القدس

أخبار الإمارات والسعودية تستنكران بشدة اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل

الإمارات والسعودية تستنكران بشدة اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل

الخميس ٠٧ ديسمبر ٢٠١٧

استنكرت دولة الإمارات والمملكة العربية السعودية، اليوم الخميس، بشدة قرار الإدارة الأميركية الاعتراف بمدينة القدس المحتلة عاصمة لإسرائيل. وأعربت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، في بيان، عن أسفها واستنكارها الشديدين لهذا القرار. وقالت الوزارة إن مثل هذه القرارات الأحادية تعد مخالفة لقرارات الشرعية الدولية ولن تغير من الوضعية القانونية لمدينة القدس باعتبارها واقعة تحت الاحتلال ويعتبر انحيازا كاملا ضد حقوق الشعب الفلسطيني التاريخية والثابتة في القدس والتي كفلتها القرارات الدولية ذات الصلة وحظيت باعتراف وتأييد المجتمع الدولي. وأعربت الوزارة عن بالغ القلق من التداعيات المترتبة لهذا القرار على استقرار المنطقة لما ينطوي عليه من تأجيج مشاعر الشعوب العربية والإسلامية نظرا لمكانة القدس في الوجدان العربي والإسلامي. وأشارت وزارة الخارجية والتعاون الدولي إلى التأثيرات السلبية للقرار على مستقبل عملية السلام بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي. وأكدت الوزارة ضرورة الالتزام بقرارات الأمم المتحدة كافة ذات الصلة بمدينة القدس بما فيها قرارات مجلس الأمن ومبادئ القانون الدولي التي تنص على عدم إنشاء بعثات دبلوماسية فيها أو نقل السفارات إليها أو الاعتراف بها عاصمة لدولة الاحتلال والتى تعتبر أن القدس الشرقية جزء لا يتجزأ من الأرض الفلسطينية المحتلة عام 1967. وقال البيان إن دولة الإمارات سبق وأن حذرت من أن الإقدام على هذه الخطوة يعد إخلالا كبيرا بمبدأ عدم التأثير على مفاوضات الحل النهائي ويخالف القرارات…

أخبار عباس: اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل ينهي عملية السلام

عباس: اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل ينهي عملية السلام

الأربعاء ٠٦ ديسمبر ٢٠١٧

أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن اعتراف الرئيس الأميركي بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل ونقل سفارة الولايات المتحدة إليها سيؤدي إلى إنهاء عملية السلام. وطالب الرئيس عباس، في رسالة عاجلة وجهها إلى الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش، مجلس الأمن بالتدخل لوقف الخطوة الأميركية. وأكد عباس أن هاتين الخطوتين ستؤديان إلى تغيير جوهري في موقف الولايات المتحدة بشأن قضية فلسطين وستخربان الجهود الرامية إلى إحياء عملية السلام بشكل كبير، مشيرًا إلى أن تحرك الرئيس الأميركي ينتهك الاتفاقات القائمة والقرارات الدولية بشأن هذه المسألة وسيضر بمشاعر العرب والمسلمين والمسيحيين وتؤدي إلى نهاية عملية السلام. واعتبر الرئيس الفلسطيني أن هذه الخطوة بمثابة مكافأة لإسرائيل رغم أنها تواصل سياستها في بناء المستوطنات والاحتلال ومحاولاتها تغيير طابع القدس. يأتي ذلك فيما وضعت قيادة جيش الاحتلال الإسرائيلي مختلف الوحدات العسكرية الموجودة ضمن التدريبات على أهبة الاستعداد لنقلها بأي لحظة إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة وذلك تحسباً من اندلاع مواجهات خلال فعاليات يوم الغضب رفضاً لقرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأميركية إليها. واتخذ هذا القرار في ختام مناقشات أجرتها هيئة الأركان العامة لجيش الاحتلال الإسرائيلي والتي استمرت حتى منتصف الليل وتم خلالها بحث فرص تدهور الأوضاع الأمنية خلال الأيام المقبلة على ضوء خطوة ترامب. وذكرت تقارير إعلامية إسرائيلية أن مسؤولين أمنيين إسرائيليين…

