الاحتلال الإسرائيلي

أخبار حقوق الإنسان على الطريقة «الإسرائيلية»

حقوق الإنسان على الطريقة «الإسرائيلية»

السبت ٠٣ مارس ٢٠١٨

أصيب عشرات الفلسطينيين بالرصاص والاختناق خلال اعتداء قوات الاحتلال على المسيرات التي خرجت عقب صلاة الجمعة أمس في الأسبوع ال 13 في المحافظات والمدن الفلسطينية للتنديد بقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس. وشددت القوى الوطنية - التي دعت للمسيرات، على أهمية توسيع رقعة المقاومة الشعبية في كل مناطق التماس والاستيطان والحواجز العسكرية والطرق الالتفافية رفضا للمواقف الأمريكية المنحازة ل«إسرائيل» وضرورة وضع الآليات الكفيلة بمواجهة القرار الأمريكي وعزله أمام كل المنظمات الدولية والقانونية وعواصم العالم. وانطلقت مسيرة مركزية ضمت مئات المواطنين والنشطاء في الذكرى الثالثة عشرة لانطلاق المقاومة الشعبية في قرية بلعين، بالتزامن مع إقامة الاحتلال للجدار الفاصل على أراضي القرية في عام 2005. ودارت مواجهات عنيفة على امتداد الجدار الفاصل المحيط بالقرية من الجهة الغربية، وشرع المتظاهرون بإشعال الإطارات المطاطية ورشق الجنود بالحجارة، ومحاولتهم اقتحام بوابة الجدار الفولاذية. وأطلقت قوات الاحتلال خلال المواجهات الرصاص الحي والقنابل الغازية والرصاص المعدني المغلف بالمطاط والقنابل الصوتية، ما أدى لإصابة ثلاثة شبان بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط وعشرات الإصابات بالاختناق بفعل كثافة الغاز السام. وفي الخليل، اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال عقب صلاة الجمعة، في منطقة باب الزاوية. كما واندلعت مواجهات على المدخل الجنوبي لمدينة قلقيلية بعد مسيرة مناهضة لقرار ترامب بشأن القدس. وأقام عشرات الفلسطينيين في العيسوية بالقدس المحتلة، صلاة…

أخبار إصابات في مواجهات مع الاحتلال في الضفة وغزة

إصابات في مواجهات مع الاحتلال في الضفة وغزة

السبت ٢٠ يناير ٢٠١٨

خرجت تظاهرات في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة، امس الجمعة، ضد الاحتلال «الإسرائيلي». وأصيب 8 مواطنين برصاص الاحتلال في المواجهات على نقاط التماس على طول الحدود الشرقية لقطاع غزة في «جمعة الغضب السابعة». وقال الدكتور أشرف القدرة، الناطق باسم وزارة الصحة، إ ن ستة من الشبان أصيبوا برصاص الاحتلال قرب مقبرة الشهداء شرق مخيم جباليا، فيما أصيب اثنان قرب موقع «ناحل عوز» العسكري شرق حي الشجاعية بغزة. ونقل الجرحى إلى مشفى الشفاء بغزة والمشفى الإندونيسي بجباليا حيث وصفت جراحهم بالمتوسطة نتيجة إصابتهم في الأطراف. ووصل عشرات الشبان- رغم الأحوال الجوية العاصفة- إلى نقاط التماس في خان يونس والبريج وسط قطاع غزة، إضافة إلى غزة وجباليا وهم يحملون أعلام فلسطين قبل أن يبادر جنود الاحتلال بإطلاق النار عليهم. وجاءت التظاهرات استجابة لدعوة من الفصائل الفلسطينية بالتظاهر رفضاً لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اعتبار القدس عاصمة لدولة الاحتلال. وأصيب شابان وطفل بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في قرية اللبن الشرقية، جنوب مدينة نابلس. وأصيب طفل لا يتجاوز عمره الستة أعوام برصاصة معدنية في عينه، وشابان آخران في المواجهات «العنيفة» التي شهدتها القرية. وأطلقت قوات الاحتلال قنابل الغاز المسيل للدموع تجاه منازل المواطنين القريبة من مدخل القرية. وأصيب 3 شبان بجروح خلال قمع قوات الاحتلال، لمسيرة قرية كفر قدوم…

