الإمارات

أخبار الإمارات .. حضور فاعل في المؤسسات الدولية الاقتصادية

الإمارات .. حضور فاعل في المؤسسات الدولية الاقتصادية

الأربعاء ١٩ أكتوبر ٢٠٢٢

عززت دولة الإمارات العربية المتحدة حضورها القوي والفاعل في مختلف الهيئات والمؤسسات الاقتصادية الدولية، بفضل الثقة العالمية المتنامية في قدرات أبناء وشباب الدولة باعتبارهم المحرك الأساسي لعجلة التطوير والبناء والتقدم. ويعكس الحضور القوي لأبناء وشباب الإمارات في ساحات القرار الاقتصادية العالمية باعتبارهم أعضاء، أو ممثلين، أو مندوبين، أو ذوي مناصب قيادية في منظمات أو هيئات أو مجالس إقليمية ودولية، حجم الثقة العالمية بالدولة وكفاءاتها في مختلف المجالات والقضايا الاقتصادية التي تهم المجتمع الدولي. ولا شك في أن نجاح التجربة الإماراتية في البناء والتنمية والإدارة لتلك الكفاءات الوطنية وتعزيز حضورهم في المؤسسات الدولية جاء بدعم رئيسي من الرؤية الاستشرافية للقيادة الرشيدة التي رسمت طريق المستقبل لشباب الوطن ووفرت كل سبل التقدم والتميز ليكونوا سفراء للدولة ناقلين للعالم قيمها الأصيلة ومسيرتها الحافلة بالإنجازات الاقتصادية الضخمة والنجاحات المتتالية في كافة المجالات، بالإضافة إلى تجاربها الناجحة في بناء وتمكين الشباب. ومثّل انتخاب محمد بن هادي الحسيني، وزير الدولة للشؤون المالية، رئيساً للجنة التنمية ضمن المنتدى الوزاري لمجموعة البنك الدولي، خير دليل على تواصل إنجازات أبناء الوطن، حيث سيعمل الحسيني مع أعضاء لجنة التنمية من الوزراء ومجلس محافظي البنك والصندوق الدوليين على استكمال وإدارة برامج اللجنة تجاه التنمية الاقتصادية المستدامة والشاملة، بهدف بناء وتطوير اقتصادات الدول النامية. كما حققت دولة الإمارات متمثلة بالهيئة العامة للطيران…

أخبار الإمارات تؤكد دعمها لتعزيز التكامل الاقتصادي الخليجي وتنمية التجارة

الإمارات تؤكد دعمها لتعزيز التكامل الاقتصادي الخليجي وتنمية التجارة

الأربعاء ١٩ أكتوبر ٢٠٢٢

ترأس الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، وزير دولة للتجارة الخارجية، وفد دولة الإمارات المشارك في أعمال الاجتماع الثالث والستين للجنة التعاون التجاري لوزراء التجارة لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، الذي عقد في مقر الأمانة العامة لمجلس التعاون بالعاصمة السعودية الرياض، حيث تترأس السعودية اجتماع الدورة الحالية، وناقش الاجتماع سبل تعزيز التكامل الاقتصادي والتجاري بين دول المجلس وآليات زيادة حجم التجارة البينية بما يدعم تحقيق المستهدفات التنموية للاقتصادات الخليجية. وضم وفد دولة الإمارات وكيل الوزارة عبد الله محمد آل صالح، وعدد من ممثلي وزارة الاقتصاد. وأكد الدكتور ثاني الزيودي حرص دولة الإمارات على تعزيز الشراكة الراسخة مع الأشقاء في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، ودعم جهود العمل الخليجي المشترك، بما يعزز التكامل الاقتصادي والتجاري بين دول المجلس، ويعمل على تحفيز التجارة البينية غير النفطية بينها، تنفيذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة لدولة الإمارات، من أجل تحقيق نمو مستدام لاقتصادات دول مجلس التعاون الخليجي، بما يسهم في ازدهار ورخاء شعوبها«. وناقش الاجتماع بمشاركة نايف الحجرف الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي، والوزراء والمسؤولين المعنيين بملف التجارة في دول المجلس عدداً من الموضوعات المهمة على أجندة التعاون الخليجي، شملت سبل دعم رواد الأعمال والشركات الصغيرة والمتوسطة وتوفير جميع الممكنات اللازمة لنمو وازدهار أعمالهم على نحو يدعم الاقتصادات الوطنية، إضافة إلى مناقشة عدد من المبادرات…

