آراء

منى بوسمره
منى بوسمره
رئيس التحرير المسؤول لصحيفة البيان، نائب رئيس جمعية الصحفيين الإماراتية

دبي.. اقتصاد بحوافز متنامية

الثلاثاء ١٤ يونيو ٢٠٢٢

الدلالات تتضاعف على مدى قوة اقتصاد دبي واستدامة نموه، بل إن جميع المؤشرات تؤكد على أن دبي تمضي بمعدلات أسرع من المخطط لها في تنفيذ استراتيجياتها لترسيخ تنوع اقتصادها، وتوسيع الأسواق العالمية أمام تجارتها، وتعزيز قطاعاتها القائمة، وفتح مسارات مهمة لقطاعات الاقتصاد الجديد.أهم الأرقام والإحصاءات تظهر أن اقتصاد دبي يحلّق اليوم بأداء استثنائي يفوق كل التوقعات، فصادرات وإعادة صادرات أعضاء غرفة دبي سجلت في مايو الماضي أعلى قيمة شهرية لها منذ أغسطس 2018، وبلغت قيمتها خلال أول 5 أشهر من العام الجاري 104.3 مليارات درهم بنمو 15.8 %. وتشهد قطاعات السياحة والسفر والضيافة زخماً قوياً لا يتوقف على كل المستويات، إذ تتوقع مطارات دبي التعامل مع 5 ملايين مسافر شهرياً خلال هذا الصيف، ورفعت توقعاتها لأعداد المسافرين خلال العام الجاري إلى 58.3 مليون مسافر، كما شهدت دبي افتتاح 14 منشأة فندقية جديدة خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري. هذا النمو، وإن كان قد تلقى دفعاً من محركات مؤثرة مثل…

فاطمة المزروعي
فاطمة المزروعي
كاتبة إماراتية ، لها عدة إصدارات في القصة والرواية والشعر والمسرح وقصص الطفل ،رواية كمائن العتمة ، دار الفارابي 2012 ، زاوية حادة 2009

من أين نتعلم؟ وكيف نتعلم؟

الثلاثاء ١٤ يونيو ٢٠٢٢

لا تمل أبداً من طلب العلم، مهما كان، وبأي طريقة كانت، سواء من خلال دراسة منتظمة، أو من خلال دورة تعليمية، أو من خلال محاضرة تثقيفية، أو حتى بكتاب تقرأ وتفهم محتواه. ثق أن كل معلومة تعرفها، وكل سطر تقرأه، سيأتي يوم وتستفيد منه، بطريقة أو بأخرى، يكفي أنك ستشعر بأن خبراتك الحياتية ازدادت، ومعارفك اتسعت. وكما يقول فيلسوف الأخلاق ورائد الاقتصاد الشهير آدم سميث: العلم هو الترياق المضاد للتسمم بالجهل والخرافات. وبالفعل فإن العلم، أيضاً وقودك نحو التطور الوظيفي، وزادك في رحلتك الحياتية نحو الاستقرار والسعادة، لأنك عندما تملك القدرة على البحث وتزويد نفسك بكل ما تحتاجه من معارف، فأنت في الحقيقة تمكنت من توظيف المعرفة لمساعدتك في نوائب الدهر وشجون الدنيا وأحوالها المتقلبة. العلم هو المجال الأمثل والأشمل وهو إن صح الوصف الاختراع الأنجح الذي قدمه الإنسان لنفسه منذ قديم الزمان وحتى عصرنا الراهن، بواسطة العلم تطورت البشرية وانتقلت من عصور التخلف والتراجع إلى عصور الفهم والتطور، وهنا…