أخبار السلطة تطلب تحركاً عربياً ودولياً واسعاً لحماية الأقصى

السلطة تطلب تحركاً عربياً ودولياً واسعاً لحماية الأقصى

الثلاثاء ٠٥ ديسمبر ٢٠١٧

حذرت هيئات مقدسية من مخاطر اقتحام مجموعة من المتطرفين صباح أمس الأحد، المسجد الأقصى المبارك برفقة عدد كبير من ضباط شرطة الاحتلال وتغيير مسار جولتهم التقليدي في ساحات المسجد، والصعود لصحن قبة الصخرة المشرفة. ووصفت الهيئات وهي (دائرة الأوقاف الإسلامية، دار الإفتاء الفلسطينية، الهيئة الإسلامية العليا ومجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية) في بيان الخطوة بالخطيرة، وأنها تشكل تحديًا مسبوقًا لفرض واقع جديد. وأوضحت أن هذه الخطوة تُنبئ ببرنامج تهويدي سيؤدي لإشعال المنطقة برمتها في ظل الصمت العربي والإسلامي، والتحفيز الأمريكي بإعلان القدس عاصمة ل «إسرائيل»، ونقل السفارة الأمريكية إليها.  ‏من جانبها، طالبت السلطة الفلسطينية بتحرك عربي وإسلامي ودولي عاجل لوقف اقتحامات المسجد الأقصى التي ينفذها المستوطنون تحت حماية قوات الاحتلال. وقال المتحدث باسم الحكومة يوسف المحمود في بيان، إن «اقتحام المستوطنين صحن قبة الصخرة المشرفة يعد تماديا من قبل الحكومة «الاسرائيلية» على المساس بالمقدسات والعدوان على أقدس مقدسات العرب والمسلمين في مدينة القدس العربية المحتلة». وحمل المحمود الحكومة «الإسرائيلية» المسؤولية عن الجرائم كافة التي تقترفها عصابات المستوطنين تجاه المسجد الأقصى المبارك. من جهتها قالت وزارة الخارجية إن «هذا التصعيد الخطير في الاقتحامات وشكلها هو تصعيد مقصود واستغلال بشع لما قد يصدر عن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تجاه القدس». المصدر: الخليج

أخبار الفصائل تتنافس على تبني عملية القدس.. وحملة اعتقالات في الضفة

الفصائل تتنافس على تبني عملية القدس.. وحملة اعتقالات في الضفة

الأحد ١٨ يونيو ٢٠١٧

أعلنت الجبهة الشعبية وحركة حماس وتنظيم داعش المسؤولية عن عملية القدس، في وقت عم التوتر العام أغلبية الأراضي الفلسطينية في أعقاب العملية التي نفذها شبان فلسطينيون وأدت إلى مقتل مجندة «إسرائيلية»، حيث باشرت سلطات الاحتلال إجراءات أمنية مشددة بما في ذلك اقتحام قرية دير أبو مشعل غرب رام الله وسط وقوع مواجهات واشتباكات بين أهالي القرية وجنود الاحتلال ما أدى إلى إصابة ثلاثة فلسطينيين برصاص الجنود الذين وصلوا القرية لإجراء مسح هندسي لمنازل الشبان الثلاثة منفذي العملية في القدس. وحاصرت قوات الاحتلال قرية دير أبو مشعل وأجرت عملية مسح هندسي لمنازل منفذي العملية الثلاثة تمهيدًا لهدمها، وقامت بالتفتيش عن أسلحة واعتقال شاب مشتبه به، ومصادرة 22 مركبة بعد أن فرضت طوقاً أمنياً على القرية وعدم السماح بالخروج إلا للحالات الإنسانية ومصادرة تصاريح أهالي منفذي العملية. وأكدت المصادر أن مواجهات عنيفة اندلعت بين شبان القرية وجنود الاحتلال الذين أطلقوا الأعيرة النارية وقنابل الصوت والغاز باتجاههم ما أدى إلى إصابة ثلاثة شبان بالرصاص الحي والعشرات بالأعيرة المطاطية وحالات اختناق جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع. وأعلنت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين تبنيها لهذه العملية عبر جناحها العسكري كتائب الشهيد أبو علي مصطفى، مؤكدة أن اثنين من الشهداء الثلاثة الذين نفذوا العملية هم أعضاء في الجبهة. وكشفت الجبهة في بيان، أن اثنين من شهداء العملية…