أخبار الإمارات تتصدر الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على مؤشر الأمن الغذائي 2022

الإمارات تتصدر الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على مؤشر الأمن الغذائي 2022

الإثنين ١٧ أكتوبر ٢٠٢٢

كشفت وزارة التغير المناخي والبيئة عن تصدر الإمارات دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على المؤشر العالمي للأمن الغذائي 2022 – الصادر عن "إيكونوميست إيمباكت"، مقارنة بالمرتبة الـ 3 على المؤشر للعام 2021. وجاءت دولة الإمارات بحسب تصنيفات المؤشر في المرتبة الأولى لدول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في المؤشر الإجمالي الرئيسي للأمن الغذائي، واحتلت المرتبة الأولى في المؤشر الفرعي لتوافر الغذاء، والمرتبة الثانية في مستوى جودة وسلامة الغذاء. وقالت معالي مريم بنت محمد المهيري وزيرة التغير المناخي والبيئة: " إن ملف الأمن الغذائي يحظى بأولوية استراتيجية في دولة الإمارات، لذا يتم العمل عبر منظومة متكاملة تشمل اعتماد استراتيجيات وطنية وإيجاد بنية تشريعية وقانونية داعمة." وتهدف الاستراتيجية الوطنية للأمن الغذائي 2051 إلى تطوير منظومة وطنية شاملة تقوم على أسس تمكين إنتاج الغذاء المستدام، من خلال توظيف التقنيات والتكنولوجيا الحديثة، وتعزيز الإنتاج المحلّي، وتنمية الشراكات الدولية لتنويع مصادر الغذاء، وتفعيل التشريعات والسياسات التي تسهم في تحسين التغذية والحدّ من الهدر، لضمان الأمن الغذائي في كافة الظروف. ما يعزز مكانة الإمارات في مؤشرات الأمن الغذائي العالمي، وتحويلها إلى مركز للأمن الغذائي القائم على الابتكار. وأضافت معاليها إلى أن منظومة العمل على ضمان الأمن الغذائي تضم مشاريع وبرامج ومبادرات تعزز من قدرات الإنتاج المحلي وتحفز الاستثمار وريادة الأعمال في المجال الغذائي وتضمن تبني النظم المستدامة."…

أخبار الإمارات توقع اتفاقية تعاون مع منظمة الصحة العالمية لدعم مستشفى المقاصد في القدس الشرقية بـ 25 مليون دولار

الإمارات توقع اتفاقية تعاون مع منظمة الصحة العالمية لدعم مستشفى المقاصد في القدس الشرقية بـ 25 مليون دولار

الإثنين ١٧ أكتوبر ٢٠٢٢

تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» لدعم القطاع الطبي في القدس الشرقية، وقعت دولة الإمارات العربية المتحدة اتفاقية تعاون بقيمة 25 مليون دولار أميركي لدعم مستشفى المقاصد في القدس الشرقية بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية، وبالتنسيق مع مكتب منسق الأمم المتحدة الخاص بعملية السلام في الشرق الأوسط. وقال سلطان محمد الشامسي مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي لشؤون التنمية الدولية، إن توقيع الاتفاقية يأتي في إطار التزام دولة الإمارات الدائم والتاريخي والراسخ تجاه الشعب الفلسطيني، ودعم متطلباته في المجالات الإنسانية، وفي مقدمتها القطاع الصحي.   وأشار الشامسي إلى الجهود الكبيرة التي تبذلها منظمة الصحة العالمية ومكتب منسق الأمم المتحدة الخاص بعملية السلام في الشرق الأوسط في التعاون مع دولة الإمارات نحو تعزيز إمكانيات المستشفيات الفلسطينية لتقديم الرعاية الصحية للشعب الفلسطيني الشقيق ولاسيما مستشفى المقاصد، حيث إنه من المتوقع أن يستفيد أكثر من 130 ألف شخص من الخدمات الصحية التي يقدمها. من جهته قال الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس، المدير العام لمنظمة الصحة العالمية: «إن جائحة (كوفيد-19) التي اجتاحت العالم أثبتت أن الصحة حق إنساني ومحور أساسي لتحقيق التنمية. ونحن نتقدم بالشكر لدولة الإمارات على مساعداتها السخية ودورها الرائد وما أبدته من التزام من أجل تعزيز الخدمات الطبية للشعب الفلسطيني».   من جانبها قدمت السيدة…

