آراء

إيلون ماسك وابن الهيثم وصديقي زهير

الإثنين ٢٠ فبراير ٢٠١٧

تذكرت تماماً كيف انخلع قلبي حين قفز التنبيه إلى شاشة هاتفي في ذلك الصباح، بقي الشبح يلاحقني طوال اليوم ويعيد تدوير ذكرياتي مع صاحبه صديق المهنة زهير.. شريط طويل لمهمات عمل أوصلتنا ذات يوم إلى محافظات نائية في جنوب تايلاند. كيف يطلب مني «فيس بوك» أن أتمنى لزهير عاماً سعيداً وهو الذي رحل باكراً عن عالمنا؟! على مدى يوم كامل تابعت الأمنيات والأشواق تنساب من الأصدقاء ووجدتني أتصارع مع فكرة أن أكتب له كلمة رقيقة على جداره.. لكن رهبة الموت منعتني. لعل الذكرى هي التي جعلت قشعريرة باردة تسري في جسدي حين قال المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة «تيسلا» وشركة «سبيس إكس»، إيلون ماسك لحشد كبير في النسخة الأخيرة من القمة العالمية للحكومات في دبي: «إذا مات أحدهم فإن شبحه الرقمي يبقى حولنا». بدا لي إيلون ماسك الذي يلهم العالم بجنونه وطموحه وقفشاته واقفاً على حافة الخوف الذي يأتي ملتصقاً بالأسئلة الصعبة. تحدث عن ولوجنا عالم الأتمتة وقال إنها ستوفر فيضاً…

عاشق المستحيلات في قمة الحكومات بدبي

الأحد ١٩ فبراير ٢٠١٧

استضافت القمة العالمية للحكومات التي عقدت جلساتها ما بين 12 - 14 فبراير بحضور نحو 4000 شخص من 139 بلدًا، والتي كان لي شرف المشاركة فيها بدعوة كريمة من المجلس التنفيذي لحكومة دبي، المليادير الكندي /‏ الامريكي من أصول جنوب أفريقية «إيلون ماسك Elon Musk» الذي تطلق عليه ألقاب كثيرة مثل «عاشق المستحيلات» و«الرجل الحديدي» و«الطامح لتحسين الكون وحل مشاكل المجتمعات البشرية»، و«مجنون الاختراع والابتكار» و«المهووس بالفضاء وكائناتها». الكثيرون سمعوا باسم هذا العبقري، الذي يذكرنا بنوابغ الغرب القدامى الذين وقفوا وراء مخترعات أو نظريات ساهمت في إسعاد سكان كوكب الأرض من أمثال إينشتاين، وفورد والأخوين رايت، وأديسون، وماركوني، وكاريير، وغيرهم. لكن هناك من لم يسمع به ولا يعرف أنه مهندس ومخترع ورجل أعمال، درس الفيزياء والاقتصاد وإدارة الأعمال في كندا والولايات المتحدة، وكان على وشك مواصلة دراسته في جامعة ستانفورد الأمريكية العريقة لنيل درجة الدكتوراه لكنه آثر أن يحقق طموحاته من خلال العمل في حقل الانترنت وعوالم الفضاء الخارجي والطاقة…