أخبار المستوطنون يوترون القدس ويدنسون الأقصى و«الجلزون» يودع شهيده

المستوطنون يوترون القدس ويدنسون الأقصى و«الجلزون» يودع شهيده

الأربعاء ١٢ أبريل ٢٠١٧

شيع الآلاف من مخيم الجلزون للاجئين والقرى المجاورة في محافظة رام الله والبيرة، ظهر أمس، جثمان الشهيد الفتى جاسم محمد نخلة (17 عاماً)، والذي استشهد مساء أمس الاول، متأثراً بجروحه التي أصيب بها في الثالث والعشرين من آذار الماضي، إثر إصابته بالرصاص في الرأس والصدر والقدم، في حين اقتحم مستوطنون المسجد الأقصى المبارك، بينما أجبر الاحتلال مواطناً مقدسياً على هدم منزله في القدس المحلتة، كما اعتدى على أشجار الزيتون وأراض للفلسطينيين في رام الله ونابلس. واتسمت مراسيم التشييع للفتى نخلة بمشاعر الغضب على مواصلة «إسرائيل» وجنودها باستهداف الأطفال والفتية سيما أن اثنين من المصابين ما زالا يتلقيان العلاج وسط مخاطر على حياتهما بعد استشهاد الفتى محمد محمود حطاب (17 عاماً) إثر إطلاق قوات الاحتلال النار على المركبة التي كان يستقلها الشباب الأربعة، بالقرب من مخيم الجلزون، بزعم إلقاء زجاجات حارقة على مستعمرة «بيت إيل». وحرص المشاركون في مسيرة تشييع الفتى نخلة على لف جثمانه بالعلم الفلسطيني خلال خروج الموكب من مجمع فلسطين الطبي، وسط الهتافات المطالبة بالثأر لدمه ومشاعر الغضب التي عمت أرجاء المخيم. إلى ذلك، واصلت الجماعات اليهودية المتطرفة اقتحاماتها لباحات المسجد الأقصى في عيد «الفصح» اليهودي حيث اقتحم قرابة 30 مستوطناً بحماية جنود الاحتلال ساحات الأقصى في ساعات الصباح الباكر، في وقت عزز الاحتلال إجراءات التفتيش على المصلين…

