعة عشر لدول العالم ووكالات وهيئات الأمم المتحدة إضافة إلى تقديم نظرة عامة عن أنشطة اللجنة الوطنية لأهداف التنمية المستدامة والجهود التي بذلتها منذ إنشائها في أوائل عام 2017 لمواءمة أهداف التنمية المستدامة وإدماجها مع الأجندة الوطنية لرؤية الامارات 2021 ورؤية الامارات 2071. وقال سعادته إن وتيرة الإنجازات التي تحرزها دولة الإمارات في تنفيذ أهداف التنمية المستدامة تدل على مستوى طموحها في السعي نحو مسار التنمية المستدامة. وعلى الصعيد الوطني فقد جسدت رؤية الإمارات 2021 وخطتها الوطنية المبادئ التي تستند عليها الدولة في مسارها التنموي.. وأشار لوتاه إلى أنه بالنسبة لدولة الإمارات فإن تحقيق أهداف التنمية المستدامة المنصوص عليها بحلول عام 2030 ليس إلا بداية حيث تعد أهداف التنمية المستدامة جزءا من سلسلة المخرجات التي تتطلع الإمارات لتحقيقها خلال السنوات المقبلة. وأبرز الاستعراض مساهمات دولة الإمارات في دعم تحقيق أهداف التنمية…

أخبار الإمارات الأولى في قائمة الدول التي تتمتع بأقل مخاطر تصديرية

الإمارات الأولى في قائمة الدول التي تتمتع بأقل مخاطر تصديرية

الثلاثاء ١٧ يوليو ٢٠١٨

تبوأت دولة الإمارات المرتبة الأولى على قائمة البلدان التي تتمتع بمخاطر تصديرية منخفضة في النمسا من حيث تعثر الشركات المستوردة وتأخر سداد التزامتها المالية مقابل الصادرات النمساوية وفقاً لتقييم شركة "اكريديا" النمساوية الرائدة في مجال التأمين التجاري وتغطية المخاطر الإئتمانية. وقال نوربرت كوسبو رئيس قسم التأمين التجاري إن الازدهار الاقتصادي دفع الإمارات إلى المركز الأول بناء على تحليل بيانات الربع الأول للعام الجاري مقارنة بالربع الأخير من العام الماضي.. لافتا إلى أنه في 75% من الحالات يعتبر التخلف عن السداد وزيادة المدفوعات المتأخرة مؤشرا هاما على طبيعة التنمية الاقتصادية المستقبلية في الدولة. وبناء على نتائج أحدث تقييم ربع سنوي أعدته الشركة .. أكد كوسبو أن الإمارات تتمتع بوضع مالي قوي وأن ارتفاع أسعار النفط يؤثر بشكل إيجابي على زيادة الحماس للاستثمار. وقال " مناخ الأعمال موات وتبقى الإمارات سوقا مهمة بالنسبة لمصدرينا في النمسا".. مشيرا إلى أن الإمارات تعمل على تنويع الاقتصاد ومجالات الصناعة لتقليص الاعتماد على النفط والغاز.. لافتا إلى تطبيق ضريبة القيمة المضافة كمصدر إضافي للدخل في الإمارات لأول مرة منذ مطلع العام الجاري. واعتبر كوسبو أن "معرض إكسبو 2020 دبي" لايزال محركا هاما للنمو الاقتصادي في الإمارات وذلك بفضل استثمار المليارات في عقود البناء ومشاريع البنية التحتية ذات الصلة. المصدر: الاتحاد