أخبار الإمارات تواصل دعم جهود التنمية والازدهار حول العالم للقضاء على الفقر

الإمارات تواصل دعم جهود التنمية والازدهار حول العالم للقضاء على الفقر

الإثنين ١٧ أكتوبر ٢٠٢٢

 وام/ تواصل دولة الإمارات التزامها بتعزيز جهود التنمية والازدهار في المنطقة والعالم عبر تنفيذ مشروعات تنموية تصب في مصلحة عشرات الدول والمجتمعات الأقل حظاً حول العالم، كبناء المساكن والمستشفيات وشق الطرق وبناء محطات الكهرباء وحفر الآبار وغيرها من المشروعات التي تسهم في استدامة توافر الموارد الأساسية وتحسين الظروف المعيشية في تلك الدول. وتشارك الإمارات العالم بإحياء الذكرى الثلاثين لـ "اليوم الدولي للقضاء على الفقر" الذي يصادف في 17 أكتوبر من كل عام .. مؤكدة دعمها المتواصل لكافة الجهود الدولية الهادفة إلى القضاء على الفقر أينما وجد ومكافحة جميع أشكاله والتصدي لآثاره على الشعوب لاسيما الأطفال وكبار السن. وتتبوأ الإمارات منذ سنوات المراكز الأولى عالميا ضمن أكبر الجهات المانحة للمساعدات الخارجية في العالم قياسا إلى دخلها القومي، وقد بلغ إجمالي قيمة المساعدات الخارجية التي قدمتها خلال الفترة منذ بداية العام 2021 حتى منتصف أغسطس الماضي نحو 13 مليار درهم. واستهدفت المساعدات الخارجية الإماراتية قائمة من الدول العربية والآسيوية والأفريقية والغربية، في ترجمة واضحة لشمولية الدعم الإماراتي للمشاريع والاحتياجات الإنسانية حول العالم، التي لا ترتبط بالتوجهات السياسية للدول المستفيدة منها، ولا البقعة الجغرافية، أو العرق، أو اللون، أو الطائفة، أو الديانة. وتشمل المساعدات الإماراتية الخارجية مجموعة واسعة من المجالات والقطاعات مثل البرامج العامة والقطاع الصحي وقطاع التعليم والسلع الغذائية والخدمات الاجتماعية وغيرها…

أخبار الإمارات ترحب بمواصلة الجهود لتنفيذ اتفاق السلام النهائي في كولومبيا

الإمارات ترحب بمواصلة الجهود لتنفيذ اتفاق السلام النهائي في كولومبيا

الخميس ١٣ أكتوبر ٢٠٢٢

رحبت دولة الإمارات بمواصلة الجهود لتنفيذ اتفاق السلام النهائي في كولومبيا، والتطوير المستمر لخطط واستراتيجيات إعادة الإدماج، وتفانيها إزاء تحقيق المصالحة الوطنية. وقالت أميرة الحفيتي، نائبة المندوبة الدائمة في مجلس الأمن، إنه «في وقتٍ تزدادُ فيه حِدة التوترات والأزمات حول العالم، أصبحَ الحفاظ والبناء على إنجازات السلام التي حققتها العديد من الدول ضرورةً قصوى، مثل اتفاق السلام النهائي، الذي يمثل نموذجاً على أهمية الحوار». وأضافت «نُرحب بالجهود المستمرة للرئيس الكولومبي غوستافو بيترو للتنفيذ الكامل والشامل لاتفاق السلام النهائي، باعتبارها جوهرية للبناء على الشوط الكبير الذي قطعته كولومبيا نحو إحلال السلام والاستقرار الدائمين، ويشمل ذلك التزام الحكومة الكولومبية بالآليات الأساسية، مثل اللجنة الوطنية المعنية بالضمانات الأمنية ولجنة متابعة تنفيذ الاتفاق النهائي وتعزيزه والتحقق منه، إلى جانب سعي الحكومة لضمان الشمولية وما تبذُله من مساعٍ في هذا الجانب، مثل إجراء إصلاحات في مجال التكافؤ بين الجنسين، وإنشاء وزارة جديدة معنية بالمساواة، ومجلس وطني للشباب، ونتطلع إلى مواصلة الحكومة التزامها بهذه المسائل». وتابعت: إن «مبادرات، كتلك التي تقودها المجتمعات الكولومبية لتعزيز التعايش السلمي وإعادة الإدماج، تُمثل أداة أساسية لحماية المكتسبات التي حققها المقاتلون السابقون بصعوبة ولمعالجة الشواغل الأمنية المستمرة في كولومبيا، ويشمل ذلك العنف ضد قادة المجتمعات المحلية. ولا شك في أن تطوير استراتيجيات محلية تَضُم المقاتلين السابقين والشباب، بالتزامن مع تنفيذ الضمانات…