أخبار الاحتلال يعتدي على مدرسة بجنين ومستوطنون يدنسون الأقصى

الاحتلال يعتدي على مدرسة بجنين ومستوطنون يدنسون الأقصى

الأربعاء ٢٧ ديسمبر ٢٠١٧

يواصل الاحتلال «الإسرائيلي» حملاته القمعية ضد الفلسطينيين في الأراضي المحتلة كافة، في حين تواصلت التظاهرات الرافضة للإعلان الأمريكي بشأن القدس حيث واجهها الاحتلال بالقمع وأصاب عددا من المتظاهرين، كما اعتدى على مدرسة في جنين. واعتقل الاحتلال 23 فلسطينيا من أنحاء الضفة الغربية والقدس المحتلتين ليرتفع أعداد المعتقلين من بداية «انتفاضة القدس» إلى 610 مواطنين، بينهم 170 طفلاً، و12 امرأة وثلاثة جرحى. ونفذت سلطات الاحتلال حملة واسعة في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، استهدفت فتية وشبانا من البلدة بالاعتقال والاستدعاء للتحقيق، والمنشآت التجارية بالهدم ومصادرة البضائع، ومركبات السكان بتحرير المخالفات. وأوضح جواد صيام مدير مركز معلومات وادي حلوة بسلوان، أن سلطات الاحتلال بمختلف مؤسساتها شنت حملة «عقاب جماعي» في البلدة، بدأت في ساعات الفجر بحملة اعتقالات طالت ما يزيد على 13 شابا وفتى من البلدة. وأضاف صيام أن سلطات الاحتلال حولت المعتقلين إلى مراكز التحقيق في المدينة، وبدأت بالإفراج عن بعضهم دون محاكم بشروط «الحبس المنزلي والإبعاد عن البؤر الاستيطانية في بلدة سلوان»، وقال «إن الاعتقالات العشوائية في ساعات الفجر وعملية التخريب في المنازل السكنية ثم الإفراج عن المعتقلين بعد ساعات يؤكد أن عملية الاعتقالات والاقتحامات هي عقاب جماعي للتنكيل بالسكان والتضييق عليهم، تحت ذرائع وحجج واهية». ومع ساعات الصباح الأولى من يوم أمس، اقتحمت طواقم بلدية الاحتلال حي عين…