سيدة النانو

السبت ١٨ فبراير ٢٠١٧

هي الدكتورة غادة بنت مطلق المطيري، مديرة مركز طب وأبحاث النانو في جامعة كاليفورنيا، كانت قد أنهت دراستها الثانوية في المملكة، ثم رحلت إلى أمريكا وحصلت على البكالوريوس بتفوق في الكيمياء من جامعة أوكسيدينتال في لوس أنجلوس، وأكملت رسالة الماجستير في الكيمياء الحيوية في جامعة كاليفورنيا، ونظير النشاط الذي تميزت به غادة المطيري حصلت على منحة الدكتوراه من ولاية كاليفورنيا في الهندسة الكيميائية. ولأنها أدركت أهمية البحث العلمي في وقت مبكر من مسيرتها الدراسية وأنه الوسيلة الوحيدة لتحقيق أحلامها، فقد اتخذت قرارا مفصليا في مسيرتها وربما في مصير الطب والإنسانية وهو البقاء في بلاد العم سام واختيار أفضل العروض لمتابعة الأبحاث والتدريس في جامعة كاليفورنيا العريقة بعد أن حصلت على ترحيب ودعم عائلتها. وفي هذا المناخ، تابعت غادة المطيري أبحاثها وقدمت عشرة أبحاث مهمة للغاية وفي فترة زمنية قصيرة، ثم عكفت على تأليف كتاب مهم باسم (التقنية الدقيقة) ترجم للألمانية واليابانية، لتحصل بعدها على دعم آخر من ولاية كاليفورنيا بمبلغ…

ثقافة المقاومة

السبت ١٨ فبراير ٢٠١٧

  المقاومة، مفهوم إنساني، وحق مشروع، معروف في القوانين الدولية، والأعراف الإنسانية، وله ضوابطه وروابطه وآدابه وثقافته وأخلاقه. والمقاومة، في مفهومها العام، هي ردة فعل مجتمعية واعية، ضد واقع مرفوض، أو غير مشروع، أو لمواجهة استبداد، أو استعباد أو ظلم أو تمييز أو احتلال....الخ. ويزخر التراث الثقافي الإنساني، بظواهر متنوعة من المقاومة، يتفاعل معها الناس. وترتبط قدرتها على تحقيق أهدافها، بدرجة احتضان المجتمع لها، وإدراكها السليم للتحديات التي تواجهها، وامتلاكها الوعي والرؤية المتماسكة والخلاقة، والبنية التنظيمية، والقيادة المؤمنة بقوة الفكرة المقاومة، والإرادة الواعية. وإمكانيات يقتضيها زمنها. ومهارات متراكمة في حشد الطاقات... وتتنوع صور المقاومة، عنفا أو لا عنف، ولكل مقاومة خصوصياتها الوطنية والتاريخية، والتي تنبع من واقع مجتمعها، والسياقات الاجتماعية والسياسية التي تحيط بها، وطبيعة نشاطها وعملياتها، والنتائج المترتبة عليها. وهناك من يتعامل معها، كظاهرة سياسية، مرتبطة بالحكم والسيادة وحق تقرير المصير، كما أن هناك من يتعامل معها، كعملية تغيير اجتماعي وثقافي، وتستلزم تعبئة شعبية لفترة طويلة. وليس في المواثيق…

تركي الدخيل
تركي الدخيل
كاتب سعودي

المبدعون والوقت… تجارب وحوارات

الأربعاء ١٥ فبراير ٢٠١٧

كم هي مبهرة الشخصيات التي تستطيع خلق الوقت من العدم... وأنا أسأل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد، في القمة العالمية للحكومات، كنت مذهولاً من جدوله اليومي... يصحو مع الطيور... يمارس الرياضات بأنواعها... يذهب إلى أكثر من إمارةٍ، لنشر فرح أو مواساةٍ بترح... يسافر... يلاعب أحفاده، ويشاهد معهم التلفاز، ويقضي وقتاً للترفيه، والمتعة، والبرية. هذه الشخصيات الفريدة تكاد أن تكون استثناءً بعالم الإدارة. قل مثل ذلك عن شخصية عبقرية إدارية مثل غازي القصيبي، رحمه الله، الذي سألته في برنامج إضاءات، عن سيل كتاباته، ورواياته، ومشاركاته الإعلامية ورزم الورق التي يكتبها، ومع ذلك هو «ذو الوزارات»، و«الوزير المرافق» للملوك، ورجل الدولة الحاذق والحاسم بإنجازاته وآثاره... وقد أجابني أنه يقضي وقته مقسماً بالترتيب، ويحضر اجتماعاتٍ وراء بعضها بوقت واحد، وكنت قد سألت قريباً من هذا السؤال سمو الشيخ عبدالله بن زايد، في حوار تلفزيوني أجريته معه، إذ يقضي اجتماعاته بطريقة خلاقة تخلق وقتاً إضافياً ضمن الترتيب الذي يمارسه، ولهذا نراه لا يفوت…

