الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم

أخبار لطيفة بنت محمد: دبي الثانية عالمياً في عدد مشاريع الاستثمار الأجنبي المباشر في الصناعات الثقافية والإبداعية لعام 2021

لطيفة بنت محمد: دبي الثانية عالمياً في عدد مشاريع الاستثمار الأجنبي المباشر في الصناعات الثقافية والإبداعية لعام 2021

الأحد ٢٩ مايو ٢٠٢٢

أكّدت سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة هيئة الثقافة والفنون في دبي "دبي للثقافة" مواصلة دبي تعزيز مكانتها كوجهة عالمية رائدة في استقطاب الاستثمار الأجنبي المباشر في الصناعات الثقافية والإبداعية، مشيرة إلى نجاح الإمارة في جذب233 مشروعاً استثمارياً جديداً في الصناعات الثقافية والإبداعية بحسب "مرصد دبي للاستثمار"، لتأتي دبي في المركز الثاني عالمياً في جذب مشروعات الاستثمار الأجنبي المباشر الجديدة في العام 2021، متقدمةً من المركز الخامس في الأعوام الماضية، وذلك بحسب بيانات فايننشال تايمز "إف دي آي ماركتس"، المتخصصة في رصد بيانات مشاريع الاستثمار الأجنبي المباشر الجديدة عالمياً. وتشير بيانات "مرصد دبي للاستثمار" التابع لمؤسسة دبي لتنمية الاستثمار، إحدى مؤسسات دائرة الاقتصاد والسياحة في دبي، من خلال تتبع وتحليل تدفقات كافة أنواع الاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى إمارة دبي، إلى نمو ملحوظ في الاستثمار الأجنبي المباشر في الصناعات الثقافية والإبداعية، فقد ساهمت النتائج المحقّقة خلال العام 2021 في تعزيز جاذبية الإمارة للاستثمارات الأجنبية المباشرة في قطاع الصناعات الثقافية والإبداعية. وحافظت دبي على صدارتها الإقليمية في المركز الأول في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من حيث عدد مشروعات الاستثمار الأجنبي المباشر في الاقتصاد الإبداعي، بينما واصلت صعودها عالمياً حيث حلّت في المركز الثاني، متفوقة على مدن كبرى مثل نيويورك وسنغافورة وبرلين من حيث عدد المشاريع التي بلغت…

أخبار تحت رعاية لطيفة بنت محمد.. “دبي للثقافة” تعلن انطلاق “موسم دبي الفني 2022” بأجندة فعاليات وأنشطة ثرية ومتنوعة

تحت رعاية لطيفة بنت محمد.. “دبي للثقافة” تعلن انطلاق “موسم دبي الفني 2022” بأجندة فعاليات وأنشطة ثرية ومتنوعة

الثلاثاء ٠١ فبراير ٢٠٢٢

وام / تحت رعاية سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة هيئة الثقافة والفنون في دبي.. أعلنت "دبي للثقافة" انطلاق موسم دبي الفني 2022 بأجندة منوعة وغنية من الفعاليات الفنية والثقافية على امتداد شهريّ فبراير ومارس من العام الجاري. وتضم نسخة هذا العام مجموعة من المبادرات والفعاليات المميزة يتخللها باقة من الأحداث الإبداعية التي سيتم تنظيمها في جميع أنحاء دبي، تحت شعار "تجوّل في عالم الفن والإبداع" لتتحول الإمارة إلى معرض فني مفتوح يرحب بكل أفراد المجتمع من الإماراتيين والمقيمين والزوار، مقدماً لهم تجارب استثنائية عبر فعالياته العديدة والفريدة التي تعزز المشهد الفني والثقافي المزدهر لإمارة دبي، بمشاركة فنانين ومبدعين من دولة الإمارات والمنطقة والعالم. وعلى مدار شهرين، سيحول موسم دبي الفني 2022 المدينة إلى مهرجان فني وثقافي شامل يستهل فعالياته مع "مهرجان طيران الإمارات للآداب" الذي يُقام بالشراكة مع "دبي للثقافة" خلال الفترة من 3 إلى 13 فبراير 2022 في مقره الجديد، بفنادق الحبتور سيتي. وسوف تُفتَتَح أعمال المهرجان باليوم الإماراتي "إضاءات على المواهب الإماراتية" يوم الخميس 3 فبراير، والذي يبرز ما يزخر به المشهد الأدبي الإماراتي من ثراء. ويُعد مهرجان طيران الإمارات للآداب من أبرز المهرجانات الأدبية العالمية، بما يستقطبه من كبار الكُتّاب والمؤلفين والمبدعين من مختلف أنحاء المنطقة والعالم، كما يوفر المهرجان فرصة استثنائية…

