كورونا

منوعات اليوم .. اجتماع طارئ لمنظمة الصحة العالمية لمناقشة تطورات الفيروس

اليوم .. اجتماع طارئ لمنظمة الصحة العالمية لمناقشة تطورات الفيروس

الثلاثاء ١٣ مايو ٢٠١٤

أعلنت منظمة الصحة العالمية عن عقدها اجتماعا طارئا اليوم لمناقشة تطورات فيروس "كورونا"، وانتشاره في عدد من الدول، في نفس الوقت الذي تبذل السلطات الصحية السعودية أقصى جهودها لتوعية المواطنين والمقيمين تجاه مخاطر كورونا الذي بلغ عدد ضحاياه 147 شخصا حتى الآن في ظل غياب الحلول الناجعة للحد من انتشار الفيروس القاتل. وأكدت وزارة الصحة على موقعها الإلكتروني تسجيل وفاة أكثر من 147 شخصا موضحة أن العدد الإجمالي للإصابات ارتفع إلى 491 منذ ظهور هذا الفيروس في السعودية في حزيران (يونيو) 2012. وشددت الوزارة على توعية المجتمع عبر سلسلة من إجراءات الوقاية أعلنت عنها الأربعاء الماضي بعد انتهاء مهمة خبراء منظمة الصحة العالمية في المملكة مؤكدين أن لا موجب للتوصية بمنع موسم الحج رغم تضاعف أعداد المصابين والوفيات. لكن المنظمة سرعان ما أعلنت الجمعة أنها ستعقد اجتماعا طارئا غدا الثلاثاء حول فيروس كورونا، وأوضح متحدث باسم المنظمة أن "اللجنة اجتمعت أربع مرات حتى الآن آخرها كان في كانون الأول (ديسمبر) منذ بدء انتشار المرض، وقررت عندها اللقاء مجددا". وقال إن "تزايد عدد الحالات في عدة دول أثار تساؤلات". وكانت المنظمة قد أعلنت في ختام مهمة خبرائها أنها "لا توصي في هذه المرحلة بفرض قيود على السفر أو التجارة، بما في ذلك السفر إلى موسم الحج القادم" في تشرين الأول (أكتوبر).…

منوعات «الصحة» تدعو إلى تجنب مشاركة سجادة الصلاة والتقبيل للوقاية من «كورونا»

«الصحة» تدعو إلى تجنب مشاركة سجادة الصلاة والتقبيل للوقاية من «كورونا»

الثلاثاء ١٣ مايو ٢٠١٤

نصحت وزارة الصحة بعدم مشاركة سجادة الصلاة، داعية إلى الحرص على الصلاة على سجادة نظيفة للوقاية من للالتهابات التنفسية المُعدية والفيروسات، خصوصاً كورونا، المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية. وقالت الوزارة في «نصائح للوقاية من أمراض الجهاز التنفسي» إنها تنصح المواطنين والمقيمين بالتقيد بالإرشادات الصحية للحد من انتشار الأنفلونزا والالتهابات التنفسية المُعدية بشكل عام». وذكرت أنها «تنصح بتجنب التقبيل والسلام بالأنف، خصوصاً عندما يعاني الشخص من العطس والسعال، ويفضل قدر الإمكان عدم الاحتكاك المباشر مع المرضى». وأوضحت أنها «تسعى مع شركائها في المنظمات الدولية، بما فيها منظمة الصحة العالمية، إلى معرفة المزيد حول طرق انتقال فيروس كورونا، وتشمل الانتقال عن طريق الحيوانات ومصادرها، والانتقال المباشر من خلال الرذاذ المتطاير أثناء الكحة والعطس، والمخالطة المباشرة للمصابين»، إلى جانب الانتقال غير المباشر «من خلال لمس الأسطح والأدوات الملوثة بالفيروس، ثم لمس الفم أوالأنف أوالعين». ودعت إلى «ارتداء الكمامات في أماكن التجمعات والازدحام أثناء الحج والعمرة، واستخدام المناديل عند السعال والعطس، أو استخدام دورات المياه، وتغطية الفم والأنف، ثم التخلص منها في سلة النفايات، وإذا لم يتوافر المنديل فيفضل السعال أوالعطس على أعلى الذراع وليس على اليدين». وأكدت الوزارة «ضرورة تجنب استهلاك المنتجات الحيوانية النيئة أو الناقصة الطهي، بما في ذلك الحليب واللحم، كما يجب تجنب الفواكه أو الخضراوات غير المغسولة، والمشروبات التي يتم…

