الأردن

أخبار جهود دولية لدفع الأطراف اليمنيــة إلى مفاوضات حاسمة في الأردن

جهود دولية لدفع الأطراف اليمنيــة إلى مفاوضات حاسمة في الأردن

الأربعاء ٢١ ديسمبر ٢٠١٦

تقود الولايات المتحدة والأمم المتحدة جهوداً مكثفة، وتمارسان ضغوطاً كبيرة على الأطراف اليمنية، من أجل الانخراط في جولة مفاوضات قصيرة لمدة 10 أيام، في الأردن، للتوصل إلى «اتفاق نهائي»، في ظل تدهور مريع للوضع الإنساني على نحو كارثي، في حين شهدت جبهات القتال تصعيداً بين الميليشيات وقوات الشرعية التي تمكنت، أمس، من تحقيق انتصارات جديدة في مأرب والبيضاء وتعز. وكثفت واشنطن والأمم المتحدة جهودهما لدفع الأطراف اليمنية للعودة إلى مفاوضات السلام، التي من المقرر أن تستضيفها هذه المرة العاصمة الأردنية عمان، بعد أن فشلت أربع جولات سابقة من المفاوضات في إحراز أي اختراق توافقي يضع حداً للصراع في اليمن. وشهدت الأسابيع الأخيرة مساعي أميركية بدعم إقليمي لتثبيت هدنة جديدة في اليمن خلال أسبوعين، تمهيداً لجولة حاسمة من المفاوضات حول خطة أممية تتضمن انسحاب الحوثيين من العاصمة صنعاء، وتسليم أسلحتهم البالستية «لطرف محايد»، مقابل المشاركة في حكومة وحدة وطنية. في السياق، عقدت اللجنة الرباعية لإحلال السلام في اليمن، المكونة من وزراء خارجية السعودية والإمارات وبريطانيا والولايات المتحدة، اجتماعاً في الرياض، بمشاركة المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد، ووزير الخارجية العمانية يوسف بن علوي، ووضع المشاركون إيضاحات لخريطة الطريق الخاصة بالحل السلمي في اليمن، وأكدوا أهمية مرجعياتها الثلاث، المبادرة الخليجية، ومقررات مؤتمر الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن الدولي 2216. فيما…

أخبار الأردنيون يشيعون شهداء الكرك وبدء التحقيق في الهجوم الإرهابي

الأردنيون يشيعون شهداء الكرك وبدء التحقيق في الهجوم الإرهابي

الثلاثاء ٢٠ ديسمبر ٢٠١٦

توافدت حشود غفيرة أمس الاثنين، إلى تشييع جثامين شهداء قوات الدرك والأمن العام الأردنية الذين لقوا حتفهم في المواجهات ضد المجموعة الإرهابية في الكرك. فيما بدأت السلطات الرسمية التحقيق في الهجوم الذي أوقع عشرة قتلى بينهم سبعة رجال أمن وضبطت متفجرات وأحزمة ناسفة خلال عمليات دهم، ما يشير بحسب وزير الداخلية إلى مخطط استهداف أوسع نطاقاً للمملكة. وشاركت قيادات رسمية عليا وشخصيات سياسية رفيعة المستوى إلى جانب وزراء ونوّاب وحضور كبير في تشييع الجثامين في محافظات مختلفة، فيما أكد أفراد عائلات الشهداء فخرهم واعتزازهم واصطفافهم إلى جانب الوطن. وتردد الأمير حمزة بن الحسين برفقة كبار المسؤولين على بيوت العزاء وقدموا واجب المواساة. ووقف قضاة وطلبة جامعات رسمية وخاصة وموظفون «دقيقة صمت واعتزاز» تعبيراً عن الثناء على دور الأمن والدرك. وقال العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني خلال ترؤسه أمس الاثنين، اجتماع مجلس السياسات الوطنية «إن الأردن سيبقى عصياً منيعاً وقوياً وقادراً على القضاء على الإرهاب وعصاباته ومحاولات الغدر والإجرام ونحن مستمرون في محاربة الظلاميين». وأضاف بحضور كبار المسؤولين العسكريين والأمنيين والمدنيين «سنتصدى بكل حزم لكل من يحاول الاعتداء أو المساس بأمن الأردن وسلامة المواطنين». وأكد أن شجاعة شهداء الأمن والدرك في عملية الكرك الإرهابية مصدر فخر واعتزاز. وقال «إن إنقاذ الرهائن الأبرياء الأردنيين وغيرهم من جنسيات أخرى محل تقدير وهذا عمل…

