كورونا

أخبار الصحة السعودية : انتشار «الكورونا» في حائل.. إشاعة

الصحة السعودية : انتشار «الكورونا» في حائل.. إشاعة

الأحد ٢٧ مارس ٢٠١٦

أعلنت وزارة الصحة من خلال مركز القيادة والتحكم أنه لا صحة إطلاقاً للشائعات حول وجود حالات عديدة من المصابين بالكورونا في حائل. وأشار المركز إلى أن عدد الحالات المثبتة هناك هو حالة واحدة فقط، ويوجد حالة أخرى جاري التأكد من تشخيصها. وشددت الوزارة على أن كافة المعلومات حول مرض الكورونا في المملكة متوفرة في موقع مركز القيادة والتحكم الالكتروني المتفرع من حساب الوزارة والذي يتم تحديثه يومياً كما تنشر أحدث اﻹحصائيات على حساب الوزارة في تويتر . المصدر: صحيفة الرياض

منوعات «الزراعة السعودية»: لا شكوك في علاقة الإبل بـ #كورونا.. وإجراءات قسرية ضد «الملاك» الممانعين

«الزراعة السعودية»: لا شكوك في علاقة الإبل بـ #كورونا.. وإجراءات قسرية ضد «الملاك» الممانعين

الإثنين ٠٧ سبتمبر ٢٠١٥

قطعت وزارة الزراعة الشك باليقين عندما أكدت أن فيروس كورونا موجود في الإبل وتصاب به، ولا مجال للتشكيك في ذلك. وأكدت الوزارة متابعتها الوضع الوبائي لكورونا في المملكة ودول الجوار منذ بداية ظهوره في أواخر العام 2012م وحتى الآن. وقال الدكتور حمد البطشان وكيل وزارة الزراعة المساعد لشؤون الثروة الحيوانية: "إن دراسات أجرتها الوزارة وجدت أن من 85 إلى 87 % من الإبل سواء المحلية أو المستوردة أصيبت بالفيروس في فترة من فترات حياتها، وأن 3 الى 3,5% من الإبل الموجودة لدينا هي مفرزة للفيروس، بمعنى إمكانية انتشار الفيروس من عائل الى آخر سواء إنسان او عائل آخر وهي منطقة تحري حتى الآن". وفي سؤال لـ "الرياض" حول عدم التزام او اقتناع ملاك الإبل بخطورة الفيروس أوضح البطشان أن هناك جهوداً كبير لتوعيتهم، وهناك معاناة كبيرة في عدم الالتزام بعضهم بأمور التوعي، مشدداً على ضرورة نشر الوعي بشكل مكثف للمتعاملين والمخالطين مع الإبل في الفترة القادمة. وأكد "نعمل حالياً على إصدار تشريعات كفيلة بحظر تجمعات الإبل". وتابع: "إن وزارة الصحة تقوم بإبلاغ وزارة الزراعة بأي حالة بشرية مؤكدة لها علاقة بالإبل وبناءً على ذلك تقوم وزارة الزراعة بتكليف فرق بيطرية متخصصة لحظر حركة القطيع المخالط للحالة البشرية وجمع عينات من كافة القطيع وفحصها بمختبرات الوزارة، وفي حال ثبوت إيجابية أي…