محمد الحمادي
محمد الحمادي
رئيس تحرير صحيفة الاتحاد

بالأمل والعمل.. البشر على المريخ

الأربعاء ١٥ فبراير ٢٠١٧

انتهت ورشة العمل العالمية التي عقدت في دبي على مدى ثلاثة أيام، آلاف الأشخاص من مختلف دول العالم، وقطاعات الأعمال والحكومات، ومن مختلف المستويات والدرجات الوظيفية، ابتداءً برؤساء الدول، وانتهاءً بموظفين مبتدئين في الوظيفة من الشباب العربي، مروراً بالخبرات والكفاءات العربية والعالمية، جمعتهم الإمارات ليتحدثوا عن شيء واحد هو المستقبل، ولم تنته القمة العالمية للحكومات أمس إلا بإعلان كبير ومدوٍ، وهو دخول الإمارات رسمياً في المنافسة في السباق العلمي لإيصال البشر إلى كوكب المريخ في عام 2117. كل ما حدث في القمة الحكومية يعكس شيئين مهمين، الأول هو أن دولة الإمارات تعمل، والدليل أنها تنتج وتحقق الإنجازات، وأن قادة العالم المشاركين في القمة يستشهدون بتجربة دولة الإمارات في مختلف المجالات، وسمعت كما سمع الجميع قادة المؤسسات العالمية الكبرى المشاركين في القمة، وهم يستشهدون بدولة الإمارات في أمثلتهم، ويضربون بها المثل عندما يتكلمون عن الدول الناجحة والمنجزة، والتي تحقق أهداف التنمية، وعلى رأسهم أنطونيو غوتيريس أمين عام الأمم المتحدة، وجيم يونغ…

وصفة محمد بن راشد

الثلاثاء ١٤ فبراير ٢٠١٧

تختتم القمة العالمية للحكومات أعمالها اليوم في «دار الحي»، بعد جلسات وحوارات بناءة، وفعاليات متميزة، نقلت الحضور إلى تخوم المستقبل، شارك فيها آلاف المدعوين من داخل وخارج الدولة، في مختلف التخصصات والاهتمامات من مختلف أنحاء العالم. ولعل في بؤرة أحداث القمة الحوار التفاعلي لراعي القمة وفارس المبادرات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله. في ذلك الحوار الذي حلق بنا سموه في آفاق غير مسبوقة من رؤى تجربته التي صنعت النجاح والتميز في الأداء الحكومي على طريق إسعاد المواطنين والمتعاملين، أكد سموه عدم وجود وصفة جاهزة للنجاح، وعلى كل مجتهد أن يضع وصفته الخاصة، القائمة على المكونات الأساسية في الإدارة، والتي تعتمد على الإخلاص في العمل، وحسن اختيار فرق العمل، والتعليم النوعي، وتمكين الشباب والمرأة، والشفافية، والتصدي للفساد. حوار جسد حرص الإمارات على إتاحة تجربة البناء الملهم للوطن لمن يرغب في الاستفادة منها. كان الحوار فرصة للحضور، ولا سيما…

د. السيد ولد أباه
د. السيد ولد أباه
كاتب وأستاذ جامعي موريتاني، له كتب ودراسات عديدة منشورة في ميادين الفلسفة المعاصرة وإشكالات التحول الديمقراطي.