أخبار بدبلوماسية هادئة.. حكمة الإمارات تنهي الحرب الباردة بين إثيوبيا وإريتريا

بدبلوماسية هادئة.. حكمة الإمارات تنهي الحرب الباردة بين إثيوبيا وإريتريا

الخميس ١٢ يوليو ٢٠١٨

في مشهد لم يدر بمخيلة أكثر المتفائلين في إريتريا وإثيوبيا، استقبل الرئيس الإريتري أسياس أفورقي ضيفه رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد علي في المطار بالعناق، تبعتها لحظة تاريخية بإعلان البلدين يوم الاثنين الماضي انتهاء «حالة الحرب» بينهما، ليضعا حداً لعداء استمر نحو 20 عاماً، واتفقا على استئناف رحلات الطيران وفتح السفارات وتطوير موانئ معاً في أهم البوادر الملموسة على التقارب. وجاءت هذه اللحظة التاريخية تتويجاً لرعاية دولة الإمارات العربية المتحدة للمصالحة بين البلدين، في إطار دبلوماسيتها الهادئة والحكيمة، وجهود صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، من أجل الوصول إلى نهاية ذلك الصراع الدامي بين إريتريا وإثيوبيا. ويعد هذا الإعلان بإنهاء واحدة من أطول المواجهات العسكرية في أفريقيا والتي زعزعت الاستقرار في المنطقة ودفعت الحكومتين إلى ضخ أموال طائلة من ميزانيتيهما على مدار عقود للإنفاق على الأمن والجنود. سلام وصداقة.. وغاية مشتركة وقع رئيس الوزراء الإثيوبي الجديد آبي أحمد «بيان سلام وصداقة مشترك» عقب لقاء تاريخي مع نظيره الإريتري أسياس أفورقي في أسمرة، أعلنا بموجبه انتهاء حالة الحرب. وتولى آبي أحمد السلطة في أبريل، وأعلن مجموعة من الإصلاحات في دولته التي يقطنها مئة مليون نسمة. ولم يمض أحمد فترة طويلة في السلطة، حتى بدأ مساعي المصالحة عبر محادثات مع إريتريا. وقال…

أخبار الإمارات تؤكد التزام التحالف العربي بحماية الأطفال في اليمن

الإمارات تؤكد التزام التحالف العربي بحماية الأطفال في اليمن

الثلاثاء ١٠ يوليو ٢٠١٨

أكدت دولة الإمارات الالتزام الجاد للتحالف العربي المعني بدعم الشرعية في اليمن بتحمل كامل مسؤولياته المتعلقة بحماية جميع المدنيين وخاصة الأطفال في اليمن بما في ذلك مواصلة جهوده الهادفة إلى حمايتهم وتخفيف آثار النزاع عليهم بالتنسيق التام والوثيق مع جميع وكالات الأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية العاملة على الأرض. واستعرضت سعادة لانا زكي نسيبة المندوبة الدائمة للدولة لدى الأمم المتحدة - خلال البيان الذي أدلت به أمام المناقشة المفتوحة التي عقدها مجلس الأمن الدولي أمس برئاسة رئيس وزراء السويد ستيفان لوفان تحت عنوان "حماية الأطفال اليوم تمنع الصراعات غدا" - الجهود التي يبذلها التحالف لتحقيق هذه الغاية بما في ذلك إنشائه بالتنسيق مع الممثلة الخاصة للأمين العام المعنيـة بالأطفال والنـزاعات السيدة فيرجينيا غامبا وحدة متخصصة لحماية الأطفال بمقر قيادتها في المنطقة كوسيلة لتحسين حماية الأطفال .. معربة في هذا الصدد عن شكر دولة الإمارات للسيدة غامبا على جهود التنسيق الوثيق التي تبذلها بهذا الشأن مع التحالف فضلا عن تقديرها العميق لولايتها المهمة. ونوهت السفيرة نسيبة إلى النتائج الإيجابية التي حققتها جهود التحالف المستمرة لتعزيز حماية الأطفال في اليمن بما في ذلك إعادة إدماج الأطفال الذين تم تجنيدهم من قبل ميليشيات الحوثيين في مجتمعاتهم. وأعربت عن إدانة دولة الإمارات وبشدة لجميع أعمال الترويع وانتهاكات القانون الإنساني الدولي التي يواصل انتهاجها الحوثيون…