أخبار الصحة السعودية تسجل 34 حالة مؤكدة بكورونا خلال الأسبوع الماضي

الصحة السعودية تسجل 34 حالة مؤكدة بكورونا خلال الأسبوع الماضي

الإثنين ٣١ أغسطس ٢٠١٥

أوضحت وزارة الصحة في بيانها الأسبوعي أنه تم تسجيل عدد (34) حالة إيجابية مؤكدة بفيروس متلازمة الشرق الأوسط التنفسية (كورونا) خلال الأسبوع الماضي بواقع 33 حالة في الرياض وحالة واحدة في نجران. واشتملت الحالات على 15 حالة في مستشفيات وزارة الصحة، و 19 حالة من القطاعات الصحية الأخرى، وذلك خلال الفترة من 8-14 ذو القعدة ١٤٣٦هـ الموافق 23 -29 أغسطس 2015م (الأسبوع الدولي 35). وأبانت الوزارة أنه تم فحص 1655 عينة لفيروس كورونا في مختبرات وزارة الصحة خلال نفس الفترة، وأوضحت أن عدد زيارات فريق الاستجابة السريعة لمكافحة عدوى المنشآت الصحية بلغ (12) زيارة وأن عدد زيارات فرق الصحة العامة للمخالطين للحالات الإيجابية بلغ (34) زيارة، كما بلغ عدد المخالطين بالمنزل للحالات الإيجابية ( 295 ) حالة ، وبلغ عدد زيارات وزارة الزراعة (1) زيارة. وكشفت الوزارة أنه العدد الكلي للحالات المؤكدة منذ بداية المرض بلغ 1175 حالة تماثل منهم للشفاء (606) حالة بنسبة بلغت 51.6%، فيما لا يزال عدد (57) حالات تحت العلاج بالإضافة إلى (9) حالات معزولة منزلياً. المصدر: الرياض - محمد الحيدر

أخبار «كورونا»: 70 إصابة و22 حالة وفاة في 10 أيام .. وفحص 844 عيِّنة للفيروس

«كورونا»: 70 إصابة و22 حالة وفاة في 10 أيام .. وفحص 844 عيِّنة للفيروس

الأربعاء ٢٦ أغسطس ٢٠١٥

تزايد عدد الإصابات والوفيات بفيروس كورونا في المملكة خلال ذي القعدة الجاري؛ حيث سجلت الرياض أمس 8 حالات إصابة جديدة و6 وفيات، مع تسجيل 6 حالات تعافٍ من المرض لحالات سابقة، في الوقت الذي سجلت فيه الرياض أمس الأول 7 إصابات و5 وفيات. لترتفع إلى 1162 إجمالي الإصابات بالفيروس المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية في المملكة، تعافى منهم 598، فيما توفيت 498 حالة، فيما يجري علاج 57 حالة، مع بقاء 9 حالات في العزل المنزلي. وبحسب بيان مركز القيادة والتحكم في وزارة الصحة فإن حالات أمس، جاءت على النحو التالي: 5 ذكور، من بينهم مقيم، أعمارهم (81-78-68-58-51 سنة) و3 إناث، من بينهن مقيمة أعمارهن (69-68-30 سنة). وإحدى الإصابات توفيت لاحقا وهي لمواطنة (69 سنة). وجميع الإصابات مستقرة ما عدا اثنتين. ويجري التقصي عن سبب انتقال العدوى عن 7 حالات فيما كانت حالة واحدة بسبب مخالطة مصاب. أما حالات الوفيات فجميعها لمواطنين 4 منها لذكور (87/75/72/56 سنة) واثنتان لإناث (60/ 69 سنة)، وجميع الحالات كانت مصابة بأمراض أخرى، ولم تكن تعمل في القطاع الصحي. وجاءت حالات التعافي على النحو التالي: 4 مواطنين، ومقيمتان تعملان في الحقل الطبي. وإجمالا شهد شهر ذي القعدة الجاري معدلا مرتفعا للإصابات؛ حيث سجلت 70 إصابة و22 وفاة مع تسجيل 10 حالات تعافٍ 6 منها أمس. إلى…

