البحرين

أخبار الإمارات تدين العمل الإرهابي الجبان ضد البحرين

الإمارات تدين العمل الإرهابي الجبان ضد البحرين

الأحد ١٢ نوفمبر ٢٠١٧

دانت دولة الإمارات العمل الإرهابي الذي استهدف أحد أنابيب النفط قرب قرية بورى في البحرين. وأعربت وزارة الخارجية والتعاون الدولي في بيان أمس، عن إدانة دولة الإمارات لهذا العمل الإرهابي الجبان الذي يستهدف زعزعة الأمن في مملكة البحرين الشقيقة، مؤكدة على موقف الدولة الثابت والرافض لمختلف أشكال العنف والإرهاب. كما أعربت الوزارة - في بيانها - عن تضامن الدولة ووقوفها إلى جانب مملكة البحرين الشقيقة في كل ما تتخذه من إجراءات لمواجهة هذه الأعمال الإرهابية، مؤكدة ثقتها التامة بأن مثل هذه الأعمال الجبانة لن تثني حكومة البحرين وشعبها الشقيق عن مواصلة مسيرة التنمية والتصدي لمحاولات التخريب والعنف اليائسة. إلى ذلك، أعرب مصدر مسؤول بوزارة الخارجية السعودية، عن إدانة المملكة العربية السعودية واستنكارها الشديدين للتفجير الذي أدى إلى حريق بأحد أنابيب النفط بالقرب من منطقة بوري في مملكة البحرين. وأشار المصدر إلى بيان الحكومة البحرينية حول الحادث الذي أكد أن «الأحداث الإرهابية التي تشهدها البحرين في الفترة الأخيرة، تتم من خلال اتصالات وتوجيهات مباشرة من إيران». وجدد المصدر إدانته للأعمال التخريبية والإرهابية التي تقوم بها إيران لزعزعة أمن واستقرار المنطقة، مؤكداً وقوف المملكة مع مملكة البحرين ضد كل ما يخل بأمنها واستقرارها وسلامة مواطنيها والمقيمين فيها. ودان الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية عبداللطيف بن راشد الزياني، بشدة، التفجير المتعمد…

أخبار البحرين ترفض بيع سندات لمستثمرين قطريين

البحرين ترفض بيع سندات لمستثمرين قطريين

الثلاثاء ١٩ سبتمبر ٢٠١٧

رفضت مملكة البحرين عروضاً قدمها مستثمرون قطريون في أكبر عملية طرح سندات تشهدها المملكة خلال الأسبوع الماضي. وذكرت عدة مصادر خاصة لوكالة بلومبيرج، أن شركات مقرها الدوحة تقدمت الأسبوع الماضي بعروض في عملية بيع سندات تصل قيمتها إلى 3 مليارات دولار. وأوضحت تلك المصادر أن سبب الرفض يعود إلى امتناع كل من: البحرين، والسعودية، والإمارات، الانكشاف المالي على قطر. وتلجأ البحرين لأسواق الدين الدولية لتعزيز الميزانيات العامة؛ نظراً لانخفاض أسواق الطاقة، حيث بلغ العجز المالي بها نحو 15% من الناتج الاقتصادي بنهاية العام الماضي، وفقاً للوكالة. وأصدرت البحرين ثلاث شرائح من الصكوك والسندات التقليدية بقيمة ثلاثة مليارات دولار. المصدر: البيان