أخبار إصابة فلسطيني بالرصاص خلال التصدي للمستوطنين في قصرة

إصابة فلسطيني بالرصاص خلال التصدي للمستوطنين في قصرة

الثلاثاء ٠٥ ديسمبر ٢٠١٧

أصيب شاب فلسطيني بجروح وصفت بالخطيرة، أمس، خلال مواجهات اندلعت في قرية قصرة جنوب مدينة نابلس، فيما اعتقل الاحتلال 22 فلسطينياً في الضفة الغربية والقدس المحتلتين. وقال غسان دغلس مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة، إن الشاب أحمد فايز حسن (24 عاما) أصيب برصاصة بالظهر وقد وصفت حالته بالخطيرة خلال مواجهات اندلعت في المنطقة الشرقية من قرية قصرة. وبحسب الهلال الأحمر الفلسطيني فإنه تم نقل الشاب إلى مستشفى «رفيديا» الحكومي. وأضاف دغلس أن المواطنين تواجدوا في المنطقة الشرقية من القرية بعد دعوات للمستوطنين بالقدوم بالمئات إلى القرية، وتحديدا إلى المغارة التي تم فيها احتجاز المستوطنين الخميس الماضي ما أدى إلى توتير الأوضاع، واستشهاد مواطن برصاص مستوطن. وقال شهود عيان إن المواطنين تصدوا لعشرات المستوطنين الذين حاولوا اقتحام البلدة من الجهة الشرقية ترافقهم قوات كبيرة من جيش الاحتلال والتي شرعت بإطلاق العشرات من قنابل الغاز المسيل للدموع ومن ثم أطلقت الرصاص الحي باتجاه المواطنين مما تسبب بإصابة الشاب بجروح خطيرة. وقالت مصادر طبية فلسطينية إن الشاب أصيب برصاصة في الظهر استقرت في الجانب الأيسر من الصدر، وقد أدخل على الفور إلى غرفة العمليات ووصفت إصابته بالخطيرة. وأعلن جيش الاحتلال أن قواته اعتقلت 22 فلسطينيا في أنحاء مختلفة من الضفة الغربية، فيما أفرجت سلطات الاحتلال عن خمسة صيادين اعتقلتهم الليلة قبل الماضية…

أخبار الاحتلال ينغص مصالحة الفلسطينيين بالقمع والتنكيل

الاحتلال ينغص مصالحة الفلسطينيين بالقمع والتنكيل

السبت ١٤ أكتوبر ٢٠١٧

دعت لجنة شعبية فلسطينية، أمس، إلى خطة عاجلة لإنهاء أزمات قطاع غزة الإنسانية عقب إعلان اتفاق جديد للمصالحة الفلسطينية برعاية مصرية، في حين تواصلت التهاني العربية والدولية بإتمام المصالحة، وسط دعوة «حماس» لحكومة الوفاق الفلسطينية إلى نيل ثقتها من المجلس التشريعي. وأكدت «اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار» على غزة في بيان، أن تجاوز الوضع الإنساني الخطير في قطاع غزة بسبب الحصار «الإسرائيلي» المستمر منذ عشرة أعوام وآثار الانقسام الداخلي «يحتاج جهوداً فلسطينية وعربية ودولية». وحثت اللجنة على «وضع خطة فلسطينية شاملة وآليات عمل محددة لتجاوز أزمات غزة الإنسانية»، مؤكدة «ضرورة وجود ضغط دولي على «إسرائيل» لإنهاء الحصار على غزة، إضافة للعمل مع مصر لوضع الآليات المناسبة لفتح معبر رفح البري». وأكدت اللجنة على «أهمية الدعم المالي العربي والإسلامي والدولي لإقامة مشروعات اقتصادية، لفتح المجال لتشغيل أكبر عدد ممكن من العاطلين عن العمل، ودعم الاقتصاد الفلسطيني المنهار». وقالت اللجنة الشعبية إن قطاع غزة يعاني «أوضاعاً إنسانية خطيرة وصلت لمرحلة غير مسبوقة من السوء وتحتاج لسرعة في التعاطي معها» بفعل الحصار «الإسرائيلي» وآثار الانقسام الداخلي على المستوى المعيشي وتوفر الخدمات الأساسية والوضع الاقتصادي. وذكرت اللجنة أن أبرز أزمات قطاع غزة، تفاقم أزمة انقطاع الكهرباء الطاحنة بحيث يتراوح وصول التيار الكهربائي لسكان القطاع من أربع إلى ست ساعات، فيما يستمر القطع من 12 ساعة…