أخبار «الصحة السعودية» تعلن 5 وفيات و8 إصابات جديدة بـ«كورونا»

«الصحة السعودية» تعلن 5 وفيات و8 إصابات جديدة بـ«كورونا»

الثلاثاء ١٣ مايو ٢٠١٤

أعلنت وزارة الصحة أمس، تسجيلها ثماني إصابات جديدة بفايروس «كورونا»، وخمس وفيات، منها حالتان تم تسجيلهما خلال الـ24 ساعة الماضية، بينما الثلاث الأخريات لحالات مسجلة سابقاً. وبيّنت في بيان صحافي أمس، أن ملخص الوضع الصحي للحالات: حالتان مستقرتان، أربع حالات حرجة بالعناية المركزة، وحالتان وافتهما المنية، ما يرفع عدد الوفيات إلى 147 حالة وفاة، و491 حالة إصابة، كاشفة أن عدد الحالات التي تم تأكيد إصابتها سابقاً وتماثلت للشفاء بلغ ست حالات. وكشفت الوزارة عن تفاصيل الحالات، إذ تمثلت حالات الإصابة بمنطقة الرياض، في امرأة تبلغ من العمر 31 عاماً ظهرت عليها الأعراض التنفسية بتاريخ 8-5-2014، وأدخلت إلى مستشفى حكومي بتاريخ 12-5-2014، وحالتها مستقرة، وامرأة تبلغ من العمر 60 عاماً أدخلت إلى مستشفى حكومي بتاريخ 5-4-2014، وظهرت عليها الأعراض التنفسية بتاريخ 11-5-2014، وتتلقى العلاج بالعناية المركزة، وامرأة تبلغ من العمر 74 عاماً أدخلت إلى مستشفى حكومي بتاريخ 21-3-2014، وظهرت عليها الأعراض التنفسية بتاريخ 11-5-2014، وتتلقى العلاج بالعناية المركزة، وامرأة تبلغ من العمر 80 عاماً، تعاني من مرض السكري وارتفاع ضغط الدم وأمراض مزمنة بالقلب والكلى، أدخلت إلى مستشفى حكومي بتاريخ 19-4-2014 لأمراض بالقلب، وظهرت عليها الأعراض التنفسية بتاريخ 1-5-2014، ووافتها المنية بتاريخ 11-5-2014. أما محافظة جدة، فتمثلت الحالات في امرأة تبلغ من العمر 44 عاماً ظهرت عليها الأعراض التنفسية بتاريخ 9-5-2014،…

منوعات اللقاح جبهة جديدة لمقاومة «كورونا»

اللقاح جبهة جديدة لمقاومة «كورونا»