صراع الهويات في العالم العربي

الإثنين ١٣ فبراير ٢٠١٧

من أخطر انعكاسات الحروب والصراعات الأهلية التي تمر بها منطقتنا راهناً، تغيير جذري في تركيبة النسيج البشري للمجتمعات العربية بتصاعد موجات «التصفية» الدينية والطائفية لخلق كيانات «متجانسة» بالقوة والعنف. إلى عهد قريب كانت مجتمعاتنا متنوعة كغيرها من بلدان العالم، كانت الأحياء اليهودية مكوناً من مكونات بعض هذه المجتمعات في مشرق العالم العربي ومغربه، وإن انحسر هذا الوجود اليهودي بعيد الحروب العربية الإسرائيلية. وإلى حد الموجة الجنونية التي عرفتها بعض البلدان العربية في السنوات الأخيرة، كانت أغلب مجتمعاتنا متنوعة طائفياً دون مشاكل في التعايش، ولم يكن خط الاختلاف الطائفي محدداً في الهوية السياسية في العراق وسوريا واليمن، كما أن العامل الديني لم يكن عقبة في تماسك المجتمعات في البلدان ذات الأقليات المسيحية. وفي الأقطار العربية ذات التنوع الديني والطائفي قامت الثقافة السياسية على الأيديولوجيا العروبية التي شكلت وعاءً ناجعاً لاستيعاب الاختلافات العقدية ضمن منظور يستند للهوية القومية الجامعة بمرتكزاتها الثلاث: اللغة والتقليد التاريخي والوعي الشعوري، وهي مفاهيم بلورها مفكرا القومية العربية…

عبد الرحمن الراشد
عبد الرحمن الراشد
إعلامي سعودي

هل تهديدات ترمب تخدم إيران؟

الإثنين ١٣ فبراير ٢٠١٧

عنوان في مجلة «الإيكونوميست» يحذر: «تصريحات الرئيس الأميركي دونالد ترمب تخدم المتطرفين». ويستشهد بتصريح المرشد الأعلى الذي يقول فيه: «شكرًا يا سيد ترمب، لقد كشفت لنا عن الوجه الحقيقي لأميركا». كما أن وزير الخارجية، صاحب الوجه الباسم عادة، فقد ابتسامته منذ وصول ترمب للحكم، ويشتكي بأن أمام بلاده أيّاما صعبة. وصلب الموضوع في المجلة يستنتج أن الجناح المتطرف في داخل النظام الإيراني مستفيد من الخطاب السياسي المتشدد للرئيس ترمب، وأنه يعطيه الفرصة ليصعد ويقوي مركزه على حساب الجناح المعتدل. وقد تبدو هذه المخاوف منطقية ومعقولة، لكن عند تطبيقها على الواقع السياسي في داخل النظام الإيراني نجدها غير صحيحة. كنّا نؤمن بمثل هذا الاستنتاج في التسعينات عندما أصبح هاشمي رفسنجاني رئيسا، على اعتبار أنه يمثل الاعتدال، لكن مضت سنوات حكمه وأكدت على أن النظام الإيراني في الحقيقة متطرف آيديولوجيًا ويحكم بشكل مركزي، بغض النظر عن من ينتخبه الناس ويقبل به المرشد الأعلى. وقد تأكدت هذه القراءة بشكل أوضح عقب فوز محمد…

علي عبيد
علي عبيد
كاتب وإعلامي من دولة الإمارات العربية المتحدة

أمنية عالم إماراتي شاب

الإثنين ١٣ فبراير ٢٠١٧

في الحوار الذي أجرته جريدة «البيان» يوم الثلاثاء الماضي، مع العالم الإماراتي الشاب الدكتور أحمد عيد المهيري، صاحب لقب أول إماراتي يحصل على قبول لدراسات ما بعد الدكتوراه في معهد الدراسات المتقدمة في «برينستون» بالولايات المتحدة الأميركية، الذي يعتبر أبرز معهد لبحوث الفيزياء النظرية في العالم، والذي عمل فيه العالم الشهير «ألبرت آينشتاين» في العقدين الأخيرين من حياته، في هذا الحوار لفتت نظري التحديات والصعوبات، التي واجهت الدكتور أحمد عندما قرر اختيار دراسة علم الفيزياء، والمخاوف التي أبداها أهله وأصدقاؤه من دراسة هذا التخصص، واستغربت كيف يمكن أن تكون دراسة تخصص علمي مثل هذا مصدراً للقلق. يقول الدكتور أحمد المهيري: إن أول تحد واجهه في مرحلة التقدم للبكالوريوس هو ردود فعل الكثيرين من حوله إزاء صعوبة الحصول على وظيفة في مجال الفيزياء بعد التخرج، لذلك اختار تخصصاً يركز على الهندسة في السنتين الأولى والثانية، ثم على الفيزياء في السنتين الثالثة والرابعة. وقد أثر هذا القرار على درجاته الدراسية بشكل ملحوظ…