أخبار الاحتلال يقمع المسيرات الأسبوعية ويداهم الضفة

الاحتلال يقمع المسيرات الأسبوعية ويداهم الضفة

السبت ١٩ أغسطس ٢٠١٧

قمعت قوات الاحتلال «الإسرائيلي» مسيرات الضفة الغربية الأسبوعية، وأصابت العشرات من المتظاهرين بالرصاص والغاز السام، فيما جمدت محكمة «إسرائيلية» قانوناً يُشرّع البؤر الاستيطانية في الضفة، بينما داهم الاحتلال الضفة والقدس المحتلتين، واعتقل عدداً من الفلسطينيين.وتصدت قوات الاحتلال لمسيرة كفر قدوم الأسبوعية المناهضة للاستيطان، والمطالبة بفتح شارع القرية المغلق منذ أكثر من 14 عاماً لمصلحة مستوطني مستوطنة «قدوميم» المقامة عنوة على أراضي القرية. وأفاد الناطق الإعلامي في إقليم قلقيلية منسق المقاومة الشعبية في كفر قدوم مراد شتيوي، أن جيش الاحتلال استخدم الرصاص الحي والأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط خلال قمعه للمسيرة دون وقوع إصابات، كما اقتحم الجنود منازل المواطنين واعتلوا أسطحها واستخدموها كثكنات عسكرية علاوة على نصب عدد من الكمائن في المنازل المهجورة إلا أنها فشلت في اعتقال أي من المتظاهرين. وأصيب العشرات بالاختناق؛ نتيجة استنشاقهم للغاز المسيل للدموع في مسيرة بلعين الأسبوعية. وأطلق جنود الاحتلال القنابل الصوتية والغازية لتفريق المتظاهرين الذين خرجوا في مسيرتهم الأسبوعية بعد أن أدوا صلاة الجمعة باتجاه الجدار غرب قريتهم، بمشاركة دولية ومجموعة من النشطاء «الإسرائيليين». ورفع المتظاهرون الأعلام الفلسطينية واليافطات التي تندد بالاعتداء على الأراضي الفلسطينية. ورددوا الهتافات ضد الاحتلال والإرهاب، وقد دعت اللجنة الشعبية على لسان منسقها عبد الله أبو رحمة إلى المزيد من الفعاليات والتظاهرات الشعبية للتصدي للمخططات «الإسرائيلية». وقررت ما تسمى المحكمة العليا…

أخبار الاحتلال يستبدل البوابات الإلكترونية بماسحات ضوئية

الاحتلال يستبدل البوابات الإلكترونية بماسحات ضوئية

الأربعاء ٢٦ يوليو ٢٠١٧

شهد يوم أمس، خطوة تصعيدية جديدة من قبل إسرائيل رغم الدعوات الدولية والإقليمية للتهدئة، إذ عمدت سلطات الاحتلال إلى نصب جسور جديدة عند الحرم القدسي وتركيب نظام مراقبة كامل يتيح التعرف على هويات الداخلين والخارجين إلى جانب إظهار كامل لتفاصيل الجسم وهو ما يعد انتهاكا جديدا للقانون الدولي. وأمام تزايد الخطوات التصعيدية من جانب الاحتلال حذرت الأمم المتحدة من اندلاع حرب دينية، داعية مجلس الأمن للتدخل لوقف إجراءات إسرئيل التصعيدية. انتهاك وبدأت سلطات الاحتلال الإسرائيلي إزالة البوابات الإلكترونية والكاميرات من محيط المسجد الأقصى فيما أبقت على الجسور المعلقة ونصبت سلطات الاحتلال في الوقت نفسه جسورا جديدة، وقامت بعمليات تمديد وحفر تمهيداً لنظام المراقبة الجديد الذي يشمل كاميرات وأجهزة مراقبة. وقال ناشطون فلسطينيون إن النظام الجديد الذي بدأ الاحتلال منذ منتصف ليلة الاثنين الثلاثاء تطبيقه لا يتضمن كاميرات تقليدية كالتي كانت موجودة وإنما يشمل نظام مراقبة كاملاً يتيح التعرف على هويات الداخلين والخارجين إلى جانب إظهار كامل لتفاصيل الجسم.. مؤكدين أن النظام يحمل مخاطر وتعديات صحية وانتهاكا لحقوق الإنسان وهو مرفوض دوليا. من جانبه، قال محافظ شؤون القدس عدنان الحسيني إن الإجراءات الجديدة على أبواب الأقصى بوضع كاميرات مراقبة أسوأ وأخطر بكثير من قضية البوابات الإلكترونية. وكان بيان لمجلس الوزراء الإسرائيلي المصغر ذكر أن إسرائيل قررت أن تأخذ بتوصية أجهزة الأمن…