صناعة «النجم» الإعلامي في الإمارات

الإثنين ١٣ يونيو ٢٠٢٢

قرار سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، بإنشاء المكتب الوطني للإعلام محفزٌ للكتابة عن أفكار ورؤى إعلامية لعلها تُسهم في إثراء النقاش حول مستقبل الإعلام الوطني. وكما ورد في قرار سموه، فإن «إعداد قيادات إعلامية وطنية مؤثرة» يأتي من ضمن أهداف إنشاء المكتب الوطني للإعلام، وهي كلها أهداف في غاية الأهمية. ولعل فكرة إعداد القيادات والشخصيات الإعلامية الفاعلة والمؤثرة محلياً وإقليمياً من أبرز هواجس المعنيين بتعزيز الحضور والتأثير الإعلامي الإماراتي على أكثر من مستوى (محلياً وعربياً ودولياً). فمشاريع دولة الإمارات العربية المتحدة التي رسخت مكانتها إقليمياً وعالمياً، وكذلك اهتمام القيادة بتعزيز قوة الإمارات الناعمة على كل المستويات تحتاج أيضاً إلى أذرع وكوادر إعلامية تُعبر باحترافية عن منجزات الدولة ورؤية القيادة وطموح المجتمع. فكما أصبح معروفاً أن «الإعلام يشكل نصف المعركة أو أكثر»، فقد صار مُلحاً العمل على تطوير استراتيجيات الدولة الإعلامية بما ينسجم مع النجاحات الباهرة التي تتحقق للإمارات على صُعُد السياسة…

عبدالله القمزي
عبدالله القمزي
كاتب إماراتي

دبي في الذاكرة البصرية

الإثنين ١٣ يونيو ٢٠٢٢

الذاكرة البصرية هي ارتباط صورة باسم معين في عقلك، فإذا كنت تذهب إلى مركز تسوق لفعل شيء معين بشكل يومي فإن صورة هذا النشاط الذي تفعله هي التي ستظهر في دماغك عند ذكر اسم مركز التسوق. الذاكرة البصرية إما تجربة شخصية أو تتكون من قراءاتك عن شيء معين أو تنشأ معك وأنت تكبر؛ فإذا تعاركت مع شخص لفظياً أو جسدياً ثم أصبح هذا الشخص صديقك المفضل فإن صورة المعركة هي غالباً التي سترسخ في دماغك عند ذكر اسم الشخص. والذاكرة البصرية أقوى أنواع الذاكرات والأكثر تأثيراً على الإنسان، ولا غرابة أن الأفلام تؤثر فينا بشدة لأنها تتكون من مجموعة صور. ترتبط المدن بالذاكرة البصرية لدى كثير من الناس، وغالباً ما يرتبط المعمار الأيقوني للمدن بالذاكرة. مدينة لندن مثلاً مرتبطة بساعة «بيغ بن» وباريس ببرجها الأيقونة «آيفيل»، فلو كتبت اسمَي المدينتين في محرك البحث «غوغل» فهذه الصور التي ستظهر لك. مدينة القاهرة مرتبطة بأهراماتها وأبوالهول أو النيل، ومدينة نيويورك مرتبطة بمبنى…

عائشة سلطان
عائشة سلطان
مؤسسة ومدير ة دار ورق للنشر في دبي وكاتبة عمود صحفي يومي بجريدة البيان

اخرج من الحفرة أولاً!

الأحد ١٢ يونيو ٢٠٢٢

في الأوقات العصيبة التي تعصف بحياتنا، نحتاج كثيراً لأن نتوقف عن التفكير بمنطق أن ما نحن فيه ليس سوى كارثة وهاوية سحيقة، ثم يسيطر علينا هذا التفكير فنشعر بأننا نختنق فعلاً في تلك الحفرة وحيدين ومنسيين!. علينا أن ننفض أنفسنا سريعاً من وطأة هذا الكابوس كي لا نختنق في تلك الحفرة وحدنا دون أن يشعر بنا أحد، علينا أن نبحث عمن يمد لنا يد المساعدة فلا عيب في ذلك، الخطأ أن نبقى في الهاوية، وأن نحول حياتنا إلى ما يشبه حادث سير، بينما الكل يتفرج علينا ويمصمص شفتيه، دون أن يفكر في إنقاذنا! الحياة بعد الأزمة أو في أثنائها ليست سهلة أبداً، إنها التأرجح بين الحياة واللاحياة، وهذا الاضطراب لا يمنحنا جرأة الإجابة عن أي سؤال، لا يسيطر علينا سوى الخوف، وانعدام الثقة بالنفس وبالآخرين، والرغبة في الهروب، لكن هذه الحالة يجب ألا تبقى إلى الأبد، إذ لا بد أن نصحو يوماً على صباح نجد فيه أنفسنا أكثر تماسكاً وقدرة…