أخبار «الصحة السعودية»: مستعدون لمواجهة «كورونا»… ولسنا «خط الدفاع» الأول

«الصحة السعودية»: مستعدون لمواجهة «كورونا»… ولسنا «خط الدفاع» الأول

الإثنين ٢٤ أغسطس ٢٠١٥

كشفت وزارة الصحة عن قدرتها على احتواء فايروس كورونا. بيد أنها اعترفت أنها ليست «خط الدفاع الأول». وعقدت وزارة الصحة أمس مؤتمراً صحافياً ضمن سلسلة لقاءات تعمل الوزارة على تنظيمها، لتزويد المجتمع ووسائل الإعلام بالمعلومات عن مستجدات فايروس كورونا، بوصفه «جزءاً من النهج الذي تتبعه في الشفافية». وركز المؤتمر، الذي شارك فيه أربعة من وكلاء الوزارة، على تزايد أعداد الإصابات بالفايروس في مستشفى الملك فهد بالحرس الوطني في الرياض، والمساعي لمحاصرته. وذكرت الوزارة فيه أنها اتخذت خطوات خاصة للاستجابة مع احتمال التفشي واحتوائه، منها: إرسال فريق استجابة سريعة فوراً إلى المستشفى، يتكون من خبراء مكافحة العدوى، للمساندة في تطبيق معايير إجراءات مكافحة العدوى بفاعلية. كما أرسلت فرقاً أخرى من اختصاصيي مكافحة العدوى إلى مستشفيات الرياض، للتأكد من جاهزيتها لتطبيق معايير مكافحة العدوى كافة. وردّاً على سؤال عن إمكان ظهور هذا الفايروس بين طلبة المدارس في الأعمار الصغيرة، أكدت الوزارة أن «زيادة الحالات تزامنت مع بداية العام الدراسي، وأقلق ذلك الوزارة، لكن المطمئن أن طلاب وطالبات المدارس ليسوا عرضة للإصابة بفايروس كورونا، كغيرهم من كبار السن»، مبينة أنه «على رغم عدم تسجل أية حالة إصابة للطلاب حتى الآن، فذلك لا يعني ألاّ نكون مستعدين لأي احتمال»، مؤكدة أن «أربعة أعوام مضت لم يسجل فيها إلا نحو 12 حالة، جميعهم مخالطون لحالات…

أخبار استنفار حذر ضد «كورونا».. والصحة السعودية: لا داعي للإفراط بالقلق

استنفار حذر ضد «كورونا».. والصحة السعودية: لا داعي للإفراط بالقلق

الخميس ٢٠ أغسطس ٢٠١٥

أعلنت السلطات الصحية في السعودية أمس، عن استنفار حذر يشمل جميع القطاعات الصحية في البلاد وتحديدها كمنظومة صحية متكاملة لمكافحة فيروس متلازمة الشرق الأوسط التنفسية «كورونا»، ووصفت الوضع الحالي بـ«حالة تفشي» للمرة الثانية وبنفس سيناريو العام المنصرم، مع فارق النسبة، مشددة في الوقت ذاته على أذرعتها الصحية بالحذر والترقب قبل أن يتحول الوضع إلى حالة وبائية. وأوضح المهندس خالد الفالح وزير الصحة السعودي، خلال مؤتمر صحافي عقد في مقر الوزارة، أمس بالعاصمة الرياض، فور انتهائه من اجتماع طارئ جمعه مع قيادات جهازه، والمديرين الصحيين في جميع المناطق لوضع تطبيق صارم لنظم مكافحة العدوى، والوقوف على الحالات المصابة، في الوقت الذي أكد فيه الوزير أنه لولا الأنظمة المتبعة الجاري تطبيقها – حاليًا - لكان الوضع أسوأ مما نتخيل، مطالبًا المواطنين والمقيمين - على حد سواء - بعدم الإفراط في القلق والخوف. وقال وزير الصحة السعودي حول القلق الحاصل من قبل المواطنين والمقيمين بعد إغلاق مستشفى في العاصمة الرياض إبان تفشي الفيروس، إن «ذعر المواطنين غير مبرر، وذلك وفقًا للمعطيات العلمية، ويجب علينا الثقة المشوبة بالحذر وعدم التخوف المفرط»، مشيرًا إلى أن حالة الاستنفار الجارية تستوجب الإسراع في ضبط تفشي العدوى والسيطرة عليها في جميع المناطق السعودية. وأكد الفالح أن وزارة الصحة ستقدم كامل الدعم لاحتواء التفشي الحالي لفيروس «كورونا» في مستشفى…