أخبار الاحتلال يعتقل النائبة خالدة جرار و16 ناشطاً ويمنع زيارة الأسرى

الاحتلال يعتقل النائبة خالدة جرار و16 ناشطاً ويمنع زيارة الأسرى

الإثنين ٠٣ يوليو ٢٠١٧

اعتقلت سلطات الاحتلال «الإسرائيلي» أمس الأحد، في الضفة الغربية المحتلة مجدداً القيادية في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين خالدة جرار و16 من الناشطين الفلسطينيين، فيما منعت عائلات من زيارة أبنائها الأسرى في السجون. وقال نادي الأسير الفلسطيني، إن قوات الاحتلال اعتقلت 16 فلسطينياً من الضفة الغربية المحتلة. ففي رام الله اقتحمت قوات الاحتلال مخيم العروب شمالا، وداهمت منازل الأهالي ونفذت حملة اعتقالات، فيما جرى اعتقال عدد من الفلسطينيين من محافظة رام الله والبيرة، هم النائب في المجلس التشريعي خالدة جرار، وناشطة وأسير محرر. ومن بلدة حوسان في محافظة بيت لحم، اعتقل 3 فلسطينيين من محافظة جنين حيث هدمت قوات الاحتلال، وللمرة الثانية، النصب التذكاري للشهيد خالد نزال ونصبت عدة حواجز عسكرية غرب المدينة. كما منعت قوات الاحتلال أكثر من 8 عائلات من ذوي الأسرى في محافظة الخليل، من زيارة أبنائهم في سجن نفحة. وأكد مدير هيئة شؤون الأسرى والمحررين لوكالة الأنباء الفلسطينية أن قوات الاحتلال أرجعت أكثر من 8 عائلات من ذوي الأسرى الذين خاضوا إضراباً عن الطعام، في السابع والعشرين من مايو/أيار الماضي. كما شددت قوات الاحتلال من إجراءاتها التعسفية في محيط محافظة الخليل، وأقامت حواجزها العسكرية. ونددت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين باعتقال جرار واعتبرت أن الاعتقالات تؤكد عقم خيارات السلطة واستمرار رهانها على مشروع التسوية والتنسيق الأمني. وأدانت حركة…

أخبار الاحتلال يقتحم مخيم الجلزون واعتقالات في القدس والخليل

الاحتلال يقتحم مخيم الجلزون واعتقالات في القدس والخليل

الخميس ٢٩ يونيو ٢٠١٧

اندلعت مواجهات عنيفة أمس الأربعاء، في مخيم الجلزون شمال مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة، عقب اقتحام قوة من جنود الاحتلال لأرجاء المخيم، وشنت القوات «الإسرائيلية» حملة اعتقالات واسعة شملت نائباً في المجلس التشريعي، في وقت دعا وزير «إسرائيلي» إلى اقتحام للأقصى المبارك اليوم الخميس.  وقال شهود إن قوات الاحتلال اقتحمت مخيم الجلزون من المنطقة الشرقية المقابلة لمستوطنة «بيت ايل» حيث انتشر الجنود في حارات المخيم وقاموا بإطلاق القنابل الغازية والصوتية على الشبان، وجرى اقتحام عدد من المنازل وتفتيشها والتحقيق مع ساكنيها. وذكروا أن عشرات الشبان تصدوا للجنود ورشقوهم بالحجارة، حيث اشتدت المواجهات وأطلق الاحتلال الرصاص الحي بكثافة. وبحسب الشهود، فقد أصيب خلال المواجهات شابّان بالرصاص المطاطي جرى تقديم الإسعافات لهم، فيما لم يبلغ عن حالات اعتقال. وفي السياق ذاته، اقتحمت دوريات الاحتلال قرية المغير شمال رام الله واعتقلت الشاب عبد الرحمن عبد الباسط أبو عليا بعد اقتحام منزل أسرته وجرى نقله إلى جهة مجهولة. واعتقلت قوات الاحتلال النائب في المجلس التشريعي محمد بدر (61 عامًا) من الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة، إضافة إلى اعتقال عدد من الأسرى المحررين. وقالت مصادر صحفية إن قوات الاحتلال داهمت منزل النائب بدر في مدينة الخليل، وقامت باعتقاله ونقله إلى جهة مجهولة. وأضافت بأنّ عدد نواب المجلس المختطفين لدى الاحتلال ارتفع فجر اليوم…