الإثنين ١٢ مايو ٢٠١٤

أخيراً، وصلت الحرب التي تخوضها السعودية ضد وباء «كورونا- ميرس»، إلى جبهة اللقاح. ربما أشياء قليلة بإمكانها أن توصف بأنها التماعة أمل في سياق تلك الحرب، لعل أبرزها الخبر الذي تناقلته وكالات الأنباء عن طلب وزارة الصحة السعودية تعاون 5 شركات أدوية دوليّة في انتاج لقاح لفيروس «كورونا ميرس». فبديهيات الطب تفرض القول بأن الوقاية هي السبيل الأكثر فعاليّة في مواجهة الأوبئة. ولحد الآن، تحتفظ ذاكرة الطب الحديث بانتصارٍ مدوٍ ضد وباء الجدري، إذ عانت البشرية آلاف السنوات من ذلك المرض، بل أنه وُصف في أقدم الحضارات، وورد ذكره وباءً ولعنةً، في متون النصوص الدينية الكبرى. لم تتخلّص البشرية من ذلك الوباء المقيت إلا باللقاح. هناك انتصار ثانٍ من المستطاع ذكره على وباء لعله ليس أقل إيلاماً من الجدري، هو شلل الأطفال. واستطاعت علوم الطب الحديث أن تخلّص البشرية منه. وللأسف، أدّت الحرب في سورية الى انتكاسة في مسار هذا الانتصار العلمي الضخم فعاد الوباء الذي ظُنّ أنه انقرض، أو بات على مسار الانقراض، إلى الظهور مجدّداً. ولشدة ما كان نادراً، ساد رأي علمي بأن مجرد ظهوره يعتبر وباءً. ولعل ذلك يفسّر أيضاً أن «منظمة الصحة العالمية» بادرت إلى اعتبار ظهور حالات من شلل الأطفال في سورية (ودول اخرى انتشر فيها اللاجئون السوريّون)، وباءً جدّياً. لا مبرّر للذعر في مقابل…

منوعات تسجيل خامس حالة وفاة بكورونا في الأردن

تسجيل خامس حالة وفاة بكورونا في الأردن

الإثنين ١٢ مايو ٢٠١٤

أعلنت وزارة الصحة الأردنية الاثنين تسجيل ثالث حالة وفاة هذا العام بفيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية، هي الخامسة منذ عام 2012. وقالت الوزارة في بيان أن "الوفاة الجديدة بفيروس كورونا حصلت أمس السبت لرجل خمسيني يعمل في احد المستشفيات الخاصة كانت الفحوصات أثبتت إصابته بفيروس كورونا وادخل على أثرها إلى مستشفى الأمير حمزة (في عمان) السبت الماضي لغرض العلاج". وأضاف البيان انه بهذا "وصل عدد الوفيات بسبب فيروس كورونا إلى خمس وفيات وان إجمالي الإصابات المسجلة بفيروس الكورونا في الأردن بلغ تسع إصابات حتى الآن" وسجل الأردن حالتي وفاة عام 2012 وحالتي وفاة في فبراير ومايو الماضيين. المصدر: عمان - أ ف ب

أخبار فقيه يحاول ترويض «كورونا» مع الوفد الأمريكي .. الوفيات مستمرة والإصابات لا تتوقف

فقيه يحاول ترويض «كورونا» مع الوفد الأمريكي .. الوفيات مستمرة والإصابات لا تتوقف

الإثنين ١٢ مايو ٢٠١٤

أصدر وزير الصحة المكلف المهندس عادل فقيه عدداً من قرارات تمديد التكليف لمسؤولي الوزارة بعدد من القطاعات الصحية شملت تمديد تكليف الدكتور عدنان العبدالكريم للقيام بأعمال مدير عام الشؤون الصحية في منطقة الرياض لمدة عام وتمديد تكليف الدكتور عبدالله الطائفي للقيام بأعمال مدير عام الشؤون الصحية في منطقة المدينة المنورة لمدة عام وتمديد تكليف الدكتور صلاح الخراز للقيام بأعمال ومهام وظيفة مدير عام الشؤون الصحية في منطقة القصيم لمدة عام. كما شملت تمديد تكليف الدكتور محمد الهبدان للقيام بأعمال ومهام وظيفة مدير عام الشؤون الصحية في منطقة الحدود الشمالية لمدة عام وتمديد تكليف عبدالمحسن العمار للقيام بأعمال ومهام وظيفة مدير عام الشؤون الصحية في منطقة حائل لمدة عام، كما شملت القرارات تمديد تكليف الدكتور ياسين ملاوي للقيام بأعمال المدير التنفيذي لمدينة الملك عبدالله الطبية في مكة المكرمة لمدة عام. وحث المكلفين على الارتقاء بمستوى الأداء في مرافق وزارة الصحة وطالبهم بالتعامل بشفافية تامة مع الجمهور ووسائل الإعلام بما يضمن تقديم الخدمة الطبية وبذل أقصى الجهد لخدمة المرضى وكسب رضاهم بالاهتمام بالكوادر الصحية العاملة في المستشفيات ومراكز الرعاية الصحية الأولية، وعدهم خط المواجهة الأول الذي يحمي المجتمع من الأمراض. والتقى وزير الصحة المكلف، المهندس عادل بن محمد فقيه، يوم أمس، وفداً من الوكالة الفيدرالية الأمريكية «مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها» التابعة…