أخبار الرياض: صحة الحرس تعلن تسجيل 12 حالة وفاة بفيروس كورونا خلال 3 أشهر

الرياض: صحة الحرس تعلن تسجيل 12 حالة وفاة بفيروس كورونا خلال 3 أشهر

الثلاثاء ١٨ أغسطس ٢٠١٥

كشفت مدينة الملك عبدالعزيز الطبية للحرس الوطني بالرياض عن تسجيل نحو 12 حالة وفاة بفيروس الكورونا خلال الثلاثة أشهر الماضية . واوضحت حنان بلخي المدير التنفيذي لإدارة الطب الوقائي ومكافحة العدوى بالشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني عضو اللجنة العلمية الوطنية للأمراض المعدية بوزارة الصحة عضو الفريق الوطني لتقصي الوبائيات والأمراض المعدية بأنه ومن شهر يونيه 2015م إلى تاريخ 14 أغسطس 2015م، تم تسجيل 35 حالة إيجابيةلمرضى قاموا بزيارة لأقسام طب الطوارئمنها 4 حالات ايجابية من الممارسين الصحيين. وقالت بأنه قد تم رصد عدد من الحالات المشتبه بها خلال الـ 48 ساعة الماضية ويتم إخضاهم في الوقت الراهن لكافة الفحوصات السريرية والمخبرية اللازم للتأكد من وضعهم الصحي. ولفتت إلى أن عدد الوفيات بين الحالات المؤكدة إصابتهم بالمرض وصل إلى 12 حالة حسب الاحصائيات السابقة، مشيرة إلى أن هذا النوع من الفيروسات التنفسية يعتبر الأشد فتكاً لمن يعانون من الأمراض المزمنة كالسكري والضغط والفشل الكلوي. وأضافت "بلخي " أن العاملين الصحيين الذي تأكد اصابتهم بفيروس الكورونا تم اكتشافهم عن طريق التقصي الوبائي، وغالبيتهم يخضعون للعزل المنزلي ولم تسجل أي وفيات بينهم. واعلنت "بلخي" عن حزمة من الاجراءات الوقائية للتصدري لفيروس الكورونا , وقالت في هذا لاطار : " نظرا للمستجدات حول تزايد عدد الحالات المصابة بفيروس الكورونا، ونتيجة للازدحام الكبير يومياً وعلى…

أخبار هيئة الصحة في أبوظبي تعلن حالتين لفيروس “كورونا”

هيئة الصحة في أبوظبي تعلن حالتين لفيروس “كورونا”

الأربعاء ٢٠ مايو ٢٠١٥

أعلنت هيئة الصحة في أبوظبي حالتين لفيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية. وقالت الهيئة إن الحالتين مستقرتان ولا تظهر عليهما أية أعراض وقد تم تأكيد إصابتيهما بالفيروس من خلال التقصي النشط مشيرة إلى أنه تم عزلهما في المستشفيات كإجراء احترازي إضافة إلى إجراء فحص المخالطين للحالتين وبناء على الحالات المشابهة السابقة تتوقع الهيئة أن تتخلص هذه الحالات من الفيروس تلقائيا خلال " 10 – 14 يوما ". وأكدت الهيئة أنها بالتنسيق مع وزارة الصحة والهيئات الصحية والجهات المعنية في الدولة اتخذت الإجراءات الاحترازية الضرورية اللازمة وفقا للتوصيات العلمية والشروط والمعايير المعتمدة من منظمة الصحة العالمية. بدورها قالت وزارة الصحة إن مراكز التقصي الوبائي في الدولة تعمل على مدار الساعة للإبلاغ المبكر عن أي حالات للفيروس .. مؤكدة أن النظام الصحي في الدولة فاعل وأن الوزارة تتابع الوضع عن كثب بما يضمن صحة وسلامة الجميع. المصدر: وام - أبوظبي