أخبار قوات أردنية خاصة تحرر رهائن احتجزهم مسلحون داخل قلعة الكرك

قوات أردنية خاصة تحرر رهائن احتجزهم مسلحون داخل قلعة الكرك

الإثنين ١٩ ديسمبر ٢٠١٦

نجحت قوات عسكرية خاصة تابعة للأمن الأردني في تحرير رهائن كانوا محتجزين داخل قلعة الكرك، بعد اشتباكات نارية، وعملية حصار واقتحام نوعية. وقتل عشرة اشخاص بينهم سبعة رجال أمن وسائحة كندية في هجوم شنه مسلحون مجهولون الاحد على مركز أمني ودوريات للشرطة في الكرك جنوب الاردن. وقالت مديرية الأمن العام الاردني في بيان ان «عدد الشهداء جراء احداث الكرك (118 كلم جنوب عمان) ارتفع الى تسعة شهداء منهم اربعة من رجال الامن وثلاثة من قوات الدرك واثنين من المواطنين اضافة الى وفاة سائحة كندية». وكان المصدر اشار في وقت سابق الى مقتل تسعة اشخاص بينهم السائحة الكندية. واضاف البيان انه نتج عن الهجوم الذي وقع على مركز أمن المدينة ودوريات للشرطة «اصابة 27 شخصا بينهم عدد من رجال الامن وقوات الدرك ومواطنين اسعفوا للمستشفى للعلاج». من جهتها، اعلنت قوات الدرك في بيان ان «وحدات تابعة لها قتلت عددا من الخارجين عن القانون الذين ارتكبوا الجرائم البشعة بعد ظهر الاحد، بحق رجال الامن العام وقوات الدرك والمواطنين الامنيين في محافظة الكرك». واضافت ان قواتها «تقوم بتمشيط قلعة الكرك». وبحسب البيان فان «احدى دوريات الامن العام العاملة في منطقة القطرانة بمحافظة الكرك تبلغت بوجود حريق في احد المنازل وفور وصولهم للمكان تعرض طاقم الدورية لإطلاق نار مفاجئ من قبل مجهولين كانوا داخله…

أخبار الإمارات: نقف مع الأردن في مواجهة الإرهاب الغادر

الإمارات: نقف مع الأردن في مواجهة الإرهاب الغادر

الإثنين ١٩ ديسمبر ٢٠١٦

دانت دولة الإمارات بشدة حادث إطلاق النار الذي استهدف بعض دوريات الشرطة في مدينة الكرك بالأردن وأدى إلى استشهاد 9 أشخاص ووفاة سائحة كندية وإصابة 27 آخرين. وأكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، في بيان، موقف الدولة الثابت الرافض للإرهاب بكل صوره وأشكاله، الداعي إلى ضرورة تعزيز العمل الجماعي، وتوطيد التعاون الدولي، وتضافر جميع الجهود الموجهة للقضاء على التنظيمات الإرهابية التي تهدد أمن العالم واستقراره. وعبّرت عن تضامن الإمارات مع الأردن الشقيق في مواجهة هذه الأعمال الإرهابية الغادرة، أياً كانت دوافعها ومصدرها. كما دانت الإمارات التفجير الإرهابي الذي استهدف حافلة تُقل عسكريين قرب جامعة أرجياس التركية في ولاية قيصرية. وأعربت وزارة الخارجية والتعاون الدولي عن خالص تعازيها ومواساتها لأهالي الضحايا وذويهم، وللحكومة التركية، من جراء هذه الجريمة النكراء، وتمنّت الشفاء العاجل لجميع المصابين. المصدر: البيان

