محمد الحمادي
محمد الحمادي
رئيس تحرير صحيفة الاتحاد

بالأمل والعمل.. البشر على المريخ

الأربعاء ١٥ فبراير ٢٠١٧

انتهت ورشة العمل العالمية التي عقدت في دبي على مدى ثلاثة أيام، آلاف الأشخاص من مختلف دول العالم، وقطاعات الأعمال والحكومات، ومن مختلف المستويات والدرجات الوظيفية، ابتداءً برؤساء الدول، وانتهاءً بموظفين مبتدئين في الوظيفة من الشباب العربي، مروراً بالخبرات والكفاءات العربية والعالمية، جمعتهم الإمارات ليتحدثوا عن شيء واحد هو المستقبل، ولم تنته القمة العالمية للحكومات أمس إلا بإعلان كبير ومدوٍ، وهو دخول الإمارات رسمياً في المنافسة في السباق العلمي لإيصال البشر إلى كوكب المريخ في عام 2117. كل ما حدث في القمة الحكومية يعكس شيئين مهمين، الأول هو أن دولة الإمارات تعمل، والدليل أنها تنتج وتحقق الإنجازات، وأن قادة العالم المشاركين في القمة يستشهدون بتجربة دولة الإمارات في مختلف المجالات، وسمعت كما سمع الجميع قادة المؤسسات العالمية الكبرى المشاركين في القمة، وهم يستشهدون بدولة الإمارات في أمثلتهم، ويضربون بها المثل عندما يتكلمون عن الدول الناجحة والمنجزة، والتي تحقق أهداف التنمية، وعلى رأسهم أنطونيو غوتيريس أمين عام الأمم المتحدة، وجيم يونغ كيم رئيس البنك الدولي، وكريستين لاغارد مدير عام صندوق النقد الدولي، وإيرينا بوكوفا مدير عام اليونسكو، وغيرهم من المشاركين الأجانب الذين لا أعتقد أنهم مضطرون لمجاملة الإمارات عندما يتحدثون عنها ويضربون بها المثل، وإنما يتكلمون عن إيمان وقناعة وإعجاب حقيقي. أما الشيء الآخر فهو أننا في الإمارات نحمل الأمل في…

تدمير طائرة إيرانية.. والعالم الصامت!

الأحد ٢٩ يناير ٢٠١٧

بعد أن نجحت قوات التحالف العربي بالأمس في تدمير طائرة عسكرية، من دون طيار، في منطقة شمال المخا، قبل إطلاقها من منصة متنقلة لاستهداف قوات من الجيش اليمني، والمقاومة الشعبية التي شاركت في عمليات تحرير مدينة وميناء المخا... وبعدما تبين أن الطائرة التي كان يتحكّم بها عن بعد عناصر من الميليشيات الانقلابية في اليمن، هي إيرانية الصنع، وتم تهريبها إلى داخل اليمن لدعم الميليشيات التي تحارب الشرعية، هل بعد كل هذا ستستمر إيران في إنكار تدخلها، والسخرية ممن يتهمونها بتأجيج الصراع في اليمن؟ وكيف ستبرر وصول هذه الطائرة لِيد الميليشيات الحوثية؟ أما بالنسبة للمجتمع الدولي وبعض القوى العظمى في العالم، التي لا تريد أن تدين التدخلات الإيرانية في اليمن، بل وتعتبرها ادعاءات في غير محلها! هل سيشكل هذا التطور فارقاً في تفكيرهم وقراراتهم في مواقفهم تجاه الأزمة اليمنية؟ لقد بذلت قوات التحالف العربي كل جهودها خلال سنتين تقريباً من أجل دعم الشرعية في اليمن، وإحلال السلام في هذا البلد العربي العزيز على الجميع، إلا أن تخاذل المجتمع الدولي، واستمرار طهران في تغذية الحرب بالمال والسلاح أديا إلى تأخر الوصول إلى السلام المنشود. والحضور الإيراني في اليمن واضح مهما أنكره الإيرانيون، ولن ننسى أبداً كل التصريحات الإيرانية الرسمية حول اليمن، وأشهرها قول أحد كبار المسؤولين الإيرانيين المقربين من خامنئي عام 2014…