أخبار لطيفـــة بنت محمد: رؤى محمد بن راشد وضعت الإمارات في الصدارة عالمياً

لطيفـــة بنت محمد: رؤى محمد بن راشد وضعت الإمارات في الصدارة عالمياً

الثلاثاء ٠٤ يناير ٢٠٢٢

أكدت سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم حرم سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة راعية جائزة الشيخة لطيفة بنت محمد لإبداعات الطفولة بدبي أن توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" وضعت الإمارات على الصدارة العالمية. وقالت سمو الشيخة لطيفة بنت محمد في كلمة لها بمناسبة ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم مقاليد الحكم بإمارة دبي: " يسعدنا ويشرفنا أن نرفع أسمى آيات التهاني والتبريكات للمقام السامي لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد بهذه المناسبة .. وسيبقى 4 يناير تاريخ وطن محفورا في أعماقنا". أضافت سموها: " إننا على يقين كامل برؤية سموه المبدعة والصادقة الحالية والمستقبلية وتوجيهاته السديدة التي وضعت الامارات ودبي على خارطة التفوق والتميز والإبداع الحضاري العالمي وتبقى الصدارة والرقم 1 شعار الجودة والتميز والتفوق لمسيرة امتدت 16 عاما من قبس أنار الطريق لدولة احتلت الصدارة خلالها بلا منافس وأضحت مرجعية العالم في التطور والنماء والاستدامة. وقالت: " إننا و نحن نحتفل بمرور تلك السنوات العامرة بجليل و درر الأعمال نعي تماما وبقناعات راسخة وثابتة بأنك يا صاحب السمو الوالد الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم رسخت مدرسة قيادية فذة و متفردة أرست…

أخبار لطيفة بنت محمد تبحث مع عمدة فلورنسا سُبل تفعيل شراكة استراتيجية لتعزيز التعاون الثقافي والإبداعي بين الجانبين

لطيفة بنت محمد تبحث مع عمدة فلورنسا سُبل تفعيل شراكة استراتيجية لتعزيز التعاون الثقافي والإبداعي بين الجانبين

الثلاثاء ٢١ ديسمبر ٢٠٢١

بحثت سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة هيئة الثقافة والفنون في دبي) دبي للثقافة( عضو مجلس دبي، مع داريو نارديلا، عمدة مدينة فلورنسا، سُبل تعزيز التعاون الثقافي والإبداعي بين دبي وفلورنسا، في ضوء العلاقات الثنائية الوثيقة والمتنامية بين دولة الإمارات العربية المتحدة وإيطاليا. جاء ذلك خلال اللقاء الذي جرى على هامش زيارة سموها إلى جناح إيطاليا في معرض إكسبو 2020 دبي، بحضور سعادة هالة بدري، المديرة العامة لهيئة الثقافة والفنون في دبي؛ وتوماس ساكي، نائب عمدة مدينة فلورنسا للثقافة والأزياء والتصميم. وقد استعرضت سمو رئيسة دبي للثقافة مع عمدة مدينة فلورنسا البرامج والمشاريع التي من الممكن أن يتعاون الجانبان لإطلاقها في إطار الرغبة المشتركة في تعزيز أوجه التبادل المعرفي والثقافي بين الجانبين، احتفاءً بدور القطاعات الثقافية والإبداعية وتأكيداً لقيمتها وأثرها في المجتمع. وفي هذه المناسبة، قالت سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم: "يشكل هذا اللقاء الخطوة الأولى ضمن جهود مشتركة هدفها تحقيق مزيد من التعاون المثمر الذي سيعود بالنفع على تطوير ودعم القطاعات الإبداعية والثقافية في كل من دبي وفلورنسا، وبما يمهد لتعزيز أشكال التبادل المعرفي وتأسيس آفاق أوسع من الفرص الجديدة أمام الكوادر المبدعة ضمن هذين القطاعين... نحن نتطلع لمواصلة هذه النقاشات المثمرة مستقبلاً، لرسم خارطة طريق واضحة لهذه الشراكة، والتي سنعلن…