أخبار الأردن.. تفاصيل الهجوم الدامي في مدينة الكرك

الأردن.. تفاصيل الهجوم الدامي في مدينة الكرك

الأحد ١٨ ديسمبر ٢٠١٦

شهدت مدينة الكرك في الأردن مواجهات مسلحة بين قوات الأمن ومسلحين تحصنوا في قلعة المدينة التاريخية، وقد أدت تلك المواجهات إلى مقتل 9 أشخاص بينهم سائحة كندية، قبل أن تنتهي العملية بتحرير بقية الرهائن وانتهاء الطوق الأمني حول القلعة بعد اقتحامها من قبل رجال الأمن. ووفقا لإدارة الاعلام الامني في مديرية الامن العام فان إحدى دوريات الامن العاملة في منطقة القطرانه في محافظة الكرك تبلغت بوجود حريق في أحد المنازل وفور وصولهم للمكان تعرض طاقم الدورية لإطلاق نار مفاجئ من قبل مجهولين كانوا داخله ونتج عن الحادثة إصابة رجلي أمن عام ولاذ مطلقو النار بالفرار. وأضافت ادارة الاعلام الأمني انه وبعدها بفترة وجيزة أطلق مجهولون عدة عيارات نارية باتجاه احدى الدوريات العاملة ايضا في محافظة الكرك دون وقوع إصابات. ليرد بعد ذلك بلاغ اخر حول قيام مجهولين بإطلاق عيارات نارية من داخل قلعة الكرك باتجاه مركز امن المدينه في محافظة الكرك ونتج عن ذلك عدد من الإصابات من رجال الامن العام والمارة , اسعفوا للمستشفى للعلاج. وجرى على الفور تطويق القلعة والمنطقة المحيطة من قبل رجال الامن العام وقوات الدرك والاجهزة الامنية الاخرى والتي باشرت بتنفيذ عملية امنية للتعامل مع المسلحين الذين قدر عددهم بعشرة مسلحين. وقد بثت مواقع أردنية صور تحرير مدنيين وسياح محتجزين في قلعة الكرك، وقالت مواطنين…

أخبار الأردن قلق من إقرار الكونغرس الأميركي قانونًا يجيز مقاضاة دول

الأردن قلق من إقرار الكونغرس الأميركي قانونًا يجيز مقاضاة دول

الأربعاء ١٤ سبتمبر ٢٠١٦

أعربت الحكومة الأردنية، اليوم الأربعاء، عن قلقها لتبعات مشروع القانون الذي أقره الكونغرس الأميركي والذي يجيز لعائلات ضحايا اعتداءات بمقاضاة دول ومطالبتها بتعويضات. وقالت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا) إن «حكومة المملكة الأردنية الهاشمية أعربت عن قلقها لتبعات قانون «العدالة ضد رعاة الإرهاب» الذي أقره الكونغرس الأميركي مؤخرًا، لما قد ينتج عن ذلك من انعكاسات سلبية على التعاون الدولي في مكافحة الإرهاب في هذه المرحلة التي تتطلب أعلى مستويات التنسيق والعمل المشترك». ونقلت الوكالة عن وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة محمد المومني قوله إن «هذا التشريع يتعارض مع مبادئ المساواة في سيادة الدول والذي نص عليه ميثاق الأمم المتحدة». وأضاف أن «حكومة المملكة الأردنية الهاشمية تأمل في أن يعيد الكونغرس الأميركي النظر في هذا القانون». وأكد البيت الأبيض الاثنين أن الرئيس باراك أوباما سيستخدم حق النقض «فيتو» ضد قانون «العدالة ضد رعاة الإرهاب» الذي أقره الكونغرس والذي يسمح لعائلات بمقاضاة دول. ولكن حتى في حال استخدام أوباما الفيتو، فهذا لا يعني تلقائيًا أن القانون لن يرى النور، إذ يمكن للكونغرس أن يتخطى الفيتو الرئاسي ويصدر القانون إذا أقره مجددًا مجلساً الشيوخ والنواب بأغلبية الثلثين هذه المرة، وهو أمر ليس مستبعدًا في ظل هيمنة الجمهوريين على المجلسين. وعبرت دول مجلس التعاون الخليجي والجامعة العربية والمغرب والعديد من الدول…

