العراق

أخبار حزب كردي إيراني يتهم طهران بتفجير مقره في العراق

حزب كردي إيراني يتهم طهران بتفجير مقره في العراق

الخميس ٢٢ ديسمبر ٢٠١٦

قتل 7 أشخاص في هجوم مزدوج استهدف مقر حزب إيراني كردي معارض في إقليم كردستان العراق، فيما اتهم مسؤول في الحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني، أمس، إيران بالمسؤولية عن الهجوم، في وقت عثرت القوات الأمنية على عدد من العبوات الناسفة وأحبطت هجوماً لعناصر تنظيم «داعش» في محافظة صلاح الدين، فيما أكدت وزارة الهجرة والمهجرين العراقية أن عدد نازحي محافظة نينوى بلغ أكثر من 125 ألفاً. وقال جلال كريم وكيل وزارة داخلية كردستان أن الانفجار المزدوج الذي وقع في مدينة كويسنجق قتل فيه خمسة من عناصر الحزب الديمقراطي بكردستان إيران وعنصر من قوات الأمن المحلية وطفل. وقال آسو حسن زاده وهو عضو في اللجنة المركزية للحزب إن انفجاراً ثانياً أقوى وقع بعد الانفجار الأول فيما هرع أفراد في الجماعة والشرطة إلى المكان. وأضاف في جنازة المقاتلين «ما من شك في أنه النظام الإيراني. لكننا لن نوقف نضالنا بأي حال». وأضاف أن أعضاء الحزب الذين خاضوا هذا القتال ليسوا في إيران لمهاجمة الجيش الإيراني. وقال: «كانوا هناك فقط لإجراء أنشطة تنظيمية وسياسية والتواصل مع شعبنا والتواجد داخل بلادنا». من جهة أخرى، ذكر بيان لوزارة الدفاع العراقية، أنه «بناء على معلومات استخباراتية عثرت قوة من قسم مكافحة متفجرات في حي الديوم - مدينة تكريت، على عبوتين ناسفتين تم إتلافهما تحت السيطرة». وأضافت الوزارة «هاجمت…

أخبار البصرة تطرد المالكي أسوة بالمحافظات العراقية الأخرى

البصرة تطرد المالكي أسوة بالمحافظات العراقية الأخرى

الإثنين ١٢ ديسمبر ٢٠١٦

اقتحم مئات من المحتجين في محافظة البصرة العراقية، أمس، مركزاً ثقافياً، كان يعتزم نوري المالكي، نائب الرئيس العراقي، زيارته وإلقاء كلمة فيه أمام تجمع عشائري وشيوخ ووجهاء من أبناء المحافظة، فيما أكد وزير الدفاع الأمريكي آشتون كارتر خلال لقائه رئيس الوزراء حيدر العبادي في بغداد، استمرار الدعم الأمريكي لهذا البلد الذي يخوض معركة استعادة الموصل من الإرهابيين، وفق مسؤول عراقي. وذكر مصدر أمني بمدينة البصرة أن «نوري المالكي غادر قاعة المركز الثقافي النفطي بمدينة البصرة عقب اقتحامها من قبل المحتجين». وأضاف أن «القوات الأمنية قامت بتطويق قاعة المؤتمر». وشهدت مدينة البصرة في ساعة مبكرة صباح أمس مظاهرات شعبية حاشدة طالبت نوري المالكي بمغادرة المدينة على الفور وسط شعارات تندد بزيارته وتحمله المسؤولية وراء الأوضاع التي شهدتها البلاد طوال فترة حكمه، وتسليمها إلى تنظيم «داعش» الإرهابي. وعلى مدى الأيام الأربعة الماضية، تعرّض المالكي، في محافظتي «ميسان» و«ذي قار»، إلى موجة احتجاجات واسعة خلال زيارته لهما. ويتهم أنصار المالكي أحزاباً صغيرة داخل الائتلاف الوطني الذي ينتمي إليه حزب الدعوة بزعامة المالكي، بأنها هي التي تقف ضد هذه التحركات معتبرين أن هذه الأحزاب لا قيمة لها في الحياة السياسية. ومنع مئات المتظاهرين، الجمعة، المالكي من إلقاء كلمة بمدينة العمارة (مركز محافظة ميسان) بعد أن طوّقوا الفندق الذي يقيم فيه. من جهة أخرى، قال…