أخبار لطيفة بنت محمد: رؤية مشتركة تجمع “دبي للثقافة” و”دبي للمستقبل” حول قيمة الفكر المبدع في تحقيق التقدّم والازدهار

لطيفة بنت محمد: رؤية مشتركة تجمع “دبي للثقافة” و”دبي للمستقبل” حول قيمة الفكر المبدع في تحقيق التقدّم والازدهار

الثلاثاء ٢٢ يونيو ٢٠٢١

وام / أكدت سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة هيئة الثقافة والفنون في دبي "دبي للثقافة"، عضو مجلس دبي، أن تصميم المستقبل وتحديد متطلباته بنجاح هو أحد أهم عناصر بناء النموذج التنموي الفريد الذي أرسى أسسه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" ، بما يكفل الاستعداد الأمثل لتحقيق الريادة والوصول إلى الرقم "1" في مختلف المجالات. وأضافت سموها: " أدركت دبي مبكراً أهمية التسريع بتوظيف التقنيات المستقبلية والابتكارات الحديثة لتصميم مستقبل أفضل لمجتمعها وزوارها، وقطاع الثقافة والإبداع جزء مهم وحيوي في خطة دبي المستقبلية، وهناك رؤية مشتركة تجمع هيئة الثقافة والفنون في دبي ومؤسسة دبي للمستقبل حول قيمة وأهمية الفكر المبدع في تحقيق التقدم والازدهار لدبي ودولة الإمارات على وجه العموم." جاء ذلك خلال زيارة سموها مقر "مؤسسة دبي للمستقبل"، يرافقها سعادة هالة بدري، مدير عام "دبي للثقافة" وكان في استقبالها سعادة خلفان جمعة بلهول، الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للمستقبل، واطلعت على مجمل أعمال المؤسسة من ضمنها مختبرات دبي للمستقبل ومنطقة 2071، بالإضافة إلى ما تقوم على تحقيقه من أهداف استراتيجية وفق الرؤية الطموحة الرامية إلى ترسيخ مكانة دبي كإحدى المدن المساهمة بقوة في صنع ملامح المستقبل، وتأكيد موقعها كأفضل مدينة للحياة والعمل في…

أخبار لطيفة بنت محمد تعتمد النظام الحوكمي وخطة الــ 100 يوم لمشروع تطوير القوز الإبداعية

لطيفة بنت محمد تعتمد النظام الحوكمي وخطة الــ 100 يوم لمشروع تطوير القوز الإبداعية

السبت ١٢ يونيو ٢٠٢١

أعربت سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة هيئة الثقافة والفنون في دبي "دبي للثقافة" عن كامل تقديرها لإسهامات جميع أعضاء اللجنة العليا والفرق التنفيذية لمشروع تطوير منطقة القوز الإبداعية في دبي، وثقتها في قدرتهم على تنفيذ المشروع على الوجه الأكمل، مؤكدةً ضرورة بذل قصارى الجهود في سبيل إنجاز هذا المشروع الوطني النوعي بالشكل الأمثل، وفقاً لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لجعل دبي عاصمة للاقتصاد الإبداعي العالمي ووجهةً أولى للمبدعين والمدينة الأفضل للحياة والعمل في العالم. جاء ذلك خلال ترؤُّس سموها الاجتماع الأول للجنة العليا لتطوير منطقة القوز الإبداعية في دبي بحضور معالي مطر محمد الطاير، المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات، نائب رئيس اللجنة، و أعضاء اللجنة: سعادة سامي القمزي، مدير عام اقتصادية دبي، و سعادة داوود الهاجري، مدير عام بلدية دبي، و سعادة هلال سعيد المري، المدير العام لدائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي "دبي للسياحة"، وسعادة هالة بدري، مدير عام دبي للثقافة. وخلال الاجتماع، اعتمدت سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم النظام الحوكمي لمشروع تطوير منطقة القوز الإبداعية الذي حدد فرق العمل التي ستقوم على تنفيذ جميع مراحله، وأهداف ومؤشرات خطة الـ 100 يوم لتنفيذ…