أخبار الإمارات تدين الهجوم الإرهابي على نقطة الضبط الأمني في السعودية

الإمارات تدين الهجوم الإرهابي على نقطة الضبط الأمني في السعودية

الإثنين ٠٩ يوليو ٢٠١٨

دانت دولة الإمارات العربية المتحدة بشدة الهجوم الإرهابي الذي استهدف نقطة الضبط الأمني في منطقة القصيم بالمملكة العربية السعودية وأسفر عن استشهاد رجل أمن وأحد المقيمين في المملكة. وقالت وزارة الخارجية والتعاون الدولي - في بيان لها - إن دولة الإمارات إذ تعرب عن استنكارها الشديد لهذه الأعمال الإجرامية ورفضها المبدئي والدائم لجميع أشكال العنف والإرهاب لتؤكد دعمها القوي للمملكة العربية السعودية الشقيقة ووقوفها الثابت إلى جانبها في مواجهة هذه الجرائم الخطيرة. وشددت على أن مثل هذه الأعمال الإرهابية الجبانة لن تنال من عزيمة شعب المملكة العربية السعودية وإصراره على مواصلة التصدي بكل حسم للإرهاب الذي لا وطن له ولا دين ولا أخلاق ..مؤكدة أن هذا الحادث الإرهابي يتنافى تماما مع كل المبادئ والقيم والأعراف الإنسانية والدينية. وعبرت الوزارة في ختام بيانها عن تعازي دولة الإمارات لعائلة الشهيد ولحكومة وشعب المملكة العربية السعودية وأمنياتها بالشفاء العاجل للجرحى. المصدر: البيان

أخبار الإمارات تجدد التزامها بمبدأ «المسؤولية عن الحماية»

الإمارات تجدد التزامها بمبدأ «المسؤولية عن الحماية»

الثلاثاء ٠٣ يوليو ٢٠١٨

جددت دولة الإمارات التزامها المشترك بـ "المسؤولية عن الحماية"، خلال البيان الذي أدلت به سعادة لانا زكي نسيبة المندوبة الدائمة لدولة الإمارات لدى الأمم المتحدة سفيرة الدولة غير المقيمة لدى غرينادا أمس أمام المناقشة العامة التي عقدتها الجمعية العامة للأمم المتحدة حول مسألة "المسؤولية عن الحماية". وأشارت السفيرة نسيبة إلى أنه على الرغم من اختلاف الأحداث السياسية والسياقات المحيطة بأزمات اليوم مقارنة بما حدث في سريبرينيتشا ورواندا منذ أكثر من 20 عاماً، فإن العالم لايزال يشهد إخفاقاً دولياً في حماية الشعوب من الجرائم الفظيعة، موضحة بأن طبيعة الأزمات الراهنة تطرح تساؤلات حول جدوى المسؤولية عن الحماية كقاعدة في ظل الواقع الجيوسياسي الحالي، لا سيما حول من يتحمل مسؤولياتها، وأيضا حول الأدوات الصحيحة التي يمكن إنتهاجها لحماية المدنيين من الجرائم الفظيعة. وتساءلت حول موضوع المسؤولية عن الحماية في حالة عجز المنظمات الدولية عن التوصل إلى توافق في الآراء واتخاذ الإجراءات المناسبة، لافتة إلى أن عجز مجلس الأمن أدى في حالات عديدة إلى إطالة أمد الصراعات العنيفة في جميع أنحاء العالم. وشددت السفيرة نسيبة على أن مسؤولية حماية الشعب من الجرائم ضد الإنسانية تقع في المقام الأول على عاتق الدولة صاحبة السيادة، مؤكدة على أن هذه المسؤولية تشمل إلى جانب الحماية، معالجة الأسباب الجذرية للصراع وطلب المساعدة والدعم التقني عند الضرورة من…