أخبار خيوط جديدة للتآمر القطري على البحرين

خيوط جديدة للتآمر القطري على البحرين

الثلاثاء ٢٩ أغسطس ٢٠١٧

من يوم إلى آخر تنكشف رموز المشروع التآمري القطري في أحداث البحرين المؤسفة عام 2011، التي أريد لها أن تكون سبباً في قلب نظام الحكم الشرعي في البلاد، تحقيقاً لهدف النظام القطري، الذي سار بحذاء مشروع نظام الولي الفقيه في طهران لمستقبل المنطقة. فوضى ودمار وتآمر وتخطيط، استودعها النظام القطري في ضمائر رخيصة لا تريد الخير للبحرين، تعاملت قيادة المملكة بحكمة وحزم قل نظيره في التعامل مع تلك الأحداث. وفي فيلم وثائقي بثه تلفزيون البحرين، فقد أطلقت قطر الشرارة الأولى التي أشعلت الفوضى والتخريب في البحرين، فاستخدمت وسائل التواصل الاجتماعي لإثارة الفتنة عبر مخطط شامل اعتمد على الدعم المالي والإعلامي واللوجستي لأعمال العنف والإرهاب. تعود خيوط المؤامرة إلى يوم ال 26 من شهر يناير عام 2011، بعد يوم واحد من بدء الاحتجاجات في مصر، حيث كتب حساب باسم «صاحب الأحبار» موضوع في موقع «ملتقى البحرين»، يدعو من خلاله إلى تحديد موعد للخروج في البحرين والادعاء بالتوافق على يوم 14 فبراير عام 2011، وبعدها في مخطط واضح المعالم، انتقل إلى مرحلة تحديد المكان للتجمع. وتتبعت أجهزة البحث والتحري هذا الحساب، وتبين عن إنشائه في قطر، بعد الرجوع إلى رقم البروتوكول الأنترنت، او ما يعرف برقم «IB » كما تم رصد دخول كثيف من جهات حكومية قطرية، مثل الديوان الأميري والحرس الأميري،…

أخبار البحرين تلمّح لدور قطر في أحداث العوامية: ما خفي أعظم

البحرين تلمّح لدور قطر في أحداث العوامية: ما خفي أعظم

الجمعة ١١ أغسطس ٢٠١٧

ربط الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة، وزير خارجية البحرين، بين من يتعاطف مع الإرهابيين في العوامية بالسعودية، ومن يتعاطف ويتواصل مع الإرهابيين في البحرين. وأكد الوزير البحريني أن هذا المتعاطف هو نفسه من يدفع الملايين للإرهابيين في العراق، في إشارة واضحة إلى الدولة الراعية والممولة للإرهاب بالمنطقة، قطر. وكتب وزير خارجية البحرين في تغريدة على «تويتر»، أن «من يتعاطف اليوم مع إرهابيي العوامية هو نفسه من تعاطف وتواصل مع إرهابيي البحرين، وهو من دفع الملايين لإرهابيي العراق، والمخفي أعظم». في غضون ذلك، أكد وزير الإعلام السعودي، عواد العواد، أن «تطهير حي المسورة ببلدة العوامية في محافظة القطيف شرقي المملكة يعكس حزم القيادة في دحر الإرهاب». وأضاف الوزير السعودي في تغريدات على حسابه بموقع «تويتر»: «حزم القيادة الرشيدة في القضاء على الإرهاب وبسط الأمن والأمان في جميع ربوع وطننا الغالي تجسد في نجاح أبطالنا رجال الأمن في تطهير حي المسورة». وتحدث العواد عن النجاحات الأمنية التي حققها رجال الأمن في حي المسورة ببلدة العوامية في محافظة القطيف مؤخراً. وأظهرت صور التقطت بعد تطهير الحي، البنية التحتية القديمة للحي، وقد فعل بها الإرهابيون ما فعلوه من استهداف لمنازل السكان، والمراكز الخدمية في الحي بما كانوا يمتلكونه من أدوات وأسلحة. وكشفت قوات الأمن عن معمل لصناعة التفجيرات في الحي استخدمه…