أخبار لطيفة بنت محمد تفوز بجائزة “هيئة المرأة العربية”

لطيفة بنت محمد تفوز بجائزة “هيئة المرأة العربية”

الثلاثاء ٠٩ مارس ٢٠٢١

وام / أعلنت هيئة المرأة العربية منح سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة هيئة الثقافة والفنون في دبي جائزة "السيدة العربية الأولى" لهذا العام، وذلك تقديراً للدور الذي تضطلع به سموها في النهضة الكبيرة التي يشهدها القطاع الثقافي والإبداعي في إمارة دبي، ولإسهامات سموها في دعم مبادرات ثقافية مبتكرة من شأنها إثراء المشهد الثقافي الإماراتي والعربي. وقال محمد الدليمي الأمين العام لهيئة المرأة العربية إن مجلس أمناء هيئة المرأة العربية صادَق بالإجماع على اختيار سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد لهذه الجائزة؛ تعبيراً عن التقدير والاعتزاز الكبيرين بمبادراتها وإسهاماتها الفاعلة في تطوير النتاجات الثقافية والإبداعية عبر إطلاق باقة متميزة من المبادرات الهادفة إلى تعزيز مكانة القطاع الثقافي في المنطقة، وترسيخ مفهوم رعاية شتى صنوف الفنون الإبداعية التي ترفد المجتمعات العربية بعناصر الجمال والسلام والقيم الإنسانية النبيلة. وأضاف الدليمي : انه من دواعي الفخر أن يكون لدينا في عالمنا العربي نموذج نسائي قيادي مشرف بقيمة ومكانة سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم التي نذرت نفسها لتعزيز مكانة الثقافة والفنون وإبراز الدور الحيوي المهم المرتبط بهذا القطاع في عملية تحفيز تفاعل الحضارة العربية مع جميع الحضارات الإنسانية .. وبصفتها رئيسة للهيئة المؤتمنة على قطاع الثقافة والفنون في دبي، وعضواً في مجلس دبي، تعمل سمو…

أخبار لطيفة بنت محمد تطلق أول فروع “مدرسة الحياة” من منطقة حتّا

لطيفة بنت محمد تطلق أول فروع “مدرسة الحياة” من منطقة حتّا

الثلاثاء ٢٦ يناير ٢٠٢١

وام / في إطار الرؤية الطموحة لصاحب السّمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" في تحقيق التّنمية الشاملة في منطقة حتّا، أطلقت سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة هيئة الثّقافة والفنون في دبي "دبي للثقافة"، أول فرع من فروع "مدرسة الحياة" من منطقة حتّا، حيث ستتعاون الهيئة تحت رعاية سموها مع "دبي القابضة" لدعم المجتمع الثقافي والإبداعي في حتّا، وإتاحة الفرصة أمام رواد أعمالها لترجمة أفكارهم وإبداعاتهم إلى إنجازات وأعمال ناجحة. وسيركز التعاون بين "دبي للثقافة" و"دبي القابضة" على عدة محاور تندرج ضمن نطاق تنمية المهارات والمواهب وتطوير الأعمال الإبداعية في منطقة حتّا، وذلك من خلال استثمار الأصول والخبرات التي يملكها كلٌّ من الطرفين في دعم الشركات الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال، وأفراد مجتمع حتّا، بشكلٍ عام. وسيتيح هذا التّعاون أمام "دبي للثقافة" الاستفادة من البيئة الداعمة للأعمال التي توفرها "دبي القابضة" ضمن قطاعات التّصميم، والإعلام، والتكنولوجيا من مركز "in5"، وهو يُعدُّ من المبادرات المبتكرة الهادفة إلى دعم رواد الأعمال والشركات الناشئة في تلك القطاعات في دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة عموماً عبر البرامج والدورات التدريبية التي يطرحها. وسيسهم هذا المركز في تقديم منظومة متكاملة تتيح أمام العاملين في مجالات مختلفة ضمن مجتمع حتّا الفرصة لتنمية مواهبهم…

أخبار “دبي للثقافة” و”دبي للمستقبل” تطلقان جائزة “إمارات المستقبل”

“دبي للثقافة” و”دبي للمستقبل” تطلقان جائزة “إمارات المستقبل”

