داعش

أخبار أطفال ونساء نجحن بالهروب من جحيم «داعش» في البوكمال

أطفال ونساء نجحن بالهروب من جحيم «داعش» في البوكمال

الثلاثاء ١٨ سبتمبر ٢٠١٨

أخيراً بزغ نور الفجر عليهم بعد طول ظلام.. أطفال ونساء تمكّنوا من الهرب من مناطق تنظيم داعش الإرهابي بقرية الشعفة في البوكمال، ووصلوا إلى مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية في عمق الصحراء، بعد رحلة شاقة اجتازوا خلالها الصحراء وأهوالها، فيما تداعب مقاتلات من «سوريا الديمقراطية» الأطفال الذين أمضوا وعائلاتهم أربع سنوات في مناطق سيطرة «داعش»، عاشوا خلالها وسط أجواء الرعب. المصدر: البيان

أخبار أفغانستان تعلن مقتل “قيادي داعشي” و5 من رفاقه

أفغانستان تعلن مقتل “قيادي داعشي” و5 من رفاقه

الخميس ٣٠ أغسطس ٢٠١٨

قُتل قيادي تابع لـ"داعش" يدعى ياسر الخرساني، مع خمسة من رفاقه، في غارة جوية شنتها القوات الأميركية في إقليم نانجارهار شرقي أفغانستان. ونقلت وكالة أنباء "خاما برس" الأفغانية عن الجيش الأفغاني القول، إن القوات الأميركية شنت الغارات الجوية باستخدام طائرات بدون طيار، لتستهدف مخابئ تنظيم داعش في حي وزير تانجي بمنطقة خوجياني. وأضاف بيان الجيش أن الغارات الجوية أسفرت عن مقتل الخرساني ورفاقه، بالإضافة إلى تدمير مدفع رشاش ثقيل. كما اكتشفت القوات الأفغانية عبوتين ناسفتين بدائيتي الصنع وأبطلت مفعولهما، خلال العمليات المنفصلة التي أجريت في منطقتي موهماندارا ورودات، بحسب تقرير الجيش. وكانت "خاما برس" ذكرت مساء أمس الأربعاء أنه قد تم إلقاء القبض على ما لا يقل عن أربعة أشخاص، يشتبه في أنهم مسلحون لهم صلات بتنظيم داعش، ونقلت عن المخابرات الأفغانية (مديرية الامن الوطني) قولها في بيان لها إن قوات الأمن الوطني صادرت أيضا بعض الأسلحة والذخائر خلال العملية. المصدر: الاتحاد

أخبار خبراء: “داعش” يعيد هيكلته من أجل البقاء

خبراء: “داعش” يعيد هيكلته من أجل البقاء

الثلاثاء ٢٨ أغسطس ٢٠١٨

أكد خبراء متخصصون في تنظيم "داعش" الإرهابي أن التنظيم قام بتغييرات جوهرية في هيكليته الإدارية في محاولة للبقاء في أرض "الخلافة" التي كان أعلنها بعد سيطرته على مناطق شاسعة في العراق وسوريا عام 2014. وبعد أربع سنوات وفقدان التنظيم المدن التي كان يسيطر عليها في العراق وتراجع قدراته في سوريا، أصبح على الإرهابيين البحث عن "أسلوب جديد، خصوصاً لكسب العناصر بعد فقدانهم لأغلب مقاتليهم"، بحسب ما يقول مسؤول أمني. ويؤكد خبراء أن التنظيم قام بتغييرات جوهرية في هيكليته الإدارية. وقلص التنظيم هيكليته التنظيمية التي كانت تضم 35 ولاية إلى ست ولايات فيما بات يعبر عن العراق وسوريا بولاية العراق والشام بدلاً من "دولة الخلافة" التي أعلنها زعيم التنظيم أبوبكر البغدادي بعد استيلاء الإرهابيين عام 2014 على مساحات شاسعة في هذين البلدين تعتبر بحجم ايطاليا وتضم سبعة ملايين شخص. فعلى سبيل المثال اختفت تماماً كلمة "ولاية" عن الرقة في سوريا أو الموصل أو كركوك في العراق، من خطاب الجماعة المتطرفة. وتحدث التنظيم في مجلته الدعائية الأخيرة عن حصيلة الأعمال العسكرية، مشيراً إلى ست ولايات لا تزال ينشط فيها وهي العراق والشام وشرق آسيا وطاجيكسان وسيناء والصومال. وتابع المسؤول الأمني أن "هذا التغيير يؤشر على الضعف في تنظيم داعش وفقدانه لكثير من قياداته". وتعلن السلطات العراقية بانتظام عن اعتقال أو مقتل قادة…