أخبار مجزرة في القائم يرتكبها سلاح الجو العراقي

مجزرة في القائم يرتكبها سلاح الجو العراقي

الجمعة ٠٩ ديسمبر ٢٠١٦

قتل 80 شخصاً، على الأقل، وأصيب عشرات المدنيين في مجزرة نفذتها طائرات سلاح الجو العراقي، الأربعاء، على مدينة القائم في غربي العراق قرب الحدود مع سوريا، وفق ما أعلن رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري، وبينما ادعت السلطات العراقية أن الغارة الجوية استهدفت عناصر من تنظيم «داعش»، طالب عدد من السياسيين العراقيين بفتح تحقيق فوري ومحاسبة المسؤولين عن هذه الجريمة البشعة، في وقت كثف الجيش العراقي قصفه أهدافاً لتنظيم «داعش» في الموصل أمس في إطار عملية طرد التنظيم الإرهابي من المدينة. وندد الجبوري في بيان، بالغارة الجوية «التي طالت المدنيين العزل في مدينة القائم واستهدفت مراكز تسوق للمواطنين وتسببت في استشهاد وجرح العشرات منهم، وعدها جريمة يجب محاسبة مرتكبيها». وحمل الجبوري «الحكومة المسؤولية عن حدوث مثل هكذا أخطاء»، مطالباً إياها بفتح تحقيق عاجل للوقوف على حقيقة الحادثة. وقال مسؤولون في محافظة الأنبار الغربية، حيث تقع القائم، إن العشرات قتلوا في الغارة التي وقعت بعد الظهر، وقال القيادي القبلي في مدينة الحديثة القريبة معاذ الجغيفي إن «بين 70 و 80 شخصاً قتلوا» في مدينة القائم، لكنه لفت إلى أن الغارة شنت من قبل التحالف الدولي. لكن المتحدث باسم التحالف الكولونيل جون دوريان قال «لم نشن غارة على تلك المنطقة في ذلك الوقت». وطالب المتحدث باسم مجلس محافظة الأنبار،عيد عماش، «بفتح تحقيق على…

أخبار سخط الحكومة يعرقل قانون العفو في العراق

سخط الحكومة يعرقل قانون العفو في العراق

الجمعة ٠٩ ديسمبر ٢٠١٦

عطّلت الانتقادات التي وجهها رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي لقانون العفو تنفيذه بالشكل المطلوب، على الرغم من مرور أكثر من ثلاثة أشهر على إقراره، وما نص عليه بدخوله حيز التنفيذ فور تصويت البرلمان عليه. ويتوقع مراقبون سياسيون أن يلجأ العبادي إلى الطعن في القانون، أو بقرار البرلمان الذي رد تعديلاته الأخيرة التي تضمنت التجميد لشمول المتهمين بالإرهاب بأحكام القانون المثير للجدل. ويرى المحلل السياسي وائل نعمة، أنّ اللجان القضائية المشكلة بموجب قانون العفو لم تنظر حتى الآن جرائم الإرهاب والاختطاف، فيما اقتصر الإفراج على حالات محدودة وجرائم بسيطة. ورفض مجلس النواب في جلسته مطلع ديسمبر الجاري، تعديلات قانون العفو العام بالأغلبية، وانتظر البرلمان مرور نحو شهر على تسلمه نسخة التعديلات ليقرر مناقشتها أخيراً. وتضمنت التعديلات استثناء جرائم الخطف من أحكام العفو، كما وضعت آليات جديدة لإعادة المحاكمة للمتهمين بقضايا الإرهاب. وشملت التعديلات الحكومية فقرات يعتبرها البعض استفزازية، كشمول المديرين العامين فما فوق من مزوّري الوثائق بأحكام العفو، كما نص التعديل الحكومي على النفاذ بأثر رجعي، وهو ما اعتبرته اللجنة القانونية مخالفة دستورية تسهّل الطعن أمام القضاء. وانتقد رئيس الوزراء قانون العفو العام بعد أيام من إقراره، ووصف إضافات البرلمان على بنوده بأنها إجرامية. وقال العبادي إنّ الحكومة ترفض هذا الموضوع وستقدم تعديلاً على هذه الفقرات، مضيفاً: «استثنينا كل جرائم الاختطاف…