فاطمة المزروعي
فاطمة المزروعي
كاتبة إماراتية ، لها عدة إصدارات في القصة والرواية والشعر والمسرح وقصص الطفل ،رواية كمائن العتمة ، دار الفارابي 2012 ، زاوية حادة 2009

مصادر السعادة في حياتنا

الأحد ١٢ يونيو ٢٠٢٢

توجد في حياتنا بديهيات تحدث بتلقائية وعفوية، لماذا نتعب أنفسنا بالبحث عنها أو بتفسيرها؟ والنتيجة أننا ننشغل عن لذتها وجوهرها وحقيقتها. في الحياة أمور كثيرة جميلة، نفوت جمالها بالتساؤل من أين جاءت؟ وكيف ستذهب؟ ولماذا لا تبقى مطولاً؟... كم مرة نسأل عن السعادة، وكيف تنبع؟ ومتى تحضر؟ وهل هي بالمال؟ أم بالصحة؟ أم بالأبناء والزوج أو الزوجة؟ وغيرها الكثير من التساؤلات والتحليلات، ومحاولة البحث عن أمور أشبه بالوهم والخيال... قبل فترة قرأت في كتاب للفيلسوف الاجتماعي إريك هوفر، في جملة كلمات كانت في غاية من الروعة عن السعادة، فقد قال: «البحث عن السعادة أحد مصادر عدم السعادة». هناك عدة نظريات في هذا المجال، ومعظمها اتفق على أن السعادة لا يمكن استحضارها بالمال، ولا بأي من المكتسبات المادية، قد تفرحك هدية ما وقد يسعدك إنجاز ونجاح، ولكن لفترة من الزمن ثم تبدأ بالعودة للوضع السائد الذي يتخلله شعور إما بالحزن أو الألم غير الواضح ونحوها من المشاعر. هناك من العلماء من…

تعهد «نعمة»

الأحد ١٢ يونيو ٢٠٢٢

احتضنت أبوظبي، مؤخراً، منتدى الاستثمار الاجتماعي، الذي نظمته مؤسسة الإمارات، بمشاركة وزارة البيئة والتغير المناخي، والذي شهد عرض دراسة جديدة تدعو إلى استحداث «مؤشر استراتيجي وطني يحدد من خلاله خط الأساس لفقد وهدر الطعام، ونشر الوعي المجتمعي وأهمية تبني سلوكيات إيجابية تجاه التعامل مع الغذاء». كما شهد المنتدى إطلاق «تعهد نعمة»، المبادرة الوطنية الهادفة لتشجيع كافة شرائح المجتمع على الالتزام بوقف هدر الغذاء في مختلف مراحل سلسلة الإمداد الغذائية، خاصة أن هدر الغذاء يكلف 6 مليارات درهم. وأوضحت معالي مريم المهيري وزيرة التغير المناخي والبيئة أن مبادرة «تعهد نعمة» ستعمل على تنسيق جهود الهيئات الحكومية والقطاع الخاص والمنظمات غير الحكومية والمجتمع تحت مظلة مشتركة، للحد من فقد وهدر الغذاء عبر سلسلة الإمداد الغذائية، بما يعزز من التزام دولة الإمارات في الوصول إلى خفض نسبة النفايات الغذائية إلى النصف بحلول عام 2030. المبادرة ثمرة تعاون مشترك بين الوزارة وديوان ولي عهد أبوظبي، وتعكس رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل…