منوعات لقاح تجريبي لفايروس «كورونا» نجح في وقف العدوى

لقاح تجريبي لفايروس «كورونا» نجح في وقف العدوى

الأحد ١١ مايو ٢٠١٤

أعلنت جامعة «ماريلاند»، وشركة «نوفا فاكس»، أن لقاحاً تجريبياً مُقترحاً لمحاربة فايروس «كورونا»، المُسبّب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية، نجح في وقف العدوى في الدراسات المعملية. وأظهر اللقاح نتائج إيجابية في التجارب على الحيوانات، ويأمل الباحثون أن يقود استمرار البحث في نهاية المطاف إلى اختباره على الإنسان. وقال الدكتور ماثيو فريمان، من كلية الطب بجامعة ماريلاند «إنه يشعر بالرضا إزاء النتائج». وأضاف «نحن نعلم أن لقاحه يُنتج أجساماً مضادة تعمل على تحييده في الحيوانات، ونحن الآن نمضي قدماً في إجراء الدراسات الحيوانية على الفئران، والدراسات على الحيوانات الرئيسة، غير الإنسان، لنرى قدرة اللقاح على العمل في تلك الحيوانات، قبل أن نصل إلى الإنسان». وأعلنت المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، عن أول حالة إصابة مؤكدة بالفايروس داخل حدود الولايات المتحدة، الأسبوع الماضي. وقال الدكتور فريمان إن المرض متنقل. هذا الفايروس يمكن أن يركب الطائرة، ويسافر في أنحاء العالم أينما يريد، ويجب فحسب العثور على الشخص المناسب الذي يُصاب به، ولا يعرفه، ويهبط في أيّ مكان في العالم حاملاً الفايروس معه». واكتشف الفيروس الشبيه لـ«سارس»، لأول مرة، في المملكة العربية السعودية عام 2012. ويعتقد خبراء الصحة في الشرق الأوسط أن المصدر الأول له هو مستودع حيواني، ربما يتمثل في الإبل. المصدر: واشنطن - رويترز 

منوعات الصحة السعودية:  7 إصابات جديدة بـ كورونا خلال الـ 24 ساعة الماضية

الصحة السعودية: 7 إصابات جديدة بـ كورونا خلال الـ 24 ساعة الماضية

الأحد ١١ مايو ٢٠١٤

أعلنت وزارة الصحة اليوم السبت عن وفاة 6 حالات مصابة بفيروس كورونا (حالة واحدة ضمن الأربع والعشرين الساعة الماضية و5 حالات ضمن الحالات المسجلة سابقًا)، بالإضافة لتسجيل 7 حالات إصابة بالفيروس خلال 24 ساعة الماضية في كل من الرياض وجدة ومكة. المصدر: الرياض