محمد بن زايد زعيم الأفعال لا الأقوال

الأربعاء ٢٥ يناير ٢٠١٧

أينما حل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، يلقى الحفاوة والتكريم غير المسبوقين وغير الملحوقين في العالم الذي يختلف على كل شيء ويتناقض في كل الأمور، لكنه يتفق على احترام وتقدير صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد.. وهذا الإجماع الدولي على شخصية شيخنا وقائدنا لم يأت من فراغ، فهو يحمل معه دائماً رسالة الخير والسلام إلى كل دولة يزورها، كما هو الحال في زيارته الحالية للهند التي يلقى فيها سموه استقبالاً لم يحظ به زعيم آخر، فالتحضيرات التي تتم لاستقبال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد، حفظه الله، في العاصمة نيودلهي بصفته «ضيف رئيس» في احتفالات الهند بيوم الجمهورية كبيرة، وتتسم بحفاوة كبيرة، وهي حفاوة مستحقة لرجل قدم الكثير لشعبه ولأمته وللعالم، وفي نفس الوقت لزعيم استطاع أن يعيد تطريز العلاقات الإماراتية الهندية القديمة في مظهر وشكل وأسلوب جديد يليق بمستوى البلدين وبدورهما الإيجابي في العالم. اسم الشيخ محمد بن زايد يتردد في كل مكان مقروناً بحكمة القيادة، ونبل الغاية، وشموخ الزعامة، فهو زعيم الأفعال لا الأقوال يفعل كثيراً ويتكلم قليلاً تسبق خطواته صوته، ويترك أعماله وإنجازاته العظيمة في كل الميادين تتحدث عنه بلغة هي أبلغ، وأفصح، وأصدق، وأعمق من كل مفردات اللغات ومعاجمها ومصطلحاتها. الشيخ محمد بن زايد تخرج…

الهند.. استقبال بأشجار النخيل

الأحد ٢٢ يناير ٢٠١٧

يخبرني صديقي الهندي ذكر الرحمن، وهو كاتب ودبلوماسي مخضرم، عن ترتيبات كبيرة تجري في الهند منذ أيام، وتكاد تكون غير مسبوقة، استعداداً لاستقبال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، حفظه الله، في نيودلهي الأسبوع الجاري. ويشارك الشيخ محمد بن زايد في احتفالات الهند بيوم الجمهورية الذي يصادف السادس والعشرين من يناير، وهو أهم المناسبات الوطنية في الهند، ويتضمن الاحتفال الرسمي دعوة «ضيف رئيس» من إحدى دول العالم لمشاركة الهند احتفالاتها، وعلى مدى الـ 67 عاماً الماضية، استقبلت الهند أعظم وأهم زعماء العالم ليشاركوها فرحتها بيوم الجمهورية الذي هو فعلياً يوم تفعيل العمل بالدستور الهندي الجديد، وذلك في عام 1950، ويوم 26 يناير هو يوم إعلان استقلال الهند، وقد كان في اليوم نفسه عام 1930، وتحتفل بهذه المناسبة الولايات الاثنتان والعشرون في الهند، لكن الاحتفال الرئيس يكون في العاصمة نيودلهي. وتستقبل الهند سنوياً ما بين 40 و50 ضيفاً رفيع المستوى تختار منهم واحداً ليكون ضيف شرف في «يوم الجمهورية» الذي يعتبر أهم أعياد الهند، ودعوة الشيخ محمد بن زايد دليل على مكانة سموه، وكذلك دليل على الأهمية التي توليها الهند لعلاقاتها مع دولة الإمارات.. وقد بلغت حفاوة الاستقبال والترحيب بالشيخ محمد بن زايد أن تم «خصيصاً» زرع أشجار النخيل في طريق…