أخبار الاحتلال يعتقل أربعة فلسطينيين في الضفة بينهم أسير محرر

الاحتلال يعتقل أربعة فلسطينيين في الضفة بينهم أسير محرر

الجمعة ٢٣ يونيو ٢٠١٧

اعتقلت قوات الاحتلال «الإسرائيلي» ليل الاثنين، أربعة فلسطينيين من الضفة الغربية المحتلة. وقال نادي الأسير، إن سلطات الاحتلال أعادت اعتقال المحرر أنس شديد من بلدة دورا في محافظة الخليل، بعد فترة وجيزة من الإفراج عنه، وهو أحد الأسرى الذين خاضوا إضراباً عن الطعام ضد اعتقاله الإداري. واعتلت قوات الاحتلال أسطح المنازل على مفرق خرسا جنوب مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة لتأمين حركة تنقل المستوطنين. وقال شهود، إن قوات الاحتلال اعتلت أسطح بعض المنازل على مفرق خرسا في مدينة دورا لتأمين حركة تنقل المستوطنين عبر الطريق الرابط بين شارع بئر السبع، مروراً بمعسكر المجنونة المقام على أراضي دورا، وصولاً لمستوطنة «نحال نجهوت» المقامة على أراضي المواطنين غربا. ومن جانب آخر، توغلت سبع آليات عسكرية تضم أربع جرافات وثلاث دبابات - انطلقت من مواقع الشريط الحدودي شرق جباليا- لمسافة تزيد 150متراً في أراضي الفلسطينيين الزراعية شمال قطاع غزة. وتزامنت عملية التوغل مع تحليق لطائرات استطلاع في أجواء المنطقة المستهدفة، وقامت الجرافات بأعمال تجريف في أراضي الفلسطينيين الحدودية وسط إطلاق نار. وفي قرية بورين، قال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة، غسان دغلس، إن مستوطني مستوطنة يتسهار جنوب نابلس، يتخلصون من نفاياتهم ومخلفات البناء في أراضي الفلسطينيين في القرية. وأضاف في حديث لوكالة الأنباء الفلسطينية أن المستوطنين يحاولون تضييق الخناق على سكان القرية…