أخبار داعش يعدم أحد مختطفي السويداء

داعش يعدم أحد مختطفي السويداء

الأحد ٠٥ أغسطس ٢٠١٨

أعدم تنظيم داعش الإرهابي أحد الرهائن الذين خطفهم الشهر الماضي من محافظة السويداء بجنوب سوريا. وقال مدير شبكة "السويداء 24" المحلية للانباء نور رضوان إن تنظيم داعش قتل شابا عمره 19 عاما خطفه مع 35 شخصا آخر معظمهم من النساء والأطفال خلال هجوم دام شنه في 25 يوليو على بلدة في السويداء، فيما أعلن المرصد أنه أول رهينة يتم إعدامه منذ الهجوم. المصدر: البيان

أخبار مسؤولون وخبراء يتوقعون مكان اختباء زعيم داعش

مسؤولون وخبراء يتوقعون مكان اختباء زعيم داعش

الثلاثاء ٠٨ مايو ٢٠١٨

منذ هزيمة تنظيم داعش الإرهابي في العراق حيث كان يوجد معقله في مدينة الموصل، لم تهدأ التوقعات بشأن مكان اختباء زعيمه المسمى أبوبكر البغدادي. وفي محاولة لتحديد مكان الرجل المطلوب الأول في العالم، أجرت شبكة "فوكس نيوز" التلفزيونية الأميركية تحقيقا التقت خلاله العديد من المسؤولين والخبراء في العراق وسوريا. وتشير تقييمات العديد من المسؤولين العراقيين والسوريين إلى أن البغدادي، واسمه الحقيقي ابراهيم عوض ابراهيم البصري، يختبئ في آخر معقل للتنظيم المتشدد في وادي نهر الفرات، وهي أرض قاحلة ذات سهول مفتوحة واسعة، داخل سوريا وبالقرب من حدودها مع العراق. ونقلت الشبكة عن المدير العام للاستخبارات ومكافحة المخدرات في وزارة الداخلية العراقية أبو علي البصري، قوله إن "أحدث المعلومات التي بحوزتنا هي أنه في (قرية) الحجين الواقعة على بعد 18 ميلا من الحدود العراقية في محافظة دير الزور (السورية)". وأضاف المسؤول بوازرة الداخلية أن هذه المعلومات تعود إلى يومين وأنها ستستخدم في شن غارة على البغدادي. بدوره، قال اللواء يحيى رسول المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع العراقية إن البغدادي، الذي خصصت مكافأة قدرها 25 مليون دولار لأي معلومات ستساعد في إلقاء القبض عليه، يوجد في منطقة حدودية شرق نهر الفرات، ومن الممكن أن يكون مقيماً في بلدة الشدادي بمحافظة الحسكة السورية، مضيفا "ليس من الصعب بالنسبة له أن يختبئ في الصحراء…

أخبار “داعش” يتبنى التفجيرين الانتحاريين بكابول

“داعش” يتبنى التفجيرين الانتحاريين بكابول

الإثنين ٣٠ أبريل ٢٠١٨

تبنى تنظيم "داعش" الإرهابي، اليوم الاثنين، تنفيذ العمليتين الانتحاريتين في كابول، ما أسفر عن مقتل 21 شخصاً على الأقل وفق السلطات الأفغانية بينهم مصور وكالة فرانس برس شاه ماراي. وأدى الاعتداءان اللذان وقعا بفارق نصف ساعة إلى سقوط ما لا يقل عن 21 قتيلاً و27 جريحاً، وفق حصيلة مؤقتة أعلنتها وزارة الصحة الأفغانية. وأحصت صحافية في فرانس برس من جانبها 14 جثة في مشرحة مستشفى وزير أكبر خان، غير أن عددا من الضحايا الآخرين نقلوا إلى مستشفى المنظمة غير الحكومية الإيطالية "إيمرجنسي". وقتل شاه ماراي، رئيس قسم التصوير في مكتب فرانس برس في كابول، في التفجير الثاني الذي استهدف صحافيين هرعوا إلى موقع العملية الانتحارية الأولى. وكان شاه ماراي يعمل في وكالة فرانس برس منذ العام 1996 وساهم في تغطية الاجتياح الأميركي عام 2001. كما قضى ثلاثة صحافيين آخرين في الاعتداء الثاني، يعملون جميعهم لشبكات تلفزيونية أفغانية بينها شبكة "تولو نيوز" التي سبق أن استهدفت عام 2016 باعتداء أوقع سبعة قتلى وتبناه تنظيم داعش. وكانت الحصيلة للعملية الانتحارية الأولى أربعة قتلى وخمسة جرحى، جميعهم مدنيون، على ما أوردت وزارة الداخلية الافغانية وقال مصدر أمني أن الانتحاري الذي استهدف الصحافيين اختلط على الأرجح بهم "حاملاً كاميرا". وقال المتحدث باسم شرطة كابول حشمت ستانيكزاي إن "الانتحاري فجر نفسه بين الصحافيين وأوقع ضحايا".…