روح الشهيد وروح الوطن

الثلاثاء ١٧ يناير ٢٠١٧

روح الشهيد تفرض نفسها في كل مكان، وكل وقت وموقف، أمس، زرت أهالي شهيدي الإنسانية، محمد البستكي وعبدالحميد الحمادي في خيمتي العزاء التي كانت تعج بالناس، من مواطنين وعرب وأجانب وأهالي الشهداء، جميعهم كانوا حاضرين وروحهم الإنسانية والوطنية حاضرة وبقوة أيضاً، فقد أخبرني أحد أشقاء البستكي بعد أن سألته عن حال أم الشهيد، قائلاً: «لقد كان إيمانها بالله قوياً، ويصبرها على فراق ابنها»، وأضاف أن لقاء صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، حفظه الله، وزيارته لها في بيتها، كان لحظة فارقة ومهمة بالنسبة لها، فقد أزال الهم عن صدرها، وكان سبباً أن خفف عليها المصاب بدرجة كبيرة، وكذلك زيارات الشيوخ والنَّاس جميعاً، أما شقيق عبدالحميد الحمادي، فلم يكن حديثه مختلفاً، حيث قال «إن زيارة الشيخ محمد بن زايد، وتأكيده ضرورة أن نستمر في عمل الخير وتقديم المساعدة للآخرين رغم هذا الاستهداف، أراحه كثيراً»، وأضاف أن جلوس سموه معهم، وحديثه إليهم، أدخل الراحة والطمأنينة إلى قلوبهم، وخفف عليهم وعلى أبناء الشهيد ألم الفراق والغياب المفاجئ لوالدهم. الأعمار بيد الله، وختام العمر ونهاية الحياة هبة من الله، فهنيئاً لمن يرزق حسن الخاتمة، وهنيئاً لمن يرحل عن هذه الدنيا، وتلحقه الأدعية الصالحة، والذكر الطيب والثناء الجميل. لم أسمع عن شهدائنا الخمسة الذين رحلوا غدراً إلا كل ذكر حسن وصفات طيبة، ولم…

تحرير «ذوباب» انتصاران وأكثر

الأحد ٠٨ يناير ٢٠١٧

تحرير منطقة «ذوباب» الساحلية من المليشيات الانقلابية في اليمن انتصاران وأكثر، فالأول هو انتصار بتحرير واستعادة أرض يمنية لتكون تحت حكم الشرعية، والآخر هو انتصار للجيشين اليمني والإماراتي، فقد جاء هذا الانتصار بقيادة إماراتية لقوات التحالف وقوات الجيش الوطني اليمني والمقاومة الشعبية اليمنية، كما أن الجنود اليمنيين المشاركين في العملية هم جنود تدربوا على أيدي قوات الإمارات المسلحة.. وهذا هو دورنا الحقيقي، فنحن في اليمن لتقديم المساعدة الحقيقية للأشقاء. قيادة قواتنا المسلحة في اليمن لقوات التحالف العربي في عملية تحرير «ذوباب» بلا شك كان لها دورها في تحقيق الانتصار، ومشاركة قوات يمنية مدربة على أيدي قواتنا المسلحة في تحرير «ذوباب» لها دلالاتها المهمة، أهمها نجاح الإمارات في المساهمة في تأهيل جيش يمني نظامي واحترافي وقادر على تحقيق الانتصارات، وهذا يعني أن اليمنيين لن يحتاجوا مستقبلاً إلى من يحارب عنهم، فقد أصبحوا قادرين على الانتصار، كما كانوا طوال تاريخهم الطويل، ونحن اليوم نساعدهم على التدريبات الحديثة ليحققوا بأنفسهم الانتصار، فهذه أرضهم واليمن وطنهم وهم الأحق بالانتصار والشعور بفخر النصر وهزيمة المعتدي. أما أهمية تحرير «ذوباب»، فبالإضافة إلى أنها صفعة قوية لمليشيات الحوثي وصالح، فإن أهميتها تكمن في أن طرد الحوثيين سيمنع تهديد مضيق باب المندب الذي يبعد 40 كيلومتراً عن منطقة «ذوباب» الساحلية. وهذا الانتصار يؤكد أن التحالف العربي ملتزم ومصمم…