منوعات السعودية: 3 حالات ترفع وفيات كورونا إلى 408.. والمصابون 945

السعودية: 3 حالات ترفع وفيات كورونا إلى 408.. والمصابون 945

الثلاثاء ١٠ مارس ٢٠١٥

ارتفع إلى 945 عدد المصابين بفيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية منذ شوال 1433هـ (2012م)، بعد أن سجل مركز القيادة والتحكم التابع لوزارة الصحة أمس 4 إصابات جديدة وشفاء حالة واحدة، فيما بلغ مجموع الوفيات 408، بعد تسجيل 3 حالات أيضاً، فيما بقي قيد العلاج 23 حالة مع حالتين معزولتين منزلياً. وبحسب بيان المركز جاء تفصيل حالات أمس على النحو التالي: (الإصابات): مواطنتان (48، 48 سنة) من الرياض الأولى وحالتهما حرجة، وهما مصابتان بأمراض أخرى والتقصي عن سبب انتقال العدوى جارٍ. ومواطن ومقيم (61، 37 سنة) من الرياض وحالتهما مستقرة وهما مصابان بأمراض أخرى. (الوفيات): مواطنان ومقيم من الرياض وكانوا مصابين بأمراض أخرى. وتعافت مقيمة (64 سنة) من الرياض. وكانت الوزارة أعلنت في رصد أسبوعي عن فحص 1493 عيِّنة لفيروس كورونا خلال الفترة من 3 إلى 9 جمادى الأولى الجاري، في مختبراتها، وتم تسجيل 18 حالة مؤكدة، وتراوحت أعمار المصابين بين 24 و91 سنة، منهم 12 حالة في الرياض، وحالة واحدة في كل من: الأحساء، الخبر، جدة، نجران، بريدة، الجوف، وكانت جنسياتهم كالتالي: «9 سعوديين، 3 يمنيين، فلبينيان، هندي، مصري، سوداني، سوري»، منهم 13 ذكراً، و5 إناث، حيث تم رصد 6 حالات في القطاع الخاص، و6 حالات في وزارة الصحة، وحالتين في الحرس الوطني، و3 حالات في المستشفيات الجامعية،…

منوعات 400 حالة وفاة بـ «كورونا» في المملكة

400 حالة وفاة بـ «كورونا» في المملكة

الثلاثاء ٠٣ مارس ٢٠١٥

وصل عدد حالات الوفاة بفيروس كورونا في المملكة منذ شهر يونيو 2012 إلى 400 حالة وفاة، وذلك بعد أن أعلنت وزارة الصحة اليوم عن تسجيل 4 وفيات بالفيروس (3 حالات بالرياض وحالة في بريدة). وأضافت الصحة في بيانها أنه تم تسجيل 4 إصابات جديدة بالفيروس جميعها في الرياض، وبذلك يصل مجموع الحالات المصابة في الفيروس إلى 931 حالة، 27 منها تحت العلاج و 502 حالة تماثلت للشفاء. المصدر: الرياض الإلكتروني