أخبار الإمارات.. عقد جديد من التنمية الصناعية وريادة صناعات المستقبل

الإمارات.. عقد جديد من التنمية الصناعية وريادة صناعات المستقبل

الخميس ١٣ أكتوبر ٢٠٢٢

يشكل برنامج التحول التكنولوجي الذي أطلقته الإمارات ويتضمن 5 مبادرات استراتيجية انطلاقة كبرى لعقد جديد من التنمية الصناعية المعتمدة على التكنولوجيا المتقدمة بما يعزز مكانة الإمارات الرائدة وجهة عالمية لريادة صناعات المستقبل. وتشمل مبادرات التحول التكنولوجي "مؤشر الثورة الصناعية الرابعة ومراكز التمكين الصناعي والبرنامج الوطني للبيئة التجريبية وجائزة مصنع المستقبل ومبادرة حوافز التكنولوجيا المتقدمة". وأدركت الإمارات مبكرا أهمية التحولي الرقمي واستشراف مستقبل القطاع الصناعي القائم على التكنولوجيا المتقدمة بما يضمن استدامته وتمكينه وتعزيز تنافسيته وهو ما جعل الإمارات في مصاف الدول المتقدمة في هذا المجال من خلال إطلاق العديد من المشاريع والمبادرات الرائدة في مجال الثورة الصناعية الرابعة وتبني التكنولوجيا المتقدمة والمبتكرة لخلق بيئة تنافسية لقطاعات الأعمال وتعزيز الاستدامة الاقتصادية. ورسخت دولة الإمارات أسس منظومة البحث والتطوير وفق أفضل الممارسات العالمية بما يعزز مكانة الدولة وجهة عالمية رائدة في صناعات المستقبل وواحدة من الدول المؤثرة علميا وتقنيا وذلك من خلال تعزيز البحث والتطوير بالاستثمار في العلوم والتكنولوجيا والمساهمة في صياغة واقع جديد لصناعات المستقبل القائمة على التكنولوجيا المتقدمة بما يدفع عجلة التنمية المستدامة. وتسعى الإمارات إلى تعزيز مكانتها مركزا عالميا للثورة الصناعية الرابعة والمساهمة في تحقيق اقتصاد وطني تنافسي قائم على المعرفة والابتكار والتطبيقات التكنولوجية المستقبلية التي تدمج التقنيات المادية والرقمية والحيوية. وركزت وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة منذ إطلاق الاستراتيجية…

أخبار الإمارات.. بدء العمل بالمنظومة الجديدة لتأشيرات الدخول والإقامة غداً

الإمارات.. بدء العمل بالمنظومة الجديدة لتأشيرات الدخول والإقامة غداً

الأحد ٠٢ أكتوبر ٢٠٢٢

تبدأ دولة الإمارات من الإثنين 3 أكتوبر، العمل بالتطبيق التجريبي لمنظومة التأشيرة الجديدة والمحدثة التي أعلن عنها أخيراً وتشمل أنواعاً جديدة من أذونات الدخول والتأشيرات والإقامات في الدولة، لتعزيز الإمارات وجهةً مثاليةً للعيش والعمل والاستثمار، ودعم مسيرة النمو الاقتصادي المستدام، بجذب المواهب والكفاءات المؤهلة من كل أرجاء العالم. وأعلنت الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية والجمارك وأمن المنافذ، الأحد، تحديث أنظمة الخدمات الذكية، لتقديم الخدمات لجميع المتعاملين بشكل أفضل ومتطور، وتعزيز سهولة الخدمات المقدمة أمام المتعاملين, منبهة على المتعاملين بضرورة تجنب تقديم الطلبات عبر الموقع الإلكتروني للهيئة www.icp.gov.ae والتطبيق الذكي UAEICP من 5:00 مساء حتى 12:00 منتصف الليل، ليتسنّى للمتخصصين تحديث نظام الخدمات الذكية والحرص على استقبال الطلبات. ودعت الهيئة جميع الفئات الاستفادة من المزايا الجديدة لمنظومة التأشيرات المحدثة، بالدخول على موقعها الإلكتروني والتطبيق الذكي، للتعرف إلى تلك المزايا والتقديم عليها. وأوضحت أن منظومة التأشيرات المحدثة تتميز بتعدد أنواع الإقامات وإضافة أنواع جديدة منها لتناسب المستثمرين ورواد الأعمال والموهوبين من العلماء والمتخصصين، وأوائل الطلبة والخريجين، ورواد العمل الإنساني، وخط الدفاع الأول والعمالة الماهرة في جميع المجالات، وتخفيف الأعباء وتسهيل الإجراءات. المصدر: الخليج