أخبار «الزراعة السعودية» توصي مربي الإبل باتخاذ تدابير وقائية من كورونا

«الزراعة السعودية» توصي مربي الإبل باتخاذ تدابير وقائية من كورونا

الأحد ١١ مايو ٢٠١٤

أكدت وزارة الزراعة على جميع المربين والمخالطين وملاك الإبل ضرورة توخي الحيطة والأخذ بأسباب الوقاية عند التعامل مع الإبل واتخاذ الإجراءات الصحية ، وذلك بعد أن أثبتت الدراسات العلمية التي أجرتها وزارة الصحة بشأن وجود فايروس كورونا في الجهاز التنفسي للجمال. وأوضحت وزارة الزراعة في بيان صحفي صدر عنها مساء أمس عددًا من الإجراءات الصحية التي يجب الالتزام بها، ومنها: عدم الاقتراب المباشر من الإبل أكثر مما تستدعيه الحاجة مع الاحتياطات الصحية اللازمة ، وكذلك لبس كمامات تنفسية واقية عند التعامل مع الإبل ، وضرورة غسل اليدين بالصابون قبل وبعد ملامسة الإبل ومن المستحسن لبس قفازات واقية وبالأخص في حالات الولادة والتعامل مع الحالات المريضة أو النافقة. وأضاف البيان أنه من المفضل أيضا تحديد زي معين لاستعماله داخل حظائرالإبل وعدم الخروج بهذا الزي خارج حظائر التربية ، وكذلك عدم تناول لحوم وحليب الإبل دون معاملتها حراريا بالطهي الجيد للحوم وغلي الحليب قبل تناوله ، والتأكيد على سرعة إبلاغ أقرب فرع زراعي أو وحدة بيطرية في حال ظهور أي أعراض مرضية في الإبل أو الاتصال بالرقم المجاني 8002470000. وأفادت وزارة الزراعة في بيانها أنها أعدت خطة لمواجهة هذا المرض منذ عام 1433هـ الموافق 2012 م بالتعاون مع منظمة الأغذية والزراعة الدولية ووزارة الصحة تتضمن القيام بمسح شامل يغطي جميع أنواع الثروة…

منوعات «الصحة العالمية»: تزايد حالات «كورونا» مثير للقلق.. واجتماع للجنة الطوارئ.. الثلاثاء

«الصحة العالمية»: تزايد حالات «كورونا» مثير للقلق.. واجتماع للجنة الطوارئ.. الثلاثاء

السبت ١٠ مايو ٢٠١٤

ارتفع عدد المصابين بفيروس «كورونا» المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية إلى 473، من بينهم 133 حالة وفاة منذ شوال 1433 هـ، بعد أن كشفت وزارة الصحة على موقعها الإلكتروني أمس عن عشر إصابات جديدة مؤكدة (حتى الساعة الـ 12 ظهراً)، فيما سجلت سبع وفيات من حالات سابقة، بينما بلغ عدد الحالات التي تماثلت للشفاء خمس حالات. وجاء ملخص الوضع الصحي للحالات المصابة على النحو التالي: خمس حالات لا توجد لديها أعراض، أربع حالات مستقرة، وحالة واحدة في العناية المركزة. وجاء في تفاصيل الحالات: منطقة الرياض: امرأة (33 سنة) وليست لديها أعراض، وعزلت في مستشفى خاص، امرأة (62 سنة) أدخلت إلى مستشفى حكومي بتاريخ 5 مايو بأعراض تنفسية، وحالتها مستقرة، امرأة (31 سنة) وليست لديها أعراض، وهي مخالطة لحالة مؤكدة، رجل (29 سنة) ظهرت عليه الأعراض التنفسية بتاريخ 9 مايو وحالته مستقرة، وهو مخالط لحالة مؤكدة، امرأة (37 سنة)، أدخلت إلى مستشفى حكومي بتاريخ 18 فبراير، وظهرت عليها الأعراض التنفسية بتاريخ 8 مايو وحالتها مستقرة. جدة: امرأة (26 سنة)، ظهرت عليها الأعراض التنفسية بتاريخ 5 مايو، وأدخلت مستشفى خاصاً في اليوم التالي، والمريضة حالياً حالتها مستقرة في المنزل، وهي مخالطة لحالة مؤكدة، رجل (35 سنة)، ليست لديه أعـراض، وهو مخالط لحالة مؤكدة، امرأة (26 سنة) ليست لديها أعراض، وهي مخالطة لحالة…