أخبار الاحتلال يجبر عائلة مقدسية على هدم منزلها بيدها

الاحتلال يجبر عائلة مقدسية على هدم منزلها بيدها

الأحد ١٩ فبراير ٢٠١٧

أجبرت قوات الاحتلال «الإسرائيلي» عائلة مقدسية على هدم منزلها بيدها؛ بزعم البناء من دون ترخيص، واقتحم الجنود الخليل واعتقلوا 5 فلسطينيين، واحتجزوا عشرات المركبات الفلسطينية غرب جنين. فقد قامت عائلة قراعين صباح أمس السبت، بهدم منزلها في بلدة سلوان، بيدها، بقرار من بلدية الاحتلال «الإسرائيلي» في القدس المحتلة. وأوضحت عائلة قراعين في بيان، أنها قامت السبت بتنفيذ قرار بلدية الاحتلال القاضي بهدم المنزل بذريعة البناء من دون ترخيص، لافتة إلى أن البلدية أمهلتها أسبوعين لتنفيذ قرار الهدم، وإلا سيتم هدم المنزل من قبل طواقم البلدية وفرض تكاليف الهدم على العائلة. وأضافت العائلة أن المنزل البالغة مساحته 65 متراً مربعاً، قائم منذ 7 سنوات، وخلال الفترة الأخيرة أصدرت بلدية الاحتلال قراراً بهدمه. من جهة أخرى اعتقلت قوات الاحتلال أمس السبت، خمسة فلسطينيين من محافظة الخليل، جنوب الضفة الغربية. وقال نادي الأسير الفلسطيني في بيان، إن قوات الاحتلال اقتحمت الخليل وسط إطلاق كثيف للنيران، واعتقلت من زعمت أنهم مطلوبون. واحتجزت قوات الاحتلال السبت، عشرات المركبات الفلسطينية على حاجز عسكري مفاجئ أقامته على مدخل قرية زبوبا غرب مدينة جنين شمال الضفة الغربية. وقال مجلس قروي زبوبا في بيان، إن قوات الاحتلال احتجزت عشرات المركبات على الحاجز المذكور، وشرعت بتفتيشها والتدقيق بالبطاقات الشخصية لركابها، ما أدى إلى إعاقة تنقلهم، مؤكداً أن جنود الاحتلال الموجودين…

أخبار مقتل 4 جنود إسرائيليين بالقدس

مقتل 4 جنود إسرائيليين بالقدس

الإثنين ٠٩ يناير ٢٠١٧

قتل أربعة جنود إسرائيليين وأصيب 15 آخرون بجروح في عملية دهس بالقدس المحتلة نفّذها فلسطيني قبل أن يستشهد، في ترجمة لحالة الغضب والإحباط التي يعيشها المقدسيون بفعل سياسات الاحتلال والانتهاكات والتهويد والتدنيس اليومي للمسجد الأقصى المبارك. وذكر بيان لشرطة الاحتلال، أنّ سائق شاحنة فلسطينياً استهدف 15 جندياً إسرائيلياً بشاحنته، لتدهس عدداً من الجنود الذين كانوا يغادرون إحدى الحافلات. وفيما نقل الجنود المصابون إلى المستشفيات، ووصفت جراح أحدهم بالخطيرة وأربعة آخرين بالمتوسطة، فضلاً عن عشر إصابات طفيفة، أصدرت السلطات أوامر بحظر النشر عن تفاصيل التحقيقات. وأكّد ناطق باسم الشرطة، أنّ الجنود كانوا قد ترجلوا من حافلة في الحي المطل على البلدة القديمة في القدس، واصفاً الهجوم بـ«المتعمّد». وكشفت مصادر فلسطينية عن أنّ منفّذ عملية الدهس من سكان القدس المحتلة، ويدعى فادي القنبر (28 عاماً) وهو أسير محرر ويسكن في جبل المكبر شرق القدس. وفور التعرف إلى هوية المنفّذ، استنفر الاحتلال قواته وأرسل عناصره إلى بلدته، واقتحموا منزله قبل أن يقدموا على مصادرة مقتنياته الشخصية ويعتقلوا كل أفراد عائلته. المصدر: البيان

أخبار مقتل 4 جنود إسرائيليين بعملية دهس في القدس

مقتل 4 جنود إسرائيليين بعملية دهس في القدس

الأحد ٠٨ يناير ٢٠١٧

قتل أربعة جنود اسرائيليين واصيب 15 اخرون الاحد بعد ان دهستهم شاحنة في القدس في حي ارمون هنتسيف الاسرائيلي، حسبما أعلنت الشرطة الإسرائيلية، مشيرة الى مقتل سائق الشاحنة ايضا. وفرضت الشرطة الاسرائيلية امر حظر نشر على كافة التفاصيل المتعلقة بالهجوم وحول هوية سائق الشاحنة. لكن مصادر أمنية فلسطينية قالت ان السائق شاب فلسطيني من حي جبل المكبر في القدس الشرقية المحتلة. المصدر: البيان