محمد بن راشد.. يا وجه الخير

الأربعاء ٠٤ يناير ٢٠١٧

الرابع من يناير يوم مهم في تاريخ دولة الإمارات، ففي ذلك اليوم قبل أحد عشر عاماً تولى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، مقاليد الحكم في إمارة دبي، وكذلك بدأ عمله كرئيس لمجلس الوزراء في الحكومة الاتحادية، ومنذ يناير 2006 وحتى اليوم لا يمر عام إلا ونجد فيه إنجازاً للحكومة الاتحادية ومشاريع جديدة تضاف إلى رصيد الوطن والمواطن، فكل الوزراء في هذه الحكومة لديهم خطط عمل وأجندات شهرية، ولديهم رؤية الحكومة التي يسيرون عليها، وبالتالي يحققون الإنجازات، لذا فإن كل مواطن ومواطنة وكل صغير وكبير يقف للشيخ محمد بن راشد إجلالاً وتقديراً على كل ما يفعله لدولة الإمارات ولإمارة دبي. ويستحق الشيخ محمد بن راشد أن نطلق عليه «وجه الخير»، ففعلاً هو وجه الخير والسعد على دولة الاتحاد وحكومة الإمارات، وهو أحد أهم وجوه الخير في تاريخ هذه الدولة، فمنذ أن تولى مقاليد الحكم في إمارة دبي والخير يهل على هذه الإمارة البهية، وقد نجح سموه باقتدار في أن يواصل بناء دبي الحديثة الذي بدأه والده المغفور له بإذن الله الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم، بل ونجح في أن يحلق بدبي عالياً ويضعها على خريطة العالم الاقتصادية والسياحية والاستثمارية وحتى الإنسانية، فأصبحت مضرباً للمثل، وأصبحت النموذج العربي…

رسالة الإرهاب إلى تركيا والعالم

الإثنين ٠٢ يناير ٢٠١٧

كنت أتمنى أن يمر يوم الأول من يناير بلا قتلى، أو دماء، أو إرهاب، وأن يكون صوت السلام والمحبة هو المنتصر، لكن الإرهابيين يختارون توقيت عملياتهم بدقة وبشكل مفهوم بالنسبة إلينا، فليلة رأس السنة الميلادية بالنسبة لهم فرصة دامية لا يمكن تفويتها أبداً، والتخطيط لها يتم قبل وقت طويل، وفي أماكن متعددة وسيناريوهات مختلفة، وللأسف أنهم نجحوا في تلك الليلة في تحقيق هدفهم فضربوا إسطنبول من جديد، هذه المدينة قتل فيها في 2016 أكثر من 180 شخصاً راحوا ضحية عمليات إرهابية استهدفت أغلبها مدنيين أبرياء.. وفي الساعة الأولى من أول أيام السنة الجديدة، حصد الإرهاب 106 ضحايا جدد، منهم 39 قتيلاً و65 جريحاً في عملية إجرامية تم تنفيذها في ملهى ليلي بقلب إسطنبول، ليصبح الأمر مؤكداً أن تركيا مستهدفة. اختار الإرهاب أن يرسل رسالته في عام 2017 مع بداية السنة الميلادية الجديدة من تركيا، ومفادها بكل وضوح أن الإرهاب لن يترك البشر يعيشون بسلام وأمان وسيحرمهم من الخير والفرح مهما كان الثمن، ومفادها أيضاً أن الإرهابيين لا يزالون يصرون على تنفيذ عملياتهم وإسقاط أكبر عدد من الضحايا الأبرياء، وهذا يعني أن علينا أن نكون مستعدين في هذا العام لاستكمال حربنا ضد الإرهاب بكل أشكاله وألوانه وأسمائه وصفاته وفي كل أماكن وجوده، وأتمنى من الأمين العام الجديد للأمم المتحدة السيد أنطونيو…