أخبار إحباط عملية تسلل لعناصر «داعش» في ديالى

إحباط عملية تسلل لعناصر «داعش» في ديالى

السبت ١٧ فبراير ٢٠١٨

اعتقلت الاستخبارات العسكرية العراقية طبيباً «إرهابياً» كان يعالج عناصر تنظيم «داعش» المصابين في معارك الموصل، خلال عملية أمنية شمال غربي المدينة، فيما أحبطت القوات العراقية عملية تسلل لعناصر «داعش» من محافظة صلاح الدين، في حين جرى انتشال أربعين جثة من تحت الأنقاض في الموصل. وقالت مديرية الاستخبارات في بيان، أمس، إن «منتسبي مديرية الاستخبارات العسكرية في الفرقة 15 تمكنوا من إلقاء القبض على احد الإرهابيين في ناحية زمار، (شمال شرق الموصل)»، مشيرة إلى أن المعتقل «كان يعمل طبيباً ومسؤولاً عن علاج المصابين من عناصر «داعش» في معارك التحرير». وأضافت أن الإرهابي من المطلوبين للقضاء من قبل محكمة تحقيق زمار بموجب مذكرة قبض، مشيرة إلى أن عملية الاعتقال «كانت نوعية ونفذت بناء على معلومات استخبارية دقيقة». وفي كركوك، ذكر مصدر أمني أن «انفجاراً وقع في مستودع للأسلحة بقاعدة الحرية الجوية»، وسط كركوك، مشيراً إلى أن «تحقيقاً فتح بالحادثة التي نجمت عن تماس كهربائي». وفي تطور آخر، أكد المصدر ذاته، أن «إرهابياً كان يستقل دراجة نارية ويحمل عبوة ناسفة، أصيب، بجروح بليغة بعد انفجار العبوة التي كان ينوي وضعها في سوق داقوق الشعبي (35 كم جنوب كركوك)»، مبيناً أن القوات الأمنية اعتقلته بعد إصابته، وأن القوة نقلت الإرهابي المصاب تحت حراسة مشددة إلى المستشفى. وفي ديالى، نجحت القوات الأمنية العراقية في إحباط…

أخبار مقتل 150 «داعشياً» في غارات على شرق سوريا

مقتل 150 «داعشياً» في غارات على شرق سوريا

الأربعاء ٢٤ يناير ٢٠١٨

أدت غارات شنها التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة على وسط وادي الفرات في سوريا إلى مقتل 150 إرهابياً من «داعش»، بحسب ما أعلن مسؤولون. واستنادًا إلى بيان أصدره التحالف، استهدفت الغارات السبت قاعدة لتنظيم «داعش» في محيط قرية الشفة في محافظة دير الزور، حيث يبدو أن مقاتلي التنظيم كانوا «يحتشدون للقيام بتحرك». وأورد البيان أن «الغارات التي نفذت بدقة جاءت نتيجة لعمل استخباري مكثف من أجل تأكيد أن الهدف هو قاعدة لتنظيم داعش ومركز قيادة في منطقة تخضع حصرا لسيطرة التنظيم في وسط وادي الفرات». وعلى الرغم من خسارة تنظيم داعش غالبية المناطق التي كان سيطر عليها في سوريا، إلا أن مقاتليه لا يزالون يتحصنون في جيوب على طول وسط وادي الفرات. وقال المتحدث باسم القيادة المركزية الأميركية اللفتنانت كولونيل ايرل براون «هناك معارك ضارية لا تزال جارية». أضاف «نحن مستمرون في ملاحقة هؤلاء الأشخاص الذين يحاولون استعادة السيطرة. إنها الآن معركة قاسية». المصدر: الاتحاد

أخبار الأردن يثأر للطيار « الكساسبة»

الأردن يثأر للطيار « الكساسبة»