أخبار إسرائيل تتوسع في القدس وتعـوّل على الإدارة الأميركية المقبلة

إسرائيل تتوسع في القدس وتعـوّل على الإدارة الأميركية المقبلة

الأربعاء ٢٨ ديسمبر ٢٠١٦

واصلت إسرائيل تحديها مجلس الأمن ضاربة عرض الحائط بدعوته إياها لوقف الاستيطان فورا باعتباره يخالف القانون الدولي، معلنة أنها قد تدفع قدما بخطط لبناء آلاف الوحدات السكنية الاستيطانية الإضافية في القدس الشرقية المحتلة، وذلك بالتزامن مع إعلان منظمة «عير عميم» المناهضة للاستيطان أن لجنة التخطيط في القدس ستقوم الأربعاء ببحث إصدار تراخيص لبناء 618 وحدة استيطانية إضافية في القدس الشرقية. وتحدث نائب رئيس بلدية القدس مئير ترجمان، الذي يترأس لجنة التخطيط في البلدية، عن مسعاه لتقديم خطط لبناء 5600 وحدة استيطانية إضافية في مراحل التخطيط الأولية، مشيراً إلى عدم وجود أي خطط لإلغاء محادثات اللجنة كرد على قرار مجلس الأمن الدولي ،وإلى أن مئات من الوحدات الاستيطانية كانت على جدول أعمال اللجنة قبل التصويت في الأمم المتحدة. وأضاف «سنبحث كل ما هو مطروح على الطاولة بطريقة جدية». وحسب «عير عميم»، فان الوحدات الـ 618 تتضمن 140 وحدة في بسجات زئيف، 262 في رمات شلومو و216 في رموت. وكتب ترجمان على صفحته على موقع فيسبوك «لا تعنيني الأمم المتحدة أو أي أمر آخر يحاول أن يملي علينا ما نفعله في القدس». وأضاف «آمل أن تقوم الحكومة والإدارة الأميركية الجديدة بمنحنا المزيد من التقدم لمواصلة وتعويض النقص الذي تسببت به إدارة اوباما في ثماني سنوات» في البناء الاستيطاني. واتخذت إسرائيل سلسلة إجراءات…

أخبار مخطط «إسرائيلي» لبناء 770 وحدة استيطانية في القدس

مخطط «إسرائيلي» لبناء 770 وحدة استيطانية في القدس

الإثنين ٠٥ ديسمبر ٢٠١٦

يخطط الاحتلال «الإسرائيلي» لتشييد 770 وحدة استيطانية جديدة جنوب القدس، واعتقلت قواته 18 فلسطينياً من مناطق متفرقة من الضفة الغربية المحتلة، كما اعتقلت بحريته صيادين اثنين قبالة سواحل غزة المحاصرة. فقد كشفت القناة العبرية العاشرة، صباح أمس الأحد، النقاب عن خطة استيطانية جديدة لبناء مئات الوحدات الاستيطانية في مستوطنة غيلو المقامة على أراضٍ فلسطينية جنوب غرب القدس المحتلة. وأوضحت القناة التلفزيونية أنه سيتم بعد غد الأربعاء الموافقة على خطة لبناء 770 وحدة استيطانية في مستوطنة غيلو، إلى جانب بناء كنيس، مبينة أنه كان من المفترض بناء الوحدات الاستيطانية والكنيس منذ عام 2013، إلا أن الولايات المتحدة كانت تقف عائقًا أمام تنفيذ هذا المخطط، ومازالت ترفضه. وأكدت القناة التلفزيونية، أن المنطقة الواصلة ما بين بيت لحم والقدس المحتلة ستشهد سلسلة مشروعات استيطانية في المستقبل القريب. من جهة اخرى اعتقلت قوات الاحتلال فجر أمس الأحد، 15 فلسطينياً في مناطق متفرقة بالضفة الغربية المحتلة. وقال نادي الأسير الفلسطيني في بيان، إن قوات الاحتلال اقتحمت مدن الخليل ورام الله ونابلس وجنين وسط إطلاق كثيف للنار قبل اعتقال من زعمت أنهم مطلوبون، واعتقلتهم. وأفادت وسائل إعلام «إسرائيلية» أمس الأحد بأن قوات الاحتلال اعتقلت الليلة قبل الماضية ثلاثة فلسطينيين من الضفة الغربية. وذكرت أنه «يشتبه في المعتقلين الضلوع في أحداث عنف وشغب» حسب تعبيرها. وفي قطاع…