أخبار استعادة قريتين ومقتل 86 إرهابياً في ضربات جوية قرب الموصل

استعادة قريتين ومقتل 86 إرهابياً في ضربات جوية قرب الموصل

الإثنين ٢٨ نوفمبر ٢٠١٦

استعادت القوات العراقية السيطرة على قريتين جديدتين في محافظة نينوى، أمس، فيما وجهت الطائرات العراقية ضربة جوية إلى عدد من مواقع تنظيم «داعش» في المحورين الجنوبي والعربي للموصل ما أسفر عن مقتل 86 إرهابياً، بينما عثرت الاستخبارات العسكرية العراقية على بنك معلومات التنظيم الإرهابي في قرية عمر كان جنوبي الموصل. وقتل طيران الجيش العراقي، 86 إرهابياً من «داعش» في غارات جوية منفصلة في المحورين الجنوبي والغربي لمدينة الموصل، مركز محافظة نينوى. وذكر بيان لخلية الإعلام الحربي، التابعة لقيادة العمليات المشتركة، أن «طيران الجيش وبإسناد جوي للشرطة الاتحادية وجه ضربات جوية أسفرت عن قتل ٥٤ إرهابياً وتدمير عجلتين ملغومتين ومعالجة ٥ عجلات إحداهما تحمل رشاشاً آحادياً في منطقة المصايد ضمن المحور الجنوبي للموصل». وأضاف، أن «طيران الجيش وبالتنسيق مع الحشد الشعبي قصف مواقع «داعش» بضربات جوية أسفرت عن قتل ٣٢ إرهابياً وحرق عجلة وتدمير ٦ عجلات اثنتان منها تحمل رشاشاً أحادياً ومعالجة عجلة كبيرة في منطقة تل الزلط في قاطع مسؤولية الحشد الشعبي ضمن المحور الغربي». من جانب آخر، ذكر بيان لإعلام الحشد، أن «قوات الحشد الشعبي استأنفت تحركها العسكري صباح أمس وسيطرت على قريتي المليحة وتل فارس الشمالي بعد معارك شرسة خاضتها مع مسلحي داعش». وذكر مصدر أمني في محافظة نينوى، إن «قوة من الاستخبارات العسكرية عثرت أمس، على بنك…

أخبار القوات العراقية تطوق الموصل والآلاف يفرون من تلعفر

القوات العراقية تطوق الموصل والآلاف يفرون من تلعفر

الخميس ٢٤ نوفمبر ٢٠١٦

قطعت القوات الحكومية العراقية أمس، آخر خطوط إمداد الإرهابيين من الموصل باتجاه سوريا، وبالتالي أتمت عملية عزل تنظيم «داعش» تماما داخل هذه المدينة التي تعتبر آخر معاقله في الشمال العراقي، فيما فر عشرات الآلاف من المدنيين من تلعفر مع اقتراب مقاتلي الحشد الشعبي من البلدة، بينما واصلت القوات العراقية عملياتها داخل أحياء الموصل وقتل وزير إعلام التنظيم الإرهابي في ضربة جوية نفذتها طائرات الجيش العراقي في الساحل الأيمن للمدينة. وغداة تدمير غارة للتحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة آخر أكبر الجسور التي تعبر نهر دجلة في الموصل، أفادت قوات مكافحة الإرهاب التي تخوض معارك في شرق المدينة عن تقدم ملحوظ على الجبهة. فقد أقدمت فصائل الحشد الشعبي على قطع طريق واصلة بين بلدتين واقعتين على الطريق بين الموصل في العراق والرقة في سوريا، بحسب ما أعلن مسؤولون. وقال مسؤول أمني كردي إن قوات الحشد الشعبي التقت مع قوات أخرى بينها مقاتلون من حزب العمال الكردستاني التركي في ثلاث بلدات في المنطقة. ولا تزال بلدة تلعفر، الواقعة على بعد نحو 50 كيلومتراً غرب الموصل، خاضعة لسيطرة الإرهابيين. وهذا التطور الأخير، سيصعب بشكل كبير على تنظيم داعش أي محاولة لنقل مقاتليه أو معداته بين الموصل ومدينة الرقة، معقل التنظيم الإرهابي في سوريا. وفيما يتعلق بالمحور الشرقي، قال قائد قوات مكافحة الإرهاب الفريق…