واقع لا يحاكي الواقع

الثلاثاء ٠٧ يونيو ٢٠٢٢

«إلى متى؟» طَرْح هذا السؤال بتلك الصيغة هو أفضل طريقة للاحتجاج على فكرة غياب موضوع خطورة طرح برامج الواقع التي تمسّ خصوصية المجتمعات، وتستفز مشاعر المتابعين، خاصة إذا كان المعروض ينافي هوية المكان وسياقه الثقافي وطريقته في التعبير عن نفسه، مقارنة بالمجتمعات الأخرى، كما أن هذا الإلحاح الذي تبديه المنصات الإعلامية والترفيهية في إنتاج أو استقطاب «برامج تلفزيون الواقع» التي تلعب على وتر الإثارة، الحريات المزعومة والصور النمطية، يهدف إلى تحقيق أغراض جذب الاشتراكات ورفع مستوى المشاهدات، خاصة بين فئات الشباب واليافعين، واستقطاب المزيد من المعلنين على حساب الاستقرار النفسي والأمان الثقافي للمتلقي، فما هي مخاطر السكوت عن هذا النقاش المشروع؟ لقد كان السائد أن برامج الواقع تستقطب الفئات المهمشة في المجتمعات، وتمنح من لا يملك صوتاً للتعبير حضوراً ومنطقاً قد يقتنع به كثر، لكن الحقيقة أن فئات الشباب واليافعين ليست مهمشة، بل فاعلة بشكل كبير في توجهات المحتوى، ومؤثرة في الحراك الاجتماعي والفكري والاقتصادي، وما نغذي به هذه الفئة…

سلطان حميد الجسمي
سلطان حميد الجسمي
كاتب اماراتي

محمد بن زايد.. قائد طموح عظيم

الثلاثاء ٠٧ يونيو ٢٠٢٢

تحظى دولة الإمارات بقائد طموح عظيم، وفارس عربي أصيل، يسير على نهج المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، الذي أسس الاتحاد، وكان خير والد لشعبه حتى انتقاله إلى جوار ربه، وقد حقق لشعب الإمارات الحياة الكريمة التي يسعد بها. وسار على درب المؤسس، المغفور له الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رحمه الله، في تمكين الوطن إلى أن بلغ العلا، وها هو قائد الوطن خير خلف لخير سلف، فهو يسير على دربهما، وينظر إلى شعبه نظر الأب الطموح الحاني، ويرى أنه الثروة الحقيقية للوطن. قائد يجول الإمارات السبع من شرقها إلى غربها ومن شمالها إلى جنوبها ليطمئن على أحوال شعبه، ويزور إخوانه الحكام، ويرسم نهج الخير أينما حل مركبه. هو القائد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، الذي أكد منذ أن تولى الحكم أن قضايا أبناء الوطن والارتقاء بمستوى معيشتهم في المقام الأول من أولويات سموه، إيماناً منه بأن المواطن…

المعارك الصامتة

الثلاثاء ٠٧ يونيو ٢٠٢٢

لم أحزن منذ سنوات بقدر حزني على تلك الأم المكلومة التي ذبحت أطفالها الثلاثة في مصر، ثم حاولت التخلص من حياتها، القصة مؤلمة والرسالة التي تركتها لزوجها أشد إيلاماً، قالت الأم باختصار إنها لم تعد تتحمل الحياة وما تمر به، وشعرت بتقصير شديد تجاه أطفالها وزوجها، واعتقدت أنها بذلك خلصتهم من المصاعب التي يواجهونها، وتمنت الخير لزوجها وأن يرزقه زوجة وأبناء أفضل، قد يلومها البعض ويعتبر أن ما حدث هو قلة إيمان، لكن من الواضح أن الأطفال كانوا من ذوي الاحتياجات الخاصة وأن الأم واجهت الكثير من اللوم والحكم من كل من حولها أنها السبب وأنها المقصرة في تربيتهم، خصوصاً أن الوالد يعمل في دولة أخرى، لم تر الأم سوى السواد والألم، وتخيلت أبناءها يتم التهكم عليهم والتنمر بهم، واستشعرت الألم والمعاناة التي سيواجهونها في الحياة، وعلى غرار الفيلم المؤلم «شاتر آيلاند» قررت الأم إنهاء حياة أطفالها. لا أحد يعلم المعاناة والمعارك الصامتة التي كانت تمر بها الأم، ولا يتخيل…