الأربعاء ١٠ يناير ٢٠١٨

قال قائد الجيش الأردني الفريق الركن محمود عبدالحليم فريحات، إن العمليات الاستخباراتية والنوعية للجيش الأردني ثأرت للطيار معاذ الكساسبة، وأيضا لعمليتي إربد والركبان. وأضاف فريحات أن العديد من العمليات الإرهابية تم إحباطها والإجهاز على المخططين والمنفذين. وكانت دائرة المخابرات العامة في الأردن، أحبطت بعد عمليات متابعة استخبارية حثيثة ودقيقة، مخططا إرهابيا وتخريبيا كبيرا خططت له خلية إرهابية مؤيدة لتنظيم داعش خلال شهر نوفمبر لعام 2017، وفق ما ذكرته وكالة الأنباء الأردنية. وذكرت وكالة الأنباء الأردنية "بترا" أن عناصر الخلية خططوا لتنفيذ عدد من العمليات الإرهابية وبشكل متزامن بهدف زعزعة الأمن الوطني وإثارة الفوضى والرعب لدى المواطنين. وأسفرت عمليات المتابعة الاستخبارية المبكرة عن اعتقال 17 عنصرا متورطا بهذه العمليات وضبط الأسلحة والمواد، التي كان من المقرر استخدامها لتنفيذ هذا المخطط الإجرامي. وكشفت التحقيقات مع عناصر الخلية أنها أعدت خططا متكاملة لتنفيذ عملياتها، وقامت بإجراء عمليات استطلاع ومعاينة لتلك الأهداف، ووضع آلية لتنفيذ تلك العمليات. ومن أهم أهداف الخلية ( مراكز أمنية وعسكرية، مراكز تجارية، محطات إعلامية، رجال دين معتدلين). وخططت عناصر الخلية لتأمين الدعم المالي لتنفيذ مخططاتهم لشراء الأسلحة الرشاشة من خلال تنفيذ عمليات سطو على عدد من البنوك في مدينتي الرصيفة والزرقاء وسرقة عدد من المركبات بهدف بيعها للحصول على التمويل والدعم المالي لتنفيذ المخططات، كما خططت الخلية لتصنيع متفجرات…

أخبار مقتل ستة من عناصر «داعش» في عملية أمنية غربي كركوك

مقتل ستة من عناصر «داعش» في عملية أمنية غربي كركوك

الثلاثاء ٢٦ ديسمبر ٢٠١٧

قتل ستة من عناصر تنظيم «داعش» في عملية أمنية لملاحقة المتورطين في اغتيال ضابط شرطة برتبة عقيد ونجله غربي كركوك، فيما القت شرطة ديالى القبض على 10 مطلوبين، بينما نجحت الشرطة الاتحادية في القبض على آمر مفرزة في التنظيم الإرهابي خلال محاولته الهرب الى خارج البلاد.  وأكد قائد عمليات كركوك، اللواء علي فاضل عمران، أن القطعات العسكرية تمكنت من قتل ثلاثة إرهابيين من «داعش» من الذين قاموا باغتيال العقيد (فاضل سعيد السبعاوي) ونجله، وأربعة آخرين من ميليشيا الحشد الشعبي، مساء أول أمس، على الطريق بين قضاء الحويجة وناحية الرياض، وأوضح أن «عملية المتابعة وقتل الإرهابيين تمت بقرية السعدية التابعة لقضاء الحويجة جنوب غربي كركوك»، مشيراً إلى أن ميليشيا الحشد الشعبي قتلت أيضاً ثلاثة إرهابيين جنوب قصبة بشير جنوبي كركوك. وفي ديالى، قال المتحدث الرسمي باسم قيادة شرطة المحافظة العقيد غالب العطية، في بيان، إن «قوة أمنية من قسم شرطة بعقوبة والمنصورية والخالص، وبالاشتراك مع مفارز من مديرية الاستخبارات ومكافحة الإرهاب في شرطة ديالى، تمكنت من إلقاء القبض على 10 مطلوبين بقضايا إرهابية وجنائية». وأضاف أن «من بينهم أربعة مطلوبين أمنياً». وذكر مصدر أمني مسؤول في محافظة ديالى، أن «قوة أمنية تمكنت من اعتقال شخص ارتكب جريمة قتل بحق عنصر أمني في أطراف قرية زهيرات بناحية أبي صيدا شمال شرقي المحافظة،…

أخبار العبادي يعلن رسمياً تحرير العراق بالكامل من «داعش»

العبادي يعلن رسمياً تحرير العراق بالكامل من «داعش»