أخبار السعودية والإمارات والبحرين تنفي فتح المجال الجوي أمام الطيران القطري

السعودية والإمارات والبحرين تنفي فتح المجال الجوي أمام الطيران القطري

الخميس ١٠ أغسطس ٢٠١٧

نفت دولة الإمارات، أمس فتح مجالها الجوي السيادي أمام عبور الطائرات المسجلة في دولة قطر. وأكدت الهيئة العامة للطيران المدني في الدولة في بيان «نفيها فتح المجال الجوي أمام الطائرات المسجلة في قطر، موضحة أن ما تم السماح به هو استخدامها الأجواء التي تقع فوق المياه الدولية و تديرها الدولة». من ناحيتها، أعلنت هيئة الطيران المدني في السعودية أمس، أنه لا صحة لاستخدام الخطوط الجوية القطرية لأجواء المملكة. وقالت الهيئة، في بيان نقلته قناة «العربية» على موقعها الإلكتروني،:«مستمرون بالمقاطعة ومنع الطائرات المسجلة بقطر من استخدام مطارات المملكة وعبور أجوائها». وأضافت أن «ما يتم تداوله حول استخدام الطائرات القطرية للمجال الجوي لبعض دول المقاطعة ومنها المملكة غير صحيح». وأضافت أن «أجواء المملكة من الغرب أجواء سيادية وقطر ممنوعة من عبورها». وقالت إن الدول المقاطعة لقطر عكفت منذ البداية على إيجاد طرق جوية إضافية لتخفيف اختناق الحركة الدولية وضمان سلامتها. في السياق ذاته، أكدت شؤون الطيران المدني بوزارة المواصلات والاتصالات البحرينية أن ما تم نشره وتداوله من أخبار بخصوص قيام مملكة البحرين بفتح مجالها الجوي للخطوط القطرية اعتباراً من يوم أمس الأول، غير صحيح ومخالف للواقع. وقالت شؤون الطيران المدني، في بيان بثته وكالة الأنباء البحرينية ( بنا) أمس، إنه «إشارة لما تردد في بعض وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، بخصوص قيام…

أخبار وفد قطر «يهنئ» روحاني بالتحريض على البحرين

وفد قطر «يهنئ» روحاني بالتحريض على البحرين

الثلاثاء ٠٨ أغسطس ٢٠١٧

كشفت مصادر دبلوماسية خليجية رفيعة المستوى، أن الوفد القطري الرسمي الذي شارك في حفل تنصيب الرئيس الإيراني حسن روحاني يوم السبت الماضي، التقى مجموعة من الخارجين على القانون من البحرين في طهران برعاية إيرانية، فيما فضح تفجير سترة الإرهابي بالعاصمة المنامة، الذي وقع عام 2015، وقوف قطر خلف التفجير وقيام رجل أعمال قطري بارز بتمويل العملية.  فبحسب التحقيقات التي أجرتها السلطات البحرينية، وعرض وثائقي على التلفزيون الرسمي، أمس الاثنين، بعض نتائجها، فقد تم تمويل العملية الإرهابية بمعرفة رجل أعمال قطري بارز عمل على مد الجماعات الإرهابية بالأموال منذ عام 2010 وحتى وقت تنفيذ الهجوم. وكشفت مصادر عربية عن تمويل قطر لكيانات وعناصر بحرينية طائفية لتشويه صورة المملكة في العاصمة البريطانية لندن. وأوضحت المصادر في تصريحات صحفية أن وفد الحكومة القطرية التقى ممثلين عن مجموعة بحرينية طائفية شاركت في أحداث الفوضى والعنف في المنامة منذ عام 2011، واستمرت المقابلة قرابة 6 ساعات. وأكدت المصادر، أن وفد الحكومة القطرية حث المجموعة على تأليب الرأي العام ضد نظام الحكم في البحرين لإحداث فوضى على غرار الفوضى التي شهدها دوار اللؤلؤة في المنامة عام 2011 وعدة مناطق أخرى. وأشار إلى أن الوفد القطري حث أيضاً المجموعة الطائفية في طهران على تنظيم فعاليات احتجاجية ضد نظام الحكم في البحرين، وأيضاً ضد السعودية في عدة عواصم…