أخبار قوات الاحتلال تعتقل 15 فلسطينياً من مدن الضفة الغربية

قوات الاحتلال تعتقل 15 فلسطينياً من مدن الضفة الغربية

الثلاثاء ١٣ يونيو ٢٠١٧

اعتقلت قوات الاحتلال «الإسرائيلي»، اليوم الاثنين (أمس)، 15 فلسطينياً في أنحاء الضفة الغربية، فيما توغلت في جنوب قطاع غزة واعتقلت فلسطينياً غير مسلح حاول اجتياز السياج الأمني «الإسرائيلي» المحيط بالقطاع من الناحية الشرقية. وقال نادي الأسير الفلسطيني، إن حملة الاعتقالات «الإسرائيلية» تركزت في مدن رام الله، ونابلس، وبيت لحم، وجنين، وقرى شرق القدس، ومن بين المعتقلين أسرى محررين. وشملت حملة الاعتقالات، بحسب نادي الأسير، وزير الأسرى الأسبق في حكومتها العاشرة وصفي قبها بعد اقتحام منزله في مدينة جنين على الرغم من مضي 50 يوما فقط على إطلاق سراحه. وزعمت وسائل إعلام «إسرائيلية» أن قواتها اعتقلت مطلوبين فلسطينيين يشتبه فيهم بالضلوع في أعمال شغب. ويشن جيش الاحتلال حملات اعتقالات ودهم شبه يومية في الضفة الغربية في إطار ملاحقة فلسطينيين يصفهم ب«المطلوبين»، فيما يقول الفلسطينيون إنها غالبا ما تطال مدنيين. وفي قطاع غزة، اعتقلت قوات الاحتلال فلسطينيا غير مسلح بعد اجتيازه السياج الأمني الفاصل بين القطاع وفلسطين المحتلة عام 48، بحسب وسائل إعلام «إسرائيلية»، وجرى تحويله إلى التحقيق. إلى ذلك، توغلت عدة آليات عسكرية لقوات الاحتلال «الإسرائيلي» في أراضي الفلسطينيين شرق بلدة القرارة شمال مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة، وسط أعمال تجريف وإطلاق نار. وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية أن ست آليات عسكرية «إسرائيلية» تضم ثلاث جرافات وثلاث دبابات انطلقت من موقع…

أخبار شهيدة في جنين وإصابات واعتقالات بالجملة في الضفة وغزة

شهيدة في جنين وإصابات واعتقالات بالجملة في الضفة وغزة

السبت ٠٣ يونيو ٢٠١٧

استشهدت، أمس، الفتاة الفلسطينية نوف عقاب عبد الجبار انفيعات (16 عاماً) متأثرة بجروحها جراء إصابتها برصاص جنود الاحتلال «الإسرائيلي» أول أمس بزعم تنفيذها عملية طعن غرب مدينة جنين، فيما يعتزم الاحتلال المصادقة على بناء 2600 وحدة استيطانية في المستوطنات المقامة في الضفة الغربية. وأعلن مستشفى «هليل يافا» «الإسرائيلي» استشهاد الفتاة متأثرة بإصابتها حيث تركها جيش الاحتلال في المكان تنزف لعدة دقائق قبل نقلها للمستشفى. وأطلق جنود الاحتلال النار على الفتاة بزعم محاولتها طعن أحد الجنود قرب مستوطنة «ميفو دوتان» القريبة من مدينة جنين. ووصفت وزارة الخارجية الفلسطينية، قتل الفتاة انفيعات من قبل قوات الاحتلال بأنه «إعدام ميداني»، معبرة عن إدانتها لهذه الجريمة التي رافقها قيام القتلة بكيل الشتائم للفتاة وهي ملقاة تنزف على الأرض، وذلك في ظل منع قوات الاحتلال من تقديم أي إسعافات طبية للفتاة. وقالت الخارجية الفلسطينية: «إن عمليات الإعدام الميداني التي يمارسها جنود الاحتلال ضد المواطنين الفلسطينيين العزل، والهمجية التي يبديها ضباط الاحتلال وجنوده في تعاملهم مع ضحاياهم من الفلسطينيين، تعكس سقوطاً أخلاقياً واضحاً في صفوف جيش الاحتلال بعكس ما يدعيه رئيس الوزراء «الإسرائيلي» بنيامين نتنياهو وأركان اليمين الحاكم في الكيان، ويروجون له عن (أخلاقيات جيش الاحتلال)، وفي ذات الوقت تعكس هذه الممارسات الإجرامية استفحال ثقافة القتل والجريمة والاستهتار بحياة الفلسطيني». وقمعت قوات الاحتلال مسيرة كفر قدوم…