الأحد ١٠ ديسمبر ٢٠١٧

سرمد الطويل، باسل الخطيب، وكالات (عواصم) وسارع هيمن هورامي مستشار رئيس الحزب «الديمقراطي الكردستاني» مسعود بارزاني، إلى انتقاد تجاهل القائد العام للقوات المسلحة العراقية، دور قوات البيشمركة في الحرب ضد الإرهاب، خاصة أنه حيا المرجعية وميليشيات «الحشد الشعبي»، قائلاً «لولا البيشمركة وكردستان لما استطاع العراق تحرير مدينة الموصل حتى الآن» مشيراً إلى أن القوات الكردية قدمت دماء 1826 «شهيداً» لهزيمة «داعش». وفي وقت سابق أمس، أعلنت قيادة العمليات المشتركة السيطرة التامة على الحدود العراقية- السورية بوصولها للخط الحدودي الفاصل بين البلدين، والبدء بترتيبات تحصين المناطق لمنع تسلل الإرهابيين. ورحبت الولايات المتحدة على لسان المتحدثة باسم الخارجية هيذر ناورت بإعــلان بغـــــداد النصر النهائي على «داعش» وانتهاء الحرب بعد سحق «الدويلة» التي أعلنها التنظيم الإرهابي، لكنها حذرت من أن ذلك لا «يعني أن المعركة ضد الإرهاب أو «الدواعش» في العراق قد انتهت تماماً». ونقل التلفزيون الرسمي عن العبادي قوله أمام مؤتمر للإعلام العربي ببغداد، إن القوات العراقية استعادت السيطرة على آخر مناطق كانت لا تزال في أيدي التنظيم الإرهابي على الحدود مع سوريا. قال «أيها العراقيون، إن أرضكم قد تحررت بالكامل وإن حلم التحرير أصبح حقيقة وعادت الأرض لحضن الوطن، وإن النصر أضحى باليد.. انتصرنا ببسالة قواتنا وأثمرت أرضنا نصراً». وأضاف «نعلن للشعب العراقي والعالم وصولنا إلى آخر معاقل (داعش) بمحافظة الأنبار،…

أخبار قطر نقلت «دواعش الرقة» إلى ليبيا لضرب مصر وتونس

قطر نقلت «دواعش الرقة» إلى ليبيا لضرب مصر وتونس

الثلاثاء ٠٧ نوفمبر ٢٠١٧

كشف رئيس تجمع أئمة مسلمي فرنسا وإمام مسجد «درانسي» شمال باريس الشيخ حسن الشلغومي أن الإرهابيين والدواعش الذين كانوا في محافظة الرقة السورية تم نقلهم إلى ليبيا لشن عمليات ضد مصر وتونس، وقال في تصريحات لـ»الاتحاد» إن قطر قامت بتمويل عمليات نقل هؤلاء الإرهابيين وتوفير الدعم اللوجستي لهم بالتعاون مع دولة أخرى، خصصت حافلات لنقل عدد من «الدواعش» إلى أحد مدنها، وثم نقلهم بالطائرات إلى طرابلس عبر رحلات متعددة، مؤكدا أن تقارير استخباراتية رصدت هذه العملية. وأوضح الشلغومي، أن استمرار العمليات الإرهابية في أوروبا، يرتكز على التمويل القطري، مشيراً إلى أن تقديرات الأجهزة الأمنية للمجموعات للمشتبه بهم في فرنسا، بالانضمام إلى الجماعات الإرهابية يبلغ تعدادهم 15 ألف شاب مؤهلين للانخراط في صفوف هذه التنظيمات الخطرة. وتوقع أن تشهد الفترة المقبلة المزيد من محاولات الجماعات الإرهابية النيل من مصر وجيشها، نتيجة لعمليات التدريب الجارية للدواعش في ليبيا، وقال إن هناك مخططات جديدة لضرب الأمة العربية والإسلامية من خلال تنفيذ عمليات إرهابية جديدة ومتصاعدة. ولفت الشلغومي إلى أن تنظيم الإخوان الإرهابي التقى أحد الأجهزة المخابراتية الكبرى في العالم منتصف الثمانينيات وعقد عدة لقاءات في لندن تم خلالها اعتماد الدور الإخواني التخريبي في المنطقة ضمن استراتيجية طويلة المدى. وقال «طالب الإخوان خلال الاجتماع بضرورة تسهيل استضافتهم في أوروبا وبريطانيا لاجئين سياسيين وتيسير وصول…