أخبار السعودية والبحرين : على قطر تصحيح مسار سياساتها

السعودية والبحرين : على قطر تصحيح مسار سياساتها

الأربعاء ٠٢ أغسطس ٢٠١٧

أكدت المملكة العربية السعودية ومملكة البحرين ضرورة قيام قطر بتصحيح مسار سياساتها بما يؤكد التزامها بجميع تعهداتها السابقة، ويلبي المطالب التي قدمت لها، حفاظاً على أمن واستقرار المنطقة بأسرها، وذلك لمصلحة الجميع بمن فيهم قطر. كما شددت البلدان على المضي قدماً في مكافحة الإرهاب والتمسك بمخرجات الاجتماعات التي عقدها وزراء خارجية الدول الأربعة الداعية لمكافحة الإرهاب في كل من القاهرة والمنامة، وما أبدته الدول الأربع من استعداد للحوار مع قطر، شريطة إعلان رغبتها الصادقة والعملية في وقف دعمها وتمويلها للإرهاب والتطرف ونشر خطاب الكراهية والتحريض، والالتزام بعدم التدخل في شؤون الدول الأخرى، وتنفيذ المطالب الثلاثة عشر العادلة التي تضمن السلم والاستقرار في المنطقة والعالم. جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقد في جدة أمس بين نائب خادم الحرمين الشريفين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود وجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البحرين. وأكد الملك حمد بن عيسى وقوف بلاده إلى جانب المملكة في تصديها للإرهاب بجميع أشكاله، وضد كل من يدعمه ويموله. وقال في تصريح صحفي لدى وصوله جدة أمس «يسرنا ونحن نصل لبلدنا المملكة العربية السعودية أن نعرب عن عميق اعتزازنا وتقديرنا للعلاقات الأخوية التاريخية التي أرستها ورسختها وشائج القربى القوية، وروابط الإخاء والمحبة بين قيادتي وشعبي البلدين والممتدة إلى جذور التاريخ…

أخبار البحرين تشيد بنجاح السعودية في دحر الإرهاب

البحرين تشيد بنجاح السعودية في دحر الإرهاب

السبت ٢٢ يوليو ٢٠١٧

أشادت مملكة البحرين اليوم بنجاح قوات الأمن السعودية في القضاء على ثلاثة من الإرهابيين المطلوبين ارتكبوا عدداً من الجرائم الإرهابية والجنائية في محافظة القطيف، مشددة على أنها تقف في صف واحد مع المملكة العربية السعودية الشقيقة في محاربة كافة المجاميع الإرهابية وترفض بشكل تام كل ما يمس أمنها واستقرارها. وأعربت مملكة البحرين عن تقديرها البالغ للدور المحوري الذي تقوم به المملكة العربية السعودية الشقيقة في محاربة الإرهاب على الصعيدين الإقليمي والدولي والتصدي لداعميه وتجفيف منابع تمويله وجهودها المستمرة لتعزيز الأمن والسلم في المنطقة والعالم أجمع، مجددة موقفها الثابت المناهض للإرهاب والداعي إلى ضرورة تضافر كافة الجهود الرامية لاجتثاث هذه الآفة الخطيرة التي تسعى لإشاعة الفوضى وعدم الاستقرار وتهدد أمن العالم. المصدر: الاتحاد

أخبار الإمارات والسعودية والبحرين ومصر يطالبون قطر باتخاذ إجراءات حاسمة لوقف تمويل ودعم الارهاب

الإمارات والسعودية والبحرين ومصر يطالبون قطر باتخاذ إجراءات حاسمة لوقف تمويل ودعم الارهاب