السبت ٠٩ يناير ٢٠٢١

وام / تحت رعاية سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة هيئة الثقافة والفنون في دبي "دبي للثقافة"، عضو مجلس دبي، أطلقت " مؤسسة دبي للمستقبل " بالشراكة مع " دبي للثقافة " جائزة " إمارات المستقبل "، لتحفيز المبدعين وأصحاب الأفكار المبتكرة على تقديم تصوراتهم ورؤاهم لمستقبل دولة الإمارات بما يسهم في رسم صورة مستقبلية متكاملة ومتوازنة لسعيها نحو الريادة العالمية من جهة، والحفاظ على قيمها وتقاليدها وثقافتها العريقة من جهة أخرى. وتوفر الجائزة فرصة لاستقطاب أصحاب الرؤى والأفكار المبدعة عبر تحد مبتكر يسلط الضوء على الدور الحضاري والثقافي لدولة الإمارات وإسهاماتها المميزة في مسيرة الإنسانية، والرؤية الملهمة لتشجيع المواهب الواعدة لصناعة مستقبل يعكس التطور التكنولوجي والمشهد الثقافي والقيم الإنسانية والتاريخية للدولة. وتهدف جائزة " إمارات المستقبل " إلى إلهام أصحاب المواهب والقدرات الابتكارية لتجاوز الصورة النمطية للمستقبل، والسعي لتقديم رؤية مختلفة تربط مستقبل الإمارات بجذورها الثقافية والتاريخية الأصيلة وتراثها الغني، كما تسعى الجائزة إلى استكشاف أبرز جوانب التقاطع بين الثقافة الإماراتية والتكنولوجيا المتقدمة من خلال المشاركة في خلق آفاق وفرص جديدة في المستقبل مع تعزيز الوعي بأهمية الثقافة والتراث الوطني. ويشمل تحدي جائزة "إمارات المستقبل" سبع فئات تضم : العمارة والتصميم الحضري، وتصميم الأزياء والمجوهرات، التصميم الصناعي وتصميم المنتجات، والتصوير الفوتوغرافي والتصميم الجرافيكي، والأفلام والرسوم…

أخبار أسبوع دبي للتصميم يطلق النسخة الأولى لـ”معرض خريجي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا”

أسبوع دبي للتصميم يطلق النسخة الأولى لـ”معرض خريجي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا”

الأحد ٢٥ أكتوبر ٢٠٢٠

تحت رعاية سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة هيئة الثقافة والفنون في دبي "دبي للثقافة"، أعلن أسبوع دبي للتصميم اليوم عن إطلاق النسخة الأولى من "معرض خريجي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا"، الإضافة الأحدث لمبادرة معرض الخريجين العالمي. وسيكشف البرنامج الذي ينعقد بالشراكة مع "أ.ر.م القابضة" النقاب عن 50 مشروعاً متميزاً في مجال التأثير الاجتماعي من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بهدف طرح حلول مجدية تسهم في الارتقاء بجودة الحياة نحو الأفضل. وسيوفر المعرض منصة تتيح للزوار استكشاف تأثير ابتكارات الخريجين الجامعيين من مختلف أرجاء المنطقة وذلك ضمن معرض هو الأول من نوعه في المنطقة يستضيفه حي دبي للتصميم، ضمن فعاليات "أسبوع دبي للتصميم" ويبدأ من 9 ويستمر حتى 14 نوفمبر المقبل. وقالت سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، بهذه المناسبة: "ماضون في تحقيق رؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، بجعل دبي ملتقى عالمياً للموهوبين ومركزاً للإشعاع الحضاري والتنموي، وذلك من خلال استضافة وتسخير مثل هذه المنصات التي تدعم طموحات المواهب الشابة، والعمل على تحويل المشاريع الواعدة إلى حلول تخدم الإنسانية". وأضافت سموها: "يسعدنا إطلاق النسخة الأولى من "معرض خريجي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا" الذي سيوفر للخريجين الموهوبين في المنطقة…