أخبار القوات العراقية تستعيد السيطرة على نمرود والنعمانية جنوبي الموصل

القوات العراقية تستعيد السيطرة على نمرود والنعمانية جنوبي الموصل

الإثنين ١٤ نوفمبر ٢٠١٦

تمكنت القوات العراقية، أمس، من استعادة السيطرة على ناحية نمرود، حيث الموقع الآشوري الأثري الذي تعرض للتدمير على يد تنظيم «داعش»، كما تمكنت من استعادة قرية النعمانية جنوب ناحية نمرود، وتوغلت في عدد من أحياء مدينة الموصل، حيث ذكر محافظ نينوى أنه تم تحرير ربع مساحة الساحل الأيسر من المدينة، في وقت ألقت الطائرات العراقية ملايين المنشورات والصحف على الموصل. وقال قائد العمليات الفريق الركن عبد الأمير رشيد يار الله، في بيان، إن «قطعات الفرقة المدرعة التاسعة حررت ناحية نمرود بالكامل ورفعت العلم العراقي فوق المباني». وتابع أن «قطعات الفرقة المدرعة التاسعة تمكنت من تحرير قرية النعمانية شمال الزاب جنوبي ناحية نمرود الأثرية»، مشيراً إلى أن «القوات رفعت العلم العراقي فوق مبانيها، بعد تكبيد العدو خسائر بالأرواح والمعدات». وأردف يار الله في بيان آخر، أن «قوات جهاز مكافحة الإرهاب طهرت حي كركوكلي بالكامل وتوغلت في حي البكر وحي عدن في الساحل الأيسر من الموصل». وذكر ضابط عراقي أن القوات العراقية تمكنت من تفجير ثلاث عجلات مفخخة، واعتقال 12 من عناصر داعش في منطقة السلام جنوب شرقي المدينة. وفي تطور آخر أعلنت قيادة الشرطة الاتحادية، تحرير كامل مساحة المحور الجنوبي في نينوى. وقال قائد الشرطة الفريق رائد شاكر جودت في بيان، إن «قطعات الشرطة الاتحادية حررت كامل مساحة المحور الجنوبي في…

أخبار القوات العراقية تتقدم مجدداً وتتوغل في حي القادسية شرقي الموصل

القوات العراقية تتقدم مجدداً وتتوغل في حي القادسية شرقي الموصل

السبت ١٢ نوفمبر ٢٠١٦

استأنفت قوات مكافحة الإرهاب العراقية، أمس، هجومها ضد تنظيم «داعش» شرقي الموصل بعد هدوء نسبي استمر أياماً عدة، بحسب ما أعلن مسؤول عسكري كبير، وتوغلت القوات العراقية في حي القادسية رغم المقاومة الشرسة التي يبديها مسلحو تنظيم «داعش»، في وقت واصلت هذه القوات تطهير الساحل الأيسر، وقتلت 12 مسلحاً من التنظيم الإرهابي. ودخلت معركة استعادة الموصل، آخر أكبر معاقل الإرهابيين في العراق، أسبوعها الرابع. وفيما تواصل القوات العراقية التوغل في المدينة، فمن المرجح أن تستمر العملية لأسابيع، وربما لأشهر. وأكد جهاز مكافحة الإرهاب، دخوله حي القادسية شرقي الموصل. وقال الجهاز، إن «جهاز مكافحة الإرهاب دخل حي القادسية شرقي الموصل»، مؤكداً أن «القوات الأمنية تعمل حالياً على تطهير الحي». وقال قائد «فوج الموصل» في قوات مكافحة الإرهاب الضابط برتبة مقدم منتظر سالم: إن «قواتنا بدأت الهجوم على العربجية. الاشتباكات مستمرة». وكان سالم قال في وقت سابق، إن الهدف هو حي كركوكلي شرقي الموصل، لكن العربجية كانت أولاً، مشيراً إلى أن الهجوم على كركوكلي سيبدأ قريباً. ويأتي هذا الهجوم «بعد أيام من الهدوء»، وفق سالم. من جهته، قال الضابط برتبة مقدم علي حسين فاضل، إنه تمت السيطرة على الصف الأول من المباني في العربجية. وأضاف «نحن على مسافة قريبة جداً من كركوكلي، لكن الهجوم الفعلي لم يبدأ بعد». وداخل منزل يتألف من…