أخبار الإرهاب يقتل 6 جنود أردنيين على الحدود مع سوريا

الإرهاب يقتل 6 جنود أردنيين على الحدود مع سوريا

الأربعاء ٢٢ يونيو ٢٠١٦

تعرضت الحدود الأردنية مع سوريا لهجوم إرهابي بسيارة مفخخة، أسفر عن مقتل ستة جنود أردنيين وإصابة 14، ما استدعى إعلان القوات المسلّحة الأردنية الحدود الشمالية والشمالية الشرقية منطقة عسكرية مغلقة. ودانت دولة الإمارات بشدة الهجوم.. حيث أكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، أنّ دولة الإمارات إذ تستنكر هذا العمل الإجرامي الجبان، فإنها تؤكد تضامنها ووقوفها قيادة وحكومة وشعباً مع الأردن في كل ما يتخذه من إجراءات لحماية حدوده والحفاظ على أمنه واستقراره وسلامة أراضيه. وشددت دولة الإمارات مجدداً على ضرورة تضافر الجهود الدولية لمواجهة العنف والإرهاب بجميع أشكاله وصوره أياً كان مصدره. وتوعّد العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني بأنّ المملكة ستضرب بيد من حديد من يهدّد أمنها. وأضاف في اجتماع لقيادة الجيش، أنّ الأردن سيبقى عصياً في وجه كل المحاولات الجبانة. المصدر: البيان

أخبار الإمارات تدين الانفجار الذي استهدف موقعا عسكريا في الأردن

الإمارات تدين الانفجار الذي استهدف موقعا عسكريا في الأردن

الثلاثاء ٢١ يونيو ٢٠١٦

أدانت دولة الإمارات العربية المتحدة بشدة الانفجار الذي استهدف موقعا عسكريا لخدمات اللاجئين على الحدود الشمالية الشرقية للأردن ما أسفر عن استشهاد ستة جنود وإصابة / 14 / آخرين من منتسبي القوات المسلحة والأجهزة الأمنية الأردنية. و أكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي في بيان لها أن دولة الإمارات " إذ تستنكر هذا العمل الإجرامي الجبان الذي استهدف عددا من منتسبي القوات المسلحة الأردنية فإنها تؤكد تضامنها و وقوفها قيادة وحكومة وشعبا مع المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة في كل ما تتخذه من إجراءات لحماية حدودها والحفاظ على أمنها واستقرارها وسلامة أراضيها ". و شددت دولة الإمارات مجددا على ضرورة تضافر الجهود الدولية كافة لمواجهة العنف والإرهاب بجميع أشكاله وصوره وأيا كان مصدره والجهات التي تقف خلفه.. وأعربت عن تعازيها لذوي الضحايا وللحكومة والشعب الأردني الشقيق وتمنت الشفاء العاجل للمصابين. المصدر: الإمارات اليوم