محمد بن زايد.. لقاء الإعلام والإلهام

الثلاثاء ٢٧ ديسمبر ٢٠١٦

لقد كان لقاء صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بوفد من شركة أبوظبي للإعلام مهماً وملهماً، كما أنه لقاء تاريخي للعاملين في أبوظبي للإعلام، فهو أول لقاء خاص لسموه بفريق الشركة، فعلى الرغم من لقاء سموه الدائم وطوال العام بالإعلاميين والصحفيين، فإن سموه خصص هذا اللقاء لأبنائه وبناته في أبوظبي للإعلام، برئاسة مدير عام الشركة سعادة الدكتور علي بن تميم، الذي يُؤْمِن بأهمية اللقاءات بين القيادة والإعلاميين لتصل الرسالة بشكل مباشر دون حواجز أو وسطاء. وجوهر كلام صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد كان واضحاً عندما أكد أن «الإعلام الواعي والمسؤول قادر على إحداث التغييرات الإيجابية في كافة المجالات التي تهم أفراد المجتمع، فهو صلة وصل مهمة بين الناس والمسؤولين»، فسموه يدرك أن الإعلام هو حلقة الوصل التي تنقل الواقع والحقيقة من الناس إلى المسؤولين والعكس صحيح، وبدون إعلام وطني ومسؤول لا يمكن تحقيق ذلك، وبدون ذلك لا يمكن أن يقوم بدوره في النهضة الحضارية التي تسعى لها الأمم. لقاء سموه بالزملاء كان تشريفاً، وفي نفس الوقت هو تكليف، حملهم وحمل جميع الإعلاميين في الدولة مسؤولية كبيرة في المرحلة المقبلة، وذلك من خلال إشارة سموه إلى أهمية أن يعمل الإعلام على إحداث التغييرات الإيجابية في مختلف المجالات، وذلك من خلال…

الدولة الوطنية والإسلام

الأحد ١٨ ديسمبر ٢٠١٦

يجتمع اليوم وغداً في أبوظبي أكثر من 400 عالم ومفكر وباحث عربي ومسلم من مختلف دول العالم، ولديهم هدف واحد هو التوصل إلى فكرة حول مشروعية الدولة الوطنية، فبين دولة الخلافة، وأمة الإسلام، والأشكال المختلفة للدولة الحديثة أصبح المسلمون بحاجة إلى تأصيل مشروعية الدولة الوطنية، خصوصاً أن دعاة الفتنة ومنظري الإرهاب يشوّهون فكرة الدولة الوطنية عند الشباب المسلم ليجندوهم ضد دولهم، ويجعلوا منهم وقوداً لعمليات إجرامية ضد الأبرياء، مع حروب قذرة ضد دول بحجة إقامة الدولة الإسلامية ودولة الخلافة، على أساس أن هذه الدول الوطنية ليست من الإسلام في شيء، ويجب محاربتها وإضعافها من أجل إقامة الدولة الإسلامية التي تحكم بشريعة الإسلام ويحكمها خليفة المسلمين!! وهذا الموضوع الحساس الذي يطرح كموضوع أساسي في الملتقى السنوي الثالث لـ «منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة» أصبح من المهم تناوله بوضوح وجدّية ليصل إلى العالم الإسلامي في جميع أطرافه، وليفهم الشباب المسلم وكل المسلمين حقيقة الأمر، خصوصاً أن الكثيرين خُدِعوا لسنوات طويلة بخطاب جماعات الإسلام السياسي التي كانت تشكك في أسس الدول العربية والإسلامية القائمة وتدعو إلى قيام الخلافة الإسلامية باعتبار أنها الشكل الشرعي الوحيد للدولة في الإسلام. مهمة المجتمعين في أبوظبي ليست بالهينة، ولكن ثقتنا بهم كبيرة، خصوصاً أننا ندرك أن في النصوص الشرعية ، واجتهادات الفقهاء ما يفند الرأي المتشدد في…