الخميس ٢٠ يوليو ٢٠١٧

عقدت وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي ريم بنت إبراهيم الهاشمي، بحضور كل من المندوب الدائم للمملكة العربية السعودية لدى الأمم المتحدة السفير عبد الله المعلمي، والمندوبة الدائمة لدولة الإمارات لدى الأمم المتحدة السفيرة لانا نسيبة، إلى جانب ممثلين عن مملكة البحرين وجمهورية مصر العربية إحاطة إعلامية في مقر البعثة الدائمة للدولة لدى الأمم المتحدة بحضور 14 مراسلا صحفيا معتمدا لدى المنظمة الدولية بنيويورك لمناقشة الازمة الحالية بمنطقة الخليج العربي وتداعيات قطع الدول الأربعة المعنية علاقاتها مع قطر بسبب تحريضها المستمر على التطرف وتمويل الجماعات الإرهابية. وجرت الإحاطة الإعلامية أثناء زيارتها الى نيويورك على رأس وفد للمشاركة في المنتدى السياسي الرفيع المستوى المعني بالتنمية المستدامة. وذكرت في كلمتها الافتتاحية " ان دعم وتحريض قطر للارهاب والتطرف العنيف يجب ان يتوقف وخاصة قيامها بتمويل وتمكين ونشر التطرف". وقالت إن الدول الأربع لن تنتظر أكثر من ذلك لكي تغير قطر من نهجها.. وطالبت باتخاذ اجراء " لإطفاء الحرائق التي أشعلتها قطر ". وأضافت " أن محاولات تدويل الازمة عن طريق عرضها أمام محافل الأمم المتحدة المختلفة لن يساعد قطر في تحويل الانتباه عن القضية الرئيسية وهي دعمها المستمر للتطرف". وشددت على أن الوقت قد حان لكي تتوقف قطر عن محاولات تغيير الموضوع والبدء في تغيير سلوكها. من جانبه أكد السفير المعلمي أن أي…

أخبار البحرين ترد على قطر.. «الملك فهد كفى ووفى.. لن تطالوا مقامه»

البحرين ترد على قطر.. «الملك فهد كفى ووفى.. لن تطالوا مقامه»

الإثنين ١٧ يوليو ٢٠١٧

أشاد وزير الخارجية بمملكة البحرين، خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة، أمس بدور المملكة العربية السعودية والملك فهد بن عبدالعزيز في تحرير الكويت. وقال وزير الخارجية بمملكة البحرين إنه «عايش تحرير الكويت يوماً بيوم»، مؤكداً أن الملك فهد بن عبدالعزيز -رحمه الله- «كفى ووفى». وذكر وزير خارجية البحرين عبر حسابه في موقع تويتر «تحرير الشقيقة الكويت عشناه يوماً بيوم، قلوبنا كانت مع الشيخ جابر وعيوننا على الملك فهد رحمهما الله، الفهد كفى ووفى وأجره كبير عند الله»، وأضاف في تغريدة أخرى «لن يطالوا مقامك، ولن ينالوا من شخصك النبيل، وحفظ الله الكويت وأهلها». وفقاً لصحيفة «الرياض» السعودية، يأتي ذلك إثر الإساءة القطرية من رئيس تحرير صحيفة «العرب» القطرية، عبدالله العذبة، عن دور المملكة العربية السعودية في تحرير الكويت والملك فهد بن عبدالعزيز، حيث برز وسم عبر تويتر يدافع فيه المواطنون عن دور الملك فهد في تحرير الكويت، بعد حديث اعتبروه هجوماً عليه من قبل العذبة. وكان العذبة قد ظهر على قناة «الجزيرة» القطرية متحدثاً عن دور السعودية في تحرير الكويت، وبشكل أساء لدور الملك فهد، وقد لاقت تصريحات رئيس تحرير الصحيفة القطرية ردود أفعال واسعة، كما تصدّر وسم «إلا الفهد لن تمر مرور الكرام» موقع تويتر في السعودية، حيث عبّر فيه المغردون عن رفضهم لتصريحات العذبة. المصدر: الاتحاد