أخبار الأردن يدّشن محطة شمسية لإنتاج الكهرباء

الأردن يدّشن محطة شمسية لإنتاج الكهرباء

الخميس ٠٥ مايو ٢٠١٦

دشّن رئيس مجلس المفوضين في هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن في الأردن فاروق الحياري، مشروع توليد الطاقة الكهربائية من الخلايا الشمسية لمد مبنى الهيئة بنحو 140 كيلوواط بكلفة بلغت 119 ألف دينار (168 ألف دولار). وقال في تصريح على هامش افتتاح «مكتب التوعية في قطاع الطاقة والمعادن»، إن «مشروع الخلايا الشمسية ومكتب التوعية بالطاقة والمعادن جاءا تتويجاً لاحتفالات الهيئة بعامها الثاني». وأضاف أن «المشروع القابل للتوسيع لإنتاج نحو 175 كيلوواط، مهم في إطار جهود ترشيد الاستهلاك للحد من ارتفاع فاتورة الطاقة في الهيئة ودعم الجهود الوطنية في هذا المجال». وأوضح أن «مشروع الخلايا الشمسية يحتوي على 560 خلية شمسية صمم لتزويد مبنى الهيئة بالطاقة ومساحته 600 متر مربع موزعة على سطح المبنى والساحة أمامه». وأشار إلى أن «مكتب التوعية بقطاع الطاقة والمعادن مزوّد بالأجهزة المستخدمة في الرقابة الإشعاعية الحدودية والوقاية الإشعاعية وأجهزة البيئة مثل قياس الغبار والغازات». ولفت إلى إمكان ربط مشروع توليد الطاقة الكهربائية من الخلايا الشمسية الخاص بالهيئة، بشاشة وضعت في المكتب لمراقبة الحمل والاستطاعة التوليدية الناتجة من المشروع ومراقبــة تغيّر الأحمال خلال اليوم. وزوّد المكتب أيضاً بشاشة عرض خاصة بالتوعية لعرض برامج وثائقية عن القطاعات في الهيئة، إضافة إلى عرض انجازاتها مع التركيز على أدوات التوعية اللازمة لبرامج ومشاريع كفاءة الطاقة. المصدر: الوطن الكويتية

أخبار “داعش” يتجسس على الأردن بطائرة وحمام زاجل

“داعش” يتجسس على الأردن بطائرة وحمام زاجل

الأربعاء ٠٤ مايو ٢٠١٦

صرح قائد حرس الحدود الأردنية العميد الركن صابر المهايرة، اليوم الأربعاء، بأنه تم ضبط طائرة تجسس وحمام زاجل أرسلهما تنظيم «داعش». ونقلت صحيفة «الغد» على موقعها الإلكتروني عنه القول إنه تم ضبط طير حمام زاجل «أرسله تنظيم «داعش »إلى شخص مقيم في الأردن، مزود برسالة فيها رقم هاتف أردني»، إضافة إلى ضبط طائرة تجسس موجهة أيضًا من تنظيم «داعش» إلى الأراضي الأردنية. وكشف عن وجود «مصادر معلوماتية داخل مخيم في منطقة الرقبان على الحد الشمالي الشرقي، تعمل لحساب تنظيم داعش»، لكنه أشار إلى أنها لا تشكل أي خطر أمني على الأردن، وفي حال شكلت أي تهديد سيتم التعامل معه. وقال إنه يوجد في مخيم الرقبان الذي يقع على مساحة 21 كلم مربع، 59 ألف لاجئ سوري أغلبهم يرغب في العبور إلى الأردن. وأضاف أنه تم التفاهم وإبلاغ جميع الفصائل المتواجدة قرب الحدود الأردنية الشمالية والشمالية الشرقية والشرقية الابتعاد عن الحدود لمسافة سبعة كيلومترات لحماية الأراضي الأردنية، منوهاً بأن أي فصيل أو تنظيم يدخل في هذه المسافة سيتم الرد عليه بحزم. المصدر: الإتحاد