عودة بريطانيا للخليج

الخميس ٠٨ ديسمبر ٢٠١٦

ربما رأت رئيسة الحكومة البريطانية بعد أن وصلت إلى المياه الدافئة في الخليج العربي، أن تلك الدول والإمارات الصغيرة التي غادرتها الامبراطورية التي لا تغيب عنها الشمس قبل خمسة عقود، قد تغيرت وربما لاحظت أن قادة جدداً قد وصلوا إلى سدة الحكم في هذه المنطقة بل وأصبح قادتها على قدر من العلم والمعرفة والإلمام بما يدور ليس في دولهم وإقليمهم فقط وإنما في العالم بأسره، ما يجعل التاج البريطاني يعيد النظر قليلاً في طريقة تعامله مع هذه الدول وقضاياها وتحدياتها، فبعد أن تركتها بريطانيا فقيرة مظلمة، تعيش في الجهل والفقر والظلام، عادت إليها اليوم وقد أصبحت تلك الدول جزءاً أصيلاً من المجتمع الدولي بل أصبحت تملك الرؤية السياسية وتمتلك الثروة والاقتصاد القوي. بالأمس وخلال مشاركتها في قمة مجلس التعاون الخليجي الـ 37 في المنامة أعلنت تريزا ماي رئيسة الحكومة البريطانية أمام رؤساء وقادة دول الخليج العربي بل وأمام العالم أن بريطانيا ستساعد في صد أي «تصرفات عدائية إيرانية» ضد دول الخليج، وقالت أيضاً «لابد أن نستمر في مواجهة الدول التي تغذي زعزعة الاستقرار في المنطقة»، وبالطبع هي تقصد إيران، وتأكيدها بأنها تعي تماماً الخطر الذي تشكله إيران على الخليج وعلى الشرق الأوسط مهم... وقولها «لابد أن نعمل معاً لصد التصرفات العدائية الإيرانية»، مهم جداً وهو ما نود سماعه ولكن لا…

أسفرت وأنورت يا بوفهد

الأحد ٠٤ ديسمبر ٢٠١٦

الثاني من ديسمبر كان اليوم الوطني للإمارات، ويوم الثالث من ديسمبر كان يوم سلمان، فقد أنورت الدار بقدوم خادم الحرمين الشريفين إلى دولة الإمارات، وازدانت الأرض بالملك سلمان الذي وطأت قدماه أرض الإمارات، فحلّ في داره وبين أهله معززاً مرحباً به من الكبير والصغير، فكم كانت فرحة الشعب في الإمارات كبيرة بوصول سلمان بن عبدالعزيز الذي جاء من بلده ليحل في بلده، ومهما قلنا، فإن كلمات الترحيب والسعادة والحفاوة لا تعبر عن الفرحة الكبيرة بهذه الزيارة التاريخية لجلالته لبلده الإمارات. والجميل أن يصادف يوم وصول الملك لأبوظبي أن نسمع خبر انتصار القوات اليمنية على «القاعدة»، فبدعم قوات التحالف العربي تمكنت القوات اليمنية والمقاومة الشعبية، بإسناد مباشر من قوات التحالف العربي من تحرير منطقة ميناء بلحاف الاستراتيجي بمحافظة شبوة اليمنية، من تنظيم القاعدة الإرهابي، وتحرير منطقة ميناء بلحاف يقطع شريان إمداد رئيسياً للتنظيم الإرهابي، من خلال تهريب النفط والسلاح والتجارة غير الشرعية. وهذا الانتصار المهم يحسب للملك سلمان، ملك الحزم، الذي اتخذ القرار الشجاع للتصدي للتدخلات الخارجية في اليمن والأطماع الإقليمية، ووقف ومعه دولة الإمارات مع الشرعية ضد مليشيات الانقلاب، وهذا الانتصار بشارة خير لليمن وللمنطقة بأسرها، ونجح البلدان معاً في مد يد العون والمساعدة للشعب اليمني الشقيق. ومن يتابع العلاقات الإماراتية السعودية، يتأكد أنها علاقات متميزة، وأكثر ما يميزها ليس…