أخبار البحرين: قطر تتحمل التصعيد العسكري بإحضار الجيوش الأجنبية

البحرين: قطر تتحمل التصعيد العسكري بإحضار الجيوش الأجنبية

الثلاثاء ٢٧ يونيو ٢٠١٧

أكد وزير خارجية البحرين، خالد بن أحمد آل خليفة، أمس الاثنين، أن أساس الخلاف مع قطر سياسي وأمني وليس عسكرياً، مبيناً أن قطر تتحمل التصعيد العسكري بإحضار الجيوش الأجنبية إلى أرضها. وأوضح في تغريدة على حسابه الرسمي على «تويتر» بالقول «أساس الخلاف مع قطر سياسي وأمني ولم يكن عسكرياً قط، إحضار الجيوش الأجنبية وآلياتها المدرعة هو التصعيد العسكري الذي تتحمله قطر». ووصف وزير خارجية البحرين، خالد بن أحمد آل خليفة، الأحد، تدخل بعض القوى الإقليمية في الأزمة مع قطر بالخاطئ. وأشار في تلميح إلى تركيا وتصريحات الرئيس التركي الأخيرة رجب طيب أردوغان، إلى أن هذا التدخل خاطئ. وكتب في تغريدة على حسابه الرسمي على «تويتر»: «تخطئ بعض القوى الإقليمية إن ظنت أن تدخلها سيحل المسألة، فمن مصلحة تلك القوى أن تحترم النظام الإقليمي القائم، والكفيل بحل أي مسألة طارئة». وكان أردوغان أعلن في تصريحات سابقة أن بلاده تؤيد قطر في رفض مطالب الدول الخليجية المقاطعة. واعتبر الدعوة لإغلاق القاعدة التركية في قطر عدم احترام لأنقرة، وفق تعبيره، فيما طالب وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي أنور قرقاش، تركيا بالتعقل، وعدم الانحياز لأي طرف في أزمة قطر مع دول خليجية وعربية. وفي الإطار نفسه، قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أمس، إن قرار إقامة قاعدة عسكرية لبلاده في قطر سيادي، ويتعين…

أخبار البحريـن تطرد الجنود القطريين في مقر البحرية الأميركية

البحريـن تطرد الجنود القطريين في مقر البحرية الأميركية

الإثنين ١٩ يونيو ٢٠١٧

قررت السلطات البحرينية أمس طرد الجنود القطريين المتمركزين في مقر القيادة المركزية للقوات البحرية الأميركية. وقال مصدر مطلع مع انتهاء مهلة الـ 14 يوماً التي حددتها مملكة البحرين والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة لمغادرة القطريين في 5 يونيو الماضي ضمن قرار قطع العلاقات الدبلوماسية مع الدوحة بسبب دعمها الجماعات والتنظيمات الإرهابية «إن السلطات البحرينية أوضحت للقائد المسؤول عن القاعدة أن على القطريين مغادرة المملكة خلال 48 ساعة». وتضم البحرين قاعدة أميركية تعمل فيها القيادة المركزية للقوات البحرية، وتشمل عسكريين من دول في المنطقة، ينفذون مهاماً تتعلق بالحرب على تنظيمات متطرفة في الشرق الأوسط. وقال المصدر «إن الجنود القطريين لا يزالون في القاعدة، لكن من المرجح أن يغادروا خلال اليومين المقبلين»، من دون أن يفصح عن أعداد هؤلاء الجنود. وكانت قيادة التحالف العربي الذي تقوده السعودية ضد ميليشيات الحوثي وصالح في اليمن طردت أيضاً الجنود القطريين المشاركين في التحالف بسبب ممارسات بلادهم التي تعزز الإرهاب. إلى ذلك، وصف وزير الخارجية البحريني الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة، السياسة القطرية بأنها تعمل في الخفاء وتتلون يوماً بعد يوم، وقال في تغريدة عبر حسابه الرسمي في «تويتر»، إن المشكلة ليست في الكلام الطيب للأخ نحو أخيه، ولكن المشكلة الحقيقية في السياسة القطرية التي تعمل في الخفاء وتتلون يوماً بعد يوم. وكان قد…