أخبار الجيش العراقي يتقدم في الموصل و«داعش» ينسحب من غربي الأنبار

الجيش العراقي يتقدم في الموصل و«داعش» ينسحب من غربي الأنبار

الأربعاء ٠٩ نوفمبر ٢٠١٦

واصلت القوات العراقية تقدمها في الموصل، أمس، وتمكنت من تحرير قرية في المحور الشمالي للمدينة، كما عثرت على عدد من الأنفاق لتنظيم «داعش» في المنطقة نفسها، بينما أعلنت قوات البيشمركة الكردية رسمياً سيطرتها الكاملة على بلدة بعشيقة، فيما انسحبت عناصر «داعش» وعوائلهم من قضائي راوة وعانة غربي محافظة الأنبار باتجاه القائم على الحدود مع سوريا، في وقت بدأت لجنة عراقية تحقيقاً في المقبرة الجماعية التي عثر عليها قرب حمام العليل جنوب الموصل. وبينما شرعت القوات العراقية في المحور الشمالي بتطهير قرية العويزة من مخلفات الإرهابيين بعد استعادتها، ذكر بيان لوزارة الدفاع العراقية، أن «القوات عثرت على عدد كبير من الأنفاق التي حفرها الإرهابيون لغرض استخدامها في الهروب، وأيضاً تم العثور على عدد كبير من قذائف الهاون عيار 120 ملم في منطقة الشلالات، إضافة إلى عددٍ من جثث الإرهابيين. وذكر بيان لخلية الإعلام الحربي، أن طائرات القوة الجوية العراقية إف 16، وجهت ضربة جوية أسفرت عن تدمير مخزن كبير للصواريخ والأعتدة والأسلحة تابع للتنظيم، مشيراً إلى مقتل 12 إرهابياً في الجانب الأيمن في الموصل. من جهة أخرى، قال الأمين العام لوزارة البيشمركة جبار ياور، إن القوات الكردية فرضت «سيطرة كاملة» على بعشيقة. وأضاف أن «قواتنا تقوم بنزع الألغام وتمشيط المدينة من الداخل»، مشيراً إلى «مقتل 13 إرهابياً كانوا مختبئين داخل بعض…

أخبار «أباتشي» أميركية تستهدف مفخّخات الإرهابيين في الموصل

«أباتشي» أميركية تستهدف مفخّخات الإرهابيين في الموصل

الأربعاء ٠٩ نوفمبر ٢٠١٦

استعر القتال ضد تنظيم داعش في الموصل. ففيما تمكّن مقاتلو البيشمركة من استعادة بعشيقة بعد معارك ضارية، أكّد الأميركيون مشاركة طائرات أباتشي في المعركة لاستهداف مفخّخات الإرهابيين. في الأثناء كشفت الأمم المتحدة عن اختطاف «داعش» المئات من أفراد الأمن السابقين، وإجباره 1500 أسرة على الانسحاب معه من حمام العليل صوب مطار الموصل، وفرضت قوات البيشمركة الكردية سيطرتها الكاملة على بلدة بعشيقة شمال شرقي الموصل أمس. وأعلنت وزارة الدفاع الأميركية «البنتاغون» أنّ الولايات المتحدة تستخدم مروحيات أباتشي في عمليات الإسناد الجوي التي توفرها للقوات العراقية في هجومها الرامي لاستعادة الموصل. وقال الناطق باسم وزارة الدفاع الأميركية بيتر كوك، إنّ «القوات الأميركية توجه الهجمات بالمروحيات ضد السيارات المفخّخة التي يستخدمها متطرّفو التنظيم في تفجيرات انتحارية»، لافتاً إلى أنّ المروحيات تستخدم بفاعلية كبيرة في الموصل. وتوقّع كوك الاستمرار في استخدام هذه الأداة الطيعة والدقيقة لدعم تقدّم القوات العراقية، وأن يكون قتالاً شرساً في المستقبل. اختطاف وتهجير في السياق، أكّدت الناطقة باسم مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان رافينا شامداساني أنّ «مقاتلي تنظيم داعش خطفوا 295 من أفراد قوات الأمن العراقية السابقين قرب الموصل، وأجبروا 1500 أسرة على الانسحاب معهم من بلدة حمام العليل صوب مطار الموصل»، مشيرة إلى أنّ هناك من تم نقلهم قسراً أو خطفهم إما بهدف استخدامهم كدروع بشرية، أو قتلهم…