أخبار لطيفة بنت محمد: نسعى لترسيخ مكانة دبي منارةً للثقافة وحاضنةً للمبدعين

لطيفة بنت محمد: نسعى لترسيخ مكانة دبي منارةً للثقافة وحاضنةً للمبدعين

الثلاثاء ٠٦ أكتوبر ٢٠٢٠

زارت سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة هيئة الثقافة والفنون في دبي (دبي للثقافة)، وعضو «مجلس دبي»، أمس، «السركال أفينيو»، وذلك في ختام سلسلة من اللقاءات والحوارات التي أجرتها سموها خلال الفترة الماضية مع الأطراف الفاعلة في القطاع الإبداعي في إمارة دبي، حرصاً على التعرف إلى أفكار المعنيين بهذا القطاع وآرائهم حول سبل النهوض بالأنشطة الإبداعية، والحفاظ على استمرارية العطاء في هذا المجال الحيوي، رغم التداعيات التي خلّفتها جائحة «كوفيد-19». وقالت سموها: «أتاحت لنا زياراتنا وحواراتنا ضمن مجموعة من المواقع الثقافية والإبداعية المهمة في دبي فرصة الاستماع إلى آراء العديد من المبدعين، والوقوف على الأوضاع الراهنة للقطاع على خلفية الجائحة العالمية.. النقاشات التي جرت خلال تلك الزيارات كانت على قدر كبير من الأهمية، ونحن نثمّن كل فكرة ورأي استمعنا له، وأؤكد أن حصيلة تلك النقاشات ستسهم بصورة أساسية في تشكيل ملامح مبادراتنا ومشروعاتنا المستقبلية، وستدعم خطواتنا التالية في تنفيذ استراتيجيتنا الجديدة نحو إرساء أسس مستقبل مستدام للقطاع في دبي». وأكدت سموها حرص هيئة الثقافة والفنون في دبي على القيام بكل ما يلزم من أجل تهيئة الظروف بما يسمح للمبدعين بمواصلة عملهم وإنتاجهم المتميز. وقالت سموها: «سنتخذ خطوات جدّية لدعم استمرارية القطاع الثقافي والإبداعي في دبي لتحقيق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب…

أخبار لطيفة بنت محمد تترأس جلسة حوارية لمناقشة واقع ومستقبل قطاع الآداب والنشر المحلي

لطيفة بنت محمد تترأس جلسة حوارية لمناقشة واقع ومستقبل قطاع الآداب والنشر المحلي

الثلاثاء ١٥ سبتمبر ٢٠٢٠

ترأّست سموّ الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة هيئة الثقافة والفنون في دبي عضو "مجلس دبي"، جلسة حوارية عُقدت في متحف الاتحاد وضمت عدداً من الكُتّاب الإماراتيين الناشئين وشخصيات مؤثرة في المجتمع الأدبي وقطاع النشر في دبي ودولة الإمارات لمناقشة أهم الموضوعات الراهنة المتعلقة بهذا القطاع الحيوي المهم، والآفاق والفرص المستقبلية لتحقيق استدامته وتطوره. تأتي هذه الجلسة في إطار سلسلة اللقاءات والجلسات الحوارية التي أطلقتها سموها خلال الفترة الماضية بهدف الوقوف على أحوال القطاع الثقافي والإبداعي في إمارة دبي وكذلك العاملين فيه والمتخصصين في مجالاته المتنوعة، في ظل التداعيات التي خلّفتها الأزمة العالمية المتمثلة في جائحة كوفيد-19. وشدّدت سموّ الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم خلال الجلسة على الأهمية الكبيرة لقطاع الأدب والنشر في إمارة دبي والمنطقة عموماً، منوهةً بضرورة توفير كل أشكال الدعم والتشجيع لتحقيق المزيد من النمو والازدهار في هذا المجال الذي يشكّل أحد أهم أركان الحياة الثقافية بما يحمله الأدباء والكُتّاب والناشرون من مسؤولية كبيرة تجاه إثراء فكر المجتمع وترسيخ القيم السامية بين أفراده وتقديم أعمال تكون بمثابة مرآة تعكس طموحاتهم وتعينهم على التطور دائماً إلى الأفضل تأكيداً لرقي الإنسان الإماراتي والعربي عموماً، وتعزيزاً لقدرته على مواجهة مختلف التحديات، وإطلاق طاقاته الإيجابية بفكر مبدع يحمل بين طياته محفزات التقدم والتطور والتميز. وتطرق…