أخبار الاحتلال يُسْكِت أذان الفجر في القدس

الاحتلال يُسْكِت أذان الفجر في القدس

السبت ٠٥ نوفمبر ٢٠١٦

استمراراً للحرب الإسرائيلية ضد المقدسات الإسلامية والمسيحية في مدينة القدس المحتلة، وبعد أن رفع الاحتلال العلم الإسرائيلي على كنيسة القيامة في المدينة، منعت سلطات الاحتلال أمس، رفع الأذان في ثلاثة مساجد في بلدة أبو ديس المقدسية، رضوخاً لضغوطات المستوطنين. وأوضح رئيس لجنة الدفاع عن أراضي بلدة أبو ديس، المحامي بسام بحر، أن قوات الاحتلال اقتحمت أبو ديس بالتزامن مع موعد صلاة الفجر، وداهمت محيط ثلاثة مساجد، وهي: الرحمن والطيبة والجامعة، وأبلغت المؤذنين بحظر رفع أذان الفجر في البلدة عبر مكبرات الصوت. وأوعز رئيس بلدية الاحتلال في القدس نير بركات لمدير عام البلدية ببلورة سياسة ترمي إلى إسكات صوت الأذان من المساجد في الأحياء الفلسطينية، بعد ضغوط مارسها مستوطنون في الشطر الشرقي من القدس وخاصة من مستوطنة «بسغات زئيف»، مطالباً بإجراء مسح للمساجد التي تستخدم مكبرات صوت، وإجراء عملية تحديد مستوى الصوت. المصدر: البيان

أخبار فتح قبر المسيح في القدس للمرة الأولى منذ نحو قرنين

فتح قبر المسيح في القدس للمرة الأولى منذ نحو قرنين

الأحد ٣٠ أكتوبر ٢٠١٦

قام عدد من العلماء للمرة الأولى منذ قرنين على الأقل بفتح المكان الذي يعتبره المسيحيون قبر المسيح في كنيسة القيامة في القدس. وأزيحت بلاطة الرخام التي تغطي القبر قبل ثلاثة أيام في إطار أعمال ترميم تجري في كنيسة القيامة الواقعة داخل البلدة القديمة في القدس. وهي المرة الأولى التي تزاح فيها بلاطة الرخام هذه منذ العام 1810 على أقل تقدير، عندما جرت أعمال ترميم إثر نشوب حريق في المكان، بحسب ما قال الأب صمويل اغوفان من الكنيسة الأرمنية. وأضاف الكاهن: «الأمر مؤثر لأنه يتعلق بموضوع نتكلم عنه منذ قرون». ويعتقد المسيحيون أن المسيح قام من الموت، وأن نسوة قدمن لدهن جثمانه بالزيت بعد ثلاثة أيام على دفنه فلم يجدنه. وأفاد خبراء بأن أعمال الترميم الجارية ستتيح القيام باختبارات على المعدات الموجودة في المكان. وبدأت أعمال الترميم في كنيسة القيامة في أيار الماضي، ونصبت سقالات في المكان ووضعت لوائح حماية، كما وضعت سواتر حديد لحماية السياح الذين يزورون الكنيسة. المصدر: الاتحاد