عبدالله بلحيف النعيمي

أخبار «المواصلات البرية والبحرية» تسرع تحقيقات حادث السفينة اليابانية مع القطعة العسكرية

«المواصلات البرية والبحرية» تسرع تحقيقات حادث السفينة اليابانية مع القطعة العسكرية

الأربعاء ٠٢ أغسطس ٢٠١٧

أكد وزير تطوير البنية التحتية ورئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، الدكتور عبدالله بلحيف النعيمي، أن الهيئة تسارع التحقيقات التي تجريها في الحادث الذي وقع بين سفينة تجارية ترفع العلم الياباني وبين إحدى القطع العسكرية التابعة للدولة، الثلاثاء الماضي، وخلف أضراراً مادية وإصابات، وأدى إلى حجز السفينة التجارية في مياه الدولة إلى أن تنتهي التحقيقات الجارية حالياً مع أفراد الطاقم. وأضاف النعيمي أن الهيئة بادرت بتفعيل خطة الطوارئ المتبعة عند التعامل مع مثل هذه الحالات فور تلقيها بلاغاً بوقوع الحادث، باعتبارها الجهة المسؤولة عن مباشرة التحقيق في الحوادث البحرية في الدولة، لافتاً إلى مبادرة خبراء الهيئة بالانتقال إلى موقع الحادث في عرض البحر، لحصر الأدلة، وأخذ إفادات الشهود، والتعرف إلى أسباب الحادث، ومعاينة الأضرار الناجمة عنه، ودراسة المخاطر المحتملة لحدوث أي ضرر بيئي متوقع بعد الحادث، والاستعداد والتأهب له. وأوضح النعيمي أن فريق الهيئة الذي انتقل إلى غرفة عمليات الطوارئ التابع للهيئة، نسق مع الجهات المعنية في الدولة على مدار الساعة، وشارك في تقديم المشورة والخبرة الفنية والقانونية للتعامل مع مثل هذه الحالات، بما يضمن سير التحقيقات بشفافية، ودون تعطيل لحركة الملاحة البحرية في المنطقة التي شهدت وقوع الحادث. من جانب آخر، أكد النعيمي استكمال تحقيقات الهيئة في حادث انفجار ناقلة النفط في ميناء الحمرية، الذي وقع في…

أخبار قطار الخليج يربط الإمارات بالسـعودية وعُمان بحلول 2021

قطار الخليج يربط الإمارات بالسـعودية وعُمان بحلول 2021

الخميس ٢٧ أبريل ٢٠١٧

كشف وزير تطوير البنية التحتية، رئيس الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، الدكتور عبدالله بلحيف النعيمي، أن المرحلة الثانية من مشروع قطار الاتحاد ستدخل حيّز التنفيذ خلال العام الجاري، تمتد من جبل علي حتى الحدود مع السعودية، مشيراً إلى أن المشروع يسير ببطء لكن بخطى ثابتة. وأكد النعيمي خلال حضوره جلسة المجلس الوطني الاتحادي التي عقدت أمس، في مقر المجلس بأبوظبي، أنه تم تحديد عام 2021 موعداً لإتمام ربط قطار الاتحاد بين الإمارات والسعودية من جهة، والإمارات وسلطنة عمان من جهة أخرى، لافتاً إلى أنه تم الاتفاق مع المعنيين في السعودية على أن يكون هذا الشأن أساسياً في الحوارات المستقبلية بين رؤساء اللجان التنسيقية. وشدد على أهمية دراسة مشروع تحديد عمر افتراضي لاستخدام السيارات داخل الدولة، لافتاً إلى أن الهيئة وجّهت مقترحاً بهذا المشروع إلى هيئة المواصفات والمقاييس منذ عام 2009، وستتابعه مجدداً. وتفصيلاً، وجّه عضو المجلس مروان بن غليطة سؤالاً إلى وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل محمد عبدالله القرقاوي، حول مؤشر توفير البيانات ومؤشر الربط الإلكتروني بين الجهات الحكومية، فرد الوزير كتابياً بالتأكيد على أنه يتم العمل حالياً على المراحل الأخيرة للانتهاء من سياسة نشر وتبادل البيانات في الحكومة الاتحادية، ومشروع قانون اتحادي بشأن «تبادل وإتاحة البيانات في الحكومة الذكية»، الذي تم عرضه على المجلس الوزاري للخدمات من قبل هيئة…

أخبار %85 نسبة إنجاز تطوير «مدخل أم القيوين»