منى بوسمره
منى بوسمره
رئيس التحرير المسؤول لصحيفة البيان، نائب رئيس جمعية الصحفيين الإماراتية

التعليم التنافسي رهان استراتيجي

الثلاثاء ٠٧ يونيو ٢٠٢٢

خطوة عملية سريعة في المشاريع التحولية في التعليم بإطلاق نموذج تعليمي متطور عبر «مدارس الأجيال»، تأتي بعد وقت قصير من اعتماد محمد بن زايد الهيكلة الرئيسية لمنظومة التعليم، وتوجيهات محمد بن راشد بمراجعة شاملة لهذه المنظومة ووضع خطة شاملة للارتقاء بالمدارس الحكومية في الدولة، وهو ما يكشف أن حكومة الإمارات دخلت في سباق حقيقي مع الزمن من أجل تحقيق تطور مضاعف في هذا التوجه الاستراتيجي لأهميته القصوى، وأثره البالغ في الرؤية التنموية المستقبلية. تحدي تطوير التعليم ليصبح منظومة بمخرجات ذات تنافسية عالمية، رهان لا يقبل أي تأخير في رؤية قيادة الإمارات التي تحفز اليوم الطاقات وتدعم الخطط والاستراتيجيات لنهضة شاملة في جميع المجالات، في وقت يفرض فيه التخطيط السليم النظر إلى المخرجات التعليمية والثروة البشرية كأساس متين لا يمكن لأي تنمية دائمة ومتصاعدة أن تتم بعيداً عنه، وهو ما تتجه إليه اليوم بوصلة الإمارات كنهج جوهري لتعظيم إنجازاتها المتتابعة في المجال التعليمي بقفزات مهمة يكون لها تأثيرها الكبير على مجمل…

ناصر الظاهري
ناصر الظاهري
كاتب إماراتي

حوارات الساحات الافتراضية

الثلاثاء ٠٧ يونيو ٢٠٢٢

الحوارات والمساجلات والنقائض هي التي تسود الساحات الإعلامية الافتراضية، وكأن طرح فكرة عامة ومناقشتها من كافة الجوانب من خلال حوار حضاري، يقبل بالآخر صديقاً لا نداً، ولا مخالفاً غير خلاف الرأي، أمر لا تستسيغه هذه المنصات الجديدة أو هو أمر لا يحبذه المتواجدون فيها، سواء أكانوا مقنعين أو مزيفين أو يحملون أسماء وهمية، فما يكاد شخص يطرح فكرة حتى تجد من يريد أن يحط من شخص الطارح قبل الفكرة أو تجده يسفّه الفكرة من أجل النيل من الشخص، كل فكرة في الوسائط الرقمية هي عرضة للشخصنة، وعرضة للإسفاف والتصغير والهجوم المباغت على هوامش الفكرة، لا الفكرة الأصلية. ولنأخذ مثالاً حدث أخيراً مع خبر زيادة تسعيرة البترول أو ما يعرف عند البعض بغلاء البنزين، وكيف تمت مناقشته بين الأطراف المختلفة، وكلهم متحفزون، والجميع يريد أن يبرز نفسه بطرح فكرة مغايرة، ولو كانت بعيدة عن لب الموضوع، وبعد أن تتشعب الحوارات الجانبية تنتهي إلى حوارات هامشية وجانبية أخرى ويضيع الموضوع الأساسي في…