أخبار الجيش العراقي يحرر «حمام العليل» ويطهر 6 أحياء في الموصل

الجيش العراقي يحرر «حمام العليل» ويطهر 6 أحياء في الموصل

الأحد ٠٦ نوفمبر ٢٠١٦

شهدت معركة الموصل في العراق، أمس، تطوراً عسكرياً لافتاً مع إعلان قيادة عمليات نينوى رفع العلم العراقي على المجلس البلدي في ناحية حمام العليل، بعد نجاح الاقتحام صباح أمس، في حين سجلت القوات العراقية، مدعومة بالتحالف الدولي، في معركتها لتحرير الموصل من «داعش» تقدماً إضافياً في شرقي الموصل واستعادت ستة أحياء وسط اشتباكات عنيفة، فيما استهدف التنظيم المتطرف النازحين بعبوتين ناسفتين في الحويجة، وقتل 26 شخصاً بينهم نساء وأطفال، في حين قتل 10 أشخاص وأصيب 37 آخرون في سلسلة تفجيرات ضربت بغداد، وفي وقت سابق أعلنت الحكومة العراقية إحباطها هجوماً كبيراً كان يعتزم «داعش» شنه على بغداد. ودخلت عناصر من الشرطة الاتحادية، إلى ناحية حمام العليل، وهي آخر المواقع الواقعة جنوب الموصل. وقال اللواء ثامر الحسيني إن قوات الشرطة الاتحادية أمنت البلدة من أكثر من جهة، وتعمل على تمشيطها والمناطق المحيطة بها بالكامل من عناصر «داعش». وفي الأثناء، قال قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد شاكر جودت، إنه تم «تحرير قرى الزفتية وطقطق وسنانيك وقتل القيادي في داعش (عمار صالح أبوبكر) جنوب غرب حمام العليل». وأعلنت القوات العراقية أنها سيطرت على أحياء في شرقي مدينة الموصل، لكنها أكدت أنها تواجه مقاومة شرسة من عناصر تنظيم «داعش»، مما أجبرها على القيام بتراجع جزئي بعيد تقدمها داخل شوارع الموصل للمرة الأولى منذ انطلاق…

أخبار 3 آلاف مدني يفرون من الموصل خلال 24 ساعة

3 آلاف مدني يفرون من الموصل خلال 24 ساعة

الأحد ٠٦ نوفمبر ٢٠١٦

فرّ أكثر من ثلاثة آلاف مدني عراقي، خلال 24 ساعة، من أحياء شرقي الموصل شمالي العراق مع احتدام القتال بين القوات العراقية وتنظيم «داعش»، ليرتفع عدد النازحين إلى نحو 30 ألفاً منذ بدء الحملة العسكرية لإعادة السيطرة على المدينة. وقال عضو في الهلال الأحمر العراقي، إياد رافد لوكالة «الأناضول»، إن «أكثر من ثلاثة آلاف مدني أغلبهم من الأطفال والنساء نزحوا خلال الساعات القليلة الماضية من مناطق شرقي الموصل، ونقلوا إلى مخيم الخازر»، وأضاف رافد أن «فرق الهلال الأحمر العراقي ووزارة الهجرة والمهجرين والمؤسسات الإغاثية الدولية تقدم المساعدات الإنسانية للنازحين بصورة متواصلة». من جهتها، أعلنت وزارة الهجرة والمهجرين العراقية، أمس، أن إجمالي عدد النازحين من الموصل منذ انطلاق العمليات العسكرية في ال17 من الشهر الماضي تجاوز 29 ألفاً. وقالت الوزارة في بيان، إن «تسعة آلاف شخص نزحوا في اليومين الماضيين من مناطق كوكجلي وقراج بمحافظة نينوى، وجرى استقبالهم ونقلهم إلى مخيمي حسن شام والخازر شرق مدينة الموصل». (وكالات) المصدر: الخليج