%85 نسبة إنجاز تطوير «مدخل أم القيوين»

الإثنين ٠٨ أغسطس ٢٠١٦

كشف وزير تطوير البنية التحتية، الدكتور عبدالله بلحيف النعيمي، أن نسبة الإنجاز في مشروع تطوير مدخل إمارة أم القيوين بلغت 85%، ومن المتوقع الانتهاء منه سبتمبر المقبل، فيما من المقرر انتهاء أعمال مشروع تقاطع جسر البديع نهاية العام المقبل، بكلفة إجمالية تقدر بـ200 مليون درهم. ووجه النعيمي، خلال تفقده سير العمل في مشروعات مدخل أم القيوين، وجسر البديع، واستراحة الشاحنات، بسرعة إنجاز الأعمال، نظراً لدور هذه المشروعات في دعم منظومة الطرق والبنية التحتية في الدولة، ومساهمتها في تحقيق انسيابية الحركة بين مختلف المناطق. وقال إن أعمال الإنشاء في مشروع إنجاز وتطوير مدخل إمارة أم القيوين بدأت خلال الربع الأول من العام الماضي، موضحاً أن المدخل يتكوّن من ستة جسور، بينها جسران رئيسان، يضم كل منهما حارتين في كل اتجاه، إضافة إلى نفقين سطحيين، ويربط المدخل إمارة أم القيوين بالطرق الخارجية رقم 311، و611. وأضاف النعيمي: «يتضمن تطوير المدخل إنشاء جسور وطرق التفافية وانزلاقية لربط الإمارة بطريقي الاتحاد و(أم القيوين - فلج المعلا)، كما يسهم المشروع في توفير حركة عبور سلسة إلى ومن إمارة أم القيوين وشارع الشيخ محمد بن زايد ومنطقة فلج المعلا، إضافة إلى تنفيذ جسور للمشاة، لتسهيل عمليات التنقل بين جانبي الطريق بشكل آمن، ولضمان الانسيابية المرورية للمركبات». وأشار إلى أنه، حسب دراسات أجرتها الوزارة، متوقع أن يشهد…

أخبار «زايد للإسكان»: مساكن جــديدة تحوّل أشعة الشمس إلى كهرباء

«زايد للإسكان»: مساكن جــديدة تحوّل أشعة الشمس إلى كهرباء

الخميس ١٤ أبريل ٢٠١٦

كشف وزير تطوير البنية التحتية رئيس مجلس إدارة برنامج الشيخ زايد للإسكان، الدكتور المهندس عبدالله بلحيف النعيمي، أمس، خلال لقائه بالإعلاميين، في مقر البرنامج بدبي، عن بدء «تصميم نماذج لمساكن حكومية منتجة للكهرباء، ضمن المجمعات السكنية المستقبلية»، موضحاً أن «البرنامج سيعمد إلى تثبيت ألواح شمسية على سطح المسكن، لتحويل أشعة الشمس إلى طاقة كهربائية، ما يسمح للمسكن، تالياً، بالاعتماد على نفسه في إنتاج ما يحتاج إليه من الطاقة». وأضاف النعيمي أن «البرنامج يصمم ويطور النماذج السكنية بأحدث المواصفات العالمية، وبأعلى مستويات الجودة، ووفقاً لظروف اجتماعية عدة، مؤكداً أن هناك فرقاً هندسية مشتركة بين الوزارة والبرنامج، تعمل على تطوير المشاريع ونماذج الوحدات السكنية ومتابعة تنفيذها»، موضحاً أن «عملية تطوير النماذج جاءت بعد الاستفادة من تجربة النماذج الموجودة حالياً، فضلاً عن تلقي آراء المواطنين». وأكد أن الوزارة تسعى، بالتعاون مع البرنامج، إلى تصميم نماذج سكنية جديدة ضمن المجمعات السكنية، ستخصص لمتعددي الزوجات، لافتاً إلى أن التصميم الجديد سيراعي عدد الزوجات والأبناء، ما يسهم في توفير الاستقرار الأسري وتلبية احتياجات هذه الفئة من المواطنين. وقال إن «توفير نماذج سكنية مطورة لمتعددي الزوجات سيسهم في توفير بيئة أكثر استقراراً للأسرة الإماراتية، المكوّنة من عدد كبير من الأفراد، ومن أكثر من زوجة»، لافتاً إلى أن «البرنامج لديه عدد من النماذج السكنية التي تتناسب مع جميع…