أخبار الأحساء: متوفى بـ «كورونا» يعيد الجدل حول علاقة الإبل بالفايروس

الأحساء: متوفى بـ «كورونا» يعيد الجدل حول علاقة الإبل بالفايروس

الخميس ٠٩ أكتوبر ٢٠١٤

أعلنت وزارة الصحة عن وفاة مصاب بفايروس «كورونا» في محافظة الأحساء. فيما ذكرت مصادر طبية أن المتوفى رجل (51 عاماً)، أدخل إسعاف مستشفى الملك فهد في الهفوف، إثر ارتفاع درجة حرارته وضيق في التنفس وكحة شديدة. وتبيّن خلال الفحص المخبري وجود اشتباه بأعراض فايروس «كورونا»، فتم على الفور وضعه في العناية المركزة الشديدة، لأكثر من أربعة أيام، إلى أن تم وضعه على التنفس الاصطناعي إثر تدهور صحته. وأوضحت وزارة الصحة من خلال موقعها الإلكتروني أن «المتوفى أصيب بالفايروس نتيجة اختلاطه بالإبل وإصابته بأمراض أخرى». وأظهرت الإحصاءات الطبية التي سجلتها الوزارة أن عدد الإصابات منذ حزيران (يونيو) 2012 وصل إلى 427 حالة، توفى منها 323 حالة، وتخضع تسع حالات للمتابعة الطبية الدقيقة. فيما تنفذ وزارة الزراعة بالتنسيق مع وزارة الصحة، دراسة علمية من خلال مركز القيادة والتحكم لمتابعة حالات العدوى لدول الخليج للمخالطين للإبل، ومعرفة إذا كان هناك تأثير صحي على رعاة الإبل من خلال الفحص المخبري، على رغم أنه ليس هناك ما يثبت ذلك. وأشارت الدراسات الأولية إلى أن «الإبل لديها أجسام مضادة، ومناعة عالية، وليس هناك أية حالة إصابة بالفايروس تم ضبطها، إلا حالة واحدة». بدوره، قال رئيس مجلس إدارة الجمعية الطبية البيطرية السعودية أستاذ علم المناعة في كلية الطب البيطري بجامعة الملك فيصل الدكتور أحمد اللويمي، لـ«الحياة»: «إن…

أخبار مسؤول في «الصحة العالمية»: نصف إصابات «كورونا» في السعودية مصدرها المستشفيات

مسؤول في «الصحة العالمية»: نصف إصابات «كورونا» في السعودية مصدرها المستشفيات

الثلاثاء ١٠ يونيو ٢٠١٤

أكد وزير الصحة المكلف المهندس عادل فقيه أن مؤشر الإصابة بمرض كورونا يشهد انخفاضا ملحوظا في الآونة الأخيرة، مرجعا ذلك لتعاون وزارة الصحة مع كثير من الجهات المعنية، والجهود التي يبذلها منسوبو وزارة الصحة لتحسين مكافحة العدوى، مبينا أنه رغم حالة الاطمئنان التي تسود الوضع الصحي في السعودية، فإن وزارة الصحة لا تزال تتوخى الحذر والحيطة، وتكثف الإجراءات الاحترازية التي يجب مواصلة بذلها لمواجهة التحدي الكبير مع فيروس «كورونا». وبين أن توليه منصب وزارة الصحة بالتكليف دفعه لمراجعة أداء وتقييم مستوى العمل، لا سيما أن أي منظومة إدارية يجري دائما مراجعة أداء عامليها؛ فمن كان مقصرا أو يوجد خلل في أدائه يُستبدل، ومن يعمل بجد وإخلاص ستجري مكافأته وتشجيعه. وعن متابعة وتحسين الجودة، أوضح فقيه أنه موضوع مستمر ولا يتوقف، وأن جميع المستشفيات في المملكة، وأي مقدم للخدمة الصحية يخضع له، سواء كانت تابعة لوزارة الصحة، أو للقطاع الخاص. وذهب إلى أن الوزارة حاليا تعمل على تطبيق نظام الربط ما بين الرخصة الصحية وتجديدها، والحصول على شهادة المطابقة «شهادة اعتماد المنشآت الصحية»، لافتا إلى أنه جرى الاتفاق مبدئيا على إلزام المنشآت الصحة بالبدء في خطة تطوير الجودة، وأنه سيجري إيقاف تجديد رخصة أي منشأة، في حال عدم حصولها على شهادة المطابقة، وهو ما ستعلن عنه الوزارة قريبا. جاء ذلك خلال…