أخبار تعرف إلى حجم التجارة غير النفطية بين الإمارات وسلطنة عمان

تعرف إلى حجم التجارة غير النفطية بين الإمارات وسلطنة عمان

الإثنين ٢٦ سبتمبر ٢٠٢٢

بلغ إجمالي التجارة غير النفطية بين دولة الإمارات وسلطنة عمان خلال الفترة من 2012 - 2021 أكثر من 362 مليار درهم، مسجلاً معدل نمو بنسبة 98.9% ليصل إلى 46.5 مليار درهم بنهاية 2021، مقابل 23.4 مليار درهم في نهاية عام 2012، بحسب بيانات المركز الاتحادي للتنافسية والإحصاء. وأظهرت البيانات أن الصادرات غير النفطية استحوذت على نسبة 33% من إجمالي التجارة غير النفطية خلال السنوات العشر الماضية مسجلة ما قيمته 120 مليار درهم، فيما بلغت حصة إعادة التصدير 45.5% وبقيمة 165 مليار درهم، فيما حازت الواردات على نسبة 21.5 % من إجمالي التجارة غير النفطية بين البلدين خلال الفترة نفسها مسجلة ما يقارب 77 مليار درهم. وبلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين خلال النصف الأول من العام الجاري 24.2 مليار درهم، توزعت بين 8.8 مليار درهم قيمة إعادة التصدير، و9.9 مليار درهم قيمة الصادرات غير النفطية، و5.4 مليار درهم قيمة الواردات. وبحسب بيانات تقرير حجم التجارة الخارجية بين البلدين، سجل العام 2013 ارتفاعاً في التبادل التجاري غير النفطي بنسبة 23 % ليصل إلى 28.8 مليار درهم، مقارنة بحجم التجارة في 2012. وسجل العام 2019 أعلى معدل تبادل تجاري بين الإمارات وسلطنة عمان خلال العقد الماضي بقيمة 48 مليار درهم، فيما سجل العام 2021 نمواً بلغ 10% ليصل إلى 46.5 مليار درهم،…

أخبار المشاريع الإماراتية التنموية في باكستان تساهم في الحد من آثار كارثة الفيضانات

المشاريع الإماراتية التنموية في باكستان تساهم في الحد من آثار كارثة الفيضانات

الأحد ٢٥ سبتمبر ٢٠٢٢

وام / تعرضت جمهورية باكستان الإسلامية خلال شهر أغسطس الماضي لأسواء كارثة فيضانات مدمرة، تسببت في خسائر بشرية ومادية كبيرة، تأثر بها أكثر من 33 مليون شخص، وغمرت المياه ما يعادل ثلث مساحة باكستان. وبحسب الاحصائيات الأخيرة الصادرة عن الهيئة الوطنية لمواجهة الكوارث الباكستانية فقد نتج عن هذه الكارثة وفاة أكثر من 1,569 شخصا منهم 552 طفلا، واصابة أكثر من 13 ألف شخص، ونزوح حوالي 7 ملايين نسمة لخارج مناطقهم، كما تم استخدام 5,500 مدرسة كمراكز إيواء للمتضررين. وقد ساهمت هذه الكارثة في انتشار نسبة عالية من الأمراض بسبب شرب المياه الملوثة مثل الإسهال، والملاريا، والتهاب الصدر، والأمراض الجلدية، والتهاب العيون وحمى الضنك، وتعرض ما يقارب من 1.9 مليون منزل للضرر والدمار، وجرفت أكثر من 12.7 ألف كيلو متر من الطرق، كما تدمر وسقط 390 جسرا حيويا، وتدمرت 24 ألف مدرسة ومعهد تعليمي، و1,460 مركزيا صحيا، بالإضافة إلى تلف ملايين الهكتارات من الأراضي والمحاصيل الزراعية، ونفوق 936 ألف رأس من الثروة الحيوانية، بحسب الاحصائيات الصادرة عن الهيئة الوطنية لإدارة الكوارث الباكستانية. ومنذ أواخر عام 2010 وبعد أن اجتاحت جمهورية باكستان الإسلامية كارثة الفيضانات المدمرة في ذلك العام، قدمت دولة الإمارات العربية المتحدة بتوجيهات المغفور له الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان "طيب الله ثراه"، ومتابعة من صاحب السمو الشيخ محمد…