أخبار الإمارات تعيد الأمن للمدن اليمنية المحررة وتصلح ما أفسده الحوثي

الإمارات تعيد الأمن للمدن اليمنية المحررة وتصلح ما أفسده الحوثي

الإثنين ٠٢ يوليو ٢٠١٨

تقدم دولة الإمارات ضمن مشاركتها في التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقيادة المملكة العربية السعودية الكثير من المساعدات الإنسانية وذلك في إطار الدعم المتواصل للأشقاء في اليمن للتخفيف من معاناتهم والوقوف إلى جانبهم في ظل الظروف الصعبة التي تواجههم جراء الأزمة التي تشهدها بلادهم. وتبنت الإمارات الدورة التدريبية للأمن بمدينة المكلا في محافظة حضرموت لإعادة تأهيل القطاعات الحيوية والبنى التحتية في المناطق اليمنية بعد تدميرها من قبل مليشيا الحوثي الإيرانية التي تمارس أبشع أنواع الإرهاب.ولتوفير الاحتياجات الأساسية لإعادة دورة الحياة الطبيعية في اليمن. جاء ذلك في تغريدات على حساب «وام» الرسمي على «تويتر». وثمن اللواء الركن فرج سالمين البحسني محافظ حضرموت برنامج تطوير الأجهزة الأمنية في حضرموت الذي تبنته الإمارات، وقال إن هذا البرنامج طموح جداً وسوف يحدث تحولاً مهماً وتاريخياً لقوات الأمن في حضرموت.وأكد أن الإمارات قدمت في إطار التحالف العربي الكثير من المساعدات بما يدعم استعادة استقرار اليمن وقدمت السيارات المجهزة الخاصة بدوريات الأمن العام والشرطة وطورت كفاءة الأجهزة الأمنية، ورفعت جاهزيتها في المناطق المحررة. ونفذت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي مشاريع ضخمة في المحافظات المحررة منها عدن ولحج وأبين والضالع وتعز،وغيرها.في إطار الجهود الانسانية المتواصلة في الساحة اليمنية. المصدر: الاتحاد

أخبار الإمارات تدعو لإنشاء تحالفات استراتيجية تعزز من مكافحة الخطاب الإرهابي

الإمارات تدعو لإنشاء تحالفات استراتيجية تعزز من مكافحة الخطاب الإرهابي

الأحد ٠١ يوليو ٢٠١٨

دعت دولة الإمارات في الأمم المتحدة إلى إنشاء تحالفات استراتيجية دولية تهدف إلى تعزيز مكافحة الخطاب الإرهابي حول العالم. وحذر رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة الإرهاب سالم الزعابي - في البيان الذي أدلى به أمام المؤتمر رفيع المستوى الذي عقدته الأمم المتحدة على مدار يومين لرؤساء أجهزة مكافحة الإرهاب بالدول الأعضاء - من التحديات الدولية المعقدة والخطيرة التي تشكلها ظاهرة الإرهاب العابرة للحدود والتي لا تنحصر أثارها على دول معينة فحسب، بل تمتد تهديداتها إلى العديد من الدول والقارات حول العالم .. مشيرا إلى أنه "ليس هناك أي منطقة في العالم لا يستهدفها شر هذا الوباء الذي يعيش على نشر الظلم والقتل والصراع الطائفي". وأعرب عن قناعة دولة الإمارات بأن التصدي للإرهاب بأشكاله كافة، يتطلب وضع استراتيجيات شاملة ومتعددة الأطراف ترتكز في جوهرها على الوقاية ومنع التطرف.. مجددا التزام الدولة منذ تأسيسها بنهج لا يقوم على مكافحة الإرهاب والتصدي له فحسب، وانما يمتد لمواجهة الإيديولوجيات المتطرفة التي تغذي العنف والكراهية وتحرض على القتل والدمار. وشدد على أهمية الحد من الراديكالية عبر مكافحة الخطاب المتطرف ورسائله، ولا سيما في وقت أظهرت فيه المجموعات الإرهابية تطورا في آليات الخطابة لديها، مستغلة بذلك الانترنت ووسائل التواصل الاجتماعي لنشر رسائلها وجذب الأفراد بما فيهم الشباب نحو التطرف. ولفت إلى أن دولة الإمارات لا تركز في…