سامي الريامي
سامي الريامي
رئيس تحرير صحيفة الإمارات اليوم

كيف سيجلس من لم يوفِّ بعهده مع محمد بن راشد؟!

الأحد ١٢ فبراير ٢٠١٧

عقد المعنيون في قطاعات البنوك والتأمين والصيرفة والقطاع المالي، اجتماعاتهم تحت مظلة وزارة التوطين والموارد البشرية، تناقشوا وتباحثوا حول إمكانات توظيف المواطنين لديهم، ضمن المسرعات الحكومية، وقرروا دون أي ضغوط حكومية توظيف مجموعة من المواطنين في فترة زمنية لا تتجاوز 75 يوم عمل، وتعهدوا بذلك، ووعدوا بالالتزام. عدد الشواغر التي تعهدوا بتوظيف المواطنين فيها هو 1000 وظيفة، هم وضعوا هذا الهدف، وهم من تعهد بالوصول إليه خلال 75 يوم عمل، لم يجبرهم أحد، بل إنهم أعلنوا هذا التعهد أمام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الذي بارك خطاهم، ووعد بمتابعته الشخصية لهذه التعيينات بعد انتهاء المدة، ليتأكد من صدقية العهد الذي قطعوه على أنفسهم بأنفسهم، ويطمئن على وصولهم إلى الهدف الذي أعلنوه، وهو تعيين مواطنين في 1000 وظيفة خلال 75 يوم عمل! المهلة شارفت على الانتهاء، بقي منها أقل من أسبوعين، والنتائج إلى هذه الساعة ليست مشجّعة، فالأرقام تشير إلى…

علي القاسمي
علي القاسمي
كاتب سعودي

محاصرة النفوذ الإيراني… اليمن أولاً

السبت ١١ فبراير ٢٠١٧

يعلم متابع الشأن السياسي الى حدّ اليقين أن تقزيم النفوذ الإيراني لا بد أن يبــدأ من اليمن، فهذا القـــطر المجــروح يعاني على جبهتين، الجبهة الأولى يراوغ فيها وكلاء إيران الرسميون وإن كانوا جزءاً من النـــسيج اليمني لكنهم ليسوا اليمن قطعاً، وفي الجبهة الثانية يجد تنظيم «القاعدة» في هذه الجغرافيا المعقدة والصعبة مكاناً ملائماً للاختباء والتخطيط والهروب والإعداد لحمامات دم متوزعة الأهداف متعددة الأمكنة. من المهم أن نتمعن في التحول الأميركي وبعثرته الشكلية حتى اللحظة لقواعد اللعبة السياسية في المنطقة، من خلال التصريح بتصدر طهران رعاية الإرهاب في العالم، وما أعقب ذلك التحول من إشارات الى تعرية التهديدات وترتيب الأولويات، لكن خريطة العمل الجادة إن لم تضرب بقوة في اليمن كميدان مناسب حالياً، فإن التحول ليس إلا ارتباكاً وإرباكاً مغلفاً بجملة من التعابير السياسية البراقة والمواقف الجريئة على الورق/ الضبابية في الميدان. حسن النوايا الأميركية في معالجة جراح الشرق الأوسط وقطع مفاصل العابثين به والساعين في تحويله مجازر دموية، يمكن ان…