أخبار محمد بن راشد: الإمارات في المرتبة الأولى عالمياً التي يرغب الشباب العربي العيش فيها

محمد بن راشد: الإمارات في المرتبة الأولى عالمياً التي يرغب الشباب العربي العيش فيها

الأربعاء ٢١ سبتمبر ٢٠٢٢

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي أن "الاقتصاد قبل كل شيء وهو كل شيء". وأضاف صاحب السمو في تدوينة عبر حسابه على شبكة "تويتر": اطلعت على استطلاع رأي الشباب العربي الذي تجريه شركة أصداء بي سي دبليو ويغطي 50 مدينة عربية في 17 دولة، مضيفاً أن "يرى أكثر من نصف الشباب العربي أن اقتصاد بلدانهم لا يسير في الاتجاه الصحيح، وأكد 45% من المشاركين أنهم يحاولون أو يفكرون جديّا بالهجرة من بلدانهم. الاقتصاد قبل كل شيء وهو كل شيء". وتابع سموه: في نفس الاستطلاع جاءت دولة الإمارات في المرتبة الأولى عالمياً التي يرغب الشباب العربي العيش فيها… حركة الناس بعيداً عنك أو باتجاهك هو التصويت الأكبر والأصدق على نجاح تجربتك… هذه رسالتي لجميع الحكومات. المصدر: الامارات اليوم

أخبار الإمارات تُطلق «نظام رد ضريبة للسياح» الرائد عالمياً

الإمارات تُطلق «نظام رد ضريبة للسياح» الرائد عالمياً

الأربعاء ١٤ سبتمبر ٢٠٢٢

أعلنت الإمارات عن إطلاق «النظام المُطوَّر لرد ضريبة القيمة المضافة للسياح»، والذي يُعد الأول من نوعه على مستوى العالم، كونه لا يعتمد على أي أوراق أو مستندات، ولا يتطلب احتفاظ السياح بأي فواتير أو إيصالات للشراء. وجرى الإعلان عن إطلاق النظام الجديد في مؤتمر صحفي عقدته صباح أمس في دبي «الهيئة الاتحادية للضرائب» وشركة «بلانيت لاسترداد الضرائب»، باعتبارها الجهة صاحبة فكرة النظام، وهي التي وضعت التصور الخاص به، وطوّرته تقنياً. كما شارك في المؤتمر عدّة جهات شريكة في دولة الإمارات، باعتبارها من أوائل الجهات التي آمنت بأهمية النظام الجديد ودوره في تعزيز انتعاش قطاع السياحة بالدولة. وساهمت هذه الجهات الشريكة في انتشار النظام الجديد، حيث تبنّته واشتركت فيه من خلال المتاجر والمنافذ التابعة لها على مستوى الدولة. وتضمنت الجهات الشريكة التي حضرت المؤتمر «أباريل جروب» للأزياء والسلع المُتعلقة بنمط الحياة، مجموعة «صديقي القابضة» المتخصصة في تجارة الساعات، مجموعة «محمد رسول خوري وأولاده» المتخصصة في تجارة المجوهرات والسلع الفاخرة بالتجزئة، و«مالابار جروب» للمجوهرات. وقال خالد البستاني، مدير عام الهيئة الاتحادية للضرائب، في افتتاح المؤتمر الصحفي: «منذ أن طبقت الإمارات ضريبة القيمة المُضافة لأول مرة في عام 2018، كانت الدولة حريصة على رد قيمتها إلى السياح، وذلك على الرغم من انخفاض نسبتها بالمقارنة مع نسب الضرائب المُضافة المفروضة في باقي دول العالم…