أخبار الإمارات: شكاوى قطر أمام لاهاي لا أساس لها

الإمارات: شكاوى قطر أمام لاهاي لا أساس لها

الخميس ٢٨ يونيو ٢٠١٨

رفضت الإمارات العربية المتحدة، أمس، ادعاءات قطر أمام محكمة العدل الدولية في لاهاي، عن فرض إجراءات تمييز ضد رعاياها، متمثلة في عدم تمكينهم من العلاج والتعليم والتجارة، إضافة إلى قطع الصلات الأسرية، وقالت «إن ما تقوم به قطر من إساءة استخدام المنظمات والجهات الدولية، محاولة لصرف الأنظار عن الأسباب الحقيقية التي اتخذتها الدول الأربع (الإمارات والسعودية والبحرين ومصر) لمقاطعة قطر بناءً على ممارساتها غير المشروعة بدعم الإرهاب، وإيواء المتطرفين والمطلوبين دولياً، والتدخل في شؤون الدول الأخرى، ودعم خطاب الكراهية والتحريض»، مشددة على أن خروج قطر من الأزمة ليس عن طريق اللجوء للمنظمات الدولية وتقديم شكاوى لا أساس لها، بل عن طريق الوفاء بالتزاماتها. وأصدرت بعثة الإمارات في لاهاي البيان التالي: «تقدمت قطر وفقاً للاتفاقية الدولية للقضاء على جميع أشكال التمييز العنصري بطلب لاتخاذ إجراءات وقتية بوقف ما تدعيه قطر من إجراءات تمييزية ضد المواطنين القطريين في دولة الإمارات، متمثلة في عدم تمكينهم من العلاج والتعليم والتجارة، إضافة إلى قطع الصلات الأسرية، وطلبت من المحكمة وقف تلك الإجراءات التي تدعيها قطر والمخالفة للواقع، حيث ستقوم محكمة العدل الدولية خلال الأيام الثلاثة المقبلة ببحث الطلب القطري على ضوء ما ستقدمه الإمارات من أدلة ومستندات تفند تلك الادعاءات». وأضاف البيان: «إن ما تقوم به قطر من إساءة استخدام المنظمات والجهات الدولية هو محاولة…

أخبار الإمارات تدعو إلى عدم التسامح مع الجماعات الإرهابية وضرورة التصدي لها

الإمارات تدعو إلى عدم التسامح مع الجماعات الإرهابية وضرورة التصدي لها

الأربعاء ٢٧ يونيو ٢٠١٨

أكدت دولة الإمارات التزامها بمواصلة العمل مع الشركاء الإقليميين والدوليين للتصدي للجماعات المتطرفة والإرهابية لإعادة الاستقرار إلى المنطقة العربية التي طالت معاناة شعوبها .. مشددة على أهمية عدم التسامح مع الجماعات الإرهابية أو السماح لها بتقويض أمن الشعوب والمنطقة. ورحب سعادة سالم الزعابي رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة الإرهاب - في بيانه أمام المناقشة العامة التي عقدتها الجمعية العامة للأمم المتحدة أمس تحت البند المعني بـ "التدابير الرامية للقضاء على الإرهاب الدولي" - باعتماد الجمعية العامة في مستهل اجتماعها أمس لقرار "الاستعراض الدولي السادس للاستراتيجية العالمية لمكافحة الإرهاب". واستذكر الزعابي - في معرض بيانه أمام الجمعية العامة - ما تتعرض له منطقة الشرق الأوسط للعديد من الأزمات التي سببتها الجماعات المتطرفة والإرهابية، ودعم وتمويل بعض الحكومات .. مشيرًا إلى ما سببته هذه الظاهرة من آثار مدمرة وخسائر فادحة في الأرواح إلى جانب ظواهر نزوح وتشريد للملايين من الأفراد. ولفت إلى أنه ورغم التقدم الذي أحرزه المجتمع الدولي في التغلب على الجماعات الإرهابية ومواجهة التهديدات الأمنية، إلا أنه بالإمكان إحراز المزيد من التقدم في هذه المكافحة خاصة في المنطقة العربية .. مشددًا على أهمية عدم إعطاء الجماعات الإرهابية الفرصة لإعادة هيكلة نفسها في ظل الخسائر التي تعاني منها وإلا سيخسر المجتمع الدولي ما حققه من تقدم وبالتالي لن يتمكن من استئصال هذا…