أخبار الأردن يستدعي سفيره من طهران رفضاً لتدخلاتها في شؤون العرب

الأردن يستدعي سفيره من طهران رفضاً لتدخلاتها في شؤون العرب

الثلاثاء ١٩ أبريل ٢٠١٦

وسط ترحيب شعبي واسع، استدعت المملكة الأردنية الهاشمية أمس، سفيرها لدى طهران للتشاور. وعقب وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة د. محمد المومني في تصريح صحافي وزع على وسائل الإعلام الأردنية ونشرته وكالة الأنباء الرسمية بالقول إن الحكومة خلصت إلى ضرورة إجراء وقفة تقييمية في هذه المرحلة حيال العلاقات الأردنية الإيرانية، في ضوء المعطيات والتطورات، التي اقتضت اتخاذ القرار باستدعاء السفير الأردني في طهران للتشاور. ولاقت الخطوة ترحيباً واسعاً في الأردن سواء من الشق السياسي النخبوي أو الشعبي. في الوقت الذي قال فيه المومني إن نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين أوعز للسفير في طهران بالعودة إلى العاصمة لهذه الغاية. وجددت حكومة المملكة في بيانها تأكيدها على أنها، أسوة بالدول العربية الشقيقة، قد عملت وستستمر بالعمل، لجعل العلاقات مع إيران، التي يربطنا بشعبها تاريخ مشترك طويل ومصالح وتحديات مشتركة، إيجابية وبناءة. وأعربت عن أملها أن تقوم حكومة إيران بمد جسور الثقة والتواصل مع جوارها العربي، وتثبيتها على القواعد الراسخة لمبادئ حسن الجوار واحترام سيادة الدول العربية والامتناع عن أي تدخل في شؤونها الداخلية. برنامج إيران النووي ووفق تصريح المومني، فإنه عندما تم الإعلان عن التوصل إلى الاتفاق الخاص ببرنامج إيران النووي ما بين دول مجموعة 5+ 1 وطهران، عبرت الحكومة الأردنية في حينه عن مساندتها ودعمها للاتفاق،…

أخبار عبد الله الثاني: إسرائيل والأردن واجها الطيران الروسي قرب الحدود السورية

عبد الله الثاني: إسرائيل والأردن واجها الطيران الروسي قرب الحدود السورية

الأحد ٢٧ مارس ٢٠١٦

قال العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني لأعضاء في الكونغرس الأميركي إن الطائرات الأردنية والإسرائيلية من طراز «أف - 16» واجهت طائرة مقاتلة روسية، عندما كانت تقترب من الحدود السورية الجنوبية خلال الحملة الجوية الروسية الأخيرة في سورية ضد المعارضين المناهضين للرئيس السوري بشار الأسد. ونقلت صحيفة «واشنطن تايمز» الأميركية عن صحيفة «هآرتس» الإسرائيلية قولها إن الملك عبد الله صرح بذلك في 11 كانون الثاني (يناير) الماضي، أثناء لقائه عدداً من أعضاء الكونغرس الأميركي. ونقلت الصحيفة عن الملك الأردني قوله: «رأينا الروس يطيرون بالقرب من حدودنا، لكن طائرات أف - 16 إسرائيلية وأردنية واجهتهم»، وأضاف أن «الروس شعروا بالصدمة وفهموا أنهم لن يتمكنوا من العبث معنا ونشر الفوضى». وذكر الملك أن الأردن تحدث في كثير من الأحيان مع إسرائيل خلال مفاوضاتها مع الروس، وقال للمشرعين الأميركيين: «ناقشنا فكرة عن كيفية إبقاء الروس في مكانهم». وقالت «واشنطن تايمز» إن «العديد من المحللين قالوا إن إسرائيل والأردن دعما القوى المناهضة للأسد في سورية خلال السنوات القليلة الماضية في الحرب ضد النظام». وأضافت أنه «يقال إن الملك قال لأعضاء الكونغرس أن الأردن أرسل أيضاً قوات خاصة لمساعدة الثوار السوريين على الأرض في استعادة السيطرة على مناطق رئيسة من القوات الحكومية». ولم تعلق موسكو على التقرير حتى الآن. وذكرت الصحيفة الأميركية أن رئيس الوزراء…