أخبار «صحة أبوظبي» تنصح 4 فئات بمراجعة السفر إلى الأراضي المقدسة

«صحة أبوظبي» تنصح 4 فئات بمراجعة السفر إلى الأراضي المقدسة

السبت ١٠ مايو ٢٠١٤

دعت هيئة الصحة في أبوظبي، أربع فئات إلى مراجعة قرار السفر إلى الأراضي السعودية لأداء فريضة الحج أو العمرة، لتفادي الإصابة بفيروس كورونا، المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية. ونصحت «الهيئة»، في إرشادات أصدرتها، أخيراً، «كبار السنّ، الذين تزيد أعمارهم على 65 عاماً، والنساء الحوامل والأطفال، والذين يعانون أمراضاً تسبب نقص المناعة، بمراجعة قرار السفر للأراضي المقدسة». ودعت الحجيج والمعتمرين إلى أخذ الاحتياطات اللازمة التي تحدّ من إصابتهم بالفيروس، مثل استعمال الكمامات، وغسل الأيدي بالماء والصابون، ومراعاة النظافة بشكل عام، واستعمال المحارم عند العطس والسعال، والتخلص منها بطريقة آمنة. وأشارت إلى أنه «في حال الشعور بأعراض مرضية، خلال 10 أيام من العودة من الأراضي المقدسة، لابد من مراجعة أقرب مرفق صحي»، مطمئنة الجمهور حول الوضع العام للفيروس، ودعتهم إلى ممارسة حياتهم بشكل طبيعي، وعدم الالتفات إلى الشائعات». من جهته، قال استشاري الأمراض الصدرية في دبي، الدكتور ميرزا الصايغ، لـ«الإمارات اليوم»، إن «المصابين بأمراض مزمنة، مثل القلب والسكري والفشل الكلوي وارتفاع ضغط الدم، أكثر عرضة للعدوى بالفيروسات، وعليهم الابتعاد عن الأماكن المزدحمة والتجمعات». وأضاف أن «خصائص الفيروس مازالت مجهولة، وليس له علاج حتى الآن، والحل الوحيد الوقاية منه، بالابتعاد عن أماكن التجمعات، والالتزام بالنظافة العامة، واستخدام المواد المعقمة». إلى ذلك، قالت وزارة الصحة السعودية، إن فرصة الإصابة بالفيروس تكون بمعدل عالٍ لدى…

أخبار رصد أول إصابة بفيروس كورونا في لبنان

رصد أول إصابة بفيروس كورونا في لبنان

الجمعة ٠٩ مايو ٢٠١٤

سجلت في لبنان أول حالة إصابة بفيروس كورونا، المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية، الذي يؤدي إلى التهابات رئوية حادة. وأعلن وزير الصحة العامة، وائل أبو فاعور، تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا في لبنان، وذلك عصر الخميس 8 مايو 2014. وبحسب بيان صادر عن مكتبه، قال أبو فاعور إنه "من منطلق الشفافية تجاه الرأي العام اللبناني، والمسؤولية والحرص على سلامة وصحة اللبنانيين، تم عصر الخميس تشخيص حالة واحدة لمريض مصاب بفيروس كورونا، كان قيد المعالجة في أحد المستشفيات"، لافتا إلى أنه "إزاء ذلك بادرت وزارة الصحة إلى التأكد من تدابير السلامة التي اتخذها المستشفى، ومن اتباع الأصول العلمية في العلاج والوقاية، وهو الأمر الذي أدى إلى تحسن ملموس في صحة المريض بما سمح له بمغادرة المستشفى". كما أكد أن "وزارة الصحة العامة تتابع التحقيقات الوبائية وعمليات الترصد، للتأكد من عدم تفشي هذا الوباء في لبنان، وهي تحث الجسم الطبي والتمريضي والمؤسسات الصحية على عدم التهاون إطلاقاً في اتخاذ أقصى التدابير الوقائية، وإبلاغ برنامج الترصد الوبائي عن أية حالة مشتبه بها لمتابعتها". إلى ذلك، دعت وزارة الصحة العامة المواطنين إلى عدم الخوف، واتخاذ التدابير المعتادة للوقاية من الأمراض التنفسية، علما أن الحالات التي سُجلت في بعض دول العالم، وكان مصدرها دول الخليج العربي، لم تؤد إلى انتشار